الفرق بين حبوب الدورة وحبوب الحمل في الوجه .. وشكلها بالصور

كتابة: علا علي آخر تحديث: 09 يونيو 2021 , 05:03

الفرق بين حبوب الدورة وحبوب الحمل

حبوب الحمل هي طفح جلدي يظهر لدى الحوامل ، ربما يكون ناجمًا عن تغيرات هرمونية، وتسمى حب الشباب وهي شائعة الظهور أثناء الحمل، وفي الواقع ، يمكن أن يتوقع أكثر من نصف الحوامل الإصابة بحبوب الوجه في بعض الحالات ، قد تكون الحبوب كثيرة وغالبًا ما تكون أحد علامات الحمل المبكرة هي ظهور حبوب في الوجه.

في الواقع لا يوجد أي فرق بين حبوب الشباب العادية Acne وحبوب الشباب Pregnancy Acne ، حيث أن كلاهما يحدث نتيجة انسداد المسام وتراكم الجلد والبكتريا بسبب تغير الهرمونات ، وبالرغم أن تأثير التغير الهرموني على الغدد الدهنية واحد في كلا الحالتين،إلا أن الهرمونات المسببة للحالتين مختلفين، وتسمى حبوب الحمل بحبوب الشباب أيضًا.

أسباب ظهور حبوب الدورة

أثناء الدورة الشهرية لجسم المرأة ، تتقلب مستويات هرمون الاستروجين في الجسم ، بداية من حوالي اليوم 14 حتى موعد الدورة الشهرية ، تنخفض مستويات هرمون الاستروجين في الجسم ، مما يؤدي إلى وجود مستوى أعلى نسبيًا من هرمون التستوستيرون في الجسم، ويمكن أن يؤدي هذا الخلل في الهرمونات إلى اتصال هرمون التستوستيرون بالمستقبلات في الجلد بحرية أكبر وزيادة حجم الغدد الدهنية ، وكذلك كمية الزيت التي تنتجها، وهذا بدوره يمكن أن يؤدي إلى زيادة انسداد بصيلات الشعر وزيادة لاحقة في حب الشباب.

أسباب ظهور حبوب الحمل

خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل ، والتي تبدأ من اليوم الأول للحمل وتنتهي في الأسبوع 12 ، تفرز أجسام النساء المزيد من هرمون يسمى البروجسترون، والبروجسترون له تأثير مماثل على بصيلات الشعر مثل هرمونات التستوستيرون و الاندروجين DHT ، حيث يتسبب في تمدد الغدة الدهنية وإنتاج المزيد من الزيت ، مما يؤدي بدوره إلى تكوين المزيد من حب الشباب الذي يسبب انسداد البصيلات.

ومن الصعب التكهن بمن سيصاب بحبوب البشرة أثناء الحمل، لكن إذا كان لديك تاريخ من حب الشباب في فترة المراهقة أو كان حب الشباب يظهر في بداية دورتك الشهرية لديك فأنت أكثر عرضة للإصابة بحبوب الحمل.

إذا لم تعانين من حب الشباب خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل ، فمن غير المحتمل أن تظهر لديك تلك الحبوب خلال الثلث الثاني أو الثالث من الحمل.

وخلال فترة الحمل ، يمكن أن تتحسن شدة حب الشباب أو تسوء مع مرور الوقت، لكن من الشائع أن يزداد حب الشباب سوءًا في بداية الحمل وأن يتحسن مع تقدم الحمل، وذلك  قد يتعلق هذا بزيادة مستويات هرمون الاستروجين الموجودة في الحم،  مع ذلك قد يعاني عدد قليل من النساء من نوبات حب الشباب الشديدة طوال فترة الحمل.[1]

شكل حبوب الحمل وحبوب الدورة بالصور

في حين أن الرؤوس البيضاء والرؤوس السوداء هي الآفات الأكثر شيوعًا في حب الشباب ، يمكن أن تحدث أنواع أخرى أيضًا أثناء الحمل أو أثناء الدورة، فمن المرجح أن تسبب الآفات الالتهابية ندبات في جلدك، وتشمل هذه الأنواع:

  • Papules الحطاطات

وهي عبارة عن نتوءات صغيرة حمراء اللون ناتجة عن التهاب بصيلات الشعر.

  • Pustules البثرات

يتسبب انسداد المسام في انتفاخ بقع من الجلد ، مما يؤدي إلى ظهور بثرة، وتحتوي البثور عادة على صديد بسبب التهاب تجويف المسام، ويمكن أن تصبح البثور الناتجة عن حب الشباب صلبة ومؤلمة، وعندما يحدث هذا ، تصبح البثرة كيسًا، وفي هذه الحالة تسمى حب الشباب الكيسي.

  • Nodules  العقيدات

وهي عبارة عن كتل صلبة مؤلمة تظهر غالبًا تحت سطح الجلد، والعقيدات قد تظهر في مناطق أخرى غير الوجه مثل منطقة تحت الإبط، والفخذين، وفي بعض الحالات تصاب السيدات في الحمل بعقيدات الغدة الدرقية ومعظمها تكون حميدة.

  • Cysts  حب الشباب الكيسي

حب الشباب الكيسي هو أخطر أنواع حب الشباب، فهو يتطور عندما تتشكل التكيسات عميقًا، تحت جلدك  وهي تنتج عن مزيج من البكتيريا والزيت وخلايا الجلد الجافة التي تحبس في مسام الوجه بسبب الخل الهرموني، وقد تتطور من البثرات، وهي تظهر أكثر في الأشخاص أصحاب البشرة الدهنية، لكنها يمكن أن تصيب أي شخص أيضًا، وقد يكون حب الشباب الكيسي مؤلم عند اللمس.[3]

علاج حب الشباب أثناء الحمل

إجمالاً يفضل تجنب الأدوية أثناء الحمل في حالة تأثيرها على الجنين، ومن الأفضل التركيز على تحسين روتين العناية بالبشرة وهذا الروتين مناسب أيضًا للسيدات غير الحوامل:

  • استخدام منظف لطيف للوجه

فتنظيف الوجه مرتين يوميًا بمنظف خالي من الصابون يفيد في منع ظهور الحبوب ويجب التركيز على الأماكن التي تميل لانسداد المسام وظهور حب الشباب قبل الحمل ، ومناطق حول خط الشعر والفك لأنها الأكثر عرضة لظهور الحبوب.

  • تجنبي الإفراط في غسل الوجه

الإفراط في غسلها يجرد بشرتك من رطوبتها الطبيعية. يؤدي هذا بدوره إلى زيادة نشاط الغدد الدهنية في محاولة لتجديد ما أزلته ، مما يجعل بشرتك أكثر عرضة لظهور الحبوب بدرجة أكبر

  • تجنبي الحك أو العصر

يجب أن تقاومي الرغبة في أن تصبح إفراغ البثور ، رغم أن ذلك قد يكون مغريًا،لكن ذلك سيجعل البثور تدوم لفترة أطول ويمكن أن تسبب ندوبًا.

  • تناول المزيد من فيتامين أ من مصادره الغذائية

يجب أن تزيدي من تناول الأطعمة الغنية بفيتامين أ الذي يساعد في الحفاظ على صحة الجلد ، مثل الحليب والأسماك والبيض والجزر، لكن تجنبي تمامًا تناول مكملات فيتامين أ ومنتجاته ، لأن الحصول على كمية زائدة قد يكون له تأثير ضار على نمو طفلك.

  • تجنبي السكر والأطعمة المكررة

إن تقليل السكر والأطعمة المكررة يساعد في تنظيف البشرة، واختاري تناول المزيد من الحبوب الكاملة والفواكه والخضروات والمكسرات والأسماك، وأيضًا تعتبر الشيكولاتة الداكنة من الأطعمة المفيدة والصديقة للبشرة لكن يجب تناولها باعتدال خاصة أثناء الحمل.[3]

  • أدوية علاج حب الشباب الآمنة أثناء الحمل

قد يؤدي عدم وجود بيانات السلامة إلى صعوبة تقديم المشورة بشأن علاج حب الشباب أثناء الحمل. يتفق معظم الخبراء على أن العلاجات الموضعية التي يمكن استخدامها بأمان أثناء الحمل تشمل:

  1. البنزويل بيروكسايد
  2. حمض الأزيليك
  3. أحماض الفاكهة مثل حمض الجليكوليك
  4. محضرات حمض الساليسيليك منخفضة التركيز
  5. يمكن وصف المضادات الحيوية الموضعية والإريثروميسين الفموي إذا كانت الحبوب  شديدة، والمضادات الحيوية الأخرى التي يمكن وصفها هي البنسلين والسيفالوسبورينات.
  6. العلاجات الضوئية والليزر لحب الشباب آمنة أيضًا خلال الحمل.

علاجات حب الشباب غير الآمنة أثناء الحمل

يجب تجنب المستحضرات الموضعية التي تحتوي على أيصا من المواد التالية  أثناء الحمل:

  • الرتينويدات الموضعية (تريتينوين ، إيزوتريتينوين وأدابالين)
  • حمض الساليسيليك عالي التركيز

أيضًا لا تتناول الأدوية التالية عن طريق الفم أثناء الحمل:

  • التتراسكلين في شهور الحمل الأخيرة (مثل: الدوكسيسيكلين ، والمينوسكلين ، والليميسيكلين ) لأنها قد تغير لون أسنان الطفل.
  • المضادات الحيوية الأخرى التي تؤخذ عن طريق الفم مثل: تريميثوبريم أو سلفاميثوكسازول أو الفلوروكينولونات.
  • Isotretinoin آيزوتريتينوين لأنه إذا تم تناوله أثناء الحمل المبكر أو في منتصفه ، قد  يتسبب في فقد الجنين (الإجهاض) أو تشوهات الولادة الشديدة.[4]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق