Friday, Aug. 18, 2017

  • تابعنا

الساحر السيد الفلكي الذي القى السحر الاسود على المصريون

ديسمبر 29, 2016 - -

الساحر السيد الفلكي القى السحر الاسود على المصريون ..  من الطبيعي جداً أن نسمع أن هناك الكثير من المشعوذين و من المؤكد أيضاً أن جميعاً قد سمع عن السحر الأسود و هو أخبث أنواع السحر و أكثرها ضرر كما يوجد أيضاً الكثير من التعاويذ الخاصة بهذا السحر الشيطاني الخبيث ، و يعد من أخطر هذه التعاويذ تعويذة تدعى العزيمة البرهتية و التي تعد من أقوى و أشرس و أكثر التعويذ شراً و التي يقال أنها تحتوي على ثمانية و عشرون أسم من أسماء الله الحسنى بلغة يعرفها الجن جيداً فيجبون إلى قائلها على الفور مطاعين له حتى لو كانت أكبر و أقوى عشيرة في الجن سوف تكون مطيعة له و لا يعرف اللغة الصحيحة إلا أشخاص قليلون جداً و بكل تأكيد أنهم يستخدموها في الشر لأن من الأساس لا يسلك هذا الطريق إلا شخص كافر شرير لأن الله قد نهى تماماً عن فعل هذه الأشياء التي تؤدي إلى الشرك بالله و لكن تخيل إذا دخل هذا السحر الشيطاني إلى منزلك هذا ما فعله المشعوذ السيد الحسيني الفلكي مع المصريين دون أن يشعرون أو حتى يعلمون حتى يومنا هذا و لكن في النهاية الحارس هو الله الذي حماهم و لا يمس أحد منهم بضرر كيف تم ذلك هذا ما سوف نعرفه من خلال هذا المقال و ليس هذا فقط أيضاً حادثه موت السيد الفلكي تعد لغز محير حتى اليوم و نحن سوف نخبرك بكل هذه التفاصيل الغريبة جداً اليوم تابع معنا :

فيلم عاد لينتقم : حاول العرب خلال طيلة السنوات الماضية أن يصدرون أفلام رعب و لكن الجمهور العربي تعامل معها على أنها شيء مضحك و تافه و غالباً يعود هذا السبب إلى قلة الإمكانيات و ضعف الحبكة الدرامية و لكن مخرج فيلم عاد لينقم حاول أن يفعل شيء مختلف ، و فيلم عاد لينتقم هو فيلم مصري أصدر عام (1988) من بطولة النجم عزت العلايلي و الذي كانت تدور أحداثه حول بطل الفيلم الذي أنتقل بمنزل جديد تسكنه روح طفل صغير قتل في هذا المنزل و كان في أحدى المشاهد البطل قد لجأ إلى أحد الروحانيين من أجل أن يساعده في خروج روح هذا الطفل من المنزل و هنا قرر المخرج أن يستعين بروحاني حقيقي من أجل أن يعطي للمشهد واقعية و تم الاستعانة بأقوى روحاني في هذا الوقت و هو السيد الحسني الفلكي و تم الاتفاق معه على أنه سوف يقول أي كلام مصتنع على أنه تعويذه لكن للأسف الفلكي خدع المخرج و القى في هذا الفيلم  واحدة من أقوى التعويذات و هي العزيمة البرهتية و التي لن يقدر أي شخص على قولها بطريقة صحيحة و بالنص و خرجت عبر شاشات و لا أحد من المصرين هذا الأمر إلى اليوم لقد كشف عن هذا الأمر مؤخرا و لكن ليس فقط هذا الشيء الغريب في حياة هذا الرجل بل أيضاً حادثة موته كانت في غاية الغرابة .

حادثة موت السيد الفلكي : كان يلجأ إلى الفلكي مشاهير السياسية و الفن من أجل بعض الأعمال السحرية حيث كان من أشهر المشعوذين في هذا الوقت ، و في عام (2003) عثر على السيد حسيني الفلكي ميتاً في مكتبه و الغريب في الأمر أن كان على وجه أشد علامات الفزع و كأنه قد تعرض إلى شيء مخيف للغاية و عند التفتيش وجدو مناديل ملوثه بدماء الحيض و مناديل أخرى ملوثه بسائل منوي و أيضاً كميات كبيرة جداً من الحليب و الذي لا يمكن أن يكون من أجل استخدام طبيعي إلى جانب صور كثيرة إلى مشاهير مكتوب في خلفها طلاسم غريبة جداً ، و لم يجد الطب الشرعي أي سبب علمي مقنع إلى وفاه السيد الفلكي و إلى يومنا هذا مازالت حادثة وفاه السيد حسيني الفلكي لغز محير .

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

bassma

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *