معلومات عن الأخطبوط ذو الحلقة الزرقاء ” الأخطبوط القاتل “

كتابة: Nermeen Zanaty آخر تحديث: 04 مايو 2021 , 23:06

هو الاخطبوط ذو الحلقة الزرقاء

سمي هذا النوع من الاخطبوط بهذا الاسم ، بسبب احتوائه على حلقات دائرية زرقاء وهذه العلامات جذابة جدا وذات شكل رائع وخلاب وهذه الحلقات للتظاهر إلى في الوقت الذي يتخلص فيه الاخطبوط من السموم الموجودة به أو عند الإحساس بالخطر ، ويظهر هذا اللون نتيجة لوجود خلايا صبغيه تعرف باسم الكروماتوفورات.[1]

وصف العنكبوت الازرق

يختلف حجمه من نوع لآخر ، فيقع حجمه بين 4إلى 6 سنتيمتر ، وذراعه يصل طوله من 7 إلى 10 سنتيمتر وتتميز ازرع هذا النوع من وجود صفوف من مصاصات العضلات العريضة ، ويظهر شكل دماغ العنكبوت في صورة تشبه الكعكة الدائرية ، وله عينان متطورة مثل أعين الفقاريات ، كما أنه يمتلك 3قلوب ، قلب مركزي وقلب على كل خيشوم ، وتعمل هذه الخياشيم على دخول الماء من الوسط الموجودة بيه وانتقالها لدخل الجسم عن طريق الضخ بالوشاح ، وهو عبارة عن عضو عضلي يشبه الكيس ،والوشاح ليس من وظائفه خروج الماء من الجسم، ولكن وظيفته الأساسية تكمن في تخزين أعضاء الاخطبوط به.

بينما المسئول عن خروج الماء من الجسم هو القمع ، حيث يمكن توجيهه في اتجاهات مختلفة ، ويتم خروج الماء من خلاله بطريقة الدفع ، كما أنه يساعد في حركة الاخطبوط بشكل أسرع عند مواجهه اي خطر والهروب منه ، كما يعمل هذا القمع على التخلص من الحبر الذي تفرزه الغده الموجودة بالكبد ، وتتقلص قوقعة الأخطبوط بشكل غير معقول خلال تطوره وتوجد على شكل قطبين صغيرين في الحجم ، كما يتميز دم هذا النوع من العناكب باللون الازرق الشفاف ، ويرجع هذا لوجود ذرات من النحاس داخل الصبغات التنفسية له ، بعكس الموجودة في الإنسان فتحتوي الصبغة التنفسية له على ذرات من الحديد بدلاً من النحاس وهذا ما يجعله لونه أحمر.[1]

تصنيف الأخطبوط ذات الحلقة الزرقاء

وينتمي هذا الاخطبوط إلى مملكة الحيوان Animalia ، ومن خصائص هذه المملكة أن الكائنات التي توجد بها تحتوي على العديد من الخلايا وحقيقة النواة وخلاياها لا تحتوي على جدار خلوي كما في النبات وهي تعتمد على غيرها في الحصول على الغذاء ، وتحتوي أجسامها على خلايا منظمة.

وينتمي إلى مجموعة Mollusca ، وهي تشمل حوالي 55000 نوع في طوائف متعددة ، وتشترك هذه المجموعة بأن أجسامها ناعمه ورخوه وتشمل الاخطبوط والخيار والمحار والقواقع والكيتون وتتكون هذه الحيوانات من قدم ورأس.

وينتمي هذه الأخطبوط لطائفة رأسيات الأرجل ، ومن اسمها تعني القدم والرأس اي تتميز بأن جسمها ينقسم لرأس وأقدام وهي أكثر الأنواع في الفقاريات تعقيداً وتتميز باندماج رأسها وقدمها بمنقار مع مخالب عضليه تدور حول الرأس ويتفرع من القدم والأذرع والقمع.

وهو ينتمي لطائفة الاخطبوطات التي تحتوي على عينين ، وأربعة أزواج من الملامس أو الأسلحة ورأس وقدم مدموجين عن طريق منقار شديد الصلابة ويتوسط الفم المخالب العضلية ، ويقع تبع رتبة Octopodidae ، وتنتمي لجنس Hapalochlaena ، ويأتي هذا الاسم من تميزها ببشرتها الناعمة التي تحتوي علي الحلمات اللينة التي تغطي جسم الاخطبوط ، ويتميز هذا الاخطبوط بالجسم الصغير والاكثر سمية عن باقي الانواع.

معلومات عن الأخطبوط ذو الحلقة الزرقاء

مكان المعيشة 

وهي يكثر وجودها في برك المد والجزر من مياه المحيط الهادئ باليابان إلى مياه جنوب أستراليا ، وأيضاً لجزر غرب المحيط الهندي والعادي ، وهم يستقرون في أعماق المسطحات المائية والبحار وحتى 50 متر وهي ليلية النشاط حيث تختبئ بالنهار تحت الصخور والشوق وفي الليل تخرج وتظهر.

طريقة التزاوج

يتم التزاوج عن طريق أطراف ذكر الاخطبوط بالذراع ويحتوي الزراع وهو يحتوي على أخدود نهايته على شكل معلقه يستخدم أثناء التزاوج حيث يدخل هذا الاخدود المتمثل في شكل معلقة والذي يحمل الحيوانات المنوية ثم تنزلق لأسفل الذراع ومن ثم إلى قناة البيض الموجودة بالأنثى ، وهي ايضا تحتفظ بالحيوانات المنوية لتصبح جاهز لوضع البيض ، وتقوم الأنثوي بالعناية بالبيض حتي يفقس وبمجرد الانتهاء من هذا تموت الإناث.

سمية الاخطبوط ذو الحلقة الزرقاء

ويعتبر من أخطر أنواع الاخطبوطات سميه حيث يحتوي هذا النوع على بكتريا تعيش داخل الغدد اللعابية والتي تفرز ماده تسمي بالتترودوتوكسين وهي مادة كيميائية سامة جداً وسريعة المفعول ، فهي تصيب مباشرة الأعصاب ومنعها من نقل الاشارات العصبية ، ويمكن أن يسبب الوفاة ، حيث تعمل لدغة هذا الاخطبوط عل الشلل وفقد الحركة أو الموت نتيجة لنقص تركيز الأكسجين بالدم.

ويمكن أن يتم إنقاذ الشخص المصاب بلدغة الاخطبوط من الموت عن طريق التنفس الصناعي من شخص آخر عن طريق الفم.[1]

أعراض لدغة الاخطبوط ذو الحلقة الزرقاء

وقد يظهر على الأشخاص المصابين بلدغة الاخطبوط ذو الحلقة الزرقاء ، وتظهر هذه الأعراض بعد أحداث الاصابه بالدفع ب10دقائق ، ومن هذه الأعراض :[1]

  • إفراز اللعاب بكثره.
  • مواجهة الصعوبة أثناء البلع.
  • حدوث ضيق بالصدر وصعوبة التنفس.
  • تنميل.
  • التعرق الشديد.
  • الدوران والدوخة.
  • الصداع بالرأس.
  • شلل.
  • ضعف في العضلات.

وعند الاحساس بهذه الأعراض يجب الحصول على رعاية طبية إذا تعرض للدغ ، ولايوجد مضاد لحد الان للدغة الاخطبوط ذات الحلقة الزرقاء ، وقد يتسبب سم هذا الاخطبوط في توقف الجهاز التنفسي.

يجب عليك اذا كنت معتاد على السباحة أن تلتزم الحزر أثناء السباحة ، أو إذا صادفته في اي ببيئة بحرية فعليك بالجزر وتجنبه ، وهو يلدغ فقط عند الحساسة بالخطر ، فعليك الا تقترب منه كثيراً وكن حذر لملامسة اي شيء يختبئون به.

ولاتؤدي جميع اللغات لظهور اعراض شديدة لذلك عل الطبيب المتابعة لعدد من وقت اللدغة ، وإذا كنت في استطاعتك استخدام جهاز التنفس الصناعي بعد اللدغة مباشرة فمن الممكن أن تنجو من هذا اللدغة

وقد أثبتت بعد الدراسات التي أجريت علي بعض الأشخاص بعد اللدغة مباشرة ، ووضعة على جهاز التنفس الصناعي في خلال 30دقيقة بعض العض منه مباشرة ، فقد أثبتت الدراسة هذا الشخص لم يتأثر بمضاعفات طويلة الأمد ، ومع أن لدغة الاخطبوط ذو الحلقة الزرقاء نادرة ولكنها خطيرة جداً لذلك عليك بتجنب الاماكن الموجودة بها للحد من خطورتها.

المراجع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق