أشهر النساء في التاريخ الإسلامي

كتابة: Kholoud Hassan آخر تحديث: 10 مارس 2021 , 12:56

نساء رائدات في الإسلام

يتملك الإسلام عدد كبير من النساء البارزات المؤثرات في مجالات مختلفة، قائدات وقدوات للمسلمات، ونموذج للمرأة المسلمة معلن لكل العالم، فقد كان دور أشهر النساء في التاريخ الإسلامي لا يقتصر علي صورة معينة، فمنهم الصالحة العالمة والأم والزوجة الصالحة، والتاجرة والشاعرة والمجاهدة والفقيهة، يخبر كل نموذج عن دور المرأة المؤثر في المجتمع الإسلامي.

أشهر النساء في الإسلام

كثرت سيرة النساء الصالحات في التاريخ الإسلامي، نتناول الأشهر تأثيراً، فهم لم يصبحوا أشهر النساء في التاريخ العربي سوى بما قدموه للإسلام من سير ونهج حياة قويم وهم :

عائشة بنت أبي بكر (زوجة الرسول)

أسمها عائشة بنت أبي بكر رضي الله عنهما، فأبي بكر كان صديق النبي محمد ﷺ، كانت احدي زوجات النبي، كان لها مكانة عظيمة عند رسول الله ﷺ، فقد كانت أشهرهم لقبت بالصديقة، وكانت معرفة وسط المسلمين بأم المؤمنين، ولدت في عصر الإسلام، وكان ذلك التوقيت سبباً لتغرس فيها كل فضائل الدين الإسلامي القويم، فقد كان منزلها منزل أقرب الصحابة لرسول الله ﷺ، هو أبو بكر الصديق، تم زواجها من الرسول ﷺ بعد الهجرة للمدينة المنورة، فعمت فرحة المسلمين بالزواج المبارك في أنحاء المدينة المنورة.

أكثر ما يميز عائشة رضي الله عنها هو العلم الغزير، كانت أكثر من روي أحاديث عن رسول الله ﷺ، فهي تعتبر أفقه الناس ورأيها سديداً يأخذ به العامه، وقيل عنها ما رأيت أحداً أعلم بالحلال والحرام، والعلم، والشعر، والطب من عائشة أم المؤمنين رضي الله عنها.

كان لها عند النبي ﷺ مكانة خاصه حيث قال عنها حديث أخرج البخاري في صحيحه عن ‏أبي موسى الأشعري رضي الله عنه أنه ‏قال:ﷺ:‏ “‏كَمُل من الرجال كثير، ولم يكمل من النساء إلا ‏مريم بنت عمران، ‏وآسية امرأة فرعون، ‏وفضل ‏عائشة ‏على النساء كفضل ‏الثريد ‏على سائر الطعام.

كما كان لها مكانة كبيرة في الملأ الأعلى، أخرج البخاري ومسلم في صحيحيهما عن ‏أبي سلمة أنه قال:‏ ‏إن ‏عائشة -رضي الله عنها- ‏قالت: ‏قال رسول الله ﷺ يومًا: “‏يا ‏عائش، ‏هذا ‏جبريل ‏يقرئك السلام”. فقلت: وعليه السلام ورحمة الله وبركاته، ترى ما لا أرى أي تريد رسول الله ‏ﷺ.

لمع دور السيدة عائشة في حياة المسلمين، حيث أنها روي عنها أحاديث رسول الله ﷺ، يصل عدد الأحاديث التي روتها مائتان وتسعة وتسعون حديث، نُقل عنها أنها أكدت أن الصحابة رضي الله عنهم سافروا لبلدان بعيدة لينشروا الدعوة ويبتغون العلم، وصولاً لمصر والكوفة والشام وبلدان كثيرة غيرهم.

أسماء بنت أبي بكر

اعتبرت من أشهر النساء في التاريخ الإسلامي، لقبها ذات النطاقين، أختها تكون أم المؤمنين عائشة زوجة النبي ﷺ، أسماء من القدوات النسائية الإسلامية المؤثرة، فقد كانت رمز للمرآة المؤمنة الإيجابية في الكرم والشجاعة والقوة الإيمانية والصبر.

عاشت حياة كلها إيمان منذ أن بدأت الدعوة، فتربت علي التقوي وحب الإيمان، كانت تتعلم من أبيها أبي بكر الصديق رضي الله عنه، ومن الرسول الكريم ﷺ، كانت تطبق ما تتعلمه، حملت لقت ذات النطاقين تشريفاً لدورها في دعم الإسلام.

ذات النطاقين

أطلق عليها رسول الله ﷺ ذلك اللقب حينما كان أبي بكر يعد العدة للهجرة مع رسول الله، احتاجت أمتعته لرباط يشدها فقامت من تلقاء نفسها بشق نطاقها نصفين وقدمته له كبديل للحبل، فلما رأي الرسول الكريم ﷺ موقفا قال لها ” أبدلك الله بنطاقك هذا نطاقين في الجنة” ذلك المشهد سبب تسميتها بذات النطاقين، كانت تخبئ الطعام والزاد في نطاقها وتذهب في الليل بين الجبال إلي رسول الله ﷺ وأبيها مراقبة إذا كان أحداً من المشركين يراقبها.

كما يجعل أسماء بنت أبي بكر قدوة كونها كانت زوجة صالحة للزبير أبن العوام، كانت تعينه في الحياة، فرغم ضيق الرزق كانت صابرة، تحاول تدبير الأموال وتحسن إدارتها فلا تكلفه خادماً، وكانت تدير الأمور بشكل يجعل لزوجها القدرة علي التفرغ لعمله والجهاد في سبيل نشر الإسلام، تلك الصورة لزوجة تعد درساً لدور المرأة في الحياة الزوجية، وأصبحت قدوة في دورها للمجتمع الإسلامي فقد كانت تنفق كل ما تملك للفقراء، حتي وإن لم يتبقى لها شئ حتي في فترات فقرها كانت تنفق للفقراء وتشعر بالحرج لقلة ما تقدمه.[2]

خديجة بنت خويلد

هي أم المؤمنين رضي الله عنها، قبل الإسلام كانت تاجرة كبيرة،  فتاة جميلة وذكية ومرحة، وفصيحة اللسان ذات حسب ونسب مشرف فهي من عائلة نبيلة في مكة، فأبوها خويلد أمتاز بين سادة قريش بسيادته ويؤخذ رأيه في المشكلات، ولا تنتهي دون وجوده، كانت خديجة رضي الله عنها سيدة ذكية تستعين في تجارتها برجال لتيسير حركة التجارة مقابل نسبة من الربح، لقبت بسيدة نساء قريش، كانت مثال قوي وعملي علي حقوق المرأة في الإسلام بخصوص عمل المرأة.

هي أشهر النساء في التاريخ الإسلامي، هي أم المؤمنين التي تزوجت النبي الكريم قبل نزول أمر الدعوة للإسلام، في عمر الأربعون وكان عمر النبي خمسة وعشرون من عمره، عاشا سوياً في سعادة وسكينة وود، فقد كانت مصدرا للدعم الكبير للنبي حتي توفت في منتصف الستينات من عمرها، أحبها النبي ﷺ حباً شديداً فقد كان يذكرها حتي بعد مماتها، فمن شدة حزن النبي ﷺ عليها وألمه لقب العام التي توفت فيه عام الحزن، كما أن كان نفس العام قد توفي فيه عم الرسول أبي طالب.

وعَنْ عَائِشَةَ قَالَتْ مَا غِرْتُ عَلَى نِسَاءِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِلَّا عَلَى خَدِيجَةَ وَإِنِّي لَمْ أُدْرِكْهَا قَالَتْ وَكَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِذَا ذَبَحَ الشَّاةَ فَيَقُولُ أَرْسِلُوا بِهَا إِلَى أَصْدِقَاءِ خَدِيجَةَ قَالَتْ فَأَغْضَبْتُهُ يَوْمًا فَقُلْتُ خَدِيجَةَ! فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِنِّي قَدْ رُزِقْتُ حُبَّهَا” (صحيح مسلم).

كانت أول من أمن بالرسول الكريم ﷺ بعد أن أخبرها بالوحي الإلهي، وكانت أول من أدي الشعائر والعبادات الإسلامية مع رسول الله ﷺ، وبعد ذلك أصبحت خير معين ودعم لرسول الله في الجهر بالدعوة.[3]

أم سلمة زوجة النبي

هي من أشهر النساء في التاريخ الإسلامي، أسمها هند بنت أبي أمية ولقبها أم سلمة، تزوجها الرسول بعد وفاة زوجها بعد أن ردت عن خطبة أبو بكر وسيدنا عمر رضي الله عنهما، ورحبت بالزواج من النبي الكريم، أول من هاجر مع النبي من النساء كانت أم سلمة رضي الله عنها.

كانت أخر زوجة توفت لرسول الله ﷺ، كان يلجأ لها الناس المختلفون في الآراء فقد لقبت بصاحبة الرأي الصائب، نقلت لنا عن رسول الله ﷺ ثلاثمائة وثمانية وسبعون حديثاً، كانت تحفظ كتاب الله القرآن الكريم كاملاً، وكانت فصيحة ولديها بلاغة وأيضاً متمكنة اللغة، بعد وفاة النبي الكريم كان يقصدها الناس للتعلم الدين فقد كانت تعلم الأحكام الشرعية، أيضاً كان البعض يقصدها لسماع الأحاديث النبوية.

نساء خالدات في التاريخ الإسلامي

المرأة الصالحة في الإسلام تعبد الله وتتقي نواهيه وتتبع أوامره، وتسعي في التعلم والتجارة، وأي أتجاه لا يختلف مع تعاليم الدين الإسلامي، أعز الإسلام النساء، فبكل بساطة تجد سير نساء رائدات في تاريخ الحضارة الإسلامية تنقل للعالم، ولم ينكر أحداً فضلهن مثل:

  • فاطمة الفهري
  • نسيبة بنت الحارث الأنصاري (أم عطية)
  • رفيدة بنت سعد (رفيدة الاسلمية)
  • السلطانة رازيا (راضية)
  •  زبيدة بنت أبي جعفر (زوجة هارون الرشيد)
  • الملكة ضيفة خاتون حاكم حلب
  • الملكة أمينة
  • زينب الشهدا (أشهر خطاطة)
  • سوتايتا آل مهمالي
  • مريم الأسطرلابي (عالمة فلك) [4]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق