ما هو تعريف الإنتاج وخصائصه

كتابة: هبه نوارة آخر تحديث: 07 أبريل 2021 , 20:09

تعريف الانتاج

يعتبر الانتاج الركيزة الأساسية في اقتصاد أي دولة ، حيث المجتمعات الأكثر تقدم ورفاهية هي المجتمعات الأكثر انتاجاً ، ويٌعرف الانتاج علي أنه سلسلة من المهام تقوم بتحويل المدخلات بإستخدام مجموعة من الوسائل والأدوات إلى منتج مفيد لمجموعة من الأفراد .

مفهوم الإنتاج الدارج يعرف بأنه نشاط هادف يقوم بتحويل الموارد إلى سلع يحتاجها الأفراد أو خدمة تقدم منفعة لهم.

أنواع الإنتاج

  • الإنتاج المادي : هو عبارة عن الإنتاج الذي ينتهي بمنتجات ملموسة يستفيد منها المستهلكين ،كإنتاج الملابس ومشتقات النفط والإنتاج الزراعي والغذائي .
  • الإنتاج المعنوي :وهو إنتاج يهدف إلى إشباع الحاجات الإنسانية للسلع الغير ملموسة ، أي هو إنتاج يؤدي إلى إنتاج منتجات مفيدة وغير ملموسة كالتعليم والخدمات التي تقدمها شركات الإتصالات مثلاً .

خصائص عمليات الإنتاج

وهي عبارة عن آلية تطبيق عملية الانتاج وهي مجموعة من العمليات يجب أن تُنفذ بطريقة صحيحة للحصول على المنتج النهائي بالصورة المطلوبة وتشمل الآتي :

  • العملية الإنتاجية : و هي أول عملية في الإنتاج تأخذ هذه العملية المواد الخام وتستخدم مجموعة من الوسائل لتنتهي بإنتاج المنتج النهائي ، حيث تشمل الوسائل علي : العمال والآلات والقيمة المالية المخصصة للإنتاج .
  • العملية التسويقية : وتعني تسويق المنتج الذي تم الحصول عليه من العملية الإنتاجية بمجموعة من الطرق المتاحة والمدروسة التي تهدف إلى جذب الزبائن والمستهلكين لشراء المنتج وتحقيق الربح المطلوب، وتعتبر هذه العملية أحد أبرز مسببات النجاح في تحقيق هدف الإنتاج.
  • العملية النقدية : تحدد هذه العملية تكلفة الإنتاج و تكلفة العمليات التي استخدمت في الإنتاج ثم تحدد قيمة بيع المنتجات ، وهذا ما يساهم في تحديد ومراقبة ربح أو خسارة الإنتاج .
  • العملية التجارية : وهي عملية عرض المنتجات سواء أكانت سلع لبيعها أو خدمات لتقديمها في الشركة وأفرعها أو لدى التجار الذين تم توريدها لهم ، وتساهم عملية العرض هذه في إيصال وبيع المنتجات إلى الأفراد المستهدفين.

وبذلك نجد أن الإنتاج يتضمن صنع المنتج من المواد الخام بإستخدام وسائل معينة وتحديد سعره بناءاً على كلفة تصنيعه وتسويقه بكافة الوسائل المتاحة ثم بيعه للشريحة المستهدفة .

أهمية الإنتاج

للإنتاج أهمية كبيرة في حياة الأفراد والمجتمعات والشركات فهو يقوم بما يلي :

  • العمل علي تلبية الحاجات : فأغلب حاجات الإنسان تحتاج إلى إنتاج مثل الحاجات الأساسية كالخبز والمسكن والملابس وحاجات الرفاهية كالسيارة .
  • العمل علي رفع مستوى الأفراد العاملين المادي والمعيشي وتطوير خبراتهم وتنمية مهاراتهم في مجال الإنتاج والصناعة .
  • العمل علي زيادة المردود المادي للشركات المنتجة وخبراتها في مجالات الإنتاج والتسويق والبيع وقدرتها على التطور .
  • العمل علي تحقيق الدعم والنمو الاقتصادي للبلد المنتج حيث يزيد من قدرة و إمكانية البلد المنتج على التطور والرفاهية و إشباع الاحتياجات المحلية دون الحاجة للاستيراد وحتى القدرة على التصدير .
  • تأمين فرص عمل جديدة .

أساليب الإنتاج

  1. إنتاج مستمر : ويعني إنتاج سلع متشابهة في جميع خصائصها كالشكل والمقاس والهدف عن طريق ألات متخصصة لهذا الغرض مثل المواد الغذائية .
  2. الانتاج المتقطع : وهو إنتاج منتجات تختلف عن بعضها علي حسب طلب الزبون أي يتم تحديد مواصفاتها بناءاً على أذواق المستهلكين مثل الملابس الفصلية .

عناصر الإنتاج

يقصد بها ما يستخدمه الإنسان للحصول على المنتج أو نستطيع القول بأنها المدخلات اللازمة للحصول على السلعة وتشمل ما يلي :

الطبيعة

فالإنسان لا يخلق المادة بل يقتصر دوره على خلق المنفعة من المادة الخام التي توفرها الطبيعة ، ويُقصد بالطبيعة مجموعة الموارد والقوى المتوفر للإنسان بدون جهد كالغابات والمناجم والأخشاب وغيرها و لإيضاح ذلك نستطيع القول أن النفط مادة خام توفرها الطبيعة ولكن البنزين هو منتج يصنعه الإنسان ، ومن خصائص الطبيعة :

  1. أنها هبة من الله تعالى يستطيع الانسان استغلالها وتحويلها إلى منتجات نافعة له .
  2. تؤثر على نوع ومكان النشاط الاقتصادي للإنسان فمثلا تقوم الزراعة حيث الأراضي الصالحة للزراعة و يكون الصيد حيث البحار والأنهار التي تحوي أسماك.
  3. عرضة للإهدار والتلويث من قبل الإنسان ذلك لأنها موارد حرة ومتوفرة وهنا يبرز دور الحكومات في حمايتها من الاهدار والتلوث .

العمل

وهو الجهد الذي يبذله العاملون خلال عملية الإنتاج للحصول على السلعة أو الخدمة المطلوبة ويتلقون أجر مقابل هذا العمل ، ومن خصائص العمل :

  1. نشاط واعي وهادف حيث يدرك العامل تماما ً ما يفعله والنتيجة التي سيحصل عليها ، على عكس الحيوان الذي يقوم بالأعمال دون إدراك للسبب والنتيجة .
  2. نشاط إرادي وذو أجر : فلا يقوم العامل إلا بعد قبوله بالعرض وموافقته على أجر سيأخذه مقابل جهده .
  3. نشاط يسبب التعب ولكنه مصدر للسعادة : بالطبع سيبذل العامل طاقة للقيام بالعمل وقد يكون مجهداً ولكنه مصدر للسعادة له لأنه يساعده في تحقيق ذاته وتلبيه احتياجاته بعد أخذ الأجر .
  4. نشاط يحتاج لإدارة وتوجيه : فهو يحتاج إلى ضوابط وخطوات للقيام به .

رأس المال

و هو عبارة عن مجموعة من المعدات و الأجهزة التي يصنعها الإنسان لكي تساعده في زيادة سرعة وكمية الإنتاج ،بدلاً من أن يقوم بالتصنيع بجهده فقط ولتوضيح الفكرة فالآلات الخياطة أفضل وأسرع وأسهل في عملية الخياطة من أن يقوم الأنسان بالقص و الخياطة بإستخدام يديه و المعدات البسيطة كالإبرة و الخيط فقط .
و يعتبر رأس المال المؤثر الأكبر في تقليل زمن الإنتاج ، ومن خصائص رأس المال :

  1. أنه  من صنع الإنسان وهو غير دائم و له عمر محدد يجب تحديث أو تجديده بعده.
  2. نوع من أنواع الإنتاج غير المباشر حيث يتم إنتاجه كسلع وسطية ليست للبيع بل لزيادة نسبة إنتاج المنتجات المخصص للبيع .
  3. صورة من صور تقدم البلد وسبب رئيسي في تطوره ، فالدول المتقدمة تمتلك رأس مال ضخم يساعدها على الإنتاج الكبير والحديث بعكس الدول النامية .
  4.  يحتاج إلى الرقابة والحماية لكي لا يخضع لسوء الإستخدام والتخريب ويحتاج للصيانة والتطوير الدائم .

أنواع رأس المال

  • رأس المال الثابت :يشمل الآلات والمعدات التي يمكن استخدامها لفترات طويلة دون تجديد أو تبديل ولكنها عرضة للتلف والإستهلاك الذي يحصل لسببن:
    السبب المادي : والذي يعني التلف والتأكل نتيجة الإستخدام ، حيث أن لكل ألة عمر يجب تطويرها أو تبديلها بعده.
    السبب الإستهلاكي : والذي يحدث أما بسبب ظهور ألالات جديدة أكثر تطور أو بسبب تغير رغبات المستهلكين بحيث يصبح تركيزهم على متطلبات أخرى لا تحققها هذه الآلات ويقل الطلب على السلع المنتجة .
  • رأس المال الجاري :و هو المواد التي تستخدم لمرة واحده كالمواد الأولية الخام والوقود وغيرها .

ريادة الأعمال

وتسمى هندسة الإنتاج ، حيث تقوم بربط وتنظيم جميع عناصر الإنتاج للوصول إلى السلعة أو الخدمة المطلوبة .حيث تنظم جميع الامور المرتبطة بالإنتاج من توفير المواد الأولية حتى بيع المنتج .

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق