أهم 10 أطعمة تقي الرحم من الأمراض

كتابة: Hanan Ghonemy آخر تحديث: 17 مايو 2021 , 12:54

أطعمة لتحسين صحة الرحم

الرحم هو أساس الجهاز التناسلي عند المرأة ويمثل عضو حيوي من أعضاء الجسم ، ويصاب الرحم بالعديد من الأمراض ومنها الالتهابات والأورام السرطانية، لذلك سوف نوضح فيما يلي مجموعة من أفضل الأطعمة التي يجب أن تحرص على سيدة على أن تكون ضمن نظامها الغذائي وهي كالتالي:

الألياف 

لا بد أن يحتوي النظام الغذائي اليومي للسيدات على الألياف، حيث تساعد في تنقية الجسم من السموم، كما يحمي الرحم من تكون الجذور الحرة التي تسبب الأورام الليفية داخل الرحم. 

كما يساعد تناول الأطعمة الغنية بالألياف على الحد من ارتفاع مستوى هرمون الاستروجين في الجسم الذي يتسبب في الإصابة بالأمراض السرطانية في الرحم، ومن المواد الغذائية التي تحتوي على نسبة عالية من الألياف البقوليات، الفاصوليا، الحبوب الكاملة، الخضروات والفواكه الطازجة كذلك. 

وللحفاظ على صحة الرحم ينصح بتناول الأطعمة الطبيعية أو ما يطلق عليها الأورجانيك  التي لما يتم استخدام أي نوع من المبيدات الحشرية في أثناء زراعتها، ولكي يكتمل نظامك الغذائي وتحصلين على نسبة عالية من الألياف ينصح شرب ما يعادل 8 أكواب من الماء بصورة منتظمة يوميًا، حيث تساعد المياه في تحسين هضم الألياف في المعدة. 

الخضروات 

يساعد تناول الخضروات الطازجة بطريقة منتظمة على حماية الرحم من التعرض للإصابة بالأورام الليفية وذلك لأن الخضروات تحتوي على نسبة عالية من العديد من العناصر والمعادن الغذائية الضرورية لصحة الرحم مثل الكالسيوم والمغنيسيوم والبوتاسيوم أيضًا. 

كما ينصح بإدخال البروكلي وأوراق الكرنب إلى نظامك الغذائي، كما ينصح بتناول الخضروات التي تحتوي على مادة البفيتويستروجنز، حيث تساعد هذه المادة في التقليل من إنتاج هرمون الاستروجين في الجسم مما يقلل من خطر الإصابة بسرطان الرحم كذلك.  

الفواكه 

لا بد من تناول الفواكه الغنية بفيتامين C بحصص منتظم كل يوم في نظامك الغذائي وذلك لأن فيتامين C يساعد في الحد من نمو الخلايا السرطانية الليفية داخل الرحم، كما تساعد الفواكه على محاربة سرطان المبيض كذلك، كما تساهم في الحفاظ على صحة الجهاز التناسلي أيضًا. 

لذلك يجب أن يحتوي نظامك الغذائي على حصص منتظمة من أنواع الفواكه الطازجة وتناولها كوجبة خفيفة بين الوجبات الرئيسية، كما تمد الجسم بالعديد من العناصر الغذائية التي تحافظ على صحة الرحم. 

منتجات الألبان 

يجب أن يحتوي نظامك الغذائي على منتجات الألبان لأنها تحتوي على نسبة عالية من الكالسيوم الضروري لصحة الرحم والحفاظ عليه من الإصابة بأمراض الرحم، كما يحمي فيتامين D الموجود في منتجات الألبان من نمو الخلايا الليفية داخل الرحم. 

الشاي الأخضر 

الشاي الأخضر من المواد الطبيعية الغنية بمضادات الأكسدة التي  تمنع تكون الالتهابات داخل الرحم وبذلك تقي من الإصابة بالأورام السرطانية داخل الرحم، كما ينصح الأطباء بتناول الشاي الأخضر للسيدات التي تعاني الإصابة بالأورام الليفية  في الرحم. 

أسماك الماء البارد

تناول الأسماك التي تعيش في المياه الباردة تساعد على منع إنتاج مادة البروستاجلاندين في جسم المادة، التي تمنع حدوث انقباضات في الرحم ولذلك لأن أسماء المياه الباردة مثل السلمون والماكريل من أنواع الأسماك الغنية بالأوميجا 3. 

الليمون 

يحتوي الليمون على نسبة كبيرة من فيتامين C الذي يعمل على تقوية الجهاز المناعي ويحارب تكون الأمراض السرطانية داخل الرحم كذلك، حيث يعمل فيتامين c على حماية الرحم من البكتيريا التي تسبب العدوى، ويمكن الحفاظ على صحة على الرحم من خلال تناول كوب من الماء الدافئ مضاف له ملعقة من عصير الليمون الطازج للحفاظ على صحة الرحم. 

الخضروات الورقية 

يساعد تناول الخضروات الورقية مثل الكرنب والسبانخ على حفظ التوازن القلوي في الرحم مما يساعد على الحفاظ على صحة الرحم. 

المكسرات والبذور 

تحتوي المكسرات مثل اللوز والكاجو وبذور الكتان على الدهون الثلاثة المفيدة لصحة الجسم والرحم كما تحتوي كذلك على الأوميجا 3، التي تساعد على التخلص من الأورام الليفية ومنع تكونها داخل الرحم. 

زيت الخروع 

يستخدم زيت الخروع في علاج الإمساك ومشاكل الجهاز الهضمي كذلك، كما يساعد تناول زيت الخروع في علاج تكيسات المبايض ويمنع نمو الأورام داخل الرحم، كما يحتوي زيت الخروع على حمض الريكونوليك الذي يعمل على تقوية الجهاز المناعي وبذلك تقوية الرحم والحفاظ عليه من العدوى.[1] 

أعشاب تقوي بطانة الرحم 

لا توجد معلومة علميّةٌ تؤكد حقيقة وجود أعشاب تساعد في الحفاظ على بطانة الرحم وتقويتها، ولكن تعُد بعض الأعشاب مكملات غذائية وليست علاج أمراض بطانة الرحم ومن أمثلة الأعشاب المفيدة في حالة الإصابة بما يعرف بـ الانتباذ البطاني الرحمي ما يلي: 

الكركم 

يساعد الكركم في التقليل من تكوين هرمون الاستراديول الذي يساعد في تكوين خلايا الرحم المنتبذة، كما أن زيادة هذه المادة يساعد في تكاثر الخلايا الطلائية، يساعد الكركم على الحد من إنتاج الجسم لهرمون الاستراديول وبذلك  التعرض للإصابة بأمراض الرحم وخاصة مرض البطاني الرحمي. 

البابونج 

 يساعد البابونج في على موت الخلايا المبرمجة في الرحم التي تساعد على الإصابة بـ الانتباذ الرحمي، حيث يحتوي البابونج على مركب الكريسين الذي يحارب تكون الخلايا الانتباذ في بطانة الرحم كذلك.[2] 

أطعمة تقي من سرطان عنق الرحم  

سرطان عنق الرحم من أنواع السرطانات الخبيثة التي تصيب السيدات ويأتي في المرتبة الثانية بعد سرطان الثدي، ويُعد من أخطر أنواع السرطانات التي قد تسبب الوفاة هناك بعض الأطعمة التي تقي من التعرض للإصابة بهذا النوع من السرطانات وهي كالتالي: 

الجزر

يحتوي الجزر على نسبة كبيرة من فيتامين أ الذي يقي من الإصابة بسرطان عنق الرحم، كما يحتوي الجزر على العديد من المركبات الطبيعية المفيدة لصحة الرحم كذلك. 

البابايا 

البابايا من الفواكه الغنية بالعديد من العناصر الغذائية المفيدة لصحة الإنسان، وهو من الفواكه الاستوائية التي تتميز بطعمها المميز واللذيذ كذلك، كما تُعد من أنواع الفواكه التي تقي من التعرض للإصابة بسرطان عنق الرحم، لذلك بتناول حبة من فاكهة البابايا كل أسبوع على الأقل للحد من الإصابة بسرطان عنق الرحم. 

التوت البري 

يمتلك التوت البري خصائص تساعد على حماية عنق الرحم من الإصابة بالسرطان، حيث يقي التوت من الإصابة بعدوى المسالك البولية، كما يحتوي التوت البري على مركبات الفلافونويد التي تعمل على محاربة نمو الخلايا السرطانية في الرحم.  

التفاح 

يحتوي التفاح على فيتامين أ  وموكب الفلافونويد، الذي يمنع من تكون الخلايا السرطانية في عنق الرحم لذلك ينصح السيدات بتناول حبة من التفاح بشكل منتظم يوميًا. 

الثوم والبصل 

من المواد الغذائية التي ينصح بإضافتها لنظامك الغذائي حيث يحتوي كلاً  من البصل والثوم على الفلافونويد الذي يحارب نمو الخلايا السرطانية في عنق الرحم. 

الطماطم 

تحتوي الطماطم على نسبة عالية من الكاروتينات التي تقي من التعرض للإصابة بسرطان عنق الرحم، لذلك فإضافة الطماطم إلى نظامك الغذائي اليومي يعد اختيار جيد للحفاظ على صحة الرحم. 

الرومان 

يُعد الرمان من الفواكه الغنية بمضادات الأكسدة التي تحارب الالتهابات والعدوى الفيروسية وبذلك يحمى عنق الرحم من تكون الخلايا السرطانية كذلك، لذلك ينصح بشرب كوب من عصير الرمان بشكل منتظم لتجنب الإصابة بسرطان عنق الرحم.[3]  

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق