صابونة الكركم .. فوائدها وقدرتها على تفتيح البشرة

كتابة: Wallaa Soliman آخر تحديث: 27 أبريل 2021 , 18:15

 فائدة صابونة الكركم لتفتيح البشرة

يعتبر الكركم من العناصر التي لها تأثير عجيب وغير طبيعي فبقدر ما يتعلق الأمر بالعناية بالبشرة ، فهو يتمتع بخصائص مذهلة مضادة للالتهابات ويمكنه علاج العديد من الأمراض الجلد ية الشائعة من تقليل الاحمرار والتورم و الإكزيما المهدئة نظرًا لتأثيره التطهير ، فهو مثالي أيضًا لمحاربة حب الشباب ، كما يثبط الجذور الحرة التي تسبب الشيخوخة ، وهذا هو السبب في أنه يعمل على الحفاظ على مستويات الكولاجين ومستويات الرطوبة في الجلد (وبالتالي يعمل على تقليل خطورة التجاعيد وايضا الخطوط الدقيقة التي تظهر في البشرة).

صابون الكركم هو أحد منظفات البشرة الطبيعية التي تلجأ إليها معظم الفتيات للمساعدة في تفتيح البشرة بصورة طبيعية ، لذلك قامت العديد من النساء باستبدال المستحضرات السائلة بالصابون الطبيعي (خاصة صابون الكركم) وذلك لأن الصابون الطبيعي يحتوي على مواد طبيعية لا تضر وأيضاً لا تضر الجلد ، ولكن يمكن أن تعطي هذه الصابون بشرة مشرقة وخالية من العيوب ، هناك الكثير من انواع صابونة الكركم ، فيجب عليك اختيار الصابون التي تحتوي على الزيوت.

وايضا بالإضافة إلى العديد من المواد الطبيعية الأخرى ، يتكون منها صابون الكركم ، نظراً لأن صابون الكركم له تأثير مبيض ، لأن الكركم له الكثير من الخصائص التي تكون مضادة للأكسدة ، كما يمكن للكركم أيضًا علاج البقع التي تكون في الجلد ، كما يمكن لصابون الكركم أن يزيل خلايا الجلد الميتة بشكل فعال جداً ، كما يساعد على توحيد لون البشرة وخاصة بالنسبة للفتيات اللواتي يتعرضن لأشعة الشمس بطريقة ساخنة ومن فوائد صابون الكركم للتبييض أنه يساعد على محاربة علامات الشيخوخة ، وذلك لاحتوائه على فيتامينات هامة منها فيتامين هـ وفيتامين ج ، كما أن صابون الكركم يعمل كمرطب طبيعي للوجه وهذا لأنه يمكن أن يجعل البشرة أكثر نعومة ويحافظ على رطوبة الجلد.

فوائد الكركم

  • يمكن أن يؤخر الكركم نمو الشعر

أظهرت بعض الدراسات أن الكركم قد يساعد في إبطاء نمو الشعر الزائد ، حيث يأتي قد تم تطبيقه على 60 امرأة تحت الإبط لمدة 10 أسابيع حيث أظهرت نتائج الدراسات أن الزيوت الأساسية يمكن أن تقلل أو تبطئ نمو الشعر في منطقة الاختبار ، كما يعتمد الوقت الذي يستغرقه ذلك على ملمس الشعر ، لأن الشعر الناعم يتفاعل بشكل أسرع من الشعر السميك فمن المتوقع ألا تكون زبدة الكركم فعالة مثل الشمع أو الحلاقة.

  • يعمل الكركم على تهدئة الصدفية

تعتبر الصدفية أحد أمراض المناعة الذاتية حيث يؤدي الالتهاب في تراكم خلايا الجلد على بعضها البعض ، مما يسبب ظهور بقع وتكون متقشرة وأيضاً تكون معرضة للتمزق والنزيف.

يعتبر الكركمين هو المركب النشط الرئيسي في الكركم ، فهو يحتوي على إنزيمات مضادة للالتهابات يمكنها محاربة إنتاج الخلايا وتقليل هذه البقع الجلدية غير المريحة.

كما أظهرت بعض المراجعات التي أجريت ، أن الكركمين الموضعي والفمي يعمل على تحسين أعراض الصدفية اللويحية في غضون 9-12 أسبوعًا.

  • الكركم يقضي ندبات حب الشباب

الكركم يمكن لها أن تساعد في القضاء على ندبات حب الشباب الهرمونية ، ومع ذلك ، أظهرت بعض الدراسات التي أجريت عام 2013 أن مزيج الكركمين بالإضافة إلى حمض اللوريك يعتبر خليط فعال جداً لمحاربة بكتيريا حب الشباب كما يؤدي استخدام مسحوق الكركم مع مجموعة متنوعة من المكونات في قناع بشرة صحي ، مثل العسل أو خل التفاح أو الزبادي أو الصبار ، كما يمكنك أيضًا شراء زيت الكركم مع الزيوت الأساسية المركزة جدًا ويجب تخفيفها في زيت ناقل قبل وضعها على الجلد فإنها تعطي تأثيراً كبيراً.

  • يمكن للكركم أن يشفي الجروح

عندما تصاب ، يكون رد فعل الجسم الطبيعي هو إرسال خلايا الدم البيضاء وإصلاح الإنزيمات إلى الجرح لمحاربة العدوى – وهذا ما يسبب الالتهاب فعلى الرغم من أن هذا يبدو جيدًا ، إلا أنه قد يتسبب أيضًا في آثار غير مفيدة للحرارة والاحمرار والألم كما يقاوم الكركم هذا التفاعل ، ويقاوم الالتهاب والأكسدة ، وبالتالي يخفف التورم ويقلل من تهيج هذه الجروح.

كما يمكن للكركم أيضًا تسريع قدرة الجلد على تكوين أنسجة صحية جديدة ،حيث يمكن أن يزيد أيضًا من إنتاج الكولاجين ، مما يعني أن جروحك تلتئم بشكل أسرع وتقل الندوب.

فوائد صابون الكركم للمناطق الحساسة

تعتبر من فوائد صابون الكركم أنها عنصر مهم وفعال في علاج المشاكل الخاصة بالمناطق الحساسة وفي الغالب ما تعاني المناطق الحساسة من مشاكل جلدية ، ومن أشهرها سواد الجلد في هذه المناطق ، والسبب في ضرورة معالجة الكركم هو كما يلي أنه يعمل على استعادة اللمعان الطبيعي كما أن العلاج يساعد تفاوت لون البشرة على جعل البشرة تبدو مشرقة ويعتبر الكركم مفيد أيضًا في إزالة السمرة ، مما يجعل بشرتك تبدو باهتة ، كما وجدت دراسة حديثة أن زيت الكركم الأساسي في مستحضرات التجميل يمكن أن يبيض البشرة في غضون ثلاثة أسابيع ويكون له تأثير طويل الأمد.

تحذير من صابونة الكركم

على الرغم من وجود الكثير من الفوائد صابونة الكركم ، إلا أن لها بعض الآثار الجانبية التي يجد أخذ الحذر منها :

  • قد يؤدي استخدام صابون الكركم إلى حدوث حساسية شديدة لدى بعض الناس حيث يمكن أيضا أن يتسبب في ألم شديد وحكة.
  • عند استخدام بعض الناس المصابين بالحساسية صابون الكركم ، فقد يؤدي ذلك إلى حدوث احمرار والتهاب شديد.
  • قد يؤدي بعد استخدامه لفترة من الوقت ، قد يترك بقعة صفراء صغيرة ولا تختفي في وقتها ولكن تختفي بعد فترة نظرا لأنه يحتوي على صبغة الكركم.
  • ظهور عند بعض المستخدمين صابونة الكركم ، حالات الطفح الجلدي الشديد.
  • قد يصيب المنطقة المستخدمة عليها بالتقشير.
  • لأن الكركم يحتوي على الكركمين ، ويحتوي الكركمين على مضادات الأكسدة وعوامل مضادة للالتهابات ، فقد زادت التحذيرات من استخدام صابون الكركم ، كما يحتوي الكركمين على مضادات الأكسدة والعوامل المضادة للالتهابات ، فهذه المكونات مفيدة بشكل كبير للبشرة ، ولكن الكركم قد يخلط مع الكركم في نفس الوقت سيكون له تأثير سلبي على الجلد.
  • قد يشعر البعض أن هذا الصابون غير فعال ولا يشعر بتأثير كبير ، ومن الممكن أيضًا استخدام الصابون بالماء الساخن لإحداث نتائج غير مواتية مثل الجلد الجاف والتالف والمتشقق.

طريقة استخدام صابونة الكركم

تعتبر الطريقة الصحيحة لاستخدام صابونة الكركم ، انها تُستخدم عند الاستحمام ، حيث تُوخذ كميّة منه في اليدين ، ويُفرك فيها الجسم بشكل كامل ، مع الحرص على وضعها أيضاً على الوجه والرقبة والمناطق الحساسة ، ثمّ تركها على الجسم لمدّةٍ تتراوح ما بين دقيقتين إلى ثلاث دقائق ، ثمّ شطفها جيّداً ، وستلاحظ النتيجة بشكلٍ فوري ، إذ سيتم الحصول على بشرةٍ بيضاء ناصعة ، ومفعمة بالحيوية ، لكن ينصح بدهن الجسم بشكلٍ كامل بالكريم المرطب المناسب ، مع الحرص على تنشيف الجسم جيداً ، كما يجب المواظبة على استخدام صابونة الكركم بشكلٍ يومي لمدةٍ لا تقلّ عن عشرة أيام.[1]

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق