Sunday, Jul. 23, 2017

  • تابعنا

بركان كينتاماني العظيم في جزيرة بالي

أغسطس 24, 2016 - -

تعتبر جزيرة بالي السياحية الرائعة من أروع الجزر التي توجد في دولة اندونيسيا حيث أنها مقاطعة بيرة تضم بعض الجزر السياحية الصغيرة أيضا كما أنها تضم العديد من المعالم السياحية الرائعة و التي تعتبر منارة يتوافد عليها جميع السائحين و لكن ليسوا كل السائحين على درجة واحدة من المستوى الاقتصادي , كما أنها تعتبر هي أصغر مقاطعة في البلاد و من الجدير بالذكر أيضا أنه تغطي المحافظة بضعة جزر صغيرة مجاورة بالإضافة إلى كما ذكرنا , كما أن جزيرة بالي الشهيرة   توجد في أقصى غرب جزر سوندا الصغرى و التي يوجد على غربها مقاطعة جاوا و من جهة الشرق جزيرة لومبوك حيث أنها تعتبر أجمل ولاية في اندونيسيا ضمن الأربعة و الثلاثون ولاية الموجودين داخل دولة اندونيسيا , و من الجدير بالذكر أيضا أن مدينة دنباسار هي العاصمة الرسمية لجزيرة بالي و التي توجد في الجهة الجنوبية من الجزيرة , أما عن المعالم السياحية التي توجد في الجزيرة فهي تحتوي على الكثير من الجبال و البراكين و المحميات الطبيعية المختلفة و التي تعتبر أجمل الأماكن السياحية في المقاطعة بأكملها و من أهم هذه المعالم هو بركان كينتا ماني العظيم و الذي يوجد على متن جزيرة بالي و الذي سوف نتحدث عنه اليوم ,,

بركان كينتاماني

و يعتبر هذا البركان من أهم ما يوجد في جزيرة بالي حيث أنه يوجد تحديدا في الجهة الشرقية من جزيرة بالي عند موقع جبل باتور الاندونيسي الشهير حيث أنه يوجد على ارتفاع يصل إلى حوالي أكثر من ألف و خمسة مائة متر مربع فوق سطح البحر , كما أنه من المعرووف أنه يصل درجة الحرارة عادة فوق هذا الجبل إلى حوالي خمسة عشر درجة مئوية تقريبا , أما عن الطقس فهو عادة ما يكون مليئ بالأمطار الساقطة حيث يضفي منظر رائع و مميز و الذي يطل على الكثير من الغابات الاستوائية المطيرة التي تنمو على هذا الجبل حيث يمكن التقاط الكثير من الصور التذكارية الرائعة بجانب هذه الخلفيات و المناظر المبهجة بالإضافة إلى وجود الحفر البركانية الجميلة و التي تتكون بها المياه و تصنع برك صغيرة جميلة , بالإضافة أيضا إلى بعض التلال الصخرية التي توجد في جبل باتور نفسه .

ثوران بركان كينتاماني

و يعتبر هذا البركان الرائع بركان كينتا ماني من أكثر البراكين نشاط حيث أنه يعتبر من أشهرها أيضا فإن هذا البركان يذكر أنه قد ثار أخر مرة في عام 1906 ميلادي حيث أنه قام بإحداث العديد من الدمار و الحرائق في كثير من المنازل و المعابد القديمة و الأثرية و التي لها أهمية كبيرة حيث أنه من أهمها معبد ألان دانو الشهير و الذي قد تم ترميمه و إعادة بناءه مرة أخرى في عام 1926 ميلادي كما أنه أبان هذا الثوران قد قام بتدمير العديد من القرى المجاورة للجبل , و من الجدير بالذكر أيضا أن هذا الجبل جبل باتور يوجد على مقربة منه متحف مميز و الذي يقوم بعرض الكثير من اللوحات و المعروضات التي تقوم بعرض تاريخ ثوران هذا البركان و مراحل الدمار التي قام بها بالإضافة إلى بعض الأفلام و المقاطع المصورة و التي تقوم بتجسيد البركان أثناء ثورانه كما يوجد أيضا تلسكوب كبيرة يمكن من خلاله مشاهدة فواهة البركان .

طرق صعود جبل باتور

كما أنه من الممكن أيضا أن تشارك في جولة سياحية للصعود إلى هذه الفوهة في النهار الباكر حيث أنه لكي تصل إلى فوهة البركان يحتاج حوالي ساعتين فقط من التسلق بالإضافة إلى وجود مرشد ليساعدك على الصعود و الوصو إلى قمة الجبل حيث يوجد الكثير من الطرق الوعرة و التي يمكن السقوط بها فإن المرشد يساعدك في سلك الطرق الآمنة , و من الجدير بالذكر أنه يوجد هناك طريقين للصعود إلى القمة الأولى عن طريق الغابات الاستوائية التي تملأها الأمطار عادة , أما الطريق الأخر فإنه هو طريق سقوط الحمم البركانية و التي تكون فارغة و ليست مليئة بالأشجار , و من المعروف أن تسلق مثل هذا الجبل يعتبر من أكثر التجارب روعة و شجاعة حيث أنه سوف تتحرك وسط الكثير من المنحدرات الجبلية بالإضافة إلى السير وسط المياه البيضاء الجبلية أيضا , كما أنه من المعروف أيضا أنه يوجد مطعم على مقربة من سفح الجبل حيث يقدم الكثير من الوجبات الاندونيسية التي تشبع العائدين من رحلتهم إلى فوهة بركان كينتا ماني .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

ريهام سليم

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *