ما معنى pus cells ؟ ” في تحليل البول .. والأرقام الطبيعية

كتابة: menna samir آخر تحديث: 30 مايو 2021 , 10:11

ما معنى pus cells في تحليل البول

معنى وجود Pus cells أو ما يعرف بصديد البول هو ارتفاع عدد خلايا الدم البيضاء أو خلايا صديد في البول وتعتبر النساء أكثر عرضة للإصابة بما يعرف Pyuria البول عن الرجال.

يعود السبب الأكثر شيوعاً لظهور خلايا الدم البيضاء في البول إلى عدوى في الجهاز البولي وعادةً ما تصيب المثانة ولكنها قد تكون أيضاً في الكلى وعلى الرغم من أن العدوى تشكل خلايا صديد في البول بنسبة 98-99٪ من الوقت إلا أنها ليست السبب الوحيد حيث يستجيب الجسم عادةً لتهيج الأنسجة عن طريق الاستجابة الالتهابية.

تتجلى هذه الاستجابة الالتهابية في زيادة تدفق الدم إلى المنطقة وتورم طفيف في الأنسجة وتسلل خلايا الدم البيضاء للمساعدة في مكافحة التهيج وبالتالي فإن أي سبب للالتهاب في الجهاز البولي قد يؤدي إلى زيادة عدد خلايا الدم البيضاء في البول.

ما الذي يسبب خلايا الصديد

  • التهابات المسالك البولية : تعتبر من أهم الأسباب التي تسبب خلايا الصديد في البول ولكن لا يمكن القول أن معظم التهابات المسالك البولية ليست تشكل خطر على حياة المريض ولكنها مؤلمة وخاصة النساء.
  • الالتهابات البكتيرية: هي السبب الأول للالتهاب ويمكن العثور عليها بسهولة أو يمكن زراعتها من البول وتعتبر بعض الكائنات البكتيرية الأخرى غير الشائعة والتي تتطلب طرق زراعة خاصة أو غير قادرة على الاستزراع قد تصيب البول أيضاً وبعض هذه الأمراض هي: السل والبكتيريا اللاهوائية (التي تنمو بشكل أفضل مع وجود القليل من الأكسجين أو دون أكسجين) وداء الشعيات وداء النرجس والالتهابات الفطرية والسيلان والكلاميديا.
  • ​​بعض أنواع العدوى الفيروسية: مثل الهربس البسيط وفيروس الورم الحليمي البشري (الورم الحميد / الثآليل) وبعض الآفات الالتهابية في الكلى مثل: التهاب الكلية الذئبي والتهاب الشرايين العقدي واعتلال الكلية المسكن والتهاب كبيبات الكلى واعتلال الكلية بالرصاص والزهري الثانوي قد تسبب أيضاً بيلة قيحية ويمكن أيضاً رؤية الطفيليات مثل Trichomona vaginalis و Schistosoma haematobium و Giardia lamblia و Entamoeba histolytica في البول وتسبب البيلة.
  • أورام أو سرطانات المثانة أو الكلى: غالباً ما تحتوي أورام أو سرطانات المثانة أو الكلى على منطقة التهاب تحيط بالورم وبالتالي قد تحتوي على عدد متزايد من الخلايا البيضاء في البول وعادةً ما تحتوي حصوات الكلى أو الحالب أو المثانة على دم في البول ولكن في بعض الأحيان سيكون لديها المزيد من خلايا الدم البيضاء إذا كانت مزعجة بدرجة كافية للجهاز البولي حيث تلتئم جميع الأنسجة باستجابة التهابية وبالتالي فإن المرضى الذين يعانون من الصدمات أو الذين خضعوا لعملية جراحية في الجهاز البولي سوف يعانون من بيلة قيحية حتى يتم شفائهم.
  • التهاب المثانة الخلالي: هو متلازمة التهابية في المثانة والتي قد لا تكون قيحاً فقط ولكن أيضاً أعراض نموذجية إلى حد ما لعدوى المثانة الأكثر شيوعاً.
  • المشاكل الأخرى: التي يجب أخذها في الاعتبار هي متلازمة رايتر والتلوث من المهبل والتليف خلف الصفاق والمواد الكيميائية مثل الصابون أو الأدوية في مجرى البول أو المثانة.

على الرغم من أن السبب الأكثر شيوعاً لـ Pyuria هو العدوى فإن المرضى الذين لا يستجيبون بشكل مناسب لدورة من المضادات الحيوية أو الذين يعانون من تقيح مستمر يحتاجون إلى تقييم للأسباب الأقل شيوعاً من حين لآخر وعلى الرغم من البحث الشامل عن الأسباب الأخرى لم يتم العثور على سبب ونسمي هذا بـ Pyuria مجهول السبب مما يعني أننا لا نعرف السبب.[1]

Pus cells المعدل الطبيعي

تصل الأعداد الطبيعية للخلايا الصديدية إلى 5 في الذكور وقد تصل إلى 10 في الإناث ويُطلق على وجود خلايا صديد في البول أيضاً اسم بيوريا Pyuria ويتم تعريفه على أنه أكبر من 10 pus cells / microlitre من البول وقد يكشف عدد متزايد من الخلايا الصديدية عن بعض العمليات المدمرة في المسالك البولية في أي مكان من الكلى إلى المثانة وعادة ما يؤخذ كمؤشر على وجود عدوى وتعتبر العدوى الحادة هي السبب الأكثر شيوعاً لزيادة خلايا الصديد وتعود إلى طبيعتها بعد يومين من العلاج.[3]

رموز تحليل البول

  • المعدل الطبيعي Pus cells: المعدل الطبيعي من 2 إلى 3 pus cells/hpf.
  • لون البول: عديم اللون أو شاحب / أصفر داكن أو كهرماني.
  • Specific gravity: المعدل الطبيعي 1.005 إلى 1.025.
  • الرقم الهيدروجيني PH: من 4.5 إلى 8.
  • الدم  Blood: المعدل الطبيعي ≤3 كرات الدم الحمراء.
  • الجلوكوز Glucose: المعدل الطبيعي ≤130 مجم / يوم (ملليغرام في اليوم).
  • بروتين protein: المعدل الطبيعي ≤150 mg/d.
  • Ketone: لا يوجد كيتون.
  • خلايا الدم الحمراء Red blood cells: المعدل الطبيعي ≤2 كرات الدم الحمراء / hpf.
  • الخلايا الظهارية الحرشفية Squamous epithelial cells: المعدل الطبيعي ≤15-20 الخلايا الظهارية الحرشفية / HPF.
  • Crystals: البول حمضي Acidic urine.
  • خلايا الدم البيضاء White blood cells: المعدل الطبيعي ≤2-5 WBCs / hpf.

حيث يتم تحليل عينة البول بثلاث طرق مختلفة:

  • الفحص البصري: أثناء الفحص البصري يقوم فني المختبر بفحص مظهر البول وعادة يكون البول صافياً حيث يمكن أن يكون البول أو البول المعكر برائحة غير طبيعية علامة على وجود عدوى وقد تظهر عينة البول حمراء أو بنية اللون بسبب وجود الدم وقد يؤدي تناول بعض الأطعمة مثل الراوند أو الشمندر إلى تحويل لون البول إلى اللون الأحمر.
  • تحليل مقياس العمق للبول: أثناء التحليل يقوم فني المختبر بغمس عصا صغيرة تحتوي على شرائط كيميائية في عينة البول وإذا تغير لون الشريط فهذا يعني وجود مواد معينة بمستويات غير طبيعية في البول.
  • الفحص المجهري للبول: أثناء الفحص المجهري تُضاف قطرات من البول على شريحة زجاجية وتُرى تحت المجهر وقد تحتاج إلى اختبارات إضافية إذا كانت عينة البول الخاصة بك تحتوي على أي المواد بمستويات أعلى من المتوسط.[2]

أعراض صديد البول

غالباً ما يشير Pyuria إلى وجود عدوى في المسالك البولية (UTI) ويمكن أن يشير أيضاً إلى تعفن الدم أو عدوى بكتيرية تهدد الحياة أو التهاب رئوي عند كبار السن وقد تكون هناك تغيرات واضحة في البول والتي قد تبدو غائمة أو سميكة أو تبدو وكأنها صديد وإذا بدا بولك كثيفاً أو عكراً بعد عدة مرات إلى الحمام على مدار اليوم فحدد موعداً مع طبيبك لإجراء تحليل للبول.[4]

ماذا تشير مستويات خلايا الصديد في البول

  • عدوى مزمنة: من الممكن أن تسبب خلايا الصديد Pus cells المرتفعة أمراض معدية مثل السل.
  • أسباب غير معدية: هناك أسباب غير معدية لارتفاع عدد خلايا الصديد Pus cells مثل وجود حصوات أو بعد أي عملية جراحية في مجرى البول (قد يستمر وجود عدد كبير من الخلايا الصديدية لأشهر بعد جراحة البروستاتا حتى في حالة عدم وجود عدوى) وبالتالي فإن خلايا الصديد في البول في حد ذاتها ليست مرضاً ولكن يجب استشارة الطبيب.[3]

علاج الصديد والأملاح في البول

  • يمكن أن تساعد ممارسة النظافة الشخصية الجيدة في منع التهابات المسالك البولية وهذا يشمل دائماً المسح من الأمام إلى الخلف بعد التبول وحركة الأمعاء وكذلك الغسيل اليومي للجلد حول وبين المهبل والمستقيم.
  • قد يؤدي الغسل أو الاستحمام قبل النشاط الجنسي وبعده أيضاً إلى تقليل خطر الإصابة بعدوى المسالك البولية.[4]
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق