هل تعلم ؟” ما هو أكبر هرم في العالم

كتابة: Heba Basuni آخر تحديث: 07 ديسمبر 2021 , 18:22

ما هو أكبر هرم في العالم

يعتبر هرم خولولا الكبير هو أكبر هرم في العالم من حيث الحجم، ويقع في مدينة بويبلا في المكسيك، ويأخذ مساحة قدرها أربعة أضعاف مساحة أهرامات الجيزة في مصر، ولكن هرم زوسر يعتبر أقدم هرم في العالم، ويقع في جمهورية مصر العربية، ويعود تاريخ بنائه إلى حوالي 2600 عام قبل الميلاد.[1]

معلومات عن أكبر هرم في العالم

هناك الكثير من المعلومات التي تتعلق بهرم خولولا، ومنها:

  • يقع هرم خولولا فوق تلّة كبيرة، كما أنه توجد هناك كنيسة أعلى هذه التلة.
  • تمت عملية بناء هذا الهرم قبل 2300 عام، وغير معروف من هو الشخص الذي بناه، وتم اكتشافه عام 1910م.
  • يعتبر هرم خولولا أكبر الأبنية التي تم تشييدها في العالم حتى الوقت الحالي، كما أن هيكل بنائه يتشابه مع هرم الشمس.
  • قد وجد علماء الآثار أكثر من 400 مدفن بشري في هذا الهرم وحوله، وذلك يدل على أن هذا الهرم كان مكان هام للعبادة.
  • يعتبر هرم خولولا أحد أهم عوامل الجذب السياحي في المكسيك في الوقت الحالي.
  • يصل ارتفاع ذلك الهرم إلى 54 متراً، ومساحة قاعدته قدرها 189,037.35 متراً مربعاً.
  • يكون إجمالي حجم هرم خولولا هو 4,715,840.55 متر مكعب، وهو بذلك ضعف حجم هرم خوفو الكبير.
  • يختلف هرم خولولا عن غيره من الأهرامات، حيث يتكون من عدة هياكل فوق بعضها البعض، كما تم بناؤه على أربع مراحل، وذلك خلال الفترة الممتدة من العام الثالث قبل الميلاد وحتى التاسع الميلاديّ.
  • تمت تسمية هرم خولولا باسم الهرم الأكبر،ويعرف أيضاً بهرم تلاخيخوالتيبال، ويعني الجبل الصناعي وقد تم بناء هذا الهرم العظيم على شكل معبد مخصص لكيتزالكواتل، وهو إله قديم في أمريكا الوسطى.
  • يتميز بوجود نواة من الطوب المبطّن مُغطّاة بطبقة من الجص.
  • تم بناء هرم خولولا فوق أنقاض هرم آخر كان مبنياً في الفترة الممتدّة ما بين عامي 150 إلى 50 قبل الميلاد، ولكنه دُفن بسبب ثوران بركان في المنطقة عام 450 ميلادياً.
  • كما أن هرم خولولا يتميز بأنه مخفي عن الأنظار، وسبب ذلك يرجع إلى صعوبة إيجاده قديماً بسبب أنه كان مبني من الطين الذي ساعد النباتات على إخفائه، وقد تمكن سكان المنطقة من اكتشاف هذا الهرم الكبير في عام 1910 ميلادياً.
  • تمكن الناس من زيارة هرم خولولا والتعرف على المواقع الأثرية المحيطة به، والعديد من الهياكل الأخرى التي تجذب الانظار، كما يُمكن المشي خلال أنفاق الهرم، وزيارة المتحف الصغير، وأخذ بعض الصور التذكارية.[2]

أكبر الأهرامات في العالم

هناك الكثير من الأهرامات الحديثة والقديمة متعددة الأشكال والأحجام، حيث أن هناك العديد من الأهرامات الكبيرة ذات قاعدة كبيرة جدا ولكنها ليست طويلة جداً وغالباً يتم تصنيف أكبر الأهرامات من حيث الحجم وليس الطول وفيما يلي سوف نوضح ما هي أكبر الأهرامات في العالم.

  • هرم خوفو ( 2.58 مليون متر مكعب)

يعتبر هرم خوفو هو الهرم الأكبر، كما أنه هو أقدم البقايا الأثرية الوحيدة المتبقية من عجائب الدنيا السبع في العالم، ويقع في مدينة الجيزة بمصر، وتم بناء هرم خوفو بأكثر من 2 مليون قطعة من الحجر، وقد تم بنائه قبل حوالي 2560 سنة قبل الميلاد، كما أن طوله يبلغ حوالي 230 متراً و يصل ارتفاعه إلى 139 متراً، ويكون حجم الهرم إلى جانب الأَكَمَة الداخلية حوالي 2.5 مليون متر مكعب تقريباً، ويصنف هرم خوفو على أنه أكبر هرم تم بنائه في التاريخ و يعتبر من بين أفضل الوجهات السياحية في شمال إفريقيا.

  • هرم خفرع ( 2.21 مليون متر مكعب)

يعتبر هرم خفرع هو ثاني أكبر هرم في الجيزة بمصر بعد الهرم الأكبر خوفو الذي بناه خوفو (أبو خفرع)، يبلغ طول قاعدة الهرم حوالي 215.5 متر ويصل ارتفاعه إلى 143.5 متر قديماً و حوالي 136 متر حالياً، ويبلغ حجم الهرم حوالي 2.21 مليون متر مكعب تقريباً، وتعتبر الطبقة العليا من أحجار الغلاف الهرمي الناعمة من أكثر المميزات التي تميز هرم خفرع باعتبارها الأحجار الوحيدة المتبقية على أهرام الجيزة.

  • هرم خولولا الكبير (1.8 مليون متر مكعب)

يعتبر هرم خولولا الكبير هو أكبر هرم في العالم من حيث الحجم، ويقع في مدينة بويبلا في المكسيك، ويأخذ مساحة قدرها أربعة أضعاف مساحة أهرامات الجيزة في مصر، يقع هرم خولولا فوق تلّة كبيرة، كما أنه توجد هناك كنيسة أعلى هذه التلة اسمها كنيسة عذراء ريميديس والتي تم بنائها على يد الأسبان في عام 1594.

ويبلغ إجمالي حجم هرم خولولا حوالي 4.45 مليون متر مكعب وهو بذلك ضعف حجم هرم خوفو الكبير حسب موسوعة غينيس للأرقام القياسية، يصل ارتفاع ذلك الهرم إلى 54 متراً، ومساحة قاعدته قدرها 189,037.35 متراً مربعاً، قد وجد علماء الآثار أكثر من 400 مدفن بشري في هذا الهرم وحوله، وذلك يدل على أن هذا الهرم كان مكان هام للعبادة، ويتكون هرم خولولا من عدة هياكل فوق بعضها البعض، كما تم بناؤه على أربع مراحل، وذلك خلال الفترة الممتدة من العام الثالث قبل الميلاد وحتى التاسع الميلاديّ، وكان من الصعب إيجاده لأنه كان مغطى بالحشائش والنباتات والأشجار.

  • الهرم الأحمر (1.69 مليون متر مكعب)

الهرم الأحمر أو المعروف أيضاً باسم الهرم الشمالي، تم بناء الهرم الأحمر من قبل الفرعون سنفرو، ويعتبر الهرم الأحمر هو أول محاولة ناجحة في العالم في بناء وتشييد هرم حقيقي، ويقع في دهشور في الجيزة بمصر، ويتكون الهرم من حوالي 220 درجة أي 220 متر، ويصل ارتفاعه إلى 104 متر، ويبلغ حجمه حوالي 1.69 مليون متر مكعب، وهو ثالث أكبر هرم في مصر بعد هرم خوفو وخفرع اللذين تم بناؤها بعد ذلك في الجيزة.

  • الهرم المثنى (1.237 مليون متر مكعب)

الهرم المثنى يقع في بلدة دهشور بمصر، وهو يعتبر ثاني هرم قام ببنائه الفرعون سنفرو، يصل ارتفاع هذا الهرم من الصحراء بـ زاوية 55 درجة ثم يتغير فجأة إلى زاوية أكثر تدرجية من 43 درجة، وهناك نظرية قالت أن بسبب انحدار الزاوية الأصلية، فإن يمكن إضافة وزن كبير جداً فوق الدوائر الداخلية والممرات مما اضطر لبناء زاوية ضئيلة، تبلغ قاعدة الهرم حوالي 188.6 متر ويصل ارتفاعه إلى 101.1 متر، ويبلغ حجمه حوالي 1.237 مليون متر مكعب.

  • فندق هرم الأقصر (1.228 مليون متر مكعب)

يعتبر هرم الأقصر من بين أول المنتجعات كبيرة الحجم والجديدة في كافة أنحاء العالم التي ظهرت في منطقة لاس فيغاس في التسعينات، تم افتتاح فندق الأقصر في عام 1993 بعد حوالي 18 شهراً فقط من البناء، وكان يتكون من حوالي 2.526 غرفة ضيوف، وكان يوجد به منطقة كازينو ضخمة كما أنه كان يحتوي على صالة عرض، و مجموعة من المطاعم، و الأماكن الترفيهية في الطابق الثاني، ويبلغ طول قاعدته حوالي 183 متر ويصل ارتفاعه إلى 110 متر ويبلغ حجمه إلى 1.228 مليون متر مكعب.

  • هرم الشمس (1.2 مليون متر مكعب)

يعتبر هرم الشمس هو أكبر مبنى في تيوتيهواكان و هو هرم من أكبر الأهرامات في وسط أمريكا، وقد قام الأزتيك الذين كانوا يسكنون المكسيك ببنائه.

  • هرم لا دانتا في الميرادور (0.9 مليون متر مكعب)

كانت مدينة الميرادور هي موطن شعب المايا الرئيسية التي ازدهرت من حوالي القرن السادس قبل الميلاد، لتصل إلى أكبر نمو ديموغرافي حينها، وبعد مرور قرون قليلة شهدت المدينة تنفيذ العديد من الإنشاءات حتى أصبحت المدينة متخلى عنها في نهاية القرن التاسع، واكتشفت الأطلال في عام 1926 ولكنها لم تحظ باهتمام كبير بسبب موقعها البعيد في أعماق الغابة شمال غواتيمالا، ولا يزال المكان مغطى من قبل الغابة الإستوائية إلى يومنا هذا، ويوجد بالموقع اثنين من أكبر الأهرامات في مدينة الميرادور هما “إل تيغر” و “لا دانتا”.[3]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: