ماذا تفعل إذا استنشقت دخان الحريق

كتابة: Om adham آخر تحديث: 04 مارس 2021 , 21:07

الإجراءات المتبعة عند استنشاق دخان الحريق

عندما يستنشق الشخص دخان الحريق فعليه عمل بعض الإجرءات والإحتياطات ومنها الآتي:

  • لابد أن يأخذ المريض قسطاً من الراحة عند استنشاقه لتلك الأدخنة وخاصة كبار السن ، والأطفال ، والذين يعانون من مشاكل في أجهزة التنفس مثل حساسية الصدر ، ونوبات الربو ، والكحة الشديدة.
  • إعطاء المريض عند استنشاقه لتلك الأدخنة الأدوية التي تعالج نوبات الربو ، والسعال ، وإضطرابات التنفس كما لابد من شرب الكثير من السوائل ، والعصائر مع تجنب التنفس من خلال الفم لأن الأنف تعمل على تصفية الغازات السامة الموجودة في الهواء ويجعل الهواء الداخل نقي وصافي من أي غبار أو أدخنة ،مع الإمتناع عن بذل أي مجهود حتى لا تزيد الحاجة إلى الأكسجين وبالتالي يزداد استنشاق الدخان.
  • أما إذا حدث فقد للوعي أو حدوث إضطرابات ، ومضاعفات كبيرة لابد من استشارة الطبيب على الفور أو الذهاب إلى أقرب مستشفى ليقوموا بإتخاذ اللازم أما إذا شعرت بضيق في التنفس نتيجة دخول الأدخنة إلى داخل الجهاز التنفسي فلابد من الذهاب على الفور للطبيب لتلقي جلسات تنفس.
  • كما أنه من اللازم تغيير الملابس ، والاستحمام فوراً للتخلص من رائحة الدخان التي تنتج من الحرائق ، وغلق النوافذ لعدم استنشاق كميات كبيرة من الأدخنة التي تسبب في تلوث الجهاز التنفسي ، والكثير من الأمراض المزمنة كما لابد من تجنب التدخين حتى لاتزيد من تلوث الهواء المستنشق ويزيد من الضرر للأجهزة في الجسم سواء القلب أو الأعصاب وكذلك لابد من تجنب استخدام المكنسة العادية أو الكهربائية حتى لا تزيد من المضاعفات الناتجة من تداخل تلك الأدخنة مع بعضها.
  • استخدام الفنتولين كعلاج سريع عند حدوث اي كحة او اختناق في حالات الربو ، والرجوع الى العلاج الوقائي اذا كان قد تم توقيفه من قبل وقد أوضحت العديد من الأبحاث التي قام بها الكثير من الأطباء على أن حالات الوفاة الناتجة عن استنشاق الحرائق ترجع سببها إلى الإختناق وتلوث الهواء بسبب احتواء الدخان الناتج عن الحرائق على غازات سامة ، وجسيمات دقيقة وتعتمد نوع هذه الجزيئات على نوع المواد المحترقة.[1]

تأثير أدخنةالحريق على الصحة

  • هناك الكثير من أضرار دخان الحرائق على جسم الإنسان  وخاصة للأطفال لأن الرئة تكون في مرحلة النمو ، والاشخاص المصابون بأزمات الربو ، والامراض الصدرية ، والاشخاص المصابون بأمراض القلب حيث تعمل الأدخنة على انسداد الشرايين ، وضعف عضلة القلب، والجهاز الدوري وكذلك تسبب الضرر لكبار السن ، بأمراض خطيرة وتكون من خلال أعراض تظهر في مناطق متفرقة في الجسم منها احمرار للعين ، وسيلان الانف ، والإرهام ، والإكتئاب ، وخشونة في الصوت بسب تشنج الأحبال الصوتية.
  • ان الاضرار الناتجة عن حريق الاطارات هو انبعاث غازات ، ومواد كيميائية سمية ملوثة مثل اول اكسيد الكربون ، واكسيد السيلفر ، وأكسيد النيتروجين ، ومواد متطايرة عديدة، وهذه الملوثات لها تأثير حاد مباشر على المدى الطويل، حيث ينقسم على السكان المحيطين بالمنطقة والعاملين في مجال الاطفاء.
  • تصيب أدخنة الحرائق الجهاز التنفسي مثل القصبة الهوائية ، والرئة ، والحساسية بأنواعها مثل الجيوب الأنفية مع كحة مزمنة ، وصفير في التنفس ، وانسداد في الشريان الرئوي وفي بعض  الأحيان حدوث طفح جلدي لدى الأطفال وإصابة جهاز المناعة.
  • قد يعاني الشخص من حرقة في العين ، وسيلان الأنف ، والسعال ، والبلغم ، وكذلك قد تصاب المرأة الحامل بالتسمم أو ضيق التنفس مما  تسبب الضرر لها ولجنينها وقد يعانوا الأشخاص المصابون بأمراض القلب من ألم في الصدر أو خفقان في القلب.[2]

إزالة آثار دخان الحريق من المنزل

تعتبر إزالة رائحة دخان الحريق من المنزل عملية من الأفضل تركها للمهنيين ذوي الخبرة ، والمعدات المتخصصة والقدرة على العمل بأمان داخل منزلك دون التسبب في مزيد من الضرر مرة أخرى كما لابد من وجود مهندسين ، وفنيين لمعرفة ما هو الأثر الذي سيخلفه ذلك الحريق على المبنى وفي كثير من الأحيان يحاول أصحاب المنازل تبديد رائحة الدخان بمزيلات الروائح الكريهة ، والشموع المعطرة وتعد تلك الأساليب ماهي إلا طريقة لتضييع رائحة الدخان لفترة قليلة ولن تزيلها من المنزل إلا من خلال دفن جزيئات الدخان نفسها في الأقمشة ، والألياف ، والأسطح المسامية الأخرى  لإزالة رائحة الدخان تمامًا ، يجب تنظيف العناصر بعمق.

 أما إذا كانت المنطقة المتضررة من الحرائق صغيرة فغالبًا ما يكون مقدار الجهد المطلوب للتخلص من روائح الدخان أقل عند مقارنته بممتلكات كبيرة أو مبنى به غرف متعددة ويمكن أن يتسبب حريق أكبر في مزيد من الضرر ، مما يؤدي بدوره إلى زيادة احتمالية انتشار رائحة الدخان في جميع أنحاء الممتلكات الخاصة بك.
عندما تزيد ساعات إشتعال الحريق وكلما طال الانتظار ، ازداد ضرر الدخان سوءًا حتى لو بدا الضرر ضئيلًا ، يمكن أن تبدأ معظم أنواع المواد في المنزل في التحول إلى اللون الأصفر أو تغير اللون أو الصدأ أو التآكل بسبب تأثير السخام الحمضي أو جزيئات الدخان وقد يحرق الدخان السجاد ، والمفروشات ، والملابس ، والستائر. 
قد ينتج من أنواع دخان الحرائق  روائح غريبة مثل حرق بلاستيكت أو جلود ويحدث تفاعل المواد الموجودة في جميع أنحاء منزلك بشكل مختلف مع جزيئات الدخان أما في  الأسطح الصلبة المسامية مثل الحوائط الجافة ، وورق الحائط ، والخشب والطلاء يمكن أن يتغير لونها ، وتتلطخ بشكل دائم ما لم تتم معالجتها بسرعة أما الأسطح المعدنية في الصدأ والتآكل بالسخام الحمضي الناتج عن الحريق تختلف تكلفة إزالة رائحة الدخان اعتمادًا على مدى الضرر والخدمات اللازمة لإزالة رائحة الدخان.امسح جميع الأسطح الصلبة بمنظف معتدل وماء وهذا يشمل الأسطح المطلية  والألواح ، والأبواب ، وإطارات ، النوافذ ، العتبات ، والأجزاء الخارجية والداخلية لجميع الخزائن والأدراج واستخدام  منتجات تجمل الرائحة مثل صودا الخبز أو الفحم المنشط للمساعدة في تقليل الرائحة داخل الغرفة  وربما لا تكون هذه المنتجات فعالة في إزالة رائحة الدخان وحدها ولكنها قد تساعد المناطق التي لم تتأثر بشكل مباشر بدخان الحريق.

سبب ضيق التنفس عند استنشاق دخان الحريق

اضرار استنشاق الدخان ترجع إلى تسمم غاز أول أكسيد الكربون وذلك بسبب تراكمه في مجرى الدم وبالتالي يحدث استبدال داخل الجسم الأكسجين الموجود في كرات الدم الحمراء بأول أكسيد الكربون مما يسبب ضيق في التنفس ، والإصابة بالكحة ، وصعوبة في التنفس ومع إزدياد تصاعده عند استمرار الحريق لفترة كبيرة سواء كان حرق بنزين أو خشب أو بلاستيك يتراكم غاز ثاني أكسيد الكربون في الغرفة المغلقة مما يسبب الإختناق ، وعدم القدرة على التنفس ، وقد يسبب الوفاة وتشكل بلغم كربوني وهي ناتجة من دخول الدخان إلى داخل الجسم.  

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق