ما هو الامتنان

كتابة: Kholoud Hassan آخر تحديث: 27 مارس 2021 , 06:36

ما هو شعور الامتنان

عندما تشعر برغبة في الثناء على فضل لمن فعل لك معروفاً وتريد أن تعبر عن امتنانك فتقول “شكراً” للشخص الذي ساعدك أو قدم لك هدية. ذلك هو شعور بالامتنان، والامتنان هو مقدرة  الشخص أن يكون شاكرا ويظهر الفضل للإنسان وللأشياء من حوله، وامتنان لله رب العالمين والشكر والشعور بالفضل لأي شيء يحد

ومن منظور علمي، الامتنان ليس مجرد فعل حيث إنه الشعور بعاطفة إيجابية تؤثر بغرض بيولوجي، ووفقاً لتعريف علم النفس الإيجابي يُعرف الامتنان بطريقة علمية حيث يمكن للعلماء قياس آثار الامتنان، حيث يقول أن النتائج الإيجابية التي يشعر بها الفرد تدوم أكثر بوقت يمكن قياسه عن مجرد الشكر، فالشعور بالامتنان يؤثر في الحالة النفسية.

ما مفهوم الامتنان

هناك تعريفات لمجموعة من الباحثين وعلم النفس ويعرف الامتنان ب:

  • هو عاطفة يتم استحضارها في الأغلب عندما يتلقى الشخص فوائد مكلفة وغير متوقعة ومتعمدة.
  • وتعريف علم النفس يقول أن الامتنان عاطفة اجتماعية تشير لإدراكنا الإيجابي للأشياء التي فعلها الآخرون لنا.
  • الامتنان هو عاطفة لها قيمة إيجابية يمكن أن تنتج في الوقت الذي يقوم شخص آخر.[1]

ما هي تمارين الامتنان

تخيل الفقد

تخيل أن هناك شيئًا تملكه ثم فجأة فقدته وقم باستشعار كيف سوف يكون شعورك وقتها؟، اسأل نفسك أسئلة لتساعد نفسك على أستحضار الشعور، مثل: ماذا إذا استيقظت ذات يوم ووجدت نفسي بدون ذلك الشيء الذي أعتدت وجوده؟، كيف سيؤثر هذا على حياتي؟، مثل (العمل، الدراسة، شخص ما). نحن نعرف أن الكثير منا لا يشعر بقيمة الشيء إلا بعد فقده وبتخيلك هذا تستشعر القيمة الحقيقية لما تملك، فتتضح قيمته في يوعك بعد أن كنت قد اعتادت على تلك النعمة، فيزيد شعورك تجاه ما تملك بالامتنان والرضا عنه فتحافظ عليه.

الكتابة

أحضر دفتراً وخصصه للامتنان بحيث تدون به كل يوم نعمة من النعم الكثيرة وتذكر أسباب لامتنانك عن تلك النعمة بالكتابة، وكلما زادت الأسباب للشكر زاد الأثر النفسي الإيجابي بالتدريج ستعتاد عينك على ألتقاط النعم من حولك، وعندما تحتار فوما ما عمّا تكتب حاول أن تركز في تفاصيل يومك لتجد ما تمتن لله عليه، ستجد نفسك مرة تلو الأخرى أصبح لديك قائمه طويلة لتشكر عليها.

مثال على الامتنان كتابيًّا

في الحياة داخل كل نعمة تملكها نعم أكثر مثلاً لو شكرت الله عن نعمة الصحة وتأملت الأسباب قد تكون كالتالي:

  •  لأن الصحة تحميني من شعور الألم بجسدي وبنفسي.
  • لأن الصحة تحميني من الشعور بالألم النفسي بسبب الاحتياج الدائم لشخص يساعدني في القيام باحتياجاتي البسيطة لنفسي.
  • لا أكون عبئًا على أحد.
  • لا أتكلف مصاريف الدواء.
  • أنام بسريري في منزلي ولا أنام بمشفى.
  • وكما وضحت إن الامتنان على نعمة الصحة امتنان بشكل عامّ لأن الصحة تتكون من نعم كثيرة وتفاصيل دقيقة.

قائمة للامتنان

قم بذكر من ثلاث أسباب لـخمس أسباب لامتنانك على التالي:

  • عقلي بصحة جيدة .
  • أخلاقي حسنة.
  • عندي سرير دافئ في الشتاء ولا أنام بالشارع.
  • لدي عائلة أنتسب لها ولا أعش في ملجأ.
  • اليوم أن بكامل صحتي وعافيتي.
  • ليس عندي مرض مزمن.
  • عندي مرض له علاج متعارف عليه وليس مرض غامض.
  •  أملك هاتف حديث به إنترنت.
  • منزلي به كهرباء ولا أعش ببلدة محرومة من الاحتياجات الأساسية.
  • في منزلي مياه نظيفة ولا أشقى لتعبئته  الماء صنبور عمومي أو ماء ملوث كالبلاد الفقيرة.
  • أشعر بالأمان في بلدي ولا توجد به حرب.
  • أستطيع أن أقرأ وأكتب ولا أعاني ذل الجهل.
  • أعيش بمنزل خاص به خصوصية ولا أسكن بمنزل به شركاء للسكن أو في الشارع.

تقديم رسائل الامتنان

قام سيليجمان وستين وبيترسون بدراسة أخري في عام (2005) حيث يقوم المشاركين أسبوعاً بكتابة خطاب شكر واحد ويسلموه بأنفسهم لشخص كان لطيفاً معهم أو قدم لهم مساعدة على أن يكون يتم يقم  بشكر هذا الشخص أبداً بشكل صحيح. وتكون على شكل زيارة للشخص وتتضمن زيارة الامتنان تلك ثلاث خطوات أساسية:

  • فكر في شخص قام  بعمل بشيء مهم لك، وعلى الرغم من ذلك تشعر أنك لم تقم بحسن التعبير عن شكره.
  • ثم فكر بالعائد الذي عاد عليك بتلقيك ما فعله هذا الشخص لك، وقم بكتابة رسالة تعبر فيها للشخص عن مدى امتنانك لكل ما فعلوه من لك.
  • وأخيراً فكر في ترتيب طريقة لطيفة لتسليم الرسالة بنفسك على أن تكون المقابلة ودية تقضي بعض الوقت مع هذا الشخص ولا تكتفي بتسليم الرسالة بل قم بالتحدث عما فيها.
  • أظهرت نتائج الدراسة أن المشاركين بالتجربة في تمرين كتابة رسائل الأمتنان شعروا بسعادة ملحوظة بشكل كبير لمدة شهر واحد بعد إرسال رسالة الأمتنان والتحاور مع الشخص الذي أمتنوا له.
  • أثر الأمتنان لا يتوقف على المساعدة في التعبير عن الامتنان لمن يستحقوا ذلك، بل يساعد الأمتنان على زيادة تقدير ما يحصلوا عليه في الحياه، والأثر السريع لتجربة أمتنان الرسائل هي المساعدة أيضاً على الشعور بأنك قد قمت برد ولو شيئاً بسيطاً لأولئك الذين قاموا بمساعدتك.
  • ومن فوائد تسليم رسالة الامتنان (الشكر) بخط يدك في التخلص من شعورك بالذنب الذي قد يتبقى داخلك نتيجة شعرورك بأنك لم تقم بتشكر هذا الشخص بما يستحق. يمكن أن يدعم هذا التصرف التفاعل بشكل صادق وهذا الصادق يقوي علاقتك بمن حولك ويعطي معنى لحياة الطرفين فتكون صاحب أثر قوي في حياة كل من يقدم لك مساعدة أو يصنع لك معروفاً.[2]

أثر الامتنان

أثر الامتنان علي المستوى الصحي

قام باحث يسمي ماكراتي وزملاؤه بدراسة عام (1998) بتعليم 45 شخص “تنمية التقدير والمشاعر الإيجابية الأخرى”.

وكانت نتائج الدراسة ملموسة حيث وُجد أنخفاض ملحوظ بهرمون الكورتيزول بنسبة 23٪ وهو الهرمون المسؤول عن الإجهاد الكورتيزول، وأثناء استخدام التقنيات التي وججهم لها الباحثون حدث أن حوالي 80٪ من المشاركين أصبح معدل ضربات القلب لديهم اكثر اتزاناً وانضباطاً وهذا يعتبر دليلاً على انخفاض مستوي التوتر لدى المشتركين.

توصلت الدارسة إلى أن الأشخاص الذين يتبنون الامتنان في حياتهم يعيشون بشكل أفضل ويواجهون مستوى أقل من هرمون الإجهاد، وبعبارة أخرى تشير هذه النتائج إلى أن الأشخاص الذين لديهم “أسلوب حياة مبني على الامتنان” يواجهون مستويات أقل من التوتر اليومي في حياتهم ويعيشون بشعور من الرضا عن جودة حياتهم.[1]

أثر الأمتنان على الحياة بشكل عام

  • أول الفوائد هو أستشعار أنك أقرب لله بكثرة الشكر والأمتنان فيملأ قلبك شعور بالرضا العميق.
  • تملئ البركة حياتك بتواجد الوفرة، لأن كثرة الشكر والأمتنان تزيد النعم وفقاً لقول الله (ولئن شكرتم لأزيدنكم).
  • بالتدريج ستصبح لديك قدرة الشعور بقيمة اللحظة الجميلة، حتى ابتسامة أحدهم لك ستشعر بقيمتها.
  • سوف تزيد قدرتك على اصطياد النعم والأمتنان عليها.
  • سوف تجد اختلاف بشعور أن اليوم قد مر بخير، فهي قمة النعمة، ويكون أمام عينك أن هناك غيرك يعيش ببلد بها حروب وأنت تعيش بسلام.
  • وبالالتزام على تدوين الأمتنان سوف يزيد تقديرك لما تمتلك وتقدر على الاستمتاع به أكثر، فتكون بذلك تحفظ نفسك تقدير قيمة النعم بعد زوالها.
  • بتعبيرك عن الأمتنان بالاستمرار لمن حولك يساعدك في تطوير جودة علاقاتك، حيث تجد أنه أصبح لديك القدرة على  الشعور بالامتنان تجاه الآخرين أكثر وتشعر بالمعروف الذي يقدمونه مَهْما كان بسيطاً، فتصبح أقرب لمن حولك ويشعرون بالراحة وقت التعامل معك، فالجميع يحبون من يقدر عطاؤهم.
  • الامتنان سوف يساعدك على التكيف مع الظروف المختلفة التي قد تبدو مزعجة حيث تدرب عينك على اصطياد الإيجابي في كل ما حولك، لأن وعيك سوف يصبح مبرمجاً على أن يجد النعم في كل شيء.
  • الامتنان سوف يجعلك تشعر بروحانيات عالية تقوي روحك.

دين الإسلام والامتنان

حث الإسلام على الشكر والامتنان في عدة مواضع منها:

  • منذ لحظة الاستيقاظ تقول الحمد لله الذي أحيانا بعد مماتنا.
  •  وفي أذكار الصباح والمساء بمجرد النظر تجد الكثير من الأدعية والاذكار التي تشير للشكر في جوانب مختلفة من حياتنا، وتذكرنا بالنعم دائما.
  • تأمل الصلاة تجد في كل ركعة تقول: الحمد لله رب العالمين، وقت القيام من الركوع تقول سمع الله لمن حمده، أي حوالي ٣٤مرة يوميًّا في الصلاة فقط.
  • عند تناول أي شئ تقول أذكار الطعام، وقت إنهاء الأكل تقول: الحمد لله الذي أطعمنا وسقانا وجعلنا مسلمين.[2]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق