ما هو الحيوان الذي عينه اكبر من دماغه ؟ “

كتابة: Hanan Ghonemy آخر تحديث: 27 أبريل 2021 , 17:03

حيوانات ذات عيون واسعة وأكبر من دماغها برية

يعد هذا السؤال من أكثر الأسئلة التي يبحث عن إجابته الكثير من محبي ومهتمي المعرفة بالحيوانات وطبيعتها وذلك لأنهم يواجهون مثل تلك الأسئلة الكثير في المسابقات التلفزيونية وألعاب الألغاز والأسئلة التى تنتشر على أجهزة الموبايل، لذا يسرنا كثيراً أن نعرض لكم في مقالتنا اليوم الإجابة عن هذا السؤال حتى نثمر لديكم المعرفة بالحيوانات ذات العيون الواسعة وطبيعتها.

توجد الكثير من الحيوانات التي خلقها الله تمتلك عيون أكبر من دماغها وذلك من أحد المميزات التي أنعم بها الله عليها حتى يتسنى لها التكيف مع البيئة التي تعيش بها حيث تسمح لها تلك الأعين الكبيرة في الرؤية لمساحات أوسع وبشكل أفضل مما يزيد من موائلها الطبيعية، من أمثلتها الآتي:

النعامة

يعد حيوان النعامة من أشهر الحيوانات التي تمتلك عين كبيرة أكبر من دماغها بين الحيوانات البرية التي توجد على الأرض حيث يبلغ قطر عيونها حوالي 2 سم، ويبلغ طول ذكر النعام إلى 9 أقدام ووزنه إلى 350 رطلا.

تنتشر النعامة في منطقة السافانا الأفريقية تنتمي إلى فصيلة طيور تسمى بالنمل البري هي تلك الفصيلة التي تشمل جميع الحيوانات التي تحلق، ويتتميز النعام بأنه لا يمتلك الكثير من العظام في تشكيل بنيان جسمه وخصوصاً العظام المجوفة الخاصة للطيران ولكنها تساعدها كثيراً على العدو بقوة مستخدمة الأجنحة لكي تساعدها في تغير اتجاها عندما تركض.

تصل سرعة عدو النعام الى 45 ميلا في الساعة وبذلك تعد من أسرع الحيوانات البرية المحلقة على وجه الأرض، ويعتقد الكثير أن النعام يقوم بدفن رأسه في الرمل كنوع من أنواع الخزي أو العار ولكن هذا الاعتقاد خاطئة كونه الكثير عبر البرامج التلفزيونية حول الحياة البرية الحيوانات ولكنها تقوم بهذا الفعل لكي تندمج مع البيئة المحيطة بها.

تعيش النعامة غالباً في قطيع حيث أنها تتميز بالحياة الاجتماعية وتتكون هذا القطيع من 12 نعامة، فيما يخص التكاثر في النعامة فهناك ذكر الفا أنثي ألفا الذين يتكاثرون سوياً وغيرها التي تتكاثر مع بعضها البعض ولكن جميعا يقومون بوضع البويضات مع بعضها في نفس العش الذي يسمي بعض التفريغ يمكن لهذا العش أن يحمل أكثر من 60 بيضة في وقت واحد ويقوم ذكر النعام المهيمن بحمايتها أو الأنثى السائدة.

يبلغ حجم بيضة النعام 15 سم ويصل وزنها إلى 1.3 كجم ويجلس كلا من الذكر الأنثي على البيضة إلى أن تفقس وتستغرق عملية الفقس حوالي 46 يوما، يتميز مولود النعام أنه أكبر حجماً من باقي الاطفال الأخري للحيوانات ويهتم برعايتها الذكور مع الإناث، وعندما يصل عمر النعام إلى 4 سنوات تكون وصلت إلى مرحلة النضج وجاهزة للعيش تسمسر فترة حياتها وعمرها حوالي 75 عاماً.[1]

حيوانات عينها أكبر من دماغها في الحياة البحرية

توجد أيضاً مجموعة من الحيوانات في المياه والبحار تتميز بالعيون الواسعة والكبيرة التي تكون أكبر من حجم الدماغ ومن أمثلتها:

الحبار

يعتبر الحبار من الحيوانات البحرية العملاقة في البحار التي تمتلك عيون كبيرة أكبر من الدماغ بل ويعيد هو من أكبر الحيوانات المملكة للعيون الكبيرة وسط باقي الحيوانات حيث يصل قطر العين لديها إلى 10 بوصة، تتيح تلك العيون الكبيرة للحبار التكيف في البيئة المحيطات أو البحار التي تتميز الضوء المنخفض حيث تستطيع بواسطة تلك العيون الرؤية في الأماكن ذات الضوء الخافت.

قد يصل طول الحبار العملاق إلى 33 قدما الذي يقدر بطل الحافلة المدرسية، في الأغلب يكون الحبار لديه 8 أذرع ومخلب لتناول الطعام أطول قليلا من الذراع لكي تساعدها في إمساك الطعام وضعها في الفم الذي يشبه كثيراً المنقار، تتغذى الحبار العملاقة على الأسماك الروبيان والحبار الصغير ولكن توجد بعض الأنواع منها الكبيرة والعملاقة جداً تهاجم الحيتان الصغيرة.

الطيور التي لديها عيون أكبر من دماغها

تمتلك الكثير من الطيور أعين واسعة وكبيرة ولكن أشهرها وأكثرها كبر حيث يكون أكبر من حجم الدماغ هي:

البومة

من أشهر الطيور التي تمتلك عيون واسعة وكبيرة أكبر من دماغها هي البوم حيث يبلغ وزن عيون البومة إلى 5 % من وزن جسمها مما يجعلها لدية رؤية مجهرية وقوية بل وتصنف على أنها أكثر الطيور وضوح في الرؤية.

تتميز البومة بأنها تستطيع الرؤية مثل الإنسان بل وأفضل منه ايضاً حيث أن عيونهم متطورة جداً التي تشبه الأنبوب وليس مثل العين لدى الإنسان التي تتيح لهم الرؤية بوضوح في الإضاءة الخافتة، وتحتاج البومة إلى أن تدير رأسها إلى الخلف أو الجانبين حتى تتمكن من الرؤية جيداً.

الثدييات التي تمتلك عيون أكبر من دماغها

من أشهر الثدييات التي توجد على وجه الأرض وتمتلك عيون واسعة وكبيرة أكبر من دماغها هي:

التارسير

تعد التارسير من الثدييات التي تمتلك عيون كبيرة أكبر من حجم الدماغ حيث يصل حجمها إلى 12 سم ثم أن كل عين لها نفس حجم دماغها، تتميز أيضاً تلك الرئيسيات الصغيرة بأنها تمتلك إذنين كبيرتين تتحرك في أكثر من اتجاه وبشكل منفصل مما يسمح لها بأن تسمع بشكل جيد والنطاق أكبر مما يتيح لها تحديد مكان موقع فريستها.

تسمح العيون الكبيرة لدى التارسير لها بأن تستطيع الرؤية والصيد في الليل عندما تكون باقي الحيوانات راكدة وغير قادرة على القيام بأي نشاط أو مقاومة، يتميز جسم التارسير بشكل صغير مثل السنجاب ويوجد بكثرة في جنوب شرق آسيا بل ويعد من الحيوانات الرئيسية هناك، هو حيوان فريد جداً ونادر يتغذى على الطيور والسحالي والحشرات التي تقوم باصطيادها، ولكي يتمكن حيوان التارسير من الرؤية جيداً لابد أن يدير عيونه حول رأسه.

ابو بريص

يتميز حيوان ابو بريص بعيون كبيرة واسعة قد تبدو غريبة وضخمة حيث توجد بها حديقة رأسية مجموعة من الثقوب التي تفتح في أثناء الليل لكي يسمح لها بامتلاك أكبر كمية من الضوء حيث يمكنها الرؤية أفضل 350 مرة من الإنسان، ويعد الظلام الحالك بالنسبة إلى الإنسان إلى أنه يكون بالنسبة لها نهار مشرق، ولا يمتلك ابو بريص جفون بل يمتلكن أعين منقوشة التي تعد تمويه للفرائس.

كنكاجو

يعد هذا الحيوان من الحيوان التي تمتلك عيون كبيرة سعة أكبر من دماغها ومحبوب جدا ويرتبط كثيراً شكله وطبيعته مثل الراكون إلى أنه يبدو أقل منه في الحجم قليلاً، يمتلك الكنكاجو بعض المميزات والقدرات الفريدة مثل النمس التي تتمثل في القدرة على الجري إلى الأمام أو الخلف بواسطة القدمين إمساك الفريسة بواسطة الذيل، تعيش حيوانات الكنكاجو إلى 40 عاما، ومع أنها تمتلك أسنان حادة جداً إلى أنها تتغذى على الفاكهة تعد هى النظام الغذائي الأساسي لها.

اليعسوب

يعد حيوان اليعسوب من أشهر الحيوانات التي تمتلك عيون كبيرة أكبر من دماغها حيث أنه عند ذكر العين الكبيرة تكون الاجابة هى اليعسوب فوراً، وتغطي عيون اليعسوب الرأس بالكامل التي يبدو وكأنه يرتدي خوذة حيث تتكون العيون لدى اليعسوب من 30000 وحدة بصرية مما يسمح لها بالرؤية بزاوية 360 درجة، ويمتلك اليعسوب ثلاثة عين اثنتين كبيرتين والثلاثة الصغيرة تساعد في الرؤية في أثناء الليل أو في الإضاءة الخافتة.

فوائد العيون الأكبر من الدماغ

  • تتيح العيون الكبيرة للحيوانات التي تمتلكها مثل النعامة والحبار واليعسوب البومة الرؤية بشكل جيد واستثنائي في أثناء الليل خصوصا في الاضاءة الخافتة.
  • تسمح لهم أيضاً تلك العيون الكبيرة الرؤية لمساحة أكبر مسافة أطول من العيون الصغيرة مما يساعدهم في اصطياد الفريسة بشكل أفضل خصوصاً في الليل.
  • تساعد العيون الكبيرة النعامة في التكيف مع البيئة الصحراوية و وتضاريسها التي تعيش بها وتجعلها متقدمة على الحيوانات المفترسة التي تعيش معه.[1]
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق