Thursday, Jun. 22, 2017

  • تابعنا

المستشفى الأميري في الكويت

المستشفى الأميري في الكويت
يناير 09, 2017 - -

المستشفى الأميري في الكويت هي أول مستشفى حكومي تم بناءها في مدينة الكويت ، وذلك في عام 1941 بعد موافقة مجلس الشورى الكويتي ، تعطلت عملية استكمال بناء هذا المبنى للعديد من الأسباب من أهمها قيام الحرب العالمية الثانية آنذاك ، ولكن بعد انتهاء فترة الحرب ، تم استكمال عملية البناء ، بالفعل تم افتتاحها بشكل رسمي في عام 1949

 حول تأسيس المستشفى الأميري في دولة الكويت وتاريخها والخدمات الطبية التي كانت تقدمها فور افتتاحها ، كان لنا هذا التقرير:

تأسيس المستشفى الأميري في الكويت :

تعد المستشفى الأميري هي أول مستشفى حكومي تم افتتاحها في دولة الكويت ، وبدأ التفكير في هذه الفكرة في عام 1941 ، واستغرقت فترة بناءها ما يقرب من تسع سنوات للعديد من الأسباب من أهمها قيام الحرب العالمية الثانية ثم تم افتتاحها بشكل رسمي في عام 1949 ، وكانت هذه المستشفى في ذلك الوقت تضم ما يقرب من 45 سريراً ، بالإضافة إلى بعض الغرف المخصصة للعمليات الجراحية ، والمختبر ، فضلاً عن مكان مخصصة إلى الأدوية والعلاجات الطبية وهي الصيدلية ، لم تتوقف هذه المستشفى عند هذا الحد ، بل تم توسيعها عدة مرات وتم هدمها كلياً وإعادة تشييدها من جديد في عام 1984 .

الطاقم الطبي الأول في المستشفى الأميري في الكويت :

بلغ عدد الطاقم الطبي الأول في المستشفى الأميري في الكويت فور افتتاحها ما يقرب من ثلاثة عشر طبيباً وممرضتين ، وكان هذا البناء آنذاك يتسع الى ما يقرب من مائة سرير ولكن لم تتوافر الامكانيات المادية لتجهيزهم ، وبمرور الوقت ومع زيادة الأقبال على المستشفى تم زيادة عدد السرائر وإضافة عدد من الأجنحة في الجهة الجنوبية من المبنى حتى بلغ عدد الأجنحة بهذا المبنى ما يقرب من 15 جناحاً وهو ما يستوعب حوالي 620 سرير .

وفي عام 1961 تم إضافة أقسام أخرى إلى هذا المبنى لتوفير أفضل الخدمات إلى المرضي مثل إضافة مختبر اضافياً هذا بالاضافة إلى عيادات أخرى للأسنان والعلاج الطبيعي ، أما في عام 1954  تم بناء ملحقاً اضافياً لهذه المستشفى ، وذلك في منطقة الصليبيخات بالكويت لاستيعاب المرضى .

ويعد عام 1977 من المراحل الفاصلة في تاريخ المستشفى الأميري في الكويت ، تم اتخاذ قرار بهدم المبنى القديم للمستشفى وإعادة بناءه من جديد، لتصبح في هذه المرة عبارة عن مبنى مكون من 9 أدوار ويضم العديد من التخصصات الطبية الأساسية، وتم افتتاح المبنى الجديد (الحالي) في 18 فبراير 1984.

و في عام 1988 تم افتتاح مركز ثنيان الغانم لعلاج أمراض الجهاز الهضمي، واحتوي هذا المركز على جناحين وغرف وعيادات خاصة بالمناظير ، وفي عام 2010 تم افتتاح مركز صباح الأحمد للعلاج أمراض القلب ، كما احتويت المستشفى حالية على ما يقرب من حوالي 17 جناحاً لعلاج العديد من التخصصات من بينها الباطنية والجراحة والعناية المركزة والأطفال، كما تضم هذه المستشفى مبنى متخصص لاستقبال مرضى الجهاز الهضمي وآخر لأمراض القلب ، ويبلغ عدد الأطباء الحالية الذين يعملون بها ما يقرب من 295 طبيباً، أما هيئة التمريض فقد بلغت 923 ممرضاً وممرضة و177 إداري بها ، كما بلغ عدد المرضى المراجعين في العيادات الخارجية للمستشفى  154084 مريض سنوياً ، بينما بلغ عدد حالات الدخول للمستشفى 14784 مريضاً بمتوسط نسبة إشغال للأسرة تقدر بـ61%.

التخصصات الحالية بالمستشفى الأميري في الكويت :

يضم المستشفى الأميري في الكويت العديد من التخصصات ، ومنها الباطنية بتخصصاتها الفرعية كأمراض الغدد الصماء، أمراض القلب، أمراض الكلى، والعناية المركزة، والجراحة بتخصصاتها العامة والمسالك البولية، وطب الأطفال، كما يضم أقسام المختبر والأشعة والطب النووي.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

منى المتيم

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *