هل الحبارى تؤكل ؟ .. ومالفائدة من أكلها

كتابة: menna samir آخر تحديث: 16 يونيو 2021 , 11:14

طائر الحبارى

في كل عام بدءاً من شهر نوفمبر تقوم الطيور ذات اللون البني المرقط والمعروفة باسم الحبارى بالهجرة السنوية إلى الجنوب الغربي من مناطق تكاثرها في كازاخستان والصين ومنغوليا وينتهي الأمر بمعظمهم في صحراء باكستان .

يعتبر الحبارى الآسيوي المعروف أيضاً باسم الحبارى MacQueen (Chlamydotis macqueenii) من الأنواع المعرضة للخطر ويحظر صيدها في باكستان ولكن هناك استثناءً للعائلة المالكة العربية الذين يُسمح لهم بذلك من خلال تصاريح خاصة والحبارى الآسيوية طائر موطنه آسيا الوسطى يهاجر إلى شبه القارة الهندية خلال أشهر الشتاء إنه أحد أنواع الحبارى المتعددة ويشبه الحبارى الهندي العظيم وموطنه الهند.

يعتبر طائر الحبارى الهندي العظيم (GIB) أو Ardeotis nigriceps واحداً من أثقل الطيور الطائرة في العالم حيث يبلغ متوسط ​​وزن الذكر البالغ 15 كجم والطيور لها رقبة بيضاء طويلة وأجسام بنية اللون مع اللون الأسود والرمادي ولدى الذكور تاج أسود أكبر وشريط أسود عبر الثدي إنها تشبه النعام في المظهر ولكنها أصغر وتتكاثر الطيور خلال موسم الرياح الموسمية وتتغذى على البذور والحشرات وحتى الفئران.

تم تصنيفها الآن على أنها مهددة بالانقراض من قبل الاتحاد الدولي للحفاظ على الطبيعة (IUCN) وعانت من انخفاض حاد في أعدادها بسبب الصيد وفقدان الموائل وتشكل أسلاك الكهرباء التي تمتد على طول مسارها الجوي أحد أكبر التهديدات التي تواجه طائر الحبارى الهندي العظيم.[1][2]

هل الحبارى تؤكل

الحباري يصل وزنه أحياناً إلى 14 كجم ويبلغ ارتفاعه 120 سم وعلى الرغم من أنه يمشي في الغالب بسبب وزنه الكبير فإن جناحيه البالغين مترين يجعله مشهداً رائعاً أثناء الطيران.

من أقدم الأطعمة البشرية وهي غير مكلفة ويمكن الحصول عليها بسهولة لأي مالك حجر أو عصا أو ذراع أو رمح أو مسدس النفخ أو قوس وسهم ثم وصلت الأسلحة النارية مما جعل الحصول عليها أسهل كثيراً وسرعان ما أصبحت بعد ذلك نادرة جداً وعزيزة على تناولها من قبل أي شخص باستثناء الصيادين أو وجبات العشاء الغنية في المطاعم باهظة الثمن.

كما يقال إن صدر معظم الحبارى الأفريقي يتذوق مثل لحم الدجاج الأبيض بينما وصفت أفخاذ الحباري بشكل مختلف بأنها تذكر الزقزاق الذهبي أو الأرنب ويتمتع الحبارى الأوروبي الكبير بسمعة عالية في إن لحمه صلب وثقيل بعض الشيء لذلك يفضل الذواقة اللحم الأخف وزناً من الحبارى الصغير.

أفضل الطرق لتخزين لحم الحباري:

  • قم بتخزين لحم الحباري في أوعية نظيفة في أبرد جزء من الثلاجة (0-3 درجة مئوية).
  • إذا تم تهوية الحاوية للسماح بتدوير الهواء يمكنك الاحتفاظ بها لمدة تصل إلى 5 أيام (سوف يجف سطح اللحم قليلاً لكن هذا يوقف نمو الكائنات الحية الدقيقة).
  • يمكنك ترك اللحم ملفوفاً في عبوته الأصلية (على سبيل المثال كيس بلاستيكي من الجزار أو عبوة محكمة الغلق من المتجر) لكن هذا يحبس الرطوبة مما يمكّن البكتيريا من النمو.
  • قبل تخزين قطع لحم الحباري الطازجة في الثلاجة أزيلي الغلاف البلاستيكي واغسلي اللحم ثم جففيه بمنشفة ورقية قبل تخزينه في وعاء نظيف.
  • احفظ اللحم النيء في أبرد جزء من الثلاجة واستخدمه في غضون 3 أيام.
  • لا تأكل اللحوم بعد تاريخ انتهاء الصلاحية.
  • قم بتبريد أي بقايا لحم أو دواجن مطبوخة بأسرع ما يمكن (أقل من ساعة واحدة) ثم ضعه في الثلاجة لوقت لاحق.[3][4]

فوائد لحم الحبارى

يعتبر صيد الحبارى الباكستانية من المأكولات المفضلة لدى الأثرياء العرب الذين يحبون صيد الطيور كرياضة ومن فوائد لحم الحباري:

  • تعزيز الحياة الجنسية: إن لحم الحبارى مثير للشهوة الجنسية ربما يكون نوعاً من الطب تقترحه أعناق هذه الطيور الطويلة المستقيمة.
  • مصدر جيد جداً للبروتين: وهو أمر مهم للنمو والتطور.
  • اليود: يحتوي على اليود لمساعدة جسمك على إنتاج هرمون الغدة الدرقية.
  • الحديد: يعمل الحديد على حمل الأكسجين في جميع أنحاء الجسم.
  • الزنك: يحتوي على  الزنك للحفاظ على قوة نظام المناعة لديك وصحة بشرتك والنمو والتطور والصحة الإنجابية.
  • فيتامين ب 12: يحتوي على فيتامين ب 12 لجهازك العصبي.
  • أوميغا 3: لدعم صحة القلب والدماغ.
  • محتوى منخفض الدهون: عبارة عن لحم قليل الدهن يحتوي على القليل من الدهون ويتركز في أماكن يسهل التعرف عليها والجلد هو النسيج الذي يتراكم فيه أكثر من غيره على العكس من ذلك فإن الفخذ والثدي هما القطعتان اللتان تحتويان على أقل نسبة دهون وتحتويان فقط على 60 ملليغرام من الدهون لكل غرام واحد من اللحم.

طرق صحية لطهي اللحوم والدواجن:

هناك العديد من الطرق اللذيذة لطهي اللحوم والدواجن تحقق من هذه النصائح:

  • اختر قطع لحم أو دواجن قليلة الدهن حيث تعتبر قطعة لحم الحباري المقطعة أو شريحة لحم الردف الخالية من الدهون أو صدور الدجاج بدون جلد أو فتات من الخارج مكاناً رائعاً للبدء.
  • اشوي اللحم بدلاً من قليه ولا تضيفي زيتاً إضافياً أثناء الطهي.
  • استخدم تتبيلة قليلة الدسم لإضفاء نكهة رائعة على اللحوم والدواجن حيث تعمل التتبيلات أيضاً على تنعيم اللحم والحفاظ عليه رطباً أثناء الطهي.
  • عند تحميص اللحم أو الدواجن ضعها على رف معدني فوق طاسة التحميص حتى يتساقط الدهن منها.
  • وعندما تكون بطيئاً في طهي اليخنات والكاري والطواجن حاول تقليل اللحوم أو الدواجن وإضافة المزيد من الخضار والبقول.
  • طهي اللحوم والدواجن بشكل صحيح يقتل أي بكتيريا وهذا يساعد على حمايتك أنت وعائلتك من التسمم الغذائي.[1][4]

لماذا يتم صيد طائر الحبارى

يصطاد أفراد العائلة المالكة العربية الطائر كرياضة وأيضاً لأنه يُعتقد أن لحمه مثير للشهوة الجنسية وتم اتباع الممارسة المثيرة للجدل المتمثلة في السماح لأفراد العائلة المالكة العرب بالانغماس في الصيد بالصقور في الهند حتى السبعينيات وكان الهدف هو طائر الحبارى الهندي العظيم ومع ذلك تم وضع حد له وسط احتجاج شعبي عارم ومع ذلك لا يزال طائر الحبارى الهندي العظيم في خطر شديد ويواجه خطر الانقراض الوشيك إذا لم يتم التدخل العاجل.

  • غالباً ما ينشر الصيادون صقراً مدرباً للانقضاض على طائر الحبارى وضربها بالأرض فتتحول الضحية إلى رفرفة عنيفة بالأجنحة والريش الممزق من لحمها كما أنهم يستخدمون البنادق على طائر الحبارى ويستهدفون الرافعات السيبيرية وتقريباً أي شيء حي آخر أحمق بما يكفي للوصول إلى المدى وتشير تقديرات عام 2011 إلى أن تعداد الحبارى في آسيا لا يزيد عن 55000 طائر وينخفض ​​بشكل حاد.
  • الحبارى محمية اسمياً بموجب اتفاقية التجارة الدولية في الأنواع المهددة بالانقراض ويأتي الصيادون جميعاً من البلدان الموقعة على تلك الاتفاقية والأسوأ من ذلك أن العديد منهم رؤساء دول أو قادة وطنيون لتلك البلدان ومن بينهم الإمارات العربية المتحدة وقطر والبحرين والمملكة العربية السعودية والكويت وقد أرسلت الإمارات بالفعل وفداً كبيراً لذبح الحبارى في باكستان بينما كانت توقع في نفس الوقت معاهدة لحمايتها في كازاخستان (الهدف الواضح هو حماية الطيور من أجل الصيد في المستقبل).
  • رحلة الحبارى ثقيلة وتحتاج إلى رحلة إقلاع طويلة مع انتشار الأجنحة لتوليد قوة دفع كافية للنزول من الأرض ومن المعروف أن كلاب الصيد تصل إليها قبل أن ترتفع وتعوض الطيور عن هذا العيب من خلال التردد على الحقول المفتوحة أو التضاريس الجافة وحتى الصحراوية حيث يمكنها اكتشاف الأعداء من مسافة بعيدة.[1][2]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق