ما هي وظائف تخصص الطفولة المبكرة ؟ ” ومستقبله

كتابة: Wessam Mohamed آخر تحديث: 24 مايو 2021 , 03:01

تخصص رياض الأطفال “الطفولة المبكرة”

تخصص الطفولة المبكرة أو كما يُعرف بـ تخصص رياض الأطفال هو تخصص خاص بتعليم فئة معينة من صغار السن حيث يقوم معلمو رياض الأطفال بتعليم الأطفال في سنواتهم الأولى من الروضة العامة أو الخاصة على حدٍ سواء، ليكون تعليمهم بمثابة البناء الأساسي الذي سيُبنى عليه السنوات اللاحقة من المدرسة والبذرة التي ستنبت لإنشائهم دون خوف للتعرف على العالم الخارجي والانغماس في الحياة ومواجهة صعوباتها.

لذلك فإن جامعات تخصص الطفولة المبكرة تعمل على تأسيس معلمين قادرين على تلبية احتياجات الطفل بطرق تربوية حديثة علمية متطورة، وعلى الرغم من أن تخصص رياض الأطفال أحد أكثر الوظائف المجزية في الروضة إلا أنه يتطلب أيضًا مجهود وصبر كبير وحب للأطفال، لكن ماهي متطلبات دراسة تخصص رياض الأطفال والوظائف المتاحة لهذا التخصص وهل له مستقبل مُشرق أم أنه ليس المجال الذي سيحقق لك أهدافك؟ إليك الإجابة عن كل ما يخص تخصص رياض الأطفال.

مجالات العمل المتاحة لخريج رياض الأطفال

قد تتساءل ماذا يمكنني أن أفعل بشهادة تعليم الطفولة المبكرة؟ لكن لخريجي رياض الأطفال عدة وظائف وتخصصات بالفعل كلاً منها لها متطلبات تعليمية معينة ومهام مختلفة واختلاف أيضًا في ​​الراتب الخاص لكل مهنة.

معلم رياض أطفال 

يكون مكان العمل خدمات الرعاية أو الروضة الحكومية والخاصة أو المنازل الخاصة والمؤسسات الدينية، حيث يُكلف من قبل الإدارة بتحضير الدروس الأساسية المرتبطة بالتعليم في مرحلة الطفولة المبكرة والتي تساعد في الارتقاء بالأطفال إلى المعايير التنموية.

مدرس رياض الأطفال والمدرسة الابتدائية

يتم توظيفه في المدارس الإبتدائية العامة والخاصة، وخدمات رعاية الأطفال وتكون مسؤولياته اليومية وضع خطط الدروس والجداول اليومية للفصل وتتبع تقدم الطلاب، وهناك بعض الاختلافات الرئيسية بين مهنة معلم رياض الأطفال أي ما قبل المدرسة ومرحلة رياض الأطفال والمدرسة الإبتدائية حيث تميل مرحلة ما قبل المدرسة إلى أن تتم في فصل دراسي واحد يتعلم فيه الطلاب ويلعبون ويستريحون ويأكلون وقد ينتقلون إلى غرفة الغداء أو منطقة اللعب في الهواء الطلق

لكن طلاب رياض الأطفال والمدارس الابتدائية يتنقلون بشكل متكرر إلى فصول مختلفة لدروس مختلفة ويتوجهون إلى غرفة الغداء لتناول الطعام ويخرجون للاستراحة ويشاركون في الرحلات الميدانية.

مدير مركز رعاية الطفل

يتم العمل في خدمات الرعاية للأطفال والمدارس الحكومية أو الخاصة، وتكون صفة وظيفته كمدير مركز رعاية الطفل حيث يشرف على المعلمين والموظفين الآخرين في المركز، ويكون مسؤول عن توظيف معلمين جدد، ويؤثر على المناهج اليومية والمعايير الأكاديمية للطلاب ويخصص الأموال، ويتواصل مع أولياء الأمور.

أخصائي في تعديل السلوك والتخاطب

يتعامل مع الطلاب الذين يعانون من إعاقات عقلية أو عاطفية أو جسدية أو تعليمية، حيث يقع على عاتقه مجموعة كبيرة من المسؤوليات اليومية لتغيير قدرات الطالب.

مستشار في الإرشاد السلوكي والنفسي

يساعد مستشارو المدارس الطلاب في اكتساب المهارات الأكاديمية والاجتماعية اللازمة للنجاح ولا يتم تدريس هذه المهارات عادًة في بيئة الفصل الدراسي ومن أمثلة هذه المهارات كيفية الدراسة وإدارة الوقت بشكل فعال وتعليم الطلاب حول القضايا الحساسة مثل تعاطي المخدرات والبلطجة.

معيد في كلية رياض الأطفال

يتم التقديم للعمل كمعيد في الكلية وذلك يرجع للتقدير النهائي لمجموع درجاتك في الكلية حيث يتم تعيين أكفء الخريجيين للقدرة على تعليم الطلاب الجدد بالكلية على معايير وأسس معينة.

– والجدير بالذكر أن هناك عدة تخصصات أخرى تتمثل في الآتي:

  • متخصص في إعداد البرمجيات الخاصة بالروضة.
  • العمل كأخصائي للأطفال في المستشفيات الخاصة أو العامة.
  • تحضير البحوث العلمية وتطبيقها في الروضة.
  • العمل كأخصائي في تنمية مهارات الأطفال.

مهام متخصص رياض الأطفال

يعمل معلمو رياض الأطفال مع الصغار الذين تتراوح أعمارهم بين الرابعة والسادسة فيتم تعزيز النمو الأكاديمي والبدني والإجتماعي للأطفال ولكي يتحقق ذلك يقوم متخصص رياض الأطفال ببعض المهام الأساسية منها: [1]

  • من مهام متخصص رياض الأطفال هو توجيه الأطفال بإستخدام أساليب وأدوات التدريس الحماسية والعملية بما في ذلك الألعاب والموسيقى والفن والكتب وأجهزة الكمبيوتر.
  • تعليم الأطفال قواعد السلوك العامة وذلك يعود على الأطفال والمتخصص نفسه حتى يتمكن من الحفاظ على النظام في الفصل.
  • الإلمام بطرق التدريس المختلفة لتلبية احتياجات الصغار والتكيف مع اهتماماتهم المتنوعة.
  • القدرة على التواصل بشكل سلس مع الأطفال وبث الثقة لديهم.
  • تعليم الأطفال مهارات بسيطة ولكنها مهمة أيضًا مثل اللون والعدد والشكل والتعرف على الحروف والأصوات وقواعد النظافة الشخصية الأساسية والمهارات الإجتماعية مثل المشاركة والتفاعل مع أقرانهم.
  • غالبًا ما يقرأ المعلمون للفصل بصوتٍ عالٍ بالإضافة إلى تشجيع عنصر المشاركة في الفصل.
  • تقديم بعض المواد المختلفة لكي يتعلم الأطفال من خلال الاستكشاف العملي.
  • إعداد المواد والدروس والمشاريع للطلاب الصغار ومراقبة وتقييم الأداء والمهارات والسلوك والتنمية الاجتماعية، فضلاً عن مراقبة المشكلات المحتملة بما في ذلك المشكلات الصحية أو التنموية وحتى العاطفية.
  • الإجتماع مع آباء الأطفال بشكل دوري لإبلاغهم بالتقدم المحرز والمخاوف أيضًا.

مهارات يجب توافرها في متخصص رياض الأطفال

فيما يلي بعض المهارات والصفات التي يجب عليك تطويرها قبل وأثناء مهنة التدريس في رياض الأطفال ومنها:

  • التعاطف: نظرًا لأنك ستقوم بتدريس الطلاب الصغار فمن المهم أن تفهم مشاعرهم واهتماماتهم.
  • مهارات الإبداع: بصفتك مدرسًا في رياض الأطفال من المهم تنسيق الأفكار للحفاظ على مشاركة طلابك في الفصل الدراسي، فسوف يساعدهم ذلك على الإبداع وإيجاد طرق جديدة للتعبير عن أنفسهم.
  • الصبر: نظرًا لأنك ستعمل مع الطلاب الأصغر سنًا فمن المهم التحلي بالصبر والقدرة على تحمل بعض الظروف الصعبة.
  • مهارات إدارة الفصل الدراسي: بصفتك مدرسًا في رياض الأطفال ستحتاج إلى أن تكون قادرًا على إدارة الفصل الدراسي بشكل فعال، والتأكد من وجود بيئة تعليمية مناسبة للجميع.
  • مهارات التواصل: كمدرس رياض أطفال من المهم أن تكون لديك مهارات تواصل جيدة شفهية وكتابية، لأن معظم يومك ستقضيه في التحدث مع الطلاب.
  • التفاني: لكي تكون مدرسًا جيدًا ستحتاج إلى أن تتفاني في عملك وتلتزم بتقديم تعليم تربوي حديث على مستوى جيد.
  • حل الخلافات: نظرًا لأنك ستعمل مع العديد من الأطفال مختلفين الشخصيات فمن المهم أن يكون لديك القدرة على حل أي خلافات عند ظهورها.
  • المهارات التنظيمية: من المهم أن تحافظ على فصل دراسي منظم، للحفاظ على بيئة تعليمية جيدة.

لماذا عليك اختيار تخصص رياض الأطفال

بالتأكيد ستقدم لك دراسة تخصص رياض الأطفال عدة مميزات تجعلك تختار دراستها والتخصص فيها ومنها: [2]

  • تعلم الابتكار وتطوير الحس الفني لديك من خلال تنوع طرق تقديم أنشطة الأطفال.
  • كثرة فرص العمل المتاحة لهذا التخصص.
  • اكتساب مهارات خاصة وطرق مختلفة وحديثة للتدريس.
  • تنمية مستوى الذكاء لديك عن طريق تنوع أساليب توجيه الطفل.
  • اكتساب خبرات أساسية للحياة ومنها معرفة أساسيات تغذية الطفل.
  • مواكبة التطور التكنولوجي وكيفية استخدامه في مجال رياض الأطفال.
  • معرفة كيفية التوازن بين الانفعال والصبر.

هل تخصص رياض الأطفال مطلوب

بالتأكيد لتخصص رياض الأطفال مجال واسع وطلب كبير ومستقبل واعد، حيث تهتم الدول بالأخص دول العالم الغربي بهذه المرحلة من العمر بشكل خاص ويصل الراتب السنوي في الدول المتقدمة لمعلمو رياض الأطفال 55،460 دولارًا أمريكيًا، حيث ازدادت فرص الوظائف لهذا التخصص خلال الأعوام الماضية بنسبة 13%. [3]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى