أشهر 10 رجال عصابات أمريكية في كل العصور

كتابة: menna samir آخر تحديث: 15 مايو 2021 , 23:27

من هم أشهر 10 رجال عصابات

مع أصولها المنحدرة من جزيرة صقلية في إيطاليا صعد رجال المافيا الأمريكية إلى السلطة خلال أيام التهريب غير القانوني في عصر الحظر حيث ازدهرت عملياتها بشكل رئيسي في شيكاغو ونيويورك وبدأت في التنويع إلى المقامرة غير القانونية وشركات القروض وتهريب المخدرات من بين العديد من الأنشطة الإجرامية الأخرى.

ألفونس غابرييل كابوني

لقد وُلِد ليحكم ليس فقط مشهد العالم السفلي في أمريكا بل أيضاً قائمة المافيا الأكثر دموية التي أنتجها العالم على الإطلاق حيث اشتهر بكونه معتلى اجتماعياً ولديه مزاج متقلب ولم يكن من الغريب أن يلقب بـ Snorky من قبل أفضل أصدقائه.

هاجم معلمة في سن الرابعة عشرة ومنذ ذلك الحين لم يكن هناك أي نظرة إلى الوراء لأن شدة الجريمة هي التي استمرت في الازدياد لم يكن مدمناً على الجريمة فقط لكسب المال لكن الجريمة جعلت كسب المال أسهل ولذلك لجأ إلى كل أنواع التهريب والاتجار والقتل والسرقة والقمار.

لم يكن هناك من يتخطاه ولا يواجه نهاية مأساوية لا عجب أن هذا الرجل كان أغنى رجل عصابات في أمريكا وأكثرهم شناعة وشهرة على الإطلاق كما جاءت نهايته فرحة انتصار للجميع لأن نهايته في عام 1947 بسبب مرض الزهري لم تكن أقل مأساوية لكن يبقى الاسم خالداً حتى الآن في تاريخ الجريمة.

جورج كلارنس موران

كان موران أقل شهرة باسم موران مما كان يعرف باسم Bugs “باغز” تم تسميته بهذا الاسم لأنه كان يُعتقد أنه مجنون بالسلطة بمجرد وصوله إلى السلطة كرئيس لعصابة آيرلش نورث سايد في شيكاغو  وبالتالي لم يُظهر أي بوادر مخاوف من استفزاز الأعداء.

قتل موران ليس من أجل العمل بل من أجل غروره لقد أسس ظاهرة “إطلاق النار من سيارة واحدة” ومن ثم فليس من الغريب أن يتم عرضه كواحد من أكثر رجال العصابات دموية التي أنتجتها أمريكا في حين أن حربه مع كابوني هي حرب أسطورية في حد ذاتها تم إنقاذ شعب الولايات المتحدة مرة أخرى بسبب السرطان عندما توفي موران بسبب سرطان الرئة في ليفنوورث.

ألبرت أناستازيا

الميول السيكوباتية والطموحات المفرطة جعلته يعرف باسم Mad Hatter لكن هذا الرجل نما بسبب نقاط ضعفه بعد أن قضى 18 شهراً في السجن أصبح أكثر قسوة في جرائمه وبالتالي تسلق سلم المافيا عدة درجات في وقت واحد إحدى جرائم القتل المعروفة التي ارتكبها جوزيبي ماسيريا رئيس الجريمة في نيويورك آنذاك والتي ارتكبها عندما كان عضواً في شركة Murders Inc قبل اغتياله من قبل اثنين من المسلحين المتخفين في غرفته بالفندق حكم عائلة جامبينو الإجرامية من عام 1951 إلى عام 1957.

ريتشارد ليونارد كوكلينسكي

ريتشارد ليونارد كوكلينسكي قاتل متسلسل أكثر من كونه رجل عصابات من المحتمل أن يكون هذا الرجل معروفاً بشكل أفضل من غيره في القائمة بسبب جرائمه التي تم تذكرها على أنها ليست سوى عقد من الزمان على وفاته في عام 2006. لقد كان قاسياً وربما جعله ذلك يعمل مع عائلة جامبينو الإجرامية لأكثر من 30 عاماً لم يغمض عينيه أبداً قبل ارتكاب جريمة قتل، قد يكون الخامس من مارس 2006 نعمة للكثيرين على وفاته في السجن لأسباب طبيعية توفي عن عمر يناهز 70 عاماً.

لاكي لوسيانو

يمكن أن يُنسب الفضل إلى Lucky Luciano في تقسيم البلاد إلى خمس عائلات مافيا حيث يطلق على ذلك الرجل الخطير ثعلب الجريمة المنظمة لأول مرة في أمريكا لم يترك هذا الرجل أي جهد في التعرف على معظم رجال العصابات في عصره مما جعله ليس مشهوراً فحسب بل يشتهر بنفس القدر كما أنه معروف لدى الأمريكيين بتنظيمه لنقابات الجريمة الوطنية في الولايات المتحدة وقد قاد عائلة الجريمة في جينوفيز وأسس أول ارتكاب جريمة في الولايات المتحدة.

جون غوتي

الرجل الذي احتفظ بكل جريمة ارتكبها سراً حيث اشتهر باسم “تفلون دون” على الرغم من أنه كان يتكتم على جرائمه إلا أنه كان يتفاخر بمهاراته في الحفاظ على سرية الأفعال وكان هذا النجاح هو الذي أغضب FBL وقادهم إلى ممارسة ضغط لا يطاق على مؤسسته.

لقد كان رجل العصابات الحقيقي للجمهور الذي عاش في خوف حتى أثناء انتظار محاكمته في السجن يمكنه أن يأمر بجرائم قتل من أي مكان وهذا جعله سيد جميع الجرائم حيث أدين جوتي بالابتزاز والقتل والقروض والمقامرة غير القانونية وجميع الجرائم الأخرى وأشهرها قطع جاره فافارا إلى قطع بالمنشار حيث توفي عام 2002 بمرض سرطان الحنجرة.

جون هربرت ديلينجر

رجل العصابات جون هربرت ديلينجر الذي يحقق نتائج أفضل في السرقة ربما كان الشخص الوحيد الذي سجل في هذا الجانب من الجرائم، ديلينجر قال ذات مرة أثناء نهب بنك مزدحم “ابقوا هادئين، سيداتي وسادتي! نحن هنا من أجل أموال الحكومة وليس لك! الحكومة تسرق منك فنحن نسرق منهم ” كان مع ذلك جشعاً حيث قُتل ديلينجر برصاصة مرت في دماغه ولم يمت أبداً لأنه ظل خالداً في صفحات التاريخ الأمريكي.

لويس بوشالتر

في حين كسب نظرائه المال من كل الأعمال الشائنة التي جاءت في طريقهم اختار هذا الرجل أن يبقيها مركزة على أنه مالك شركة “Murder، Inc.” كان لدى المنظمة آلاف القتلة الذين دُفع لهم مقابل القتل حيث يُعتقد أن جميع الأسماء الكبيرة في نيويورك وشيكاغو احتاجت إلى خدمات بوشالتر مرة واحدة على الأقل لقتل أعدائهم ومن بين أعضاء المجموعة المشهورين ماير لانسكي ولاكي لوسيانو و “باغسي” سيجل حيث كتب بوشالتر التاريخ بكونه رجل عصابات المافيا الأول والوحيد الذي تعرض للصعق بالكهرباء في الولايات المتحدة في الرابع من مارس عام 1944.

غريزلدا بلانكو

لأولئك الذين يعتقدون أن العالم السفلي هو عالم الرجل فأنت لا تعرف غريزلدا بلانكو إذا كان لدى الرجال طريقهم فقد كان لها مصيرها أيضاً إنها رائدة في تجارة المخدرات الكوكايين في ميامي فلا عجب أنها أصبحت معروفة باسم عرابة الكوكايين لكنها لم تكن في طريقها السهل.

أمضت فترة مراهقتها في الدعارة وكانت تجني المال وكانت شاهدة على كل شيء غير قانوني وكشخص بالغ أيضاُ تم اتهامها بتهمة التآمر الفيدرالي على المخدرات وكان الحكم سيستمر 10 سنوات ولكن إذا كنت قوية مثلها فستعرف أين توجد الإرادة فهناك طريقة وبحسب ما ورد واصلت أعمال الكوكايين الخاصة بها من سجن ميامي لديها شجاعة غريبة لا توجد عند أي امرأة أخرى.

كارلو غامبينو

يقولون إن الفضائل تسري في دمك والرذائل تفعل ذلك أيضاً كان كارلو جامبينو ينتمي إلى عائلة مافيا في صقلية ومن المتوقع أن يطلق مسدساً قبل أن يتعلم المشي بالفعل بعد تحدي صعود موسوليني إلى السلطة هرب إلى أمريكا وهناك مع ابن عمه وعصابة العصابات الأمريكية باولو كوستيلو لم يترك أي جريمة أو فعل خطأ لم يقم به.

هناك الكثير من الجدال بأنه ليس أمريكياً ولكنهم يسألون الأمريكيين ويعلمونك بالإرهاب الذي ارتكبه من العمل الحر للمافيا في نيويورك إلى اتخاذ موقف دائم مع لوتشيانو وفي النهاية قتل أناستازيا بسبب مطالبته بالسلطة لم يكن لدى هذا الرجل أي خوف من الله ولا أي من الأحياء، كان عملياً حاكم نيويورك كان حاكماً شريراً حتى وفاته لأسباب طبيعية في عام 1976.[1][2]

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق