بماذا تشتهر مدينة كوفنتري ؟ “

كتابة: Wessam Mohamed آخر تحديث: 15 أبريل 2021 , 05:20

كوفنتري

كوفنتري أو ˈkɒvəntri هى مدينة ومركز إداري وبلدة حضارية في إنجلترا والمملكة المتحدة، تم بناؤها على نهر شيربورن والذي لا يزال مخفيًا إلى حد كبير بالبنية التحتية للبلدة لكن يمكن رؤيته من خلال القناة، كانت كوفنتري مستوطنة كبيرة لعدة قرون على الرغم من أنها لم تؤسس وتُمنح مكانتها كمدينة حتى العصور الوسطى.

معلومات عن مدينة كوفنتري

  • يُقال عن كوفنتري أنها مكان غامض وممل ولم يسهم كثيرًا في تاريخ الأمة لكن على العكس من ذلك تضم كوفنتري الكثير من الأحداث والشخصيات التي شكلت قصتها وجعلت المدينة واحدة من جواهر إنجلترا المخفية.
  • يوجد في كوفنتري جامعتان هما وارويك وكوفنتري وثلاث كاتدرائيات أطلال سانت ماري التي دمرها هنري الثامن وسانت مايكل في نوفمبر 1940، وكاتدرائية باسيل سبينس الجديدة التي تم تكريسها في عام 1962 وعُرفت كأشهر مبنى بريطاني في القرن العشرين.
  • كانت كوفنتري رائدة في المدن في أوروبا ولديها الآن 26 بلدة ومدينة بما في ذلك فولجوجراد (ستالينجراد سابقًا).
  • سميت هذه المدينة كوفنتري اعتقادًا أن الاسم مشتق من “شجرة الكوفا” وهى شجرة نمت عند مفترق طرق والتي أصبحت فيما بعد موقعًا لقلعة كوفنتري.
  • كوفنتري أبعد عن الساحل من أي مدينة أخرى في بريطانيا.
  • تقول الأسطورة أن المدينة كانت مسقط رأس شفيع إنجلترا “القديس جورج” المعروف بقتل تنينه.
  • اشتهرت كوفنتري بوسيلة النقل ذات العجلتين حيث تم بناء صناعة أول دراجة إنجليزية على الإطلاق في عام 1870 في ثاني أكبر مدينة في غرب ميدلاندز.
  • تتميز مدينة كوفنتري بأنها مقدسة.
  • سيارة أجرة لندن السوداء رمز عالمي لبريطانيا وصُنعت دائمًا في كوفنتري.
  • هناك 120 لغة يتحدث بها الأطفال في المدارس الدولية في جميع أنحاء كوفنتري.

مشاهير الكوڤنتريين

الليدي گودايڤا

اشتهرت السيدة جوديفا التي عاشت في القرن الحادي عشر بلوحة منقولة عنها وهى على ظهر دابة وكانت عارية وتجولت حول كوفنتري لحمل زوجها حاكم المدينة في ذلك الوقت لتقليل الضرائب الباهظة، ومن المفترض أن السيدة جوديفا وزوجها شيدوا أحد الأديرة في كوفنتري على أنقاض دير تم بناؤه في القرن التاسع الميلادي.

جيمس ستارلي

ابتكر جيمس ستارلي المعروف بإسم “أب صناعة الدراجات الهوائية البريطانية” أول دراجة ذات عجلات بريطانية عالية في مصنع الماكينات الذي أسسه في كوفنتري مع شريكه الأمريكي إس سي سالزبوري، وتم تخليد شخصيته بتمثال جيمس ستارلي في كوفنتري وأصبح واحد من المعالم التاريخية الرائعة في المدينة.[1]

أشياء تشتهر بها كوفنتري

تتنوع أفضل الأشياء التي يمكنك القيام بها في كوفنتري من جولات الكاتدرائية إلى جولات المتاحف والمعارض الفنية والمساحات الخضراء المترامية الأطراف حيث تمتلئ هذه المدينة البريطانية بالعديد من المعالم السياحية التي قد تبقيك مشغولاً لأسابيع ومن أبرز هذه المعالم:

متحف كوفنتري ترانسبورت

متحف كوفنتري ترانسبورت هو موطن لأكبر مجموعة من المركبات البريطانية الصنع المملوكة ملكية عامة في العالم، يمنحك لمحة عن تاريخ التصنيع الغني للمدينة ويوجد به حوالي 250 سيارة و 100 دراجة نارية و 300 دراجة وتشمل الأشياء التي يجب مشاهدتها سيارات جاكوار وهامبرز.

كاتدرائية كوفنتري

يمكن تأمل أنقاض هذا النصب الديني من القرن الرابع عشر، حيث تم بناء كاتدرائية كوفنتري في الأصل خلال القرن الرابع عشر على الطراز القوطي وبعد تدميرها جزئيًا خلال الغارة عام 1940 تم تركها في حالة خراب كنصب تذكاري، واليوم لا يزال البرج والجدران الخارجية والتمثال البرونزي لأسقف الكاتدرائية الأول على حاله كما أن هناك الكثير من لوحات المعلومات السياحية التي تمنحك نظرة ثاقبة على تاريخ المبنى، ويوجد بالجوار كاتدرائية القديس مايكل وهى عبارة عن مبنى حديث تم بناؤه في الستينيات ويستحق الزيارة.

حديقة الحرب التذكارية

يغطي منتزه الحرب التذكاري في كوفنتري حوالي 50 هكتارًا، وتم بناؤه خلال عشرينيات وثلاثينيات القرن الماضي لإحياء ذكرى جنود المدينة الذين سقطوا في الحرب العالمية الأولى، كما يتضمن أحد الأقسام نصب بورتلاند الحجري الذي يبلغ ارتفاعه 27 مترًا والذي تحيط به الحدائق الملونة بينما يضم القسم الآخر حديقة مائية وملاعب تنس وملعبًا للجولف.

حازت حديقة The War Memorial Park على إعجاب الكثير من الزوار إنها مكان ممتاز للركض وركوب الدراجات وطوال فصلي الربيع والصيف تستضيف مجموعة متنوعة من المهرجانات المفعمة بالحيوية مثل مهرجان الكاريبي ومهرجان جوديفا المحبوب محليًا.

St Mary’s Guildhall

يعد St Mary’s Guildhall الذي بني خلال القرن الرابع عشر أحد أقدم المباني في المدينة، حيث يمكنك في الداخل مشاهدة مجموعات من فنون العصور الوسطى ومستودعات الأسلحة والأثاث وسماع قصص رائعة حول ماضي المبنى مثل وقت استخدامه كسجن لماري ملكة اسكتلندا وفقًا للأسطورة، كما يمتلك قاعة كبرى لمشاهدة عوارض خشبية بنقوش ملائكية ونوافذ من الزجاج الملون من العصور الوسطى وأحد أكثر المفروشات قيمة في البلاد.

قرية FarGo Village

قرية FarGo تعد مركز كوفنتري للمبدعين والشركات المستقلة، هذه المساحة الصناعية المعاد استخدامها تعتبر موطن للكثير من المتاجر والمستودعات التي تم تجديدها مثل Buddha Boutique و Oshin Art & Craft فضلاً عن المكتبات والمعارض والمتاحف غير العادية مثل متحف Phil Silvers Archival ومصانع الجعة الصغيرة. [2]

مدينة كوفنتري في التاريخ

تعد مدينة كوفنتري مسقط رأس أسطورة جوديفا، حيث كانت كوفنتري مستوطنة متناثرة عندما أسس ليوفريك وزوجته جوديفا كنيسة تم تكريسها عام 1043، وبحلول نهاية القرن الرابع عشر أصبحت كوفنتري رابع أقوى مدينة في إنجلترا، فقد مُهدت الشوارع واصطفت عليها عدد من المباني الجميلة من الحجر الرملي والإطار الخشبي وسرعان ما أصبحت كوفنتري مركزًا رئيسيًا للحج من قبل الكارثوسيين والكرمليين والفرنسيسكان نظرًا للكاتدرائيات الدينية في المدينة.[3]

التعليم في مدينة كوفنتري

تقع كوفنتري غرب ميدلاندز في إنجلترا وهى موطن لجامعة كوفنتري المصنفة من بين أفضل 600 جامعة في العالم وجامعة وارويك المصنفة ضمن أفضل 65 جامعة في العالم وتقع الأخيرة في جنوب المدينة مباشرة، حيث يبلغ عدد الطلاب حوالي 8.1% من إجمالي عدد سكان كوفنتري ويشكل الطلاب الدوليون حوالي 42% من المسجلين.

حصلت جامعات كوفنتري أيضًا على تصنيف قوي من أصحاب العمل الخريجين وذلك بفضل السمعة القوية لجامعاتها بالإضافة إلى تاريخ المدينة الطويل في الريادة في التصنيع والتصميم، حيث ينعكس هذا الإرث في حقيقة أن جامعة كوفنتري واحدة من المؤسسات القليلة التي تقدم دورة مخصصة لتصميم السيارات في حين أن جامعة وارويك لديها مركز مخصص لدعم التعاون المبتكر بين الأوساط الأكاديمية والصناعة بالإضافة إلى مجموعة من برامج البكالوريوس والدراسات العليا.

جامعات مدينة كوفنتري

جامعة كوفنتري

سواء كنت بحاجة إلى تحسين مهاراتك الأساسية أو الدراسة للحصول على درجة التعليم العالي يمكن أن توفر جامعة كوفنتري أعلى مستوى من الجودة في التعليم التقني والمهني لضمان نجاحك فتغطي دورات Coventry College مئات المسارات المحتملة والتي تم تصميمها لتحسين آفاق الحياة المهنية، وتقدم دراسة اللغة الإنجليزية والدورات التأسيسية السريعة كما تقدم مرافق رائعة كالصالات الرياضية والملاعب ومكتبة بها 50 جهاز كمبيوتر.[4]

جامعة وارويك

جامعة وارويك هى جامعة أبحاث عامة في ضواحي كوفنتري بين غرب ميدلاندز و وارويكشاير  ، تأسست الجامعة عام 1965 كجزء من مبادرة حكومية لتوسيع التعليم العالي، وتعد جامعة رائدة عالميًا بأعلى المعايير الأكاديمية والبحثية، حيث يرحب الحرم الجامعي بأكثر من 26500 طالب من أكثر من 150 دولة، وتم تصنيفها كأفضل جامعات المملكة المتحدة والعالم.[5]

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق