ما هو قرص الحيض

كتابة: Judy Mallah آخر تحديث: 23 أبريل 2021 , 20:41

مقدمة حول قرص الحيض

أقراص الحيض هي وسيلة بديلة للحماية من الدورة الشهرية يمكن أن توفر حوالي 12 ساعة من الحماية، ويمكن أن تساعد على ممارسة الجنس أثناء الدورة الشهرية، وتساعد على التخفيف من التشنجات.

الفرق بين كأس الحيض وقرص الحيض

أقراص الحيض و كأس الحيض تتشابه في إدخاله في المهبل وقدرتها على جمع الدم. من أجل زيادة الارتباك، تم تسمية أول كأس حيض تم تصنيعه كقرص حيض، لكن يمكن التفريق بينهما ببساطة من خلال ميزاتهما، حيث يشبه القرص الأقراص بينما يشبه الكأس مظهر الكأس ببساطة.

يتم إدخال الكأس في المهبل تحت عنق الرحم ويمتد في القناة، اعتمادًا على النوع والعلامة التجارية. بينما القرص يمكن أن يتوضع في القبو المهبلي، حيث تلتقي القناة المهبلية مع عنق الرحم.

كيفية إدخال أقراص الحيض

إدخال أقراص الحيض يتطلب بعض التمرين، لكن عندما يتم إدخاله لن تشعر المرأة بوجوده مطلقًا. يمكن اتباع الخطوات من أجل إدخال قرص الحيض:

  • في البداية، يجب غسل اليدين
  • يمكن اختيار الوضعية المناسبة، يمكن أن تكون الجلوس على المرحاض، أو الوقوف ورفع إحدى الساقين أو القرفصاء.
  • يجب الضغط على جانبي القرص مما يجعله بحجم السدادة القطنية.
  • يجب إدخال القرص المضغوط متجهًا لأسفل وخلف المهبل. يجب أن يتوضع القرص بزاوية عمودية بحيث يغطي عنق الرحم بالكامل.
  • يجب التأكد من دفعه قرص الحيض إلى ما بعد عظم العانة حتى تنثني الحافة فوق العظم مباشرةً.

إزالة قرص الحيض

أقراص الحيض يمكن أن تسبب القليل من الفوضى عند إزالتها بشكل أكبر من كؤوس الحيض. الطريقة للقيام بذلك دون أن يحدث أي فوضى أو تسرب للدم هي من خلال الحفاظ على قرص الحيض مستويًا حتى لا يسكب المحتويات.

لإزالة قرص الحيض

  • يجب غسل اليدين
  • يجب الجلوس على المرحاض، من أجل الوقاية في حال تسرب محتويات القرص عند إخراجه.
  • يجب الوصول إلى المهبل من خلال السبابة وتثبيت قرص الحيض وسحبه مباشرةً
  • في حال عانت المرأة من صعوبة في الوصول لكأس الحيض، يجب الضغط على عضلات الحوض كما لو كانت المرأة على وشك التبرز، سيؤدي ذلك إلى فك حافة قرص الحيض من خلف عظم العانة.
  • يجب إفراغ المحتويات في المرحاض، ولف القرص في ورق التواليت في حال لزم الأمر، ووضع القرص في سلة المهملات.

ما هي مدة ارتداء قرص الحيض

يمكن أن يدوم قرص الحيض لمدة 12 ساعة، على الرغم من الحاجة لتبديله في بعض الأحيان بأكثر من ذلك اعتمادًا على حجم الدم.

هل يتحمل قرص الحيض التدفقات الكثيفة

في البداية، ما هو معيار التدفق الكثيف للدورة الشهرية؟ وفقًا لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC) ، فإن الحاجة إلى تغيير الفوط الصحية أو السدادة القطنية بعد أقل من ساعتين أو تمرير خثرات دموية أثناء الطمث بحجم ربع أو أكبر من الفوطة تعتبر ثقيلة.

أقراص الحيض يمكن أن تتحمل التدفق الدموي الكثيف، لكن يجب تغييرها بعدد مرات أكبر خلال اليوم. اعتمادًا على العلامة التجارية، يمكن أن تحتوي أقراص الحيض على ما يعادل حوالي 5 سدادات قطنية عادية أو 3 سدادات قطنية فائقة، أي حوالي 5 أو 6 ملاعق صغيرة من السوائل. بالنسبة لبعض الاعتقادات، فإن كمية الدم المفقودة خلال فترة طمثية كاملة هي من 4 إلى 12 ملعقة صغيرة.

ممارسة الجنس عند استعمال أقراص الحيض

الأقراص الحيضية لا تأخذ أي حيزًا عندما تتوضع في القناة المهبلية، مما يجعلها خيارًا مناسبا لممارسة الجنس أثناء الدورة الشهرية، وهي تتوضع في قاعدة عنق الرحم مثل العازل المانع للحمل، لذلك عند إدخاله بالشكل الصحيح، لن يشعر به الزوج أثناء العلاقة.

ومع ذلك ، فإن الجنس العميق أو الحماسي بشكل خاص يمكن أن يتسبب في انتقال قرص الحيض. بناءً على تقييمات المستخدمين لاثنين من أقراص الحيض الشائعة ، أبلغ بعض النساء عن شعورهم بالقرص وتعرضوا للتسرب من الدورة الشهرية أثناء ممارسة الجنس. أفضل طريقة لمعرفة ما إذا كان سيصمد في مكانه هو من خلال التجربة. [1]

التبول عند استعمال أقراص الحيض

يمكن أن تقوم الأقراص الحيضية بإفراغ محتوياتها عندما تجلس المرأة وتتبول. بشكل أساسي، يمكن أن يتسبب الإجهاد من الجلوس للتبول في تحريك القرص وإفراغ محتوياته في المرحاض. على الرغم من أنه قد يبدو أن القرص يتسرب، إلا أنه ليس كذلك. عادًة ما يعود إلى مكانه بمجرد الانتهاء، أو يمكن فقط قلب القرص احتياطيًا بالإصبع.

التفريغ العفوي لا يحدث لجميع الأشخاص، وهو في الواقع مؤشرًا على أن القرص غير متوضع بالشكل الصحيح في الجسم، لكن بعض المستخدمين يجدون هذا الأمر إيجابيًا أثناء الدورة الشهرية. [2]

هل تقلل أقراص الحيض من التشنجات

يبدو أن أقراص الحيض تقلل من الألم المتعلق بالدورة، ولكن ليس التشنجات بشكل خاص. تدعي شركة Flex ، الشركة التي تقوم بتصنيع أكثر أقراص الحيض شيوعًا، أن هذا يحدث لأن أقراص الحيض تتوضع في الجزء الأوسع من المهبل.

التمبونز على الجانب الآخر، تتوضع في منطقة أخفض من القناة المهبلية، وهي تكون أضيق بكثير. عندما تمتلئ السدادة القطنية بالدم، فإنها يمكن أن تسبب التشنجات. هذا الأمر يمكن أن يبدو منطقيًا عند التفكير به للمرة الأولى، لكن التشنجات في الواقع تحدث بسبب التقلصات في الرحم، وهذا الأمر ليس له علاقة بالمهبل. بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن تتسع القناة المهبلية بما يكفي من أجل مرور طفل صغير عند الولادة.

ومع ذلك ، أفاد الكثير من المراجعين أنهم شعروا بألم أقل عند استخدام أقراص الحيض بدلاً من السدادات القطنية. قد يعني هذا فقط أن أقراص الحيض ، التي تتمتع بمرونة فائقة ، مريحة في الارتداء أكثر من السدادات القطنية القاسية.

هل هي قابلة لإعادة الاستعمال؟

معظم أقراص الحيض تكون مصممة للاستعمال مرة واحدة وغير قابلة لإعادة الاستعمال، لذلك فهي لا تعتبر خيارًا صديقًا للبيئة، وفي هذه الحالة يتفوق كأس الحيض على قرص الحيض لأنه قابل لإعادة الاستعمال. لكن عند ملاحظة كؤوس الحيض القابلة لإعادة الاستعمال، يجد الشخص أن العديد منها يُصنع بشكل مشابه وقريب من الأقراص الحيضية.

أخطار الأقراص الحيضية

لا يوجد أي خطر شديد مترافق مع الأقراص الحيضية، ولكن ارتبطت كؤوس الدورة الشهرية بخطر الإصابة بمتلازمة الصدمة التسممية (TSS) مع عدد قليل من الحالات المبلغ عنها. متلازمة الصدمة التسميية هي حالة نادرة ولكنها خطيرة تسببها عدوى بكتيرية تسبب أعراضًا مفاجئة، بما في ذلك الحمى وانخفاض ضغط الدم والطفح الجلدي.

من أجل تقليل خطر متلازمة الصدمة التسممية، يمكن اللجوء إلى عادات النظافة الجيدة من خلال غسل اليدين عند إدخال الأقراص وإخراجها، واستخدامها دائمًا وفقًا للتوجيهات. احتمالية ضياع القرص الحيضي ليس أكبر من أي منتجات الحيض الأخرى التي يمكن إدخالها، دون وجود خيط أو شريط للإمساك بها، قد تحتاج المرأة إلى الانحناء أو تجربة أوضاع مختلفة من أجل الوصول إلى القرص الحيضي.

من أكواب الدورة الشهرية إلى الملابس الداخلية المقاومة للدورة الشهرية ، يبدو أن منتجات الدورة الشهرية تستمر بالتحسن. إذا كنتِ تبحثين عن شيء مريح جدًا ولا تشعرين بوجوده، ويسمح بالجنس، ويمكنه تحمل التدفقات الثقيلة ، يمكن التفكير في تجربة أقراص الحيض. [1]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق