أعنف السموم التي عرفها الإنسان وأشدها فتكاً

كتابة: ضحى حماده آخر تحديث: 23 أبريل 2021 , 00:21

اقوى السموم تأثيرا

هناك العديد من المواد السامة المعروفة لدى البشر منذ قرون عديدة ، ولكن كثير منا يقف ذهنه عند الزرنيخ كعنصر او مادة سامة ، او السيانيد إلا أن هناك مواد أكثر سمية من الزرنيخ تم التوصل إليها مثل ؛ السم الرباعي او سم السمكة المنتفخة ، كما يتم العثور عليه في جسم الاخطبوط ذو الحلقة الزرقاء ، والضفادع الصغيرة في البرازيل.

ويعتبر تقييم مدى سمية المواد من الأمور المعقدة ، حيث أن اختلاف الحالة الكيميائية للمادة ، وكيفية تناول المدى يؤثران على الحسم بطريقة مختلفة ، فعلى سبيل المثال ؛

معدن الزئبق ؛ اذا تم استنشاقه او ابتلاعه فهناك احتمال كبير جدا أن يمر داخل أجسادنا دون أن يحدث بها ضررا ، ولكن إن أصيب الجلد بقطرة او قطرتين من مركب ثنائي ميثيل الزئبق ، فقد يخترق الجلد مؤديا إلى غيبوبة قاتلة بعد عدة أشهر.

كما تختلف بعض المواد في مدى سميتها على طريقة إدخالها للجسم ، إن كانت من خلال التناول عن طريق الفم أو استنشاقها ، او حقنها ، او حتى تلامسها ، وفيما يلي أكثر أنواع السموم فتكا وتأثيرا قد عرفها الإنسان ؛

  • توكسين البوتولينوم
  • سم الميتوتوكسين
  • باتراكوتوكسين
  • الريسين
  • VX
  • نوفيتشوك
  • الكلور ثلاثي فلوريد
  • حمض الفلورانتيمونيك
  • ثنائي ميثيل الكادميوم
  • سيانيد الصوديوم

اخطر انواع السم

ربما أكثر السموم فتكا بالبشر واخطرهم تكون من خلال المواد الكيميائية ، لذلك اليك اقوى السموم تأثيرا واشدها فتكا على الحياة البشرية :

توكسين البوتولينيوم

مع الاختلاف في نسبة السمية لجميع المواد السامة المعروف حتى الآن ، إلا أن العلماء قد أجمعوا على أن توكسين البوتولينيوم هو أكثر أنواع السموم فتكا وقوة ، حيث يحتوي على ١ نانوغرام على الأكثر من LD50 قادر على قتل الإنسان لكل كيلو جرام ، فوفقا للدراسات على الفئران ، تكون الجرعة من ٧ إلى ١٠ جرامات في الوريد قادرة على قتل شخص ٧٠ كيلوغرام.

يتم إنتاج توكسين البوتولينيوم بشكل طبيعي من خلال البكتيريا اللاهوائية ، وتم اكتشافه بالصدفة لأول مرة في القرن الثامن عشر الميلادي في المانيا عن طريق التسبب الغذائي لتناول النقانق المحضرة بشكل غير صحي ، ويوجد أكثر من نوع اسم البوتولينيوم ، إلا أن النوع أ من السم يعتبر أقواها وهو عبارة عن عديد ببتيدات ، تتكون من أكثر من 1000 جزيء من الأحماض الأمينية المرتبطة ببعضها البعض.

ويتسبب سم البوتولينيوم في إصابة العضلات بالشلل من خلال منع إطلاق الناقل العصبي لأستيل كولين ، وهذه الخاصية يتم استخدامها في عمليات التجميل لذلك يتم استعمال توكسين البوتولينيوم بجرعات طفيفة جدا.

سم الميتوتوكسين

سم الميتوتوكسين واحد من السموم البحرية القوية مثل ، الساكسيتوكسين ، التي ترتبط لتكاثر الطحالب الضارة في البحرة ، إلا أن الميتوتوكسين اقواهم تأثيرا وفتكا ، حيث يتم حساب ال LD50 الخاص بها تقريبا بمقدار أقل من الباتراكوتوكسين.

يتكون سم الميتوتوكسين من دينوفلاجيلات – نوع من العوالق البحرية – الذي يحتوي على هيكل معقد للغاية ممثلا تحدي كبير للكيميائيين ، حيث أن هذا السم يعتبر سم للقلب فيمارس تأثيره من خلال زيادة تدفق أيونات الكالسيوم عن طريق غشاء عضلة القلب مسببا قصور القلب.

باتراكوتوكسين

باتراكوتوكسين يعتبر من اقوى السموم غير الببتيدية ، وهو عبارة عن قلويد الستيرويد ويعتبر سام للأعصاب والقلب ، ولم يتم اكتشاف علاج او ترياق له حتى الآن.

يتم إنتاج الباتراكوتوكسين من جلود الضفادع الصغيرة مثل ، Phyllobates terribilis الذهبية و Phyllobates متعددة الألوان ، ويقومون بتعرف السم فوق النار ثم وضعه على رمي السهام من أجل استخدامه في الصيد ، حيث تبلغ الجرعة المميتة له حوالي ٢ ميكروجرام لكل كيلو جرام ، ما يعني أن مقدار حبتين من ملح الطعام يمكنها قتل الإنسان.

ويعمل سم باتراكوتوكسين من خلال التدخل في قنوات أيونات الصوديوم في خلايا العضلات والأعصاب ، ما يؤدي إلى تشويشها حتى لا تنغلق الأمر الذي يتسبب في النهاية إلى فشل القلب.

VX

وهو عامل اعصاب سيء تم تصميمه خصيصا من أجل استخدامات الحرب وهو مميت إذا تم استخدامه بجرعات منخفضة تصل إلى ١٠ مليجرام ، فهو مركب كيميائي تم صنعه بواسطة باحثين عسكريين بريطانيين في فئة الفوسفور العضوي وهو ؛ ثيوفوسفونات.

ويعمل VX من خلال الدخول في الجسم عن طريق الاستنشاق ، او الامتصاص في الجلد ، فيعطِّل الإشارات بشدة بين الجهاز العصبي والجهاز العضلي متسببا في شلل مطول لعضلات الجسم بما فيها الحجاب الحاجز ، متسببا في الوفاة بالاختناق.

اخطر الغازات في العالم

لا تنحصر السموم على المواد الكيميائية فقط ، وانما الغازات أيضا التي سوف نتناول أخطرها وأكثرها فتكا فيما يلي :

  • كبريتيد الهيدروجين ؛ واحد من الغازات السامة التي يؤدي استنشاقها بتركيزات عالية إلى الدخول في غيبوبة ، وموت اكيد.
  • الأرسين ؛ غاز الأرسين من الغازات السامة الذي يعمل من خلال مهاجمة الهيموجلوبين في خلايا الدم بتركيز ٢٥٠ جزء في المليون ، ما يجعله قاتلا على الفور.
  • السارين ؛ وهو من غازات الأعصاب التي لها فعالية شديدة ، تعمل على قتل الضحايا المعرضين في اقل من عشر دقائق من خلال الاختناق إذ تصاب عضلات الرئة بالشلل عند استنشاقه.
  • الكلور ؛ ليست تركيزات الكلور الذي يتم استخدامه في المبيضات او التطهير ، وانما غاز الكلور أن تم استنشاقه بتركيزات عالية تزيد عن ١٠٠٠ جزء في المليون ،يكون غازات مميتا.

اخطر المواد الكيميائية

  • الكلور ثلاثي فلوريد ؛ يعتبر الكلور ثلاثي فلوريد من اخطر المواد الكيميائية التي عرفها الإنسان ويسمى بمركب الهالوجين عديم اللون ، وهو مادة تآكل حيث يشتهر بقدرته على تآكل الزجاج ، ويتم استخدامه بشكل أساسي في مكونات وقود الصواريخ.
  • سيانيد البوتاسيوم ؛ وهو مادة كيميائية سامة بشكل كبير ، يمكنها أن تفتك بالشخص في دقائق معدودة وقد تم استخدامها فيما مضى محبوب انتحار من قبل بعض الأشخاص البارزين ، ومن ضحايا هذه المادة الكيميائية وهاينريش هيملر وآلان تورينج.
  • الريسين ؛ وهو من المواد الكيميائية الأكثر خطورة ، ويتواجد الرئيس في بذور نباتات زيت الخروع ، الذي تم احتمال تطبيقاته في الحرب بشكل كبير ، حيث يعرف أنه مادة شديدة السمية والفاعلية فجرعة قليلة منه تقتل الإنسان بشكل فوري.
  • الاستركنين ؛ وهو من المواد الكيميائية شديدة الخطورة ، ويعتبر السم المفضل لدى القتلة على مدى العصور القديمة ، وقد ترددت شائعات فيما مضى أنه كان مستخدم في قتل شخصيات بارزة مثل ؛ الإسكندر الأكبر وروبرت جونسون.
المراجع
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق