أمثلة على التمني   

كتابة: Wallaa Soliman آخر تحديث: 23 فبراير 2021 , 11:02

أسلوب التمني

أسلوب التمني هو عبارة عن التفكير القائم على التمني هو عندما يحدث شيء لا تريده لأنه من الصعب التحقق منه أو لا يمكن التحقق منه ، سواء كان جيدًا أو سيئًا ، و هو أحد طرق خلق الطلب.

التمني هي (مضيئة) وهي حرف يشبه الفعل فهو (حرف ناسخ) ويكن له رسالة تعني (رغبة) أي الرغبة في شئ معين ، والأمنية هي طلب لقضية تحبها الروح وتحثها وترغب فيها ، لكن لا أمل في حدوثها لأنها مستحيلة أو لأنها بعيدة ولا تريد تحقيقها حيث تتعدد أنواع الأساليب اللغوية.

حيث أن ادوات التمني في اللغة العربية كثيره  ويوجد التمني أربع أدوات واحدة أصيلة وهي (ليت) ، وثلاث ليست أصلية ، وهي: (هل) ، و(لو ) و (لعل) واستخدام هذه الأدوات راغبًا في أن يتم نصب المضارع ، في الجواب وهناك الفرق بين ليت ولعل فليس كل ادوات التمني متشابهه.

أمثلة على أسلوب التمني

وهناك أنواع من التمني من بينهم التمني المستحيل ، والتمني الذي يمكن حدوثه ومنهم :

  • أَلاَ ليتَ الشبابَ يَعودُ يومًا .. فأُخْبِرُه بما فَعَلَ الْمَشيبُ

وهذا يعد تمني مستحيل الحدوث ، حيث أن الشاعر تمنى أن يعود به الزمن وهذا يعد أمراً مستحيل الحدوث هذا مثال على استحالة الرغبة وعدم قدرة الشباب على العودة دون الحديث عنها و بدلاً من ذلك ، نقول إنه مستحيل ، عادةً أو بشكل معقول ، ولعل الحقيقة هي أنه إذا أراد الشباب القوة التي يتمتع بها شبابهم ، فإن وعدهم يكون عادةً مستحيلاً ، وإذا كان الوقت مطلوبًا للنمو بقوة. أحتاج هذا الوقت.

  • قول الله تعالى {لَعَلَّ اللَّهَ يُحْدِثُ بَعْدَ ذَلِكَ أَمْرًا}.

وهذا يعد أمر يمكن حدوثه ، فهذا تمني متوَقَّعَ الحصولِ

  • ليتَ لي ألفين دينارٍ.

وهذا أمرا يمكن توقع حدوثه ، وعندما يتم ترقب هذا الأمر في هذه الحالة تسمى ترجي ، حيث أن قوله : لو كان عندي ألفين دينار حيث أن هذا مثال على كيف يكون الأمل ممكنًا بعد وقت قصير من ظهوره ، لذلك يتعلم منه أنه إذا كانت الرغبة ممكنة ، فيجب أن تحدث بعد فترة طويلة من ظهورها حتى لا يكون هناك توقع أو توقع الجشع لأنه إذا كان لديك أي توقعات وجشع في حديثهم ، فسوف ينقلب أملك كما قال.

  • في قول الله تعالى {فَهَلْ لَنَا مِنْ شُفَعَاءَ فَيَشْفَعُوا لَنَا}.
  • في قول الله تعالى {فَلَوْ أَنَّ لَنَا كَرَّةً فَنَكُونَ مِن المُؤْمِنِينَ}.
  • في قول الله تعالى« يا ليت لنا مثل ما أوتي قارون» سورة القصص: الآية /79.

وهذه الآية تمني أن يكون لديهم حظا ، عظيم مثل حظ هارون.

  • قول الشاعر: فليت طالعةَ الشمسين غائبةٌ * * * وليت غائبةَ الشمسين لم تغب.

وهذا شعر عن التمني و يعبر الشاعر عن تمنية وشدة شوقة لحبيبتة وتمنية أنها تكن معه دائما ولا تغيب.

أوجة الفرق بين التمني والترجي

يقترب مفهوم التمني من الرغبة بمعنى معين ، لأن الناس يريدون أن يكون لديهم أمل في لحظة معينة لدافع معين ، ولكن تختلف احتمالات تحقيق هذين المفهومين للأسباب التالية أما الحاجة هنا نظراً لأن  التمييز بين الرغبة والتفكير بالتمني.

وتعد طريقة الترجي في اللغة العربية هي إما رغبة في حدوث شيء ما ، أو شيء محدد حيث يتم الحصول عليه من خلال العمل والعمل الجاد لتحقيق هذا الهدف ، نظراً  لأن طريقة الأمل في اللغة العربية تشبه طلب البناء.

بالرغم من ارتباط التمني في اللغة العربية بأشياء مستحيلة أو يصعب تحقيقها بسبب الكسل والخمول والأمل ، إلا أن التفكير بالتمني يصعب حله ، ويكاد يكون مستحيلًا ، لأن الرغبة هي تحقيق ، والهدف صعب التحقيق ، ولكن يأمل الترجي أن يتحقق ذلك لأن هناك فرقًا بين التمني والترجي حيث يوجد الفرق بين التمني والترجي.

عندما يكون هناك عامل كسل بين هذين المفهومين ، حيث يميز العلماء العرب بين التمني والترجي نظراً  لأن الشهوة مرتبطة بالكسل ، ولا يجتهد المرء في تحقيق هذا الهدف كما هو طموح.

التمني في القرآن الكريم

التمني هو الرغبة في طلب حدوث شيء ما والشيء المرغوب فيه دائمًا أمر غير متوقع ويدخل فيه شيء بعيد المنال ، وإذا كان الممكن متوقعًا ، فالكلمات مفعمة بالأمل والعبارة تدور حوله (ربما وأكون ربما ) ما وراء الانطباع بأن وصول زيد كان متوقعا الفرق بين التمني والطموح هو الممكن وما هو غير ممكن ، فلا أمل فيه حيث أن المعاني التي نعتبرها فهي مسألة رغبة لها طبيعة خاصة لأنها من التمني تكن الذين تربطهم وتشتاق إلى النفوس ، بغض النظر عما إذا كانت بعيدة أو مستحيلة ، فإن المسافة إليهم قد لا تكون بُعدًا من حيث الواقع أو العقل ، بل بُعدًا في معنى الروح.

فعندما نقول: أتمنى لو كنت قد فعلت هذا أو لم أستطع فعل ذلك ، أو أردت التوقف عن هذا وذاك ، فأنت تشير إلى أنك تشعر بأبعاد هذا الفعل أو تلك القدرة أو تلك المواجهة ، أو ربما ليس بعيدًا الحال أو مع الآخرين ، لكن شدة عطشك لها يخدعه إلى الاستبعاد و قد تشعر الروح بالاكتئاب ، فتستبعد قريبًا ، وقد تتغلب على الشعور بالأمل.

حيث أن القرآن الكريم لن يغفل عن ذكر التمني في آيات الله وقد ورد التمني في القرآن الكريم أكثر من مرة فلنتعرف عليها معاً:

  • تم ذكرة في قول الله تعالى {يَا لَيْتَنَا نُرَدُّ وَلَا نُكَذِّبَ}
  • وفي قَوْلِه: {يَا لَيْتَ قَوْمِي يَعْلَمُونَ}
  • وفي قول الله تعالى{يَا لَيْتَنِي كُنْتُ مَعَهُمْ فَأَفُوزَ} [النِّسَاء: 73].
  • في قول الله تعالى{لَعَلِّي أَبْلُغُ الْأَسْبَابَ أَسْبَابَ السَّمَاوَاتِ فَأَطَّلِعَ} [غَافِرٍ: 36، 37].
  • وفي قوله تعالى {فَلَوْ أَنَّ لَنَا كَرَّةً فَنَكُونَ}.

الفرق بين التمني والدعاء

الدعاء هو الاستعانة بمن له القدرة على الإجابة ، وهو الله عز وجل ، عز وجل والدعاء هو يكن طلب حقيقي ، والدعاء هو عبادة يطلب فيها العبد ربه ويسأل عنها ، فهي من أفضل العبادات التي يحبها الله ، وتم ذكره في قول الله تعالى{ أَمَّن يُجِيبُ الْمُضْطَرَّ إِذَا دَعَاهُ وَيَكْشِفُ السُّوءَ وَيَجْعَلُكُمْ خُلَفَاء الأَرْضِ أَإِلَهٌ مَّعَ اللَّهِ قَلِيلا مَّا تَذَكَّرُونَ”} سورة النمل الآية 62.

أما التمني عندما يتعلق الأمر بالتمني ، فهو رغبة الشخص في تحقيق شيء ما أو تحقيق هدف ما دون طلب المساعدة من شخص لديه القدرة على تلبية كل هذه الرغبات ويتطلب لتحقيق التمني بذل مجهود للحصول عليه وهذا عكس الدعاء تماماً.

مثال قول الله{ وَقَالُواْ لَن يَدْخُلَ الْجَنَّةَ إِلاَّ مَن كَانَ هُودًا أَوْ نَصَارَى تِلْكَ أَمَانِيُّهُمْ قُلْ هَاتُواْ بُرْهَانَكُمْ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ ” }سورة البقرة الآية 111.[1]

المراجع
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق