ما هي مضادات الالتهاب غير الستيرويدية

كتابة: Judy Mallah آخر تحديث: 21 مايو 2021 , 10:58

مقدمة حول مضادات الالتهاب غير الستيرويدية

مضادات الالتهاب غير الستيرويدية هي أدوية تستعمل بشكل واسع من أجل تقليل الألم، تخفيف الالتهاب، وتخفيض درجة الحرارة المرتفعة. تستعمل في بعض الأحيان من أجل تخفيف أعراض الصداع، الدورات المؤلمة، الالتواءات، نزلات البرد والإنفلونزا، التهاب المفاصل، والأسباب الأخرى للألم طويل الأمد.

وعلى الرغم من أنه شائعة الاستعمال، إلا أنها ليست مناسبة لكل شخص ويمكن أن تسبب في بعض الأحيان آثار جانبية مزعجة.

أنواع مضادات الالتهاب غير الستيرويدية

تتوافر مضادات الالتهاب غير الستيرويدية على شكل أقراص، كبسولات، تحاميل، كريمات، جل وحقن. يمكن أن يتم شراء البعض منها دون وصفة من الصيدليات، بينما يحتاج البعض الآخر وصفة طبية. الأنواع الرئيسية لمضادات الالتهاب غير الستيرويدية تتضمن:

  • ايبوبروفين
  • نابروكسين
  • ديكلوفيناك
  • سيليكوكسيب
  • حمض الميفيناميك
  • إتوريكوكسيب
  • إندوميثاسين
  • جرعة عالية من الأسبرين (الجرعة المنخفضة من الأسبرين لا تعتبر عادة من مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية)

يمكن أن يتم بيع مضادات الالتهاب غير الستيرويدية تحت هذه الأسماء أو أسماء أخرى تجارية. تتشابه جميعها في الفعالية، وقد يعمل عقار بشكل أفضل من عقار آخر بالنسبة لشخص ما. [1]

دواعي استعمال مضادات الالتهاب غير الستيرويدية

يمكن استعمال مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية من أجل:

  • آلام التهاب المفاصل الروماتويدي (RA) وهشاشة العظام والتهاب الأوتار.
  • آلام العضلات.
  • آلام الظهر.
  • آلام الأسنان.
  • الألم الناجم عن النقرس.
  • الالتهاب الكيسي.
  • تشنجات الحيض.

يمكن أيضًا استخدامها لتقليل الحمى أو تخفيف الآلام الطفيفة الناجمة عن نزلات البرد.

كيفية عمل مضادات الالتهاب غير الستيرويدية

تقوم مضادات الالتهاب غير الستيرويدية بإحصار بعض المواد الكيميائية في الجسم التي تسبب الالتهاب. مضادات الالتهاب غير الستيرويدية مناسبة في علاج الألم الناجم عن تدمير النسيج البطيء، مثل ألم التهاب المفاصل. تعمل مضادات الالتهاب غير الستيرويدية أيضًا بشكل جيد في محاربة الألم، التقلصات الحيضية والصداع.

تعمل مضادات الالتهاب غير الستيرويدية مثل الكورتيكوستيرويدات (التي تسمى أيضًا الستيرويدات)، دون أن تسبب الآثار الجانبية العديد للستيرويدات. الستيرويدات هي أدوية بشرية مماثلة للكورتيزون، وهو هرمون يتواجد بشكل طبيعي في الجسم. مثل الكورتيزون، تساعد مضادات الالتهاب غير الستيرويدية في تقليل الألم والالتهاب الذي يترافق مع أمراض المفاصل والعضلات والإصابات.

مدة استعمال مضادات الالتهاب غير الستيرويدية

لا يجب استخدام مضادات الالتهاب غير الستيرويدية دون وصفة طبية لأكثر من 3 أيام للحمى، 10 أيام للألم، إلا في حال سمح الطبيب بذلك. تعمل مضادات الالتهاب غير الستيرويدية دون وصفة طبية بشكل جيد في تخفيف الألم، لكنها مصممة للاستعمال قصير الأمد فقط.

في حال وصف الطبيب استعمال مضادات الالتهاب غير الستيرويدية لفترة طويلة، يجب أن يقوم بمراقبة المريض من أجل الآثار الجانبية.

كم تستغرق هذه الأدوية من أجل العمل

يعتمد ذلك على مضاد الالتهاب غير الستيرويدي وعلى الاضطراب الذي يتم علاجه. بعض مضادات الالتهاب غير الستيرويدية تعمل في بضع ساعات ، بينما يستغرق البعض الآخر حوالي أسبوع أو أسبوعين. بشكل عام ، بالنسبة لإصابات العضلات الحادة (الألم المفاجئ الحاد) ، يوصي الأطباء بمضادات الالتهاب غير الستيروئيدية التي تعمل بسرعة. ومع ذلك ، قد يلزم تناولها كل أربع إلى ست ساعات بسبب وقت العمل القصير.

بالنسبة إلى هشاشة العظام والتهاب المفاصل الروماتويدي الذي يحتاج إلى علاج طويل الأمد ، يوصي الأطباء عادةً بمضادات الالتهاب غير الستيرويدية التي يتم تناولها مرة أو مرتين فقط في اليوم. ومع ذلك ، يستغرق الأمر وقتًا أطول بشكل عام حتى يكون لهذه الأدوية تأثير علاجي. [3]

من يمكنه استعمال مضادات الالتهاب غير الستيرويدية

معظم الأشخاص يمكنهم استعمال مضادات الالتهاب غير الستيرويدية، لكن يجب على بعض الأشخاص الآخرين الحذر. من الجيد استشارة الطبيب قبل استعمال هذه الأدوية في حال كان المريض:

  • فوق سن الخامسة والستين
  • في حال الحمل أو التخطيط للإنجاب
  • الإرضاع
  • الإصابة بالربو
  • وجود رد فعل تحسسي لمضادات الالتهاب غير الستيرويدية في الماضي
  • الإصابة بالقرحات المعدية في الماضي
  • الإصابة باضطرابات في القلب ، الكلية، الكليتين، الضغط الدموي.
  • استعمال الأدوية الأخرى
  • في حال إعطاء العقار لطفل دون سن ال16 (لا يجب إعطاء أي عقار يحوي أسبرين لطفل دون سن ال16)

من غير الضرورة أن يتم تجنب استعمال مضادات الالتهاب غير الستيرويدية في هذه الحالة، لكن من الأفضل استعمالهم بموجب إشراف طبي بسبب زيادة خطر الآثار الجانبية. [1]

الآثار الجانبية لمضادات الالتهاب غير الستيرويدية

مضادات الالتهاب غير الستيرويدية تملك خطر أكبر وقوة أكبر لتسكين الآلام من مضادات الالتهاب غير الستيرويدية دون وصفة طبية الأخرى. الأعراض الجانبية الشائعة تتضمن:

  • عسر الهضم والاضطرابات المعوية
  • الصداع
  • الدوخة
  • النعاس

الأعراض الجانبية النادرة تتضمن:

  • احتباس السوائل
  • الاضطرابات في الكلية
  • الاضطرابات في الكبد
  • الاضطرابات في القلب والأوعية الدموية

الضغط الدموي

يمكن أن تزيد مضادات الالتهاب غير الستيرويدية من الضغط الدموي. يسبب ذلك نقص تدفق الدم إلى الكليتين، مما يعني انخفاض في جودة عملهم. هذا الأمر يسبب تراكم السوائل في الجسم. في حال زيادة السوائل في المجرى الدموي، يرتفع الضغط. على المدى الطويل، يمكن أن يسبب ذلك تلف في الكلية.

بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن يزداد خطر النوبة القلبية والسكتة الدماغية عند استعمال مضادات الالتهاب غير الستيرويدية، لكن هذا الأمر لا يتطبق على الأسبرين منخفض الجرعة.

القرحات الهضمية وتزف الجهاز الهضمي

الاستعمال طويل الأمد أو الجرعات المرتفعة من مضادات الالتهاب غير الستيرويدية يمكن أن تسبب القرحات في الجهاز الهضمي، تقلل مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية من عمل البروستاجلاندين، مما يقلل الالتهاب. لكن البروستاجلاندين يحمي أيضًا بطانة المعدة من خلال مساعدتها على إنتاج المخاط. لذلك فإن مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية تترك المعدة مفتوحة لتأثيرات الحمض.

يجب على الأشخاص الذين يقومون باستعمال مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية بجرعة عالية أو لفترة طويلة استشارة الطبيب حول الوقاية من القرحة. يمكن أن يقوموا باستعمال أدوية تساعد في التقليل من إنتاج الحموضة في المعدة، أو يمكنهم استعمال مسكنات الألم الأخرى. [2]

التفاعلات مع الأدوية الأخرى

يمكن أن تتفاعل بعض مضادات الالتهاب غير الستيرويدية بشكل غير متوقع مع الأدوية الأخرى، هذا الأمر يمكن أن يؤثر على آلية عمل الأدوية ويزيد من خطر الآثار الجانبية. من الضروري الحصول على موافقة طبية قبل استعمال مضادات الالتهاب غير الستيرويدية في حال كان المريض يستعمل:

  • مضادات الالتهاب غير الستيرويدية الأخرى
  • جرعة منخفضة من الأسبرين أو الوارفارين وهي أدوية مستخدمة لمنع تجلط الدم
  • سيكلوسبورين. دواء يستخدم لعلاج أمراض المناعة الذاتية، مثل التهاب المفاصل أو التهاب القولون التقرحي.
  • مدرات البول. أدوية تستخدم أحيانًا لعلاج ارتفاع ضغط الدم
  • الليثيوم. دواء يستخدم لعلاج مشاكل الصحة العقلية، بما في ذلك الاضطراب ثنائي القطب والاكتئاب الشديد
  • ميثوتريكسات. دواء يستخدم لعلاج التهاب المفاصل الروماتويدي
  • نوع من الأدوية المضادة للاكتئاب يسمى مثبط استرداد السيروتونين الانتقائي (SSRI). أمثلة على مثبطات استرداد السيروتونين الانتقائية هي سيتالوبرام وفلوكستين (بروزاك)

في حال لم يكن المريض واثقًا مما إذا كان الدواء الذي يتناوله آمنًا في نفس الوقت مع مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية ، يجب التحقق من النشرة المرفقة به ، أو استشارة الصيدلي أو الطبيب. [1]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق