بطولة الألعاب الإلكترونية السعودية

كتابة: روان صلاح آخر تحديث: 20 أبريل 2021 , 07:53

الألعاب الإلكترونية في السعودية

يقوم الاتحاد السعودي للرياضات الإلكترونية والذهنية بتنظيم بطولة (لاعبون بلا حدود – من السعودية)، والتي تهدف إلى جمع نخبة من لاعبي الرياضات الإلكترونية من منطقة الشرق الأوسط وغيرها المناطق الكثيرة من أنحاء العالم، كما ستقام البطولة التي تعتبر واحدة من الرياضات الإلكترونية الأكبر أثناء الفترة ما بين 24 أبريل وحتى 7 يونيو، ويبلغ مجموع جوائزها إلى 10 ملايين دولار ترجع بشكل كامل لتنتفع بها المؤسسات الخيرية العالمية التي تعتمد على الجهود الدولية من أجل التصدي لجائحة فيروس كورونا المستجد (COVID-19)، بالإضافة إلى أنه بدايةً من تاريخ 22 أبريل، سوف يستطيع محبي الألعاب الإلكترونية البدأ في التسجيل في ذلك الحدث العالمي وهذا من خلال الموقع الإلكتروني[1]

إذ سوف يكون اللاعبون مشتركون في مجموعة من الألعاب التي تعتمد على المتعة والتنافس في جدول بطولات ممتليء بالإثارة إلى جانب أن المشاركون سوف يتنافسون على جوائز وهدايا بقيمة تصل إلى 2 مليون دولار، وتتضمن البطولة التي يتم تنظيمها عن طريق التعاون مع الشريك التقني شركة (ESL) على كلًا من المستويين، الأول: يتنافس فيه محبون الألعاب الإلكترونية وهذا عبر 6 بطولات عالمية بطريقة أسبوعية في ألعاب متنوعة، ومستوى ثاني: والذي يصعد عن طريقه مجموعة من اللاعبين الموهوبين الذين يوفرون أحسن النتائج من أجل التنافس مع أفضل اللاعبين حول العالم، وكذلك في البطولات الكبرى سوف يتنافس اللاعبون بشكل فردي، ثنائي، وجماعي، في العديد من الألعاب الشهيرة، وهذا من خلال الاشتراك في بطولات مصغرة ومستمرة على مدار الوقت، إذ ستُعطي اللاعبين الفرصة حتى يضاعفون رصيدهم من النقاط من أجل الصعود إلى سلم الترتيب.[1]

سوف يكون مجموع الجوائز المالية الخيرية من أجل مستوى نخبة العالم 10 ملايين دولار أمريكي، وسيقوم الفائزون بالبطولة باختيار الجهة الخيرية التي يرغبون التبرع لها من بين 12 مؤسسة خيرية دولية تعمل على قيادة المعركة ضد الوباء العالمي، كما تم اختيار المؤسسات بواسطة مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية، ومن بينها: (صندوق الاستجابة لفاشية كوفيد-19) التابع لمنظمة الصحة العالمية، (دايركت ريليف)، و(التحالف العالمي للقاحات والتحصين)، وقد ذكر صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن سلطان، رئيس الاتحاد السعودي للرياضات الإلكترونية والذهنية : “في ظل هذه الظروف الصعبة التي يشعر فيها العالم بالانفصال والابتعاد أكثر من أي وقت مضى، نفخر في المملكة بتنظيم هذه البطولة التي ستجعل مجتمع الرياضة الإلكترونية العالمي يتحد بطريقة غير مسبوقة تحت مظلة المملكة، حيث سيستمتعون بأجواء تنافسية شيقة من خلف الشاشة وهم في منازلهم، وكل ذلك بهدف كبح انتشار فيروس كورونا ومساعدة الجهات الخيرية في التصدي لهذه الجائحة”.[1]

بطولة كفو قيمز

كفو قيمز هي عبارة عن منصة سعودية للألعاب الإلكترونية تعمل على استضافة بطولات إلكترونية، حيث تم تصميم كفو قيمز خصيصًا من أجل محبين الألعاب الإلكترونية والمغامرات حتى يعيشون تجربة ممتعة ومليئة بالإثارة، كما أن كفو قيمز هي بمثابة أفضل مكان سواءً كان الشخص لاعبًا جديدًا، محترفًا، هاويًا، أو منظم بطولات، إذ أن هذا الفريق يتشكل من مجموعة من اللاعبين العاشقين للرياضات الإلكترونية، التقنيين، والحالمين الذين يحاولون تقديم الأفضل في هذه الأنواع من البطولات،  سواءً كانت على مستوى المملكة العربية السعودية، الخليج، الشرق الأوسط، شمال أفريقيا، أو حتى على مستوى العالم.[2]

وسواءً كان الفرد صاحب شركة شهيرة في عالم الرياضات الإلكترونية، منظم يبحث عن أحسن الحلول، أو لاعب يسعى إلى المنافسة في لعبته المفضلة، فإن كفو قيمز هي المكان الأمثل، حيث إنها توفر لللاعب تنظيم واستقبال بطولات الرياضات الإلكترونية للألعاب المتنوعة، بالإضافة إلى احتوائها على نظام آمن بطريقة كاملة، وبأدوات فعالة من أجل إدارة اللاعبين واستضافة أي لعبة بكل سهولة.[2]

لذلك يمكن اعتبارها مركزًا يجمع مجموعة من أفضل المؤثرين في مجال الرياضات الإلكترونية، سواء كانوا معروفين على المستوى المحلي أو على مستوى المنطقة، حيث إن القائمين على منصة كفو قيمز يسعون إلى تطوير ألعاب إلكترونية وشبكات متنوعة حتى تلبي احتياجات مجتمع الرياضات الإلكترونية السعودي، بالإضافة إلى تفعيل التسويق وإطلاق الحملات من أجل المساهمة مع العلامات التجارية حتى يتم الدخول في سوق الرياضات الإلكترونية.[2]

 الدوري السعودي الإلكتروني

لقد أعلن الاتحاد السعودي للرياضات الإلكترونية والذهنية عن إطلاق الدوري السعودي الإلكتروني لعام 2020م، والذي يقوم بجمع مجموعة من أفضل لاعبي الرياضات الإلكترونية في المملكة العربية السعودية، كما نُظمت البطولة من خلال الاتحاد، بالإضافة إلى أن البطولة أُقيمت في ما بين الفترة من 9 أكتوبر وحتى 31 ديسمبر، والتي قدمت جوائز وصلت إلى مليوني ريال سعودي، وقد أكد رئيس مجلس إدارة الاتحاد السعودي للرياضات الإلكترونية والذهنية (الأمير فيصل بن بندر بن سلطان بن عبدالعزيز آل سعود) على الحرص الشديد من الاتحاد واهتمامه بتنظيم البطولات مثل هذه، والتي يحاولون عن طريقها خلق تحدٍ لم يُسبق من قبل في الرياضات الإلكترونية السعودية، وقد أضاف أن الاتحاد يسعى إلى تحقيق المزيد من الانتشار، إلى جانب رفع قاعدة اللاعبين السعوديين الممارسين لتلك الرياضة الالكترونية.[3]

ومن جهته، قد أكد الرئيس التنفيذي للاتحاد السعودي للرياضات الإلكترونية والذهنية (تركي الفوزان) محاولاتهم الدائمة من أجل توفير البيئة المتناسبة التي تعطي الفرصة لكل محبي الرياضات الإلكترونية والذهنية حتى يملئون شغفهم بتلك الرياضة وتطويرها، وهذا عن طريق إقامة مثل تلك البطولات الإلكترونية في السعودية، كما يدشن الاتحاد الدوري السعودي الإلكتروني بالدوري الأول (دوري دوتا 2 السعودي)، الذي نُظم للمرة الأولى بالتعاون مع 8 أندية إلكترونية محترفة، وذلك كان في يوم الجمعة في مركز (SARENA SAFEIS) بالرياض، وقد استمر حتى 31 من أكتوبر، حيث وصلت الجوائز إلى 670 ألف ريال سعودي، إلى جانب الكثير من الجوائز القيمة بالنسبة للمشاهدين، وكان الختام بكأس دوتا 2 السعودي بالمشاركة مع أصحاب المراكز الـ6 الأولى، وكذلك استطاع محبين الرياضات الإلكترونية من المشاهدة بشكل مباشر بواسطة منصات الاتحاد السعودي للرياضات الإلكترونية والذهنية (Twitch) و(Youtube)، وأيضًا تم الإعلان عن تفاصيل الدوري الثاني والثالث بواسطة بيان رسمي صدر عن الاتحاد في الفترة اللاحقة.[3]

Game Mode تدعم قطاع الألعاب الإلكترونية في المملكة

أطلقت هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات مبادرة (Game Mode)، والتي تهدف إلى دعم قطاع الألعاب الإلكترونية في المملكة العربية السعودية عن طريق تحسين تجربة المستخدم وجودة الاتصال للألعاب الإلكترونية، بالإضافة إلى توفير مبادرات نوعية يكون تركيزها على تطوير ذلك القطاع، ومن ضمنها إطلاق جائزة ربعية للمشغل البلاتيني وذلك لأحسن من قدم اداء خدمات، وفيما له علاقة بالألعاب الإلكترونية في المملكة العربية السعودية، كما يتم إصدار تقارير ربعية تعمل على مقارنة زمن الاستجابة بين مقدمي الخدمات، لواحدة من أشهر الألعاب الإلكترونية في المملكة، بالإضافة إلى استعراض هذه التقارير لأشهر منصات الألعاب الإلكترونية، وأكثر الألعاب شيوعًا في مجتمع اللاعبين، وكذلك توفر حزمة من التعليمات من أجل تحسين جودة الاتصال بالإنترنت للألعاب الإلكترونية.[4]

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق