معصومة المبارك اول وزيرة كويتية

- -

معصومة صالح مبارك ، ولدت في عام 1947 ، كانت وزيرة التخطيط ووزيرة الدولة لشئون التنمية الادارية في عام 2005 ، وأصبحت وزيرة للمواصلات في عام 2006 ، ثم وزيرة للصحة في عام 2007 إلا أنها استقالت بعد أن اندلاع حريق في مستشفى الجهراء أدى غلى وفاة شخصين في المستشفى ، حصلت على المركز الأول في الدائرة الانتخابية الاولى لانتخابات مجلس الأمة الكويتي في عام 2009 وبذلك تصبح أو نائبة في مجلس الأمة . تعمل حاليا أستاذ علوم سياسية في جامعة الكويت .
معصومة المبارك من أشد الناشطات اللواتي يدعون إلى حقوق المرأة ومساواتها بالرجل ، وتكتب في جريدة الأنباء الكويتية عمودا يوميا .

تحصيلها العلمي :
– حصلت معصومة المبارك على شهادة البكالوريوس في العلوم السياسية بجامعة الكويت في عام 1971 .
– حصلت على دبلوم في التخطيط من المعهد العربي للتخطيط في عام 1973 .
– نالت درجة الماجستير في العلوم السياسية من جامعة شمال تكساس بأميركا في عام 1976 .
– نالت درجة الماجستير والدكتوراه في الفلسفة والعلاقات الدولية من جامعة دنفر في كولارادو بأميركا في عام 1982 .

المناصب التعليمية التي تولتها :
– كانت أستاذة زائرة في جامعة دنفر وفي جامعة البحرين .
– كانت عضوة في الهيئة الإدارية لجمعية أعضاء هيئة التدريس ولي فجنة تقييم الكتب بوزارة الإعلام الكويتيية والمجلس الوطني للثقافة والفنون والاداب .
– تولت رئاسة قسم للعلوم السياسية في جامعة الكويت .

العضويات :
– عضوة في الجمعية الامريكية للمنظمات الدولية والجمعية الامريكية للعلوم السياسية .
– عضوة في الجمعية العربية للعلوم الانسانسية والجمعية العربية لحقوق الإنسان .
– عضوة في جمعية الخريجين .
– عضوة في الجمعية الاقتصادية الكويتية .
– عضوة في جمعية الصحافيين .
– عضوة في لجنة حقوق الإنسان الكويتية وفي لجنة قضايات المرأة الكويتية ، وعضوة في لجنة متابعة شئون المرأة .
– عضوة في الجمعية الثقافية النسائية .
– وعضوة في الجمعية الكويتية لحقوق الإنسان .
ولديها العديد من المؤلفات والأبحاث والدراسات السياسية .

حياتها الخاصة :
معصومة المبارك ، متزوجة ولديها أربع أبناء ، وتعتبر من الأمهات المثاليات ، وهي مثال للأم المضحية المعطاءة ، على الرغم من المسئوليات الكبيرة التي تقع على عاتقها إلا أنها أم زوجة ناجحة في كل المقاييس ، تتابع دروس أبنائها باستمرار ، وتحرص على التواجد معهم ومشاركتهم ، وتباشر الاهتمام بهم بنفسها فهي تعتبر مثالا نادرا للمرأة المتوازنة بين حياتها العملية وحياتها العائلية .

يمكنك الاطلاع على مقالات أخرى :-
المخترعة السعودية ” غادة المطيري “
نساه بمهنة كابتن طيار
افضل شخصية نسائية عربية

 

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

نادية راضي

نادية راضي

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *