هل الانفعال يؤثر على الجنين

كتابة: huda hussein آخر تحديث: 21 فبراير 2021 , 01:22

إن انفعالات المرأة تؤثر على الجنين ، كما يمكن أن تؤثر على النسل ، ولكن قديما لم يكن من الواضح بالضبط مدى أهمية تلك النتائج بالنسبة للبشر ، وفي السنوات ال 15 الماضية أوضحت الأبحاث على الأمهات والأطفال أن الحالة العاطفية للمرأة الحامل وخاصة الإجهاد والقلق والاكتئاب يمكن أن تغير من نمو طفلها مع عواقب طويلة الأمد.

إن ضعف الرفاهية العاطفية للأم نتيجة إلى للإهمال أو الإساءة يزيد من خطر إصابة طفلها بالعديد من الاضطرابات النفسية مثل الكأبة ، واضطراب نقص اليقظة وفرط النشاط ، والقلق أو غيرها من الحالات ، حيث إن الصحة العقلية للمرأة هي جزء لا يتجزأ من بيئة جنينها ، كما توضح مجموعة من الأدلة المزدهرة أن الصحة النفسية للمرأة الحامل يمكن أن تؤثر على صحة طفلها ، فقد تشكل الحالة العقلية للأم دماغ جنينها النامي.[1]

تأثير الانفعالات على الجنين

إن الجنين ليس في عزلة عن العالم من حوله بل يشعر بكل شيء ويتأثر به ، ويؤثر عليه ما تشعر به الأم ، وكثير من الأمهات يتساءلن  هل الزعل يسبب موت الجنين أم لا ، ونتائج تأثير الانفعالات المتعددة على الجنين كالتالي

تأثير الضغط والتوتر

عندما يتعلق الأمر بالإجهاد ، فإن علماء النفس في كثير من الأحيان يقومون بتأكيد أن القليل  منه جدا جيد ، حيث إن الدماغ البشري يتطلب إجهادًا كافًا ، ولكن ليس ساحقًا ، لتعزيز التطور العصبي الأمثل قبل الولادة وبعدها ، وكمية قليلة من الإجهاد تساعدنا على العمل على النحو الأمثل في معظم الحالات ، أما التعرض للكثير من الإجهاد ليس جيداً ، لأنه يمكن أن يساهم في الاضطرابات العاطفية والأمراض الجسدية للجنين ، كما أن بعض التوتر أثناء الحمل أمر طبيعي ، تمامًا كما هو الحال في أوقات الحياة الأخرى ، ولكن إذا أصبح التوتر مستمرًا ، فقد تستمر التأثيرات عليك وعلى طفلك.

وقد أثبتت الدراسات أن النساء الحوامل اللواتي يتمتعن بصحة عقلية ، وتعلّمن تعليماً جيداً ، وكان الحمل منخفض الخطورة كان أطفالهم أصحاء ، وحينما تم قياس مستوى الضيق النفسي للأمهات الاتي يعانين من الإجهاد أو القلق أو الاكتئاب في منتصف الحمل ، وتم اختبار نمو الأطفال في ستة أسابيع ثم مرة أخرى في عامين ، وجد أن الأطفال الذين تعاني أمهاتهم من ضيق خفيف إلى معتدل كانوا أكثر تقدماً في نموهم البدني والعقلي ، وأظهرت دراسة أخرى أن نمو دماغ الأطفال استفاد من القليل من الإجهاد قبل الولادة ، ونضج أسرع قليلا ، مع اتصال أسرع بين الخلايا العصبية.

ولكن الكثير من الإجهاد يمكن أن يكون ضارا ، فعندما تكون المرأة متوترة ، ينتقل جسمها تلقائيا إلى وضع القتال أو الهروب ، مرسلاً دفعة من الكورتيزول وهرمونات التوتر الأخرى ، وهذه هي نفس الهرمونات التي تزداد عندما تكون في خطر ، فهذه الهرمونات تجهزك للجري عن طريق إرسال دفعة من الوقود إلى عضلاتك وجعل قلبك يضخ بشكل أسرع ، و إذا تمكنت من التعامل مع التوتر والمضي قدمًا ، فسوف تنحسر استجابتك للضغط وسيعود جسمك إلى التوازن.

وفي الدراسات التي أجريت على النساء الحوامل، تم تعريف الإجهاد الشديد على أنه يشمل ما يلي فقدان أحد أحبائهم ؛ والحرب ؛ وكارثة كبرى مثل الزلزال أو الفيضانات أو الحرائق أو الهجمات الإرهابية ؛ والعنف بين الأشخاص ، وقد تم ربط هذه الضغوط إلى الإجهاض اللاحق ، أو انخفاض الوزن عند الولادة عند الرضع ، أما الإجهاد  المزمن مثل الفقر والتشرد والعنصرية والتمييز يمكن أن يؤدي أيضًا إلى انخفاض الوزن عند الولادة ، وكذلك إلى مشاكل جسدية ونفسية لاحقة ، فالأطفال الذين عانت أمهاتهم من هذه الأنواع من مستويات الإجهاد السامة أثناء الحمل هم من الناحية الإحصائية أكثر عرضة لمشاكل في الجهاز التنفسي والجهاز الهضمي ، والتهيج ، أو مشاكل النوم في السنوات الثلاث الأولى من الحياة ، كما أنها أكثر عرضة لمشاكل النمو الذي قد يساهم أيضًا في اختلافات طفيفة في نمو الدماغ والتي قد تؤدي إلى مشاكل سلوكية مع نمو الطفل ، مع القضايا المعرفية والسلوكية والاجتماعية والعاطفية والصحية التي تشير إلى التغيرات النمائية العصبية التي تموج في مرحلة المراهقة والبلوغ.

الإجهاد يمكن أن يؤثر على تنظيم الجهاز المناعي ، وهذا يؤثر أيضا على التطور العصبي والسلوكي في الجنين ، حيث إن البروتينات الالتهابية المعروفة باسم السيتوكينات تتأثر ،و يبدو أنها تؤثر على كيفية نمو الخلايا العصبية وأشكال الاتصالات ، وأيضا الخلايا العصبية المسؤولة عن البقاء على قيد الحياة وكيفية التطور. [1][2]

تأثير العصبيّة على الجنين

هناك العديد من الدراسات والتقارير التي تناقش الآثار السلبية على الجنين بسبب الظروف العصبية والقلق والتوتر الذي تعاني منه المرأة الحامل ، وهذه النتائج السلبية هي

المشاعر النفسية السلبية التي تعاني منها المرأة يمكن أن تلحق أضراراً بالغة بالرحم ، لأن هذه الآثار السلبية يمكن أن تسبب تقلصات الرحم الشديدة ، مما قد يؤدي إلى الإجهاض وفقدان الجنين.

حدوث عدم انتظام واضطراب في تقلص الرحم أثناء الولادة ، وكذلك حدوث تصلب عنق الرحم وعدم قدرة الجنين على المرور ، لذلك قد تصاحب المشاكل أثناء الولادة مضاعفات بعد الولادة.

ينخفض ​​إنتاج الحليب ، لذلك لا يستطيع الأطفال حديثو الولادة الحصول على ما يكفي من حليب الثدي ، وذلك لأن الأم تعاني من أمراض نفسية وعصبية وحالات مختلفة ، ويصبح  نشاط الجنين ونموه غير متوازن ، حيث لا يعيش الجنين في عزلة ، بل يتأثر ببيئة الأم وبيئتها ، وينعكس ذلك سلباً أو إيجاباً.

وزن الجنين أقل من الوزن الطبيعي بسبب نقص السوائل حوله ، وأيضا حركة الجنين المتكررة في الرحم ، وذلك نتيجة مرور هرمونات التوتر عبر رحم الأم لتصل إلى الجنين ، مما قد يؤدي للولادة المبكرة.

بالمقارنة مع الأجنة في الظروف العادية ، فإن الأجنة المعرضة للقلق والتوتر تكون أكثر عرضة للإصابة بضعف عقلي ، فيزداد بشكل كبير احتمال بكاء الأطفال العصبيين وقلة النوم ، وبالنسبة للأطفال الذين هم في حالة من القلق والضغط النفسي في الرحم ، فإن نموهم الفكري بطيء جدًا.

تسمم الحمل الناجم عن ارتفاع ضغط الدم بسبب هرمونات التوتر. [1]

نصائح للتخلص من الانفعالات

بالنظر إلى تأثير الظروف النفسية للمرأة على الجنين ، يجب على المرأة الحامل توخي الحذر الشديد واتباع التوصيات التالية

  • تحدثي إلى طبيبك حول سبب شعورك بالتوتر ، لأنه يمكنكما معًا البحث عن حلول ، بما في ذلك التأمل أو اليوجا قبل الولادة أو العلاج بالكلام
  • حتى إذا كنت لا تستطيعين الغناء ، يمكنك الغناء لأن الموسيقى تساعد في التحكم في مستويات الكورتيزول ، لذلك ستكون رأسك هادئة
  • خذي قسطًا من الراحة ، وحمامًا ساخنًا ، واشربي كوبًا من الشاي ، واقرئي قدر الإمكان لأنها تساعد على الاسترخاء ، ويمكن للمرأة أن تقرأ معلومات عن الحمل ورعاية الجنين
  •  بالإضافة إلى أن التمارين مفيدة للجسم والحوامل فإنها يمكنها تقوية العظام في منطقة الحوض ، وبالتالي تعزيز الولادة ، لذا احرصي أيضًا على ممارسة الرياضة بانتظام ، فهي تساعد على الاسترخاء والراحة وتهدئة الأعصاب
  • ممارسة اليوجا لما لها من فوائد عديدة منها تقوية الظهر والتخلص من آلام الجمل ، وكذلك اكتساب الهدوء والاستقرار العقلي. [2]
الوسوم
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
رد خطي
الإطلاع على كل التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
0
نحب تفكيرك .. رجاءا شاركنا تعليقكx
()
x
إغلاق