Sunday, Nov. 23, 2014

فوائد قرع العسل

كتب بواسطة:

|

17/07/2013

|

كتب في:

فوائد قرع العسل

القرع تلك الفاكهة التي نراها مقطوعة على شكل مرعب في مسلسلات الاطفال او مايعد رمزا لعيد الرعب (الهلوين) ولكن لن نتحدث عن جانبه المرح فهو عبارة عن فاكهة تصلح للاكل وايضا للزينة فما هي فوائده الصحية للانسان ؟

وصف النبات :
القرع أو قرع العسل أو اليقطين هو نبات من الفصيلة القرعية التي من ضمنها الكوسة والخيار والشمام. لون قرع العسل أصفر أو برتقالي أو أحمر. ومن الدول التي يزرع فيها مصر والولايات المتحدة

القيمة الغذائية :
يحتوي اليقطين على فيتامين (أ، ب، وأحماض اللوسين، والتيروزين، والبيبورزين)
•السعرات الحرارية: 26
الدهون : 0.1
•الكاربوهيدرات: 6.5
•الألياف: 0.5
•البروتينات: 1
الكوليسترول :0

فوائده العلاجية :
•ملين للمعدة يمنع الإكتام
•ينشط الكبد
•يمنع الريقان
•يزيل الصداع والشقيقة خصوصاً النوع النفسي، أكلاً ووضعه موضعياً
•مهدئ للأعصاب وأمراض النفس
•مدر للبول
•يفتت الحصى والرمل
• ويزيل التهابات الكلى
• ينشط الكلى ويقوي وظائفها
•يكسر العطش و يزيل الحرارة والحمى
•ينفع أمراض الصدر والسعال
•ينشط اللثة ويكافح أوجاع الأسنان

•ملين للطبيعة وفي كميات كبيرة يساعد على القيء والاستفراغ
•بذره طارد للدود وخاصة الدودة الوحيدة
•يعالج أمراض الجهاز البولي ومشاكل غدة البروستات

فوائد اليقطين :
- أكل اليقطين يغذي البدن غذاء جيداً.

-يذهب الصداع إذا شرب أو غسل به الرأس.
-ملين للبطن.
- طارد للديدان.
- يستعمل لعلاج العجز الجنسي.

قيل عنه في الطب القديم القرع يغذي البدن، وماؤه يقطع العطش ويذهب الصداع ، وهو ملين للبطن ومدر للبول ومسكن للآلام والاورام. وفي الطب الحديث قالوا عنه إنه غني بفيتامين (أ) وفيتامين (ب).  وهو هاضم ومسكن ومرطب وملين وملطف، ويفيد حصر البول والبواسير والارق ومرض السكر، وينفع كعلاق للحروق والالتهابات.
وثبت حديثاً أن اليقطين أو القرع أو الدباء منشط للعقل ومفيد لأصحاب الأعمال الفكرية، فقد أكتشف علماء الطب البشري في ألمانيا مادة جديدة في القرع تسمى (Encephalic – Stimulant) لها تأثير عظيم في تنشيط الدماغ، وتنمية تلافيف المخ.
 زيادة قوة الذكاء والحيوية الذهنية: وقد أصدر العلماء الألمان مؤخراً إقرارا واجب التنفيذ في جميع المؤسسات المعينة بتعويد الطلاب والناشئين منذ باكورة أعمارهم على الإكثار من تناول القرع في وجبات غذائهم، كما يوصون كل العاملين في ميدان النشاط الذهني من المفكرين وخبراء ومدرسين ودارسين أن يركزوا على
العناية في تناول هذه المادة الثمينة في غذائهم.
قد أكدت الأبحاث أن قرع العسل من أسهل الخضراوات هضماً وأكثرها فائدة للصحة، فهو غنى بـ مضادات الاكسدة التى تقوى المناعة وتقلل فرص الإصابة بالأمراض المزمنة مثل السرطان وأمراض القلب.
وتعتبر ثمار قرع العسل وبذورها من الثمار الغنية بالزيوت والفيتامينات والمعادن المهمة للجسم وزيت بذر القرع يحتوى على نسب مختلفة من الزنك والفسفور والمنجنيز والحديد مع المغنيسيوم والسيلينيوم ولهذه المواد اهمية قصوى فى عمل بعض الانزيمات المهمة بالجسم.
وتحافظ تلك الانزيمات على البروستاتا والمثانة البولية ودعم وظائفهما الطبيعية والوقاية من الإصابة بالالتهابات أو تضخم البروستاتا ، كما تساعد على ادرار البول وبذلك تقلل من نسبة الإصابة بالحصوات البولية والتهابات مجرى البول.

وقد أثبتت الكثير من الأبحاث أن الأشخاص الذين يتناولون قرع العسل بكثرة هم أصحاب أقل نسبة من الإصابة بأمراض البروستاتا والمسالك البولية.
وأوضحت الدراسات أن القرع غنى أيضا بفيتامينى “أ” و”ب”، وكثير من الأملاح المعدنية، كما أنه مسكن وملين ومدر للبول ويساعد فى علاج البواسير والتهاب الأمعاء والأرق، كما أنه يستعمل فى الطب الشعبى فى علاج الحروق.
يذكر أن تناول كوب من القرع المطهى يمد الجسم بـ50 سعرا حراريا فقط، بينما يحتوى على 3 جرامات من الألياف .

استعمالاته :
يعتبر من افضل المواد الغذائيه التى تداوي القولون وذلك بطبخه مع اللبن و العسل ويؤكل كالحلوى صباحا و مساء و ايضا هذه الوصفه تستعمل لطرد السوائل من الجسم
يعالج اليقطين تضخم البروستاتا وذلك بطحن بذور اللب الابيض و مزجها مع كوب ماء ساخن لمده ربع ساعه ويصفى و يشرب صباحا و مساء
يستعمل مطبوخ اليقطين للناقهين ليستعيدوا قوتهم و تزداد مناعتهم
يستعمل اليقطين لعلاج الحمى و ذلك بطبخ اليقطين كالشوربه ثم يضاف عليه ملعقه خل و يؤكل صباحا و مساء مع تدليك الجسم بالخل المخفف بالماء البارد
شرب عصير اليقطين قدر كوب يوميا لمده شهر يعالج الامراض العقليه و النفسيه

دراسات عن قرع العسل :

قرع العسل مشروب الملوك والامراء
فى وسط شارع عماد الدين تجد طابورا طويلا على واحد من أشهر محلات العصير المصرية خاصة فى أيام الصيف الحارة التى نعيشها الآن، هذا لأنه ليس محل عصائر عادية، إنما هو أفضل مكان يقدم قرع العسل فى مصر.فبداية من الملك فاروق فى مصر وجورج بوش الأب من الولايات المتحدة وغيرهم من أمراء وملوك العالم تركوا وراءهم أشهى أنواع الفاكهة وعشقوا قرع العسل المصرى وطلبوه بالإسم من محل “كيف الملوك” الموجود بشارع عماد الدين.”كيف الملوك” عمره قرابة المئة عام وورثه “مجدى بديع القبطى ” عن عائلته عام 1988 والذى حكى لنا عن سبب عشقه لهذه المهنة وتخصصه بالعمل فى قرع العسل دوناً عن أى فاكهة، ويقول صاحب المحل: “حلو البر” هذا هو الاسم الذى نطلقه على قرع العسل، وذلك لأنه حلو فى كل حاجة يعنى طعمه حلو وشكله حلو ولصحة الإنسان حلو”.وأكمل “بديع” قائلا: “قرع العسل كان موجودا أيام موسى وعيسى ومحمد “عليهم الصلوة والسلام” وكان يروى أهل الصحراء و يؤكد على فوائده الأنبياء”.ومن الملاحظ تعليق عم مجدى، الرجل القبطى المؤمن، آيات قرآنية وقصاصات لوكالات أنباء عن فوائد القرع العسلى الصحية فى تخفيض الكوليسترول والتقلصات، كما أنه غنى بالحديد والكالسيوم، مما يؤكد كلامه.ويشرب عصير قرع العسل مع أى نوع من الأكل، خاصة الأسماك، حيث طلب جورج بوش الأب فى زيارته لمصر فى التسعينات أثناء حرب الخليج قرع العسل مع السمك وشدد على حبه الشديد لهذه الفاكهة، كما كان الملك فاروق يطلبه لنفسه ولضيوفه بإستمرار من ذات المحل.وعصير قرع العسل ليس المنتج الوحيد الذى يقدمه محل “كيف الملوك” للملوك بل يستغل عم مجدى ومساعدوه هذه الفاكهة الممتلئة بالفوائد فى العديد من المنتجات، ومنها الأيس كريم ومهلبية قرع العسل وخليط الفواكه وغيرها العديد من استخدامات قرع العسل أو “حلو البر” كما يطلقون عليه.

دراسة لليقطين في الطب النبوي
هو الدُّبَّاء والقرع، وإن كان اليقطينُ أعمَّ، فإنه فى اللُّغة: كل شجر لا تقومُ على ساق، كالبِّطيخ والقِثاء والخيار. قال الله تعالى: {وَأَنْبَتْنَا عَلَيْهِ شَجَرَةً مِّن يَقْطِينٍ }[الصافات:146]فإن قيل: ما لا يقومُ على ساق يُسمى نَجْماً لا شجراً، والشجر: ما له ساق قاله أهل اللُّغة فكيف قال: { شَجَرَةً مِّن يَقْطِينٍ}[الصافات:146] ؟.فالجواب: أنَّ الشجر إذا أُطلِقَ، كان ما له ساق يقوم عليه، وإذا قُيِّدَ بشىءٍ تقيَّد به، فالفرقُ بين المطلقَ والمقيَّد فى الأسماء باب مهمٌ عظيم النفع فى الفهم، ومراتب اللُّغة.واليقطين المذكور فى القرآن: هو نبات الدُّبَّاء، وثمره يُسمى الدُّبَّاء والقرْعَ، وشجرة اليقطين.وقد ثبت فى ((الصحيحين)): من حديث أنس بن مالك، أنَّ خياطاً دعا رسولَ اللهِ صلى الله عليه وسلم لطعام صنَعه، قال أنسٌ رضى الله عنه: فذهبتُ مع رسولِ الله صلى الله عليه وسلم، فقرَّب إليه خُبزاً من شعير، ومرَقاً فيه دُبَّاءٌ وقَدِيدٌ، قال أنس: فرأيتُ رسولَ اللهِ صلى الله عليه وسلم يَتتبَّعُ الدُّبَّاء من حَوالى الصَّحْفَةِ، فلم أزل أُحِبُّ الدُّبَّاءَ من ذلك اليوم.وقال أبو طالُوتَ: دخلتُ على أنس بن مالك رضى الله عنه، وهو يأكل القَرْع، ويقول: يا لكِ من شجرةٍ ما أحبَّك إلىَّ لحُبِّ رسول الله صلى الله عليه وسلم إيَّاكِ.وفى ((الغَيْلانيَّات)): من حديث هشام بن عروة، عن أبيه، عن عائشةَ رضى الله عنها قالت: قال لى رسولُ الله صلى الله عليه وسلم: ((يا عائشةُ؛ إذا طبَخْتُم قِدْراً، فأكثِروا فيها من الدُّبَّاء، فإنَّهَا تَشُدُّ قَلْبَ الحَزِين)).اليقطين: بارد رطب، يغذو غِذاءً يسيراً، وهو سريعُ الانحدارِ، وإن لم يفسُد قبل الهضم، تولَّد منه خِلْطٌ محمود، ومِن خاصيته أنه يتولَّد منه خِلط محمود مجانس لما يصحبُه، فإن أُكِلَ بالخَرْدل، تولَّد منه خِلطٌ حِرِّيف، وبالملح خِلطٌ مالح، ومع القابض قابضٌ، وإن طُبخَ بالسفرجل غَذَا البدن غِذاءً جيداً.وهو لطيفٌ مائىٌ يغذو غذاءً رطباً بلغمياً، وينفع المَحْرورين، ولا يُلائم المَبْرودين، ومَن الغالبُ عليهم البلغمُ، وماؤه يقطعُ العطش، ويُذهبُ الصُّداع الحار إذا شُرِبَ أو غُسِلَ به الرأسُ، وهو مُليِّن للبطن كيف استُعْمِل، ولا يتداوَى المحرورون بمثله، ولا أعجلَ منه نفعاً.ومن منافعه: أنه إذا لُطِخَ بعجين، وشُوِىَ فى الفرن أو التَّنُّور، واستُخْرِج ماؤه وشُرِبَ ببعض الأشربة اللَّطيفة، سَكَّن حرارة الحُمَّى الملتهبة، وقطع العطش، وغذَّى غِذاءً حسناً، وإذا شُرِبَ بترنْجبين وسَفَرْجَل مربَّى أسهل صفراءَ محضةً.وإذا طُبِخَ القرعُ، وشُرِبَ ماؤه بشىءٍ من عسل، وشىءٍ من نَطْرون، أحدَرَ بلغماً ومِرَّة معاً، وإذا دُقَّ وعُمِلَ منه ضِمادٌ على اليافوخ، نفع من الأورام الحارة فى الدماغ. وإذا عُصِرَت جُرَادتُه، وخُلِطَ ماؤها بدُهن الورد، وقُطِر منها فى الأُذن، نفعتْ مِن الأورام الحارة، وجُرادتُه نافعة من أورامِ العَيْن الحارة، ومن النِّقْرِس الحار.وهو شديدُ النفع لأصحاب الأمزجة الحارة والمحمومين، ومتى صادف فى المَعِدَة خِلطاً رديئاً، استحال إلى طبيعته، وفسد، وولَّد فى البدن خِلْطاً رديئاً، ودفعُ مضرته بالخلِّ والمُرِّى. وبالجملةِ.. فهو من ألطفِ الأغذيةِ، وأسرعِهَا انفعالاً، ويُذكر عن أنس رضى الله عنه أنَّ رسولَ اللهِ صلى الله عليه وسلم كان يُكثرُ مِن أكلِه

اضافه !!
اليقطين لا لون له ولا طعم لذلك يستعمله اصحاب المحلات الخاصة بصنع المربى فحين يتم خلطه مع اي نوع من الفاكهة يكتسب طعم ولون الفاكهة فسبحان الله.

شارك المقال في صفحاتك

مقالات ذات صلة

نصائح لخفض ضغط الدم المرتفع فوائد الفاكهة قبل الاكل فوائد فاكهة نومي حلو الحساسية من السمسم كيف تحافظ على صحة قلبك كيفية التحكم في اندفاع الادرينالين

معلومات الكاتب

ريم قدري

الشجرة المثمرة دائما يقذفها الناس بالحجارة لذلك فانا لا ابه بما يقول الحاقدون عني

(2) Readers Comments

  1. alshaymaa mostafa
    15/08/2014 at 6:19 م

    جزاك الله خيرا عى هذه المعلومات القيمه

  2. حسين من عين شرشار ولاية سكيكدة
    17/08/2014 at 10:19 م

    اول السلام عليم اواني نشكركم كتير على تدبيركم والفوايد التي انتم تقديموه لنا الصلاة على حبيب الله محمد اشرف مخلوقات الله وبعد نصيحة من عندكم كيفية استعمال قرع العسل سايل من فضلكم اي عدد الجرعات وشكرا نرجو ارد اخواتي حسين من الجزاير

أكتب تعليق

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *