قصة فيلم Bajrangi Bhaijaan – البنت البكماء

كتابة: Rahma Ahmed آخر تحديث: 20 أبريل 2021 , 05:49

فيلم Bajrangi Bhaijaan

فيلم Bajrangi Bhaijaan هو فيلم يجمع بين الكوميديا الهندية والسياسة وأيضاً الإنسانية، وهو من إخراج (كبير خان)، وقد حقق أربحاً غير متوقعة وكثيرة وحقق أيضاً شهرة واسعة على مستوى العالم عندما تم عرضه أول مرة في الولايات المتحدة عام 2006، إن بعض الأقدار يمكنها تغيير حياة الإنسان في لحظة وبسبب الأقدار يمكن أن تحدث المعجزات وهذا ماحدث في الفيلم.

قصة فيلم Bajrangi Bhaijaan

يدور الفيلم حول (بافان / باجرانجي) في قصة مهمة حول فتاة صغيرة من باكستان فقدت في الهند وكيف تم لم شملها مع بلدها وعائلتها بمساعدة باجرانجي بهايجان، موني (هارشالى مالهوترا) وتكون فتاة تبلغ من العمر 5 سنوات، وهي من دولة باكستان تنفصل عن والدتها في محطة سكة الحديد الهندية، تائه وجائعه تجد مأوى في منزل بافان،وهو رجل  هندوسي متدين وينحدر من عائلة مصارعة قوية،  Bajrangi Bhaijaan هي القصة المؤثرة لسعي بافان لعودة الطفلة مع والديها رغم كل الصعاب، يقع على خلفية تشاندني تشوك الملونة، ينتقل الفيلم من قلب البلدة إلي عبر صحاري راجستان، فوق جبال كشمير المغطاة بالثلوج،

في طريق عودتها إلى منزلها في باكستان من دلهي، انفصلت فتاة شابة تعاني من ضعف النطق (تؤدي دورها هارشالى مالهوترا) عن والدتها، انتهى بها المطاف في قطار إلى كوروكشترا، حيث تعلق نفسها على بافان كومار شاتورفيدي (سلمان خان)، المعروف باسم باجرانجي بسبب ولائه الشديد لهانومان يسميها موني، ويأخذها إلى منزل خطيبته ويقضي الأيام القليلة التالية ببطء يتقبل حقيقة أن موني الذي يرفض مغادرة منزله، الجانب مسلم ومن باكستان، بعد أن أخبره والد راسيكا الذي يكره الأجانب أنه لن يسمح لباكستاني بالبقاء تحت سقفه، يدرك باجرانجي أنه يتعين عليه إعادة موني إلى المنزل، يحاول تسليمها إلى السفارة الباكستانية،  لكن هذه الخطة تفشل عندما تحدث أعمال شغب، يدفع لوكيل السفارة الهروب عبر الحدود، قرر أخيرًا اصطحابها عبر الحدود بنفسه والعثور على والديها، ولكن ومن هنا  يعلم  مراسل تلفزيوني باكستاني بأمر ويأخذ على عاتقه مساعدة باجرانجي في العثور على والدي موني والتهرب من السلطات، التي تعتقد على نحو غير معقول أن البطل هو جاسوس هندي، ثم سمح لهم ضباط الحدود بالمرور بدون تأشيرة وكان المراسل لطيف ووفر لهم المأوى وخطة للهروب.

حقائق غير معروفة عن فيلم Bajrangi Bhaijaan

لقد اعترف الممثل سلمان خان أنه أحب السيناريو لدرجة أنه لم يتطلب الكثير من الإقناع حول الموافقة علي فيلم “Bajrangi Bhaijaan” وهو أول إنتاج لسلمان خان للأفلام.

لقد تم تصوير فيلم Bajrangi Bhaijaan في وحول الأجزاء غير المستكشفة من كشمير، وتم تصوير الفيلم أيضًا في راجستان ودلهي القديمة، وقد تم تصوير بعض مشاهد الفيلم في منزل مزرعة سلمان خان بانفيل.[1]

 الدروس المستفادة من فيلم Bajrangi Bhaijaan

  • من أفضل الدروس المستفادة من هذا الفيلم Bajrangi Bhaijaan هو أن يساعد هانومان بهاكات سلمان خان المتديّن الفتاة Harshaali Malhotra التي تعاني من ضعف الكلام ولكنها لطيفة بشكل رائع بأفضل ما في وسعه، دون النظر إلي ديانتها أو بلدها، يحاول باجرانجي بذل قصارى جهده فقط للتأكد من أن الفتاة البالغة من العمر ست سنوات قادرة على العودة بأمان إلى وطنها الأم باكستان، و توضح هذه الحبكة بأكملها أنه عندما يتعلق الأمر بالحب النقي، فلا توجد حدود إقليمية ولا أي دين.
  • سلط الفيلم الضوء على بعض الأشياء، وهي أنه يصور بوضوح القوة والعزيمة التي يمكن أن يتمتع بها الرجل الهندي العادي، من خلال إجبار الجمهور على التفكير أكثر في الأمة، يوضح باجرانجي بهايجان بوضوح كيف لا يمكن تغيير أي وضع في الهند إلا إذا قرر الرجل العادي أن يفعل ذلك بعزيمة تامة، يوضح الفيلم كذلك النضال من أجل ما هو حق بالفعل. والأهم من ذلك أنه يوضح القوة الأساسية للكون مشترك جنبًا إلى جنب مع التواجد معًا.
  • بصرف النظر عن الأخلاق العامة، لقد علمنا فيلم Bajrangi Bhaijan أيضًا كيف يمكن أن نتأثر بسهولة بالوسائط الرقمية وكيف يمكن أن تغير حياة أي شخص، يظهر قوة الصحافة المستقلة إلى جانب كشف حقيقة القنوات الإخبارية التي تسعى دائمًا إلى تحقيق الأرباح وزيادة TRPs، إن انتشار مقطع فيديو واحد أجبر الشركات الكبيرة على الانتباه إلى الأمر نفسه إلى جانب مساعدة كلا البلدين على إحداث تغيير حقيقي ومنتج.
  • إن عبور حدود الهند ، أو في الواقع أي دولة أخرى ليس في الحقيقة مجرد عبور، ومع ذلك فإن سلمان خان الملقب باجرانجي في الفيلم يفعل فقط على أساس الصدق والحقيقة الكاملة، يسلط الفيلم الضوء على رسالة قوية مفادها التمسك بالحقيقة، بغض النظر عن الوضع، في الواقع  ليس فقط باجرانجي وحتى الفتاة الصغيرة تتعلم أيضًا ألا تقول شيئًا سوى الحقيقة، الطريقة التي أظهرت بها شخصية سلمان باجرانجي هذه الرسالة أثرت بالفعل وفازت بقلوب الكثيرين.
  • إن Bajrangi في فيلم Bajrangi Bhaijaan هو من أتباع هانومان  الهندوسي المخلصين ولكن ذلك لم يمنعه من طلب اللحوم للفتاة الصغيرة، ولم تمنعه من دخول المسجد، وأدرك  باجرانجي أن مولفي في المسجد هو أيضًا رفيق طيب القلب، عندما بدأ في فهم مغالطات وفراغ بعض المعايير الدينية والسياسية التي تم إنشاؤها على هذا النحو، فإن الفيلم وبالطبع سلمان خان يجعل الجمهور يقع في حب كليهما.
  • أثبتت موني التي تعاني من إعاقة في النطق تمامًا أن الحب الحقيقي لا يحتاج إلى كلمات، تظهر الرابطة العاطفية بين موني وباجرانجي أن العلاقات الحقيقية تحتاج إلى مشاعر حقيقية بدلاً من كلمات قليلة، على الرغم من أن موني لم تكن قادرة على التحدث بعد تعابيرها ومشاعرها الحقيقية كانت كافية للتعبير عن ذلك لتكون بلا ذنب وذكية ، فأنت لست بحاجة إلى كلمات، أكدت القدرة على فهم المشاعر هذه الحقيقة.[2]

أبطال فيلم Bajrangi Bhaijaan

إن بطل هذا الفيلم أستطاع أن يبدع في تمثيله وأيضاً كيفية إيصال الفكرة الكلية للمشاهد، وبسبب أبطال هذا الفلم والأداء الرائع استطاعوا أن يكون الفلم بهذا الشكل، ومن أهم أبطال الفيلم الذين شاركوا فيه هم :

  • سليمان خان: الأسم الحقيقي هو عبد الرشيد سالم سلمان خان وهو من مواليد 27 من ديسمبر 1965 عام  وهو ممثل ومنتج ومقدم برامج أيضاً ولقد أنتج هذا الفيلم وهو البطل باجرانجي في الفيلم ولد في الهند وكان معروف جد بأدائه أفضل أداء له في سلسلة أفلامه أي سلسلة Dabangg.
  • كارينا كابور خان: وهو الأسم الحقيقي وهي من مواليد 21 من سبتمبر 1980 وهي ممثلة فقط وجنسيتها الهند معروفة بأفضل أداء لها في الفيلم Jab We Met.
  • Harshaali Malhotra: وهو الاسم الحقيقي لها وهي من مواليد 3 يونيو 2008 ولدت في الهند، وهي الطفلة البطلة.
  • نواز الدين صديقي: وهو الإسم الحقيقي مواليد 19 مايو 1974 ممثل هندي، وهو الذي قام بدور الصحفي.[3]
الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق