كيف يحدث تعاقب الليل والنهار

كتابة: أميرة قاسم آخر تحديث: 25 فبراير 2021 , 21:06

يحدث تعاقب الليل والنهار بسبب دوران الأرض حول محورها

إن شروق الشمس وغروبها ودورة النهار والليل هي مجرد حقائق بسيطة عن الحياة، وذلك يعود إلى أن الأرض تدور حول محورها ومن ثم فإنها تدور حول الأرض، وعادة يحدث دوران الأرض من الغرب إلى الشرق، مما كان سبب في أن الشمس تبدوا دائمًا وكأنها تشرق في الأفق الشرقي، وهذا يؤدي إلى حدوث الليل والنهار.

بالنسبة إلى دوران الأرض فإنها تدور مرة كل 24 ساعة هذا بالنسبة إلى الشمس أما بالنسبة إلى النجوم فإنها تدور مرة كل 23 ساعة و 56 دقيقة و 4 ثانية؛ لهذا السبب فإن الفرق بين الليل والنهار غير مقسم بشكل محوري، أما إذا كان المستوى المداري متساوي فإن الفرق بين النهار والليل سوف يكون متساوي أيضًا أي أن النهار سوف كون 12 ساعة وكذلك الليل 12 ساعة، وبناء على ذلك فإنه لن يحدث تغير موسمي على مدار العام.

العمليات التي ينتج عنها الليل والنهار

إن السبب الذي يؤدي إلى حدوث الليل والنهار هو أن الأرض كورية الشكل، وعند مواجهة أي جزء من الأرض إلى الشمس فإن هذا يؤدي إلى حدوث النهار وفي الجهة الأخرى يحدث الليل، وتستمر هذه الدورة على كوكب الأرض بالكامل ماعدا القطب الشمالي والقطب الجنوبي.

حيث أنه في فصل الصيف في الجهة الشمالية من الأرض يتم مواجهة القطب الشمالي من قبل الشمس، مما يكون سبب في أستمرار النهار لفترة، وهذا يجعل القطب الجنوبي بعيد تمامًا عن الشمس، وفي هذه الحالة يكون في القطب الجنوبي الليل مستمر لفترة طويلة، ومعرفة تفاصيل اختلاف الليل والنهار يعتبر من الأسئلة الشائعة من قبل العديد من الأشخاص وذلك من خلال ماذا ينتج عن تعاقب الليل والنهار ؟[1]

طول اليوم على الكواكب الأخرى

على مختلف الكواكب يكون لليوم عدد ساعات مختلفة، وذلك يعود إلى العوامل الجوية المحيطة، حيث أن الليل والنهار يوجد على الكواكب الأخرى لا يقتصر الأمر على كوكب الأرض، ولكن الاختلاف الوحيد بين الكواكب هو عدد ساعات الليل والنهار وعدد ساعات اليوم في كل كوكب والتي تختلف بناء على العديد من العوامل الطببيعية المختلفة، والسبب في ذلك إلى أن بعض الكواكب تسير ببطئ شديد مقارنة بكوكب الأرض، وعلى العكس فإن بعض الكواكب تسير بسرعة كبيرة مقارنة بكوكب الأرض، ومن أكثر الكواكب التي تشبه كوكب الأرض في الدوران خلال النهار والليل هو كوكب المريخ، وبالنسبة إلى كوكب الزهرة  فيحدث به دوره كل 243 من كوكب الأرض، ويتمثل تفصيل طول اليوم في الكواكب الأخرى والذي ينعكس على النهار والليل فيما يلي:

  • على كوكب عطارد فإن اليوم يساوي 1403 ساعة.
  • على كوكب الزهرة فإن عدد الساعات  5832 ساعة.
  • المريخ 25 ساعة وهو متساوي مع كوكب الأرض تقريبًا.
  • المشتري 10 ساعات فقط حيث أن عمالقة الغازات تدور بسرعة.
  • عدد الساعات على كوكب زحل 11 ساعة.
  • عدد الساعات على كوكب أورانوس 17 ساعة.
  • نبتون عدد الساعات به 16 ساعة.[2]

ماهي الاختلافات الجوية الموسمية

إن ميلان محور الأرض سبب في حدوث اختلاف بين عدد ساعات النهار وعدد ساعات الليل، بالنسبة إلى حدوث اختلاف في فصول السنة فإنها تختلف بناء على الاختلاف الذي يحدث في يوم الـ 21 أو الـ 22 من شهر كانون الأول، يبدء القطب الشمالي في الميل إلى الأرض وذلك بدرجة 23.5، وذلك يكون بعيدًا عن الشمس على أن يكون القطب الجنوبي في أتجاهها، ويطلق على هذا اليوم إسم يوم الإنقلاب الشتوي.

في هذا اليوم فإن النصف الشمالي للكرة الأرضي يشهد أصغر نهار في اليوم، ومحور الأرض لا يشير إلى الشمس تمامًا على مدار الاعتدالين الذان يحدثان على مدار العام، وذلك لأن الأعتدال الربيعي يحدث في شهر آذار، وبالنسبة إلى الأعتدال الخريفي فإنه يحدث في شهر أيلول، وفي هذا الوقت يحدث تساوي بين الليل والنهار حتى يكون طول الليل يساوي 12 ساعة وكذلك النهار يساوي 12 ساعة، إن سبب تعاقب الليل والنهار يعتبر من الظواهر التي يبحث بها العلماء بشكل مستمر.

الحكمة من حدوث الليل والنهار

إن فوائد تعاقب الليل والنهار متعددة، حيث أن التغير الذي يحدث بين الليل والنهار له حكمة من الله تبارك وتعالى، ولولا حدوث هذا الأمر لحدث احتراق في الجهة المقابلة إلى الشمس بسبب تعرضها إلى الشمس بشكل مباشر طوال الوقت، وبكل تأكيد فإن الحياة بها سوف تكون مستحيلة، وعلى العكس في الجهة الأخرى التي سوف تكون عبارة عن ليل طوال الوقت، مما يجعل النباتات لا تنمو بها ولا يصل إليها الضوء ولا الحرارة وبناء على ذلك فإن الحياة بها سوف تكون مستحيلة؛ لهذا السبب فإن التفاوت بين الليل والنهار والاختلاف الذي يحدث به يعتبر من الأمور التي كانت سبب في بقاء كوكب الأرض وفي بعض الحياة عليه إلى يومنا هذا.

كيف يتحرك الليل والنهار

إن الأسئلة حول تغير ظاهرة الليل والنهار مختلفة، ومن ضمن الأسئلة الشائعة نتائج دوران الأرض حول محورها فإنه على الرغم من أن الأشياء المحيطة بنا تبدوا ظاهيرًا ثابته إلا أنها تتحرك بشكل مستمر، وذلك يعود إلى أن الأرض تدور، ولا نشعر بهذه الحركة حيث أن جميع الأشياء المحيطة تتحرك بنفس سرعة كوكب الأرض.

تدور الأرض في عدة دورات في نفس الوقت، وذلك بداية من أنها تدور حول الشمس كل 365 يوم والتي تعتبر سبب واضح إلى حدوث الفصول الأربعة، وفي نفس الوقت فإن الأرض تدور حول نفسها كل 24 ساعة، وهذه مدة اليوم على كوكب الأرض، وهذا الدوران يكون سبب في حدوث الليل والنهار على مدار اليوم، وذلك يحدث عندما تتعرض بعض الأجزاء إلى أشعة الشمس والتي يكون بها النهار وعلى العكس في الأماكن الأخرى التي يحدث بها الليل.

كيف تتكون الفصول الأربعة

من ضمن أنواع الدوران هو دوران الأرض حول الشمس وهو السبب الرئيسي لحدوث الفصول الأربعة، وذلك لأنها تدور حول الشمس 365 يوم والتي تكون سبب في حدوث الفصول الأربع وهي الصيف والشتاء والربيع والخريف، والسبب الرئيسي لحدوث الفصول الأربعة يعود إلى ميلان محور الأرض بحد ذاته، مما يكون سبب في اختلاف وصول أشعة الشمس إلى الأرض في أماكن مختلفة.

ما سبب ميل الأرض

من الأعتقادات الخاطئة التي يعتقد بها الكثير من الأشخاص أن أن الأرض في فصل الصيف تكون أكثر أقترابًا من الشمس، وهذا يؤدي إلى ارتفاع درجة الحرارة في أماكن محددة على الأرض، وفي نفس الوقت فإنه يوجد أعتقاد على أن الأرض تبتعد عن الشمس في فصل الشتاء.

الصحيح أن مدار الأرض لا يمثل دائرة ولكن يحدث به أنحرافات بسيطة، وفي بعض الأوقات في العام فإن الشمس تكون قريبة من الأرض أكثر من أي وقت آخر، وفي نفس الوقت فإن نفس الوقت عندما يكون لدينا فصل الشتاء فإن الأرض تكون قريبة من فصلي الشتاء والصيف، وعلى الرغم من هذه التغيرات التي تحدث على مدار العام في المسافة بين الأرض وبين الشمس إلا أنها لا تحدث فارق كبير في درجة الحرارة على الأرض وعلى الفصول الأربعة.[3]

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق