انتبهوا من ” أضرار الشيبس ” وخطورتها

كتابة: Yasmin آخر تحديث: 27 مايو 2021 , 01:47

الشيبس يسبب ارتفاع ضغط الدم

لا أحد يرغب في المعاناة من حالة ارتفاع ضغط الدم، وبشكل خاص حينما يمكن أن يترتب على ذلك الإصابة بعدد لا يحصى من الآثار الصحية السيئة منها الخرف أو المعاناة من مشاكل القلب ، وكما ذكرت مايو كلينك، من كان يحب تناول رقائق البطاطس ، يكون لديه فرصة مرتفعة للإصابة بارتفاع ضغط الدم، والمعروف كذلك باسم ارتفاع ضغط الدم، وهو ما ينتج عن المستويات العالية مما يتواجد في كل وجبة من رقائق البطاطس من الصوديوم، وحسب كل من عيادة كليفلاند وكلية الطب بجامعة هارفارد، فإن ما يوجد بتلك الوجبة الخفيفة من الملح يؤثر بشكل بالغ على مستويات الصوديوم بالجسم إذا ما تم مقارنتها مع العناصر الغذائية الأخرى، مما يعرض من يتناولها للأذى على الفور. [1]

الشيبس وخطر الإصابة بالسرطان

قد لا يتخيل الكثيرون مطلقاً أن كيس الرقائق المفضل تناوله من الممكن أن يرفع من مخاطر الإصابة بمرض السرطان، وحسب ما ذكرته جمعية السرطان الأمريكية، فإن مادة كيميائية تعرف بالأكريلاميد تظهر بالأطعمة المصنعة يكون لها خصائص مسرطنة ومن الممكن أن يترتب عليها الإصابة بأنواع متنوعة من السرطانات، يأتي ذلك بمثابة تأثير مروع لكل محبي الرقائق، حيث تشتمل رقائق البطاطس على مستويات عالية من تلك المادة الكيميائية، والتي تعد بمثابة وسيلة مباشرة للغاية يستهلك عن طريقها الكثيرون مادة الأكريلاميد، وقد يظن البعض أنه لا يوجد وسيلة يمكن أن تعرض بها رقائق البطاطس المخاطر ذاتها للمادة المسرطنة عالية الخطورة مثل النيكوتين، ولكن بالفعل يشتمل كل من دخان السجائر ورقائق البطاطس على مادة مسرطنة، مما يمثل تهديدًا وواضحًا فوريًا على الصحة. [1]

الشيبس يزيد من الإصابة بأمراض القلب

دوماً ما تتردد الأقاويل حول أن الأطعمة الدهنية المصنعة من الممكن أن تلحق ضررًا بالغاً بصحة القلب، ومن بين أنواع تلك الأطعمة رقائق البطاطس المقلية أو الشيبس والتي تعد من بين أكثر أنواع الأطعمة التي قد تتسبب في المشكلات للقلب الأمر الذي يعود إلى ما تحتوي عليه من مادة الأكريلاميد المسرطنة.

ووفقًا لـ Science Daily، من الممكن أن يترتب على مادة الأكريلاميد ارتفاع فرصة ومخاطر الإصابة بأمراض القلب، وقد أكدت دراسة طبية تم نشرها في عام 2009ميلادية عن طريق المكتبة الوطنية للطب النتائج الخطيرة والبالغة لاستهلاك مادة الأكريلاميد على صحة القلب، مما يمنج عنه اعتبار أن الرقائق التي يتم تناولها كوجبة خفيفة خطيرة للغاية وهو ما تم إثباته علميًا لمن كان يرغب في تجنب أي مضاعفات بالقلب.

الإصابة بالسكتة الدماغية من اضرار الشيبس

حينما يتعلق الأمر بتناول الوجبات الخفيفة واختيار  رقائق الشيبس، فلا يتوقف القلق فقط فيما يتعلق بمجرد احتوائها على مادة الأكريلاميد، ووفقًا لما ذكرته Griffin Health، تتضمن الرقائق على كميات عالية من الكوليسترول ، ولمن كان لديه تاريخ عائلي من الإصابة بالسكتات الدماغية، فهو بحاجة إلى الامتناع عن تناول تلك الوجبات الخفيفة في كل مرة قد يشعر فيها بشغف نحو تناولها.

ولكن ولمن تجاهل التحذيرات تلك وتوحه مباشرة لشراء كيس من رقائق البطاطس المليئة بالدهو ، فإنك سيواجه حتماً تمدد الأوعية الدموية بالمستقبل، ووفقًا لمايو كلينك، فإن رواسب الدهون التي تتسبب بها الأطعمة التي تشتمل على كميات عالية من الكوليسترول يترتب عليها الإصابة بالانسدادًا في الشرايين مما قد يترتب عليه مباشرةً الإصابة بسكتة دماغية، لذا على الجميع الانتباه والتفكير في العواقب التي قد تتسبب بها تلك الرقائق.

خطر الإصابة بالعقم يتعلق بتناول الشيبس

لمن كان يظن أنه لا داعي للقلق إلا فيما يتعلق بمسألة الكوليسترول أو الدهون التي يتضمنها كيس الرقائق، فيجب العلم أنه من الممكن أن تسبب الدهون المتحولة بعض الأضرار الجسيمة بالقدر ذاته، وحسب ما ذكرته جامعة سنغافورة الوطنية فإن الرقائق تعد بمثابة واحدة من أكثر الطرق الفورية التي يتم من خلالها استهلاك تلك الدهون الخطرة بصورة يومية، ولا يزال العلماء في حالة من البحث المستمر حول الآثار ذات المدى الطويل للدهون غير المشبعة، لكن ما تم التوصل إليه من الاكتشافات الأخيرة من الممكن أن يجعل الشخص يترك تناول كيس الرقائق ذلك على الفور، كما وذكرت كلية الطب بجامعة هارفارد، إن الدهون المتحولة قد تزيد من خطورة الإصابة بالعقم لدى النساء.

الشيبس يسبب الإصابة بالسمنة

لا يعد من قبيل الظامرو التي تدعوا للاستغراب أو الدهشة أن رقائق الشيبس من الممكن أن تسبب الإصابة بالزيادة الكبيرة في الوزن ، مع الأخذ في الاعتبار أنها تشتمل على الكثير من السعرات الحرارية الفارغة والتي يسهل أن يتم تناولها بكميات كبيرة، وقد ربطت دراسة نُشرت بمجلة New England Journal of Medicine ارتباطًا بشكل مباشر فيما بين الأطعمة الخفيفة مثل رقائق الشيبس والتغيرات البالغة في الوزن، في حين توصلت جامعة ديكين أن ما يشتمل عليه الملح الموجود في الرقائق يجعلها لا تقاوم في يتعلق ببراعم التذوق لدى الإنسان، مما يجعل الكثيرون يأكلونها بسهولة أكثر مما ينبغي، لذا وإن تم تخيل ما يشتمل عليه رقائق الشيبس من محتوى الدهون الزائدة مع الملح لكي ينتهي الأمر بعاصفة كاملة من سوء التغذية التي يترتب عليها تدمير أهداف الوزن لأي شخص يرغب في الحفاظ على وزنه المثالي الصحي، خاصةً لمدى ما تمثله السمنة من خطر ومرض يجلب الكثير من الأضرار والأمراض الأخرى مثل أمراض القلب والأمر الذي قد يصل إلى الوفاة.

الإصابة بالاكتئاب من تناول الشيبس

لا تؤثر فقط الآثار الجانبية التي تترتب على تناول رقائق البطاطس  على الصحة الجسدية للإنسان، وعن طريق تناول الكميات الكبيرة من أكياس رقائق البطاطس فإن من يقوم بذلك يعرض صحته العقلية للخطر على المدى البعيد وهو ما يعود بشكل رئيسي إلى الكميات الكبيرة من الدهون المتحولة التي يحتول عليها الشيبس حين تصنيعه.

ووفقًا لما ذكرته دراسة تم إجرائها في عام 2016م ونشرت بالمكتبة الوطنية الأمريكية للطب، فإن الاستهلاك المتزايد للدهون المتحولة قد يترتب عليه زيادة فرص الإصابة بمرض وحالات الاكتئاب، ولمن كان يظن أن تناول وجبة إضافية خفيفة من رقائق البطاطس الشيبس يمكن أن يرفع معنوياته ويساعد في الحفاظ على صحته العقلية، عليه الاستعداد إلى تقييم ذلك التأثير الجانبي الرهيب الذي من غير الممكن إلا أن يلحق ضرراً حقيقياً وجسيم على الحياة، فلا يساعد إلا على الشعور بالسعادة الوهمية المؤقتة والتي سرعان ما سوف تنقلب إلى أضرار نفسية وصحية يصعب علاجها أو تفادي أثرها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق