رأي الأطباء في بروتين الشعر .. وأضراره

كتابة: samah osman آخر تحديث: 03 يونيو 2021 , 20:03

ما هو بروتين الشعر

وفقًا لما قاله الدكتور حسن عطية مؤسس “عيادة الأمراض الجلد ية التجميلية” لا يوجد فرق حقيقي بين المنتجات الخاصة بتنعيم الشعر بدءاً من البروتين والكيراتين والكولاجين والبوتوكس الخاص بالشعر، وأوضح أن جميعهم متشابهون بل ويتكونوا من نفس المكونات الكيميائية المضرة للشعر، وخاصة إحتوائهم جميعا على مادة الفورمالين المادة الأكثر ضرراً للشعر، في البداية كانت هناك منتجات “الكيراتين”  وبعد أن وجدت بعض النساء أن شعرهن قد تعرض للتلف بعد استخدام الكيراتين

بينما كان لدى البعض الآخر تساقط كثيف في شعر بسبب استخدام الكيراتين أتجهوا إلى صنع اسم منتج آخر جديد ويحتوي على تحول طفيف في إضرار الكيراتين وه منتج “البروتين” واستمروا في استخدام هذه الخدع واستخدام هذا النمط حتى توصلوا إلى أسماء مختلفة لنفس المنتج فقط لذلك يعتقد نفس الشخص الذي تعرض لتلف شعره من الكيراتين الآن أن علاج “الكولاجين” سيعمل على إصلاحه.

رأي الأطباء في البروتين

أوضح طبيب الأمراض الجلدية الدكتور حسن عطية مؤسس “عيادة الأمراض الجلدية التجميلية” أن وراء أستخدام منتجات تنعيم الشعر مثل البروتين الحقيقة سيئة حول علاج الشعر التي يقوم بإستخدامها النساء من أجل الحصول على تنعيم شعرهم دون ضرر، ولكن في الحقيقة هي أن بعد استخدام هؤلاء النساء للبروتين قد انتهى بهم الأمر إلى أن يكونوا مرضى لأنهم احتاجوا للمساعدة في إصلاح الفوضى التالفة والمضرة للشعر التي سببها البروتين والتي أصابت شعرهم الآن.

الحقيقة المثبتة بإن استخدام البرتين وجميع المنتجات التي تنعم الشعر في الحقيقة هي ليست علاجات، ليست علاجات على الإطلاق، فهذه العلاجات المزعومة لا تعالج أي شيء على الإطلاق بل تضر الشعر بقدر كبير ولا يوجد شيء اسمه منتج يمكنه تحويل شعرك من مجعد إلى مستقيم إلى الأبد، إذا كان شعرك من نوع الشعر المجعد فلا شيء يمكن أن يغير التركيبته الجينية للشعر حتى يصبح من نوع الشعر المستقيم

كما أن المكون الرئيسي والأساسي لهذه المنتجات هو مادة الفورمالين وهو (الفورمالديهايد + كحول الميثيل) لأن هذا هو ما يسبب استقامة خيوط شعرك، وكلما زادت نسبة الفورمالين كلما زاد تمليس شعرك أو تنعيمه لذلك إذا لم تكن على دراية بمدى سوء الفورمالين بالنسبة لك ولشعر فيمكن ان نقول أكثر من حقيقة أخرى عن مادة الفورمالين وهي أن هذه هي المادة الكيميائية التي يستخدمونها للحفاظ على الجثث في المشارح ولذلك أيضاً  هذا هو السبب في أن رائحة شعرك تنبعث من السقاطة بعد وضع هذا المنتج على الشعر وبقدر فظيع وقوي.

أضرار بروتين الشعر

قد يعتقد البعض من النساء بأنه ربما إذا أجروا أي استخدموا مادة البروتين مرة واحدة فقط للشعر، فسيكون شعرهم جيدًا خلال الأشهر الثلاثة المقبلة ولن يواجهوا الكثير من الضرر من مرة واحدة فقط، لقد نسوا أن عملية تطبيق وضع مادة البروتين على الشعر هب فكرة ضارة بحد ذاتها، وللأسف ما يزيد من ضرر البروتين بشكل أكبر على الشعر ويستخدموا لكي ينجح التطبيق هو ان يطبقونه عن طريق وضعه على الشعر

ويغمرونه بمكواة الشعر التي يتم تسخينها حتى 230 درجة مئوية والتي تلحق الضرر بشعرك بشدة وبقدر أكبر وأكبر بالإضافة على أن مادة “الفورمالين” تضر بجذع الشعر ويدمر بصيلات الشعر أيضاً إذا في حال إذا كان لديك بصيلات شعر صحية وقوية وأيضاً لديكي نمو شعر صحي فأعلمي حينها بأن مادة الفورمالين سوف تدمر شعرك وبصيلاته وبقوة وتتمثل الأضرار في الآتي: [1]

تلف الشعر

يشمل وضع البروتين على الشعر تعرضه لدرجة حرارة عالية مما يؤدي هذا إلى إتلاف نسيج الشعر، بالإضافة إلى ذلك بأنه بعد عدة غسلات للشعر قد يبدو الشعر باهتًا وجافًا، حيث شعر الكثير من الناس قد تضرر ولن يعود أكثر شدة وقوة كما كان قبل البروتين، كما تعتمد شدة الضرر اللاحق بالشعر وبالبوصيلات على عوامل عديدة ومختلفة وتشمل أيضًا خبرة أخصائي الشعر.

تساقط الشعر

يحتوي مادة البروتين على العديد من المواد الكيميائية القاسية حيث تضعف هذه المواد الكيميائية جذور الشعر وتجعله رقيقًا وضعيف بسبب الكيماويات القاسية وارتفاع درجة الحرارة هما السببان الرئيسيان وراء تساقط الشعر .

ردود الفعل التحسسية

تسبب المواد الكيميائية الموجودة في البروتين تفاعلات تحسسية من معتدلة إلى شديدة، وبالتحديد الجلد الجاف وتسبب التهاب الجلد والحكة والأكزيما وهم أكثر التفاعلات التحسسية شيوعًا بسبب المواد القاسية في البروتين، لذلك في حال إذا حدث أياً من هذه الأعراض يجب عليكي إبلاغ االطبيب المختص بك سريعاً وبالتحديد إذا كنت تعاني من حساسية تجاه مادة كيميائية معينة مسبقاً، أيضًا إذا كان لديك أي قلق إتجاه ردود الفعل التحسسية فاستشيري طبيب الأمراض الجلدية.

السرطان

من المعروف أن المواد الكيميائية المستخدمة والموجودة في البروتين تسبب الإصابة بالسرطان، حيث أن أحد العوامل المسببة للسرطان كدرجة أولى والمستخدمة في مادة البروتين هي الفورمالديهايد والذي يستخدم أثناء استقامة الشعر أثناء المعالجة بالبروتين وعندما تتولد أبخرة الفورمالديهايد تسبب تهيج في منطقة الحلق والعين.[2]

علاج تساقط الشعر بعد البروتين

  • تناولي الفيتامينات والمكملات المهمة لبناء صحة الشعر والتي تباع خصيصًا لنمو شعر قوي
  • قللي من عدد المرات التي تستخدمي فيها الشامبو.
  • إذا لزم الأمر حددي موعدًا لرؤية طبيب أمراض جلدية وذلك لأن هناك أسباب كثيرة لتساقط الشعر وكلما وجدت السبب مبكرًا كلما كانت فرصتك في الحصول على الحلول التي تريدها أفضل.
  • اغسلي شعرك ورطبيه بأستخدام منتجات خفيفة ولا تؤذي الشعر، وذلك لأن الشعر الخفيف أو الشعر المتساقط هش وسهل التلف.
  • استخدم شامبو لطيف، وذلك لأن يمكن لبعض أنواع الشامبو أن تجرد شعرك من الرطوبة.
  • ضعي بلسمًا مرطبًا بعد كل شامبو حتى يغطي البلسم كل خصلات شعرك، مما يقلل من تكسر الأطراف وانقسامها والتقليل من التجعد.
  • لفي شعرك بمنشفة من الألياف الدقيقة لمساعدته على التجفيف بسرعة أكبر، فهذا يساعد في تقليل الوقت الذي تقضيه في التجفيف.
  • تجنبي عدم وضع أي منتجات بالزيت الساخن، حيث يعمل هذه على تسخين الشعر مما يؤدي إلى زيادة تلف الشعر الهش.
  • يجب التوقف عن التلوين الشعر بأستخدام الصبغه لأنها من المنتجات القاسية أيضاً على الشعر والتجعيد.
  • قللي من استخدامك لمكواة فرد الشعر المجعد والأمشاط الساخنة التي تعمل هذه المنتجات على تسخين شعرك مما قد يؤدي إلى إضعافه بصورة أكبر.
  • عند استخدام المجفف إذا لزم الامر استخدميه على أقل درجة حرارة موجودة في مجفف الشعر، ولكن يفضل أن تتركي شعرك يجف بشكل طبيعي بدلاً من استخدام مجفف الشعر، لأن التكرار من استخدامه يمكن أن يساعد في لف الشعر المبلل في منشفة الألياف الدقيقة بسرعة أكبر.
  • توقفي عن عمل شعرك بشكل مشدود بإحكام مثل كعكة أو ذيل حصان أو وضع أسلاك التوصيل المصنوعة أو الضفائر، وذلك لأن كثرة تصفيفة الشعر بهذا الشكل التي تسحب شعرك يمكن أن يسبب نوعًا من تساقط الشعر يسمى ثعلبة الشد، ومع مرور الوقت يمكن لأي شيء يسحب شعرك يمكن أن يتسبب في تساقط الشعر بشكل دائم، لذلك سوف تجد تغييرات في التصميم الخاصة بالشعر فرق يمكن أن تساعدك في منع هذا النوع من تساقط الشعر في تسريحات الشعر التي يمكن أن تؤدي إلى تساقط الشعر.
  • إذا كنت من الأشخاص التي معتادة على لف شعرك حول إصبعك أو شده فحاولي التوقف عن ذلك حيث يمكن أن تؤدي هذه العادات إلى إضعاف الشعر الهش بالفعل مما يؤدي إلى المزيد من تساقط الشعر.
  • يجب أن تمشطي شعرك برفق حيث يكفي فقط عند تصفيفه ان يؤدي شد شعرك أثناء تمشيطه إلى تساقط الشعر.
  • إذا كنتي من الأشخاص المدخنة يجب التوقف وذلك لأن التدخين يتسبب في حدوث التهابات في جميع أنحاء الجسم، مما قد يؤدي إلى تفاقم تساقط الشعر.
  • يجب تناول طعام صحي إذا كنتي لا تحصلي على ما يكفي من بعض العناصر الغذائية مثل الحديد أو البروتين فقد يؤدي ذلك إلى تساقط الشعر.
  • يمكن أن يؤدي تناول عدد قليل جدًا من السعرات الحرارية يوميًا إلى تساقط الشعر بشكل كبير.[3]
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق