Friday, Oct. 31, 2014

امراض اللثة وعلاجها

كتب بواسطة:

|

09/05/2013

|

كتب في:

امراض اللثة وعلاجها

هل تشكو من الم في اسنانك ؟هل تشعر بصعوبة احتساء مشروب بارد او حار؟ اذا فانت تعاني من احد امراض اللثة ويتوجب عليك فورا معالجته قبل ان تتفاقم الامور ولمعالجه امراض اللثة ينبغي عليك معرفة….
ما هو مرض اللثة؟
إلتهابات اللثة هي المرحلة الأولى لأمراض اللثة. فلا يمكن علاج مرض اللثة بصورة مثالية إلا في مراحله الأولية, و تتكون اللثة من جزئين: عظم قوي يربط الأسنان بالفك و من غطاء لحمي طري يغطي و يحمي العظم. تصيب إلتهابات اللثة الغطاء اللحمي الطري أولا. وتكون عبارة عن احمرار يحدث التهابات والام شديدة اذا لم يعالج في اوله.

اعراض مرض اللثة
لن تشعر بالام اللثة في اولها ولكن قد تظهر بعض الاشارات الدالة على تعرض اللثة للالتهابات مثل الاتي:
-نزيف اللثة أثناء أو بعد تفريش الأسنان
-احمرار، تورم أو ضعف اللثة
-رائحة أو مذاق الفم الكريهين بشكل دائم ومتواصل
-تراجع أو انحسار اللثة مسببة أسنان طويلة
-تكون جيوب (فراغات) بين اللثة والأسنان
-حركة أو عدم ثبوت الأسنان
– ظهور البلاك على الاسنان فهو يسبب مادة فطرية تسبب التهاب اللثة

اسباب امراض اللثة
-يعد البلاك هو السبب الرئيسي للاصابة بامراض اللثة
-عدم الإلتزام بإرشادات نظافة الفم والأسنان: مثل تنظيف الأسنان يوميا بفرشاة ومعجون أسنان او بالسواك او بالخيط.
-التغيرات الهرمونية: كالتي تصاحب المرأة الحامل خلال مراحل الحمل، مرحلة البلوغ، سن اليأس، والدورة الشهرية حيث تصبح اللثة أكثر حساسية وبالتالي أكثر عرضة للإصابة بأمراض اللثة.
-حالات مرضية معينة: مثل السرطان أو الإيدز. بالإضافة إلى مرض السكري لأنه يؤثر سلبا على قدرة الجسم قي امتصاص سكر الدم. و لذلك فإن المصابين بهذا المرض معرضون بدرجة كبيرة للإصابة بالتهابات مختلفة منها التهابات و أمراض اللثة حتى انها تصل في بعض الحالات المتقدمة الى تساقط الاسنان.
-أنواع معينة من الأدوية: تؤثر بعض أنواع الأدوية على صحة الفم والأسنان. حيث أنها تعمل على التقليل من إفراز اللعاب داخل الفم و الذي يلعب دورا هاما في حماية الأسنان واللثة. من هذه الأدوية أدوية ضغط الدم و الحساسية و أدوية الكآبة.
-التدخين حيث يعمل على إضعاف قدرة خلايا اللثة على إصلاح ما يتلف منها.
– التنفس من الفم لأنه يساهم في جفاف اللعاب الذي يلعب دور هام في حماية الأسنان و اللثة.

الوقاية من مرض اللثة

-يتم معالجة التهابات اللثة عندما يتم السيطرة على تراكم البلاك بالطريقة المناسبة يتطلب هذا النوع من العلاج زيارة طبيب الأسنان مرتين على الأقل في السنة لينظف أسنانك من البلاك و الجير.
– بالإضافة إلى ضرورة العناية بالاسنان باستخدام الفرشاة و الخيط يوميا.
-تنظيف الأسنان بالفرشاة و المعجون المناسبين يساعدك على التخلص من طبقة البلاك على أسطح الأسنان الخارجية .
-تنظيف الفرشاة بعد استعمالها وحفظها في الثلاجة حتى تقتل البكتريا منها وتعاد تجديد الفرشاة كل شهر.
-الاقلاع عن التدخين احتمالات الإصابة بأمراض اللثة لدى المدخنين إلى سبعة أضعاف احتمالاتها عند غير المدخنين.
-إن التغذية السليمة تساعد جهاز المناعة على مكافحة التهابات اللثة.

علاج امراض اللثة
اولا علاج نزيف اللثة
(يحدث نزيف اللثة عادة نتيجة نقص فيتامين (ج) أو الاستخدام الخاطيء لفرشاة الاسنان أو نتيجة اسباب خاصة بالدم كارتفاع ضغط الدم أو الهيموفيليا .)..
العلاج: المضمضة بمزيج من الخل والملح  , ينصح بتناول 3 ملاعق كبيرة يوميآ من عصير الجرجير وذلك لغناه بفيتامين )ج),مضغ ضرس من الثوم يقتل البكتيريا فى الفم,
للقرنفل أهمية بالغة في تسكين الألم ولذا ينصح بشرب مغلي القرنفل أو وضع قطعة صغيرة من القطن المبلل بزيت القرنفل على مكان الألم.
ثانيا علاج التهابات اللثة:
لعلاج التهابات اللثة يرجع الى الطبيب فور الشعور باي عرض من الاعراض حتى لا تتطور المشكله,تناول الادوية المسكنة,الاهتمام بنظافة الاسنان,شرب الشاي الاخضر فهو يعمل على تهدئة الاعصاب,تفريق الاسنان ببطيى او استخدام المسواك حتى لا تعمل على تهيج اللثة.

 ما الفرق بين مرض اللثة والتهاب اللثة؟
اولا التهابات اللثة
-
التهابات اللثة تبدأ بعد 10-20 يوم من عدم تفريش الأسنان و يصيب اللثة و يجعلها أكثر احمرارا و أكثر عرضة للنزيف عند تفريشها أو حتى عند لمسها.
-
في المراحل الأولى من الإصابة بالتهابات اللثة، تتراكم البكتيريا الموجودة في طبقة البلاك على الأسنان. تصيب التهابات اللثة الغطاء اللحمي و لا تصيب العظم المحيط بالأسنان.
-في حالة إهمال معالجة التهابات اللثة في مراحلها الأولية، فإن المشكلة ستتفاقم إلى الأسوأ مدمرة العظم المحيط بالأسنان و مسببة ما يدعى بأمراض اللثة.
ثانيا امراض اللثة
-ستلاحظ عند الإصابة بأمراض اللثة أن اللثة قد ابتعدت عن الأسنان مكونة جيوب أو فراغات بين اللثة والأسنان.
-
تدريجيا سيعجز جهاز المناعة من السيطرة على الجيوب العميقة و بالتالي يزداد عمقها الى أن يصل الى أسفل جذور الأسنان حتى تصل الى مرحلة امراض اللثة وتضر الى خلع الاسنان.

دراسات امراض اللثة
السمنة تزيد الاصابة بامراض اللثة!!
-
أشارت مقالة تم نشرها مؤخراً في المجلة التابعة لأكاديمية طب الاسنان العام الى أن السُمنة تُشكل عامل خطر للاصابة بأمراض اللثة المختلفة ، اذ أن زيادة الوزن تؤثر في عدد من الجوانب الصحية في حياة الانسان ومنها الصحة الفموية حيث يعتقد الباحثون أن أجسام المُصابين بفرط السُمنة تُفرز كميات كبيرة من البروتينات التي تحمل الخصائص الالتهابية  (Cytokines ) التي تؤثر بشكل مباشر في أنسجة اللثة أو تتسبب في تناقص التدفق الدموي للانسجة ذاتها وبالتالي زيادة فرصة الاصابة بامراض اللثة المختلفة .
امراض اللثة تزيد خطر الاصابة بجلطات المخ
-قالت دراسة قدمت في بريزبين عاصمة ولاية كوينزلاند باستراليا اثناء اجتماع للرابطة الدولية لابحاث الاسنان ان امراض اللثة قد تسهم في حدوث جلطات بالشرايين السباتية مما قد يرفع من خطر الاصابة بجلطات في المخ.
واكتشف الباحثون ان الالتهاب المزمن الناشيء عن امراض الاسنان يلعب دورا في تصلب الشرايين وهو أحد عوامل الخطر الهامة في الاصابة بجلطات المخ.
امراض اللثة تصيب الرجال بالعجز الجنسي
-أثبتت دراسة بريطانية حديثة ان الرجال الذين يعانون من نزيف اللثة بشكل مستمر أكثر عرضة للاصابة بالعجز الجنسى عن غيرهم من الرجال حيث قام الباحثون بإجراءالدراسة على مجموعة من الرجال الذين يعانون من عجز جنسى ومجموعة من الرجال الأصحاء وكانت نتائج الدراسة أن 53% ممن يعانون من العجز يعانون من امراضاللثة ونزيفها .

معلومة هامة!!
العناية بنظافة الاسنان وزيارة الطبيب بشكل دوري وتناول الغذاء الصحي السليم يقينا من امراض كثيرة من ضمنها مرض اللثة عفانا الله واياكم.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

مقالات ذات صلة

طرق بسيطة للتخلص من النمش معلومات عن دواء هستوب Histop المضاد للحساسية التغذية المعوية علاج طبيعي لآلام الحيض الركض يقلل من التوتر الأخطاء الشائعة حول مرض سرطان الثدي

معلومات الكاتب

ريم قدري

الشجرة المثمرة دائما يقذفها الناس بالحجارة لذلك فانا لا ابه بما يقول الحاقدون عني

أكتب تعليق

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *