Friday, May. 26, 2017

  • تابعنا
  • محول العملات
  • أوقات الصلاة

أسباب سمك بطانة الرحم

أسباب سمك بطانة الرحم

إن الرحم هو العضو الأهم بالنسبة للمرأة ، فالرحم بالنسبة للمراة هو أحد الأعضاء التي تدل على أنوثتها ، وهو مصدر الحياة بالنسبة لها ، فالرحم هو العضو المسئول عن الحمل والإنجاب عند المرأة ، ومنه تخرج الحياة ، وبدونه تصبح المراة غير قادرة على الحمل والإنجاب ، ويصبح التبويض لا معنى لحدوثه ، لذلك تهتم المرأة بصحة رحمها ، وتسرع في علاج أي مشكلة تحدث به للحفاظ عليه ، ووقايته من أي مشكلة تقابله .

وعلى الرغم من أهمية الرحم الكبرى بشكل عام وبالنسبة للمرأة بشكل خاص ، فهو من أكثر أعضاء الجسم عند المرأة تعرضآ للإضطرابات والمشكلات الصحية ، فالرحم بشكل عام كل شهر مع حدوث التبويض وإتيان الدورة الشهرية يمر ببعض التغيرات حتى يصبح مؤهلآ لحدوث الحمل في حالة حدوث تلقيح للبويضه ، أو يعيد بناء بطانته من جديد بعد نزول الدورة الشهرية .

بطانة الرحم : بطانة الرحم هي الطبقة الداخلية المبطنة لجدار الرحم ، وهي طبقة ناعمة ، وهذه البطانة هي ما يتعلق بها الجنين عند تخصيب البويضة وحدوث الحمل ، وفي كل شهر وإن لم يحدث حمل يتخلص الرحم من هذه البطانة ، لتنزل في صورة الدورة الشهرية ، و يقوم ببناء بطانة جديدة الشهر القادم مع حدوث التبويض ، وتعمل بطانة الرحم أيضآ على حماية الرحم من حدوث الإلتصاقات ليبقى مجوفآ من الداخل .

وعند إقتراب الدورة الشهرية ومع حدوث التبويض يزيد سمك بطانة الرحم ليصبح مستعدآ لاستقبال البويضة المخصبة ، وتنزل هذه البطانة في حال عدم حدوث الحمل ، وتعود بطانة الرحم رقيقة جدآ لتزيد في السمك مع إقتراب الدورة الشهرية من  جديد ، لكن أن تكون بطانة الرحم طوال الشهر ذات سمك كبير أكبر من الحد الطبيعي فهذه مشكلة صحية تعاني منها بعض السيدات .

سُمك بطانة الرحم : سُمك بطانة الرحم هو مصطلح يشير إلى زيادة سمك بطانة الرحم عن المعدل الطبيعي المفترض ، وهو ما ينتج عنه العديد من المشكلات ، فمن المفترض أن يكون سمك بطانة الرحم الطبيعي هو أقل من 5 ملم أثناء الدورة الشهرية ، بينما تكون سمكها خلال الـ 14 يوم من الدورة حوالي 15 ملم ، وفي النصف الثاني من الدورة يتراوح سمك بطانة الرحم من 15 – 28 ملم ، وعندا يزيد سمك بطانة الرحم عن هذه الحدود فإنه يسبب للمراة العديد من المشكلات .

أسباب زيادة سُمك بطانة الرحم :

1 – تعد إضطرابات الهرمونات وزيادة هرمون الاستروجين هي أبرز الأسباب التي تؤدي إلى زيادة سمك بطانة الرحم ، حيث يتحكم هرمون الاستروجين في نمو بطانة الرحم ، وأي إضطراب به يغير من سمك بطانة الرحم الطبيعي .

2 – إن ضعف التبويض و مرض تكيس المبايض أيضآ يسببان زيادة سمك بطانة الرحم ، حيث تفشل البويضة في الخروج من جرابها كل شهر ، وهو ما يزيد من سمك بطانة الرحم .
3 – تلعب العوامل الوراثية دورآ كبيرآ في الإصابة بزيادة سمك بطانة الرحم ، فمن الممكن أن تورث هذه المشكلة .
4 – إن وجود بعض الاورام يؤدي إلى زيادة سمك بطانة الرحم كذلك .

أعراض سُمك بطانة الرحم :
1 – يسبب سمك بطانة الرحم آلام حادة أثناء الدورة الشهرية ، بالإضافة إلى زيادة وغزارة دم الحيض .
2 – تشكو المرأة من الألم عندالتبول أو التبرز .
3 – قد تتعرض بعض السيدات إلى تأخر الدورة الشهرية نتيجة سُمك بطانة الرحم .

مضاعفات سُمك بطانة الرحم : إن لم يتم علاج سُمك بطانة الرحم فقد تسبب للسيدة المصابة بها فقر الدم ، وقد ينتج عنها نمو الاورام الليفية داخل الرحم ، وفي حالة عدم علاجها قد يضطر الطبيب إلى استئصال الرحم كله ، نتيجة نمو وزيادة هذه الأورام .

طرق علاج سُمك بطانة الرحم :
يتم علاج سُمك بطانة الرحم بالطرق التالية :
1 – في حالة وجود خلل هرموني يتم اللجوء للعلاج الهرموني لإعادة توازن الهرمونات ، وبالتالي تعود بطانة الرحم إلى السٌمك الطبيعي لها .
2 – يتم علاج ضعف التبويض في حالة وجودة ويتم إعطاء المرأة منشطات .
3 – ويتم علاج تكيس المبايض أيضآ من خلال أدوية منع الحمل ، وأدوية تنظم الدورة الشهرية .
4 – في حالة وجود أورام في الرحم قد يلجأ الطبيب للتدخل الجراحي لاستئصال هذه الاورام ، والتخلص منها ، وبعدها تعود بطانة الرحم إلى السمك الطبيعي .

مقالات متنوعة

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

إسراء عادل

أكتب تعليق

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *