ماهو ملخ الولادة ؟ ” والتمارين المناسبه له

كتابة: Hanan Esam آخر تحديث: 23 أبريل 2021 , 14:02

ما هو ملخ الولادة

تسعى الأم إلى معرفة كل ما يخص حملها والولادة والجنين، وتحاول معرفة ما هو ملخ الولادة ؟ ” والتمارين المناسبة له، حتى إذا احتاجت أن تعرف كيف تتجنب حدوث ذلك لديها، وكيف تتصرف مع جنينها في ذلك، ولذلك سوف يتم توضيح تلك الإصابة.

فما تلك الإصابة وما هو ماهو ملخ الولادة ؟ ” والتمارين المناسبة له، وكيف يمكن أن تحدث بشكل مبسط، الأمر عبارة عن جنين حجمه يزيد عن حجم حوض الأم وفتحة الحوض المفترض أن يخرج منها هذا الطفل، ويبقى وقتها الحل هو عملية شد للجنين في محاولة للولادة وإخراجه من حوض الأم.

وعند البدء في هذا الشد في تلك الولادة المتعثرة، تتأثر أعصاب هذا الطفل، نظراً لضعفها في هذه المرحلة، وتكون النتيجة هي حدوث إصابة ملخ الولادة للجنين.

ولكن هل كل إصابات ملخ الولادة بنفس الدرجة، أم أنه هناك منه درجات مختلفة، الحقيقة أن هذا الملخ له درجات تبدأ من الملخ البسيط الناتج عن بساطة الشد، والذي لا يحتاج لوقت، كما أنه لا بترك مشكلة في الكوع أو في الكتف، كما أن اليد والساعد يبقيان بسلام.

المرحلة الأشد من ملخ الولادة وهي الإصابة التي تنتج عن تضرر الاعصاب للجنين فيحدث شلل في الكوع والكتف، وتبقى اليد والساعد دون إصابة، أما أقصى مراحل الملخ للولادة، والتي تتسبب بنوع من الشلل الكامل، للطرف كامل، بجميع أجزائه.

ملخ الولادة هو عبارة عن إصابة تحدث للأطفال في وقت الولادة إذا كانت الولادة في حالات التعثر، حيث يحدث تمزق في الأعصاب والتي تكون مهمتها التعامل مع الأطراف العليا، وهو أمر ليس حديث أو ناشيء، بل هو أمر بحدث منذ زمن في أثناء الولادة أحياناً، ومر به كثير من الشخصيات المعروفة على مستوى العالم.

كيفية تجنب ملخ الولادة

هل يمكن التعامل مع ملخ الولادة، أو ب معنى أكثر دقة هل يمكن منع حدوثه بداية، إن أمر منع حدوث الإصابة بملخ الولادة يحتاج من المتعامل أو المختص الانتباه إلى عدة أمور لمنع الإصابة، وهي تعتمد على تقدير حجم كل من حوض الأم مع حجم جنينها، للتأكد من أن الأحجام متناسبة لولادة طبيعية.

إذا وجد المتعامل أو المختص بالقيام بعملية الولادة أن هناك مشكلة ما في حجم الجنين بالنسبة لحجم الحوض وأن هناك احتمالية لوجود مشكلة في الولادة.

يجب عليه وقتها اللجوء إلى الجراحة والقيام بإخراج الجنين بعملية قيصرية، حتى لا توجد إصابة، بل إن حتى احتمالية عدم التناسب بين حجم الحوض وحجم الجنين هو أمر كافي للمختص الخبير أن يلجأ للجراحة القيصرية حفاظاً على الجنين من الإصابة بالملخ عند الولادة.

لجأ المختصين في وقت سابق من الزمن في علاج إصابة ملخ الولادة أو في مشاكل الإصابة في خلع الكتف عند الأطفال ، كان المتبع هو العلاج لفترة 3 سنوات من العلاج الطبيعي، ثم يتم التعامل مع الأطراف العليا بعمل تحسين في وظائفها عن طريق القيام بعمل نقل للوتر، لكن لاحقاً تغير الأمر.

في وقت لاحق لكن بعد زمن طويل من استخدام تلك الطريقة التقليدية تطورت طريقة التعامل مع الإصابة بملخ الولادة، والأمر أصبح أكثر تطور حيث تم استخدام الجراحات في العلاج، وأصبحت الجراحة التي تتم في الأعصاب الطرفية، جراحة أكثر تطور.

قامت الجراحة في قلب فرنسا وعاصمتها، على يد أستاذ كبير توصل لعلاج المشكلة عن طريق الجراحة واستعمل الميكروسكوبات فيها، مع تقسيم المشكلة والإصابة إلى مستويات في شدتها، وتختلف معها طريقة العلاج الواجبة، كل حسب درجته.

ويرى المتخصصون في شأن الإصابة بملخ الولادة، أن العصب الطرفي يمكن إصلاح ما به عن طريق عمل جراحة في مدة لا تزيد عن سنة تحسب تلك السنة من فترة الميلاد، أما إذا مرت الفترة دون الجراحة.

تصبحالجراحة أمر غير مفيد على الإطلاق بالنسبة للإصابة، والقيام بالجراحة لا يفيد، ووقتها يعاد الأمر للطريقة المعتادة السابقة بحيث يتم علاج الإصابة بالعلاج الطبيعي، ونقل الوتر. [1]

التمارين المناسبة لملخ الولادة

بعد التعرف على إجابة ما هو ملخ الولادة ؟ ” والتمارين المناسبة له هي التي تستحق التعرض لها، ولكي تعرف الأم على طريقة مساعدة طفلها على تخطي الإصابة بشكل أفضل، والأمر يعتمد على بعض التمارين.

حيث يحتاج الطفل المصاب بمشاكل ملخ الولادة في الذراع إلى عمل بعض التمارين التي تساعد على عودة الذراع لحالته الطبيعية، وتتحسن الحالة.

وتحتاج تلك التمارين إلى أن تتم بأكبر قدر ممكن من الحذر، والاحتياط، والنعومة حفاظاً على الأعصاب للطفل، مع الانتباه للوضع الذي يجعل الطفل في حالة راحة أثناء تأدية التمارين، سواء كان ذلك بالنوم على الجنب أو الجلوس أو النوم على الظهر.

مع البدء بالتمارين المطلوبة تقوم الأم أو القائم بالتمرينات بمسك مفاصل الطفل بأحدى يديه بطريقة لطيفة، وتبقى اليد الثانية حرة لعمل التمارين، يجب الانتباه لملامح الطفل وتأثرها بأي حركة حتى لا تكون مؤلمة له.

مع اعتبار فترات راحة بين التمارين، مع الاهتمام بأن تكون كل حركة لها فترة لا تقل عن خمسة عشر ثانية مع الشعور بمقاومة من الطفل حتى لو كانت تلك المقاومة قليلة جداً، مع بقاء الوضع نصف دقيقة، مع ترك المفاصل ببطء دون ضغط.

يراعى القيام بتلك التمارين بشكل دوري منتظم لا يتوقف مع القيام به بعدد كاف يومياً مثل العناية المعتادة بالطفل، ويجب التأكد باستمرار من استكمال طريقة التمارين مع المختص كل فترة للتأكد من مناسبتها، خاصة في حالة وجود ضيق من الكفل من عمل التمارين، مع مراعاة تهيئة جو من البهجة للطفل وقت التمارين واستخدام ألعابه للتسلية.

  • تمرين عن طريق تثبيت الكتف بيد واليد الأخرى لمسك مفصل اليد، يرفع الذراع إلى أعلى بطريقة لطيفة، حتى يصبح  مستوى اليد أعلى من الرأس، ومراعاة استقامة المفصل، ويعود الذراع للأسفل بطريقة لطيفة مع التكرار أكثر من مرة تصل إلى عشرة.
  • يثبت الكتف بيد واليد الأخرى تمسك الذراع بشكل أعلى من مفصل اليد، ويس حب الذراع بشكل زاوية قائمة ويعود مرة أخرى إلى جانب الجسم مع التكرار. [2].

أعراض ملخ الولادة

إن خلع الكتف يعتبر إصابة تتحرك فيها العظام الموجودة في الذراع من أعلى وتخرج من مكانها من الكتف، في محاولة التعرف على ما هو ملخ الولادة ؟ ” والتمارين المناسبة له.

يقابل الأم أمر آخر هام تحتاج إلى التعرف عليه، وفهمه بشكل جيد، وهو أعراض ملخ الولادة لمعرفة هل تنطبق الحالة على طفلها، في حال أن المختص لم يتعرف على الإصابة في وقت الولادة، ويمكن معرفة اعراض الولادة من التوضيح التالي

  • وجود حالة من التصلب في الكتف المصاب مما يمنعه من الرفع.
  • عدم القدرة على التحكم في الأصابع بالفرد.
  • ثبات الذراع ووجود الذراع في حالة تغيير الاتجاه ظاهر اليد للداخل.
  • ثني الكوع مع وجود الذراع ملفوفة جهة باطن الرسغ.

علاج الشلل الإربي أو ملخ الولادة

أحياناً يحدث بعض الإصابات في الكتف والعظام وغيرها من أجزاء الجسم، مثل خلع الورك ، نظرًا لتكرار الإصابة في المواليد بالإصابة بالشلل الإربي أو ملخ الولادة، فإن طفل واحد على الأقل من بين ألف من المواليد قد يصابون بتلك الإصابة، وأغلبها يحدث وقت الولادة، وقد تحدث لاحقاً، وتحدث هذه الإصابة في التالي

  • طفل وزنه كبير عن أربعة كيلوغرامات.
  • الطفل الأم مريضة بالسكري.
  • الأطفال التي تتم ولادتهم بالمقعدة.
  • ضيق عنق الرحم في الولادات الطبيعية.

يتم علاج تلك الإصابة إما عن طريق العلاج بالتمارين والعلاج الطبيعي، أو عن طريق القيام بالجراحة، توصيل العصب ببعضه عن طريق عمل رقعة عصبية، والتي يتم عملها عن طريق عصب في الجزء السفلي من الجسم، ، ويربط الكتف، وكذلك توضع رقبة للعنق لفترة يحددها الطبيب، وبعدها يبدأ العلاج الطبيعي.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق