فوائد العواصف الرعدية وأضرارها

كتابة: ابتسام مهران آخر تحديث: 16 فبراير 2021 , 15:04

كيف تحدث العواصف الرعدية

يعتبر الهواء الدافئ الرطب بمثابة طاقة تغذي العواصف وخاصة العواصف الرعدية، وبدون هذا الهواء لا تستطيع هذا النوع من العواصف أن تكون على قيد الحياة ، وهذا الهواء يرتفع سريعًا عبر الغلاف الجوي ، ويتسبب في الرياح الصاعدة التي قد تتجاوز 100 ميل في الساعة وتستمر في الصعود حتى تخلق غيوم مسطحة مليئة بقطرات مطر غزيرة مصحوبة برياح مدمرة ، وبدون الرياح الباردة لا تعيش العاصفة الرعدية كثيرًا . [1]

أسباب العواصف الرعدية

ينتاب الكثير الفضول في معرفة كيف يتم تتبع العواصف ، فبعد اختراع الأقمار الجوية الاصطناعية أصبح من السهل رصد العواصف ، ويمكن أيضًا تتبعها عن طريق الرادارات الموجودة في طائرات مصنوعة خصيصًا لهذا النوع من الاكتشافات .

أما عن أسباب العواصف، فمع جميع انواع العواصف قد تحتاج جميع العواصف إلى نفس المكونات ومنها : الدفء والرطوبة والهواء الغير مستقر مع الرفع ، وهذا يحدث في العادة بالقرب من المحيطات حيث يتشكل في هذه المنطقة الهواء الدافئ الرطب الغير مستقر .

وتحدث عملية الرفع ويتم خلق السحابة التي ينتج عنها العواصف التي يتسبب بها رياح صاعدة قوية مع رياح هابطة والاثنان يحدثوا سويًا في نفس الوقت ، وهذه المرحلة قد تكون من أخطر المراحل في العاصفة، وبعدها تبدأ العواصف في التباطؤ شيئًا فشيئًا . [2]

أنواع العواصف الرعدية

تم تصنيف العواصف لعدة أنواع والكثير لا يعرف على سبيل المثال ما هو الفرق بين العاصفة الثلجية والجليدية ، حيث أن الأولى مصحوبة بالكثير من الرعد والبرق ، والثانية هي نوع من العواصف الثلجية ولكنها قد يصاحبها أمطار متجمدة .

أما عن العواصف الرعدية فقد تم تقسيمها إلى أنواع وهي :

العواصف الرعدية المتفرقة

هي من العواصف المنعزلة التي يوجد بها رياح خفيفة ، ولديها مستويات منخفضة ومتوسطة من الرطوبة، ويسمى هذا النوع من العواصف بـ ” العواصف الرعدية المحلية” ، وهذا النوع يكون قصير العمر ولا ينتج عنه عاصفة عنيفة .

عواصف رعدية متعددة الخلايا

هذه العواصف العنيفة هي متعددة الخلايا ، ومنظمة وترتبط بإعصار متوسط الحجم ، وتمر بمراحل مختلفة من التطور ، وكما يحدث في العواصف الاستوائية يحدث الكثير من الاضطرابات الأعاصير الموجية الأمامية ، ويلعب هذا النوع دور هام للغاية في نقل الحرارة إلى مستويات عالية من الغلاف الجوي .

عواصف سوبر سل

عواصف سو برسل الرعدية هي من العواصف التي تتعرض للصعود والهبوط ، كما أنها منظمة وينتج عنها عاصفة خارجة طويلة المدى ، وتعتبر من أكثر أنواع العواصف الرعدية شدة، ويمكنها أن تستمر لعدة ساعات بدون توقف ، مما ينتج عنها الكثير من الأضرار . [3]

علامات ما قبل العواصف الرعدية

بدون شك قد يكون هناك بعض العلامات التحذيرية التي يجب الالتفات اليها لكي تستطيع الحصول على معلومات كافية حول العواصف الرعدية ، وتكون على استعداد لها في أي وقت ومن هذه العلامات:

  • وجود سحب ركام تتميز بأنها كبيرة ومنتفخة .
  • رؤية السماء معتمة مليئة بالغيوم .
  • حدوث تغييرات مفاجئة في اتجاه الرياح .
  • حدوث انخفاض مفاجئ في درجات الحرارة وفي الضغط الجوي .

لذا سيكون عليك تجهيز نفسك جيدًا للتصدي لهذا النوع من العواصف حيث أنها تصل سرعة الرياح بها لـ 58 ميلاً في الساعة ويمكنها أن تدمر كل شيء بكل سهولة . [4]

فوائد العواصف الرعدية

قد ينتج عن العواصف الرعدية رياح قوية، وأمطار غزيرة ، كما أنه ينتج عنها أيضًا برق ورعد، ولدى هذا النوع من العواصف بعض الفوائد مثل :

  • تعمل على إزالة التلوث من الهواء ، وهذا نتيجة ارتفاع درجة حرارة الغلاف الجوي .
  • توفر العواصف الرعدية المياه للنباتات ، والبحيرات ولكن بشرط أن يكون الهواء دافئ ورطب وأن يكون الغلاف الجوي حالته غير مستقرة .
  • على عكس العواصف الترابية تساعد رياح العاصفة الرعدية على توزيع البذور وحبوب اللقاح ، وتسميد التربة .
  • عند حدوث البرق يتم إطلاق الطاقة حيث أن الرعد هو نتيجة الانتشار السريع للهواء الناتج عن ضربة البرق التي انتقلت إلى الهواء.
  • قد تكون العواصف الرعدية نعمة عظيمة لكل من الإنسان الكائنات الحية، حيث أنها تأتي ، وتغسل الكثير من الملوثات الموجودة في الهواء .
  • بدونها ستصبح العديد من الدول جافة بدون محاصيل أو أي حيوانات على قيد الحياة .
  • تساعد العواصف الرعدية على تخصيب التربة ، حيث تحول غازات التربة لـ مركبات مفيدة تشبه الأسمدة ولكنها طبيعية . [5]

أضرار العواصف الرعدية

بدون شك تعتبر العواصف الرعدية من العواصف الخطيرة ، حيث أنها قد تتسبب في الفيضانات والأعاصير ، والعواصف التي يمكنها أن تلحق الأضرار بالكثير من الأشياء كـ المحاصيل وتقوم بتحطيم المنازل والأشجار والسيارات والنوافذ .

والفيضانات التي تحدث بشكل مفاجئ من الممكن أن تكون كارثة حقيقية ، حيث أنها تتسبب في الكثير من الوفيات، وأيضًا البرق الناتج عن هذه العواصف ، قد يتسبب في نشب آلاف من حرائق الغابات كل عام، ويتسبب في قتل الأشخاص بالمئات كل عام أيضًا .

قد تؤدي الفيضانات الشديدة للغاية إلى ارتفاع منسوب المياه بشكل يعتبر مقلق وخطير ، ويمكنها أن تُحرك صخور من مكانها وتدمر جسور ضخمة ومباني كبيرة . [5]

كيف يمكنك أن تحافظ على سلامتك في العاصفة

  • قبل كل شيء من الضروري أثناء العاصفة الرعدية أن تبتعد عن الماء ، حيث أن هناك خطر ملامسته للكهرباء .
  • بالإضافة إلى ذلك يجب ألا تقف على قمة أي مرتفع أو تل ، ويجب ألا تكون أطول جسم، حيث أن إذا اقترب البرق ، سيكون خطر كبير عليك .
  • حاول أن تجعل لنفسك أي مأوى سواء في منزل أو في سيارة أو حتى في منخفض ، ولكن يجب الابتعاد عن أي أشجار ، أو أي شيء يمكن أن يتساقط في المنزل على رأسك .
  • من الضروري ألا تقوم باستخدام أي الكترونيات كالهاتف ، أو أي أجهزة كهربائية ولا تقم بالاستحمام أيضًا.
  • أما في حالة حدوث فيضان شديد مفاجئ فسيكون من الجيد أن تبقى بعيدًا عن الأماكن المنخفضة قدر الإمكان ، وتوقف عن قيادة السيارة حيث من الممكن أن تدفعها الفيضانات بعيدًا عن المسار الصحيح .
  • يمكن للفيضان الشديد المفاجئ أن يقلب السيارة بكل سهولة ، لذا إذا كنت تركب سيارة وحدث فيضان من الضروري الخروج من السيارة على الفور والاتجاه لـ أرض مرتفعة . [5]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق