ما هو شكل حيوان ابن اوى بالصور

كتابة: menna samir آخر تحديث: 26 يونيو 2021 , 04:38

ما هو حيوان ابن اوى

حيوان ابن آوى هو كلب صغير نسبياً يوجد في الغالب في إفريقيا مع وجود بعض الأنواع في جنوب شرق أوروبا وآسيا حيث يُعرف ابن آوى الأفريقي باللغة السواحيلية باسم “Mbweha” ويعتبر ابن آوى من فصائل الثعلب وكلب الراعي الألماني هذا لأنه ذو وجه صغير وأرجل حساسة وذيل رقيق وأذنان تشبه كلب الراعي الألماني.

بفضل عوائهم الغريب المثير للبرد دخل ابن آوى في التراث الشعبي لمختلف الشعوب حول العالم على سبيل المثال في مصر القديمة ارتبطت هذه الكلاب بإله الموت أنوبيس ومع ذلك فهي حيوانات غير ضارة نسبياً يمكن مقارنتها بالقيوط.

هناك ثلاثة أنواع من ابن آوى:

  • Canis adustus (ابن آوى مخطط الجانبين).
  • Canis aureus (ابن آوى الذهبي).
  • كانيس ميسوميلاس (ابن آوى أسود الظهر).[1]

شكل حيوان ابن اوى

  • الحجم والوزن: جميع الأنواع الثلاثة من ابن آوى بحجم الكلاب الأليفة تنمو إلى 27 إلى 33 بوصة (70 إلى 85 سم) من الكتف إلى الردف ويبلغ طول الذيل حوالي 10 بوصات (25 سم) ويقفون حوالي 16 بوصة (40 سم) عند الكتف ويزن 11 إلى 26 رطلاً (من 5 إلى 12 كيلوغراماً).
  • الجسم: كلا الجنسين بشكل عام يشبه الذئب ولكن بجذع أطول نسبياً والإناث خمسة أزواج من الحلمات.
  • الرأس: جمجمة ضيقة نسبياً ومدببة وأسنان وأنياب رقيقة نسبياً وآذان تشبه الثعلب.
  • الأرجل: رشيقان وخفيفان ومناسبان تماماً للجري.
  • الذيل: ممتلئ طوله حوالي قدم.
  • الفراء واللون: فرو قصير وخشن ومتغير اللون ولكن بشكل عام معطف ذهبي مائل للصفرة وأفتح في الصيف منه في الشتاء وفي بعض الأحيان يكون الظهر أغمق من البطن.
  • الحواس: رؤية ليلية ممتازة (رؤية جيدة في الفجر والشفق) وحاسة السمع الشديدة الحساسية (يمكن أن تكشف عن فريسة صغيرة محتملة تتحرك في الجحور تحت الأرض) وقدرة عالية على الشم (ربما تكون أكثر حساسية من الإنسان بمئة مرة).[3][4]

أين يعيش ابن آوى

يعيش ابن آوى الذهبي أو الشائع في السافانا المفتوحة والصحاري والأراضي العشبية القاحلة وتم العثور على ابن آوى المخطط جانبياً في السافانا الرطبة والمستنقعات والأدغال والجبال ويعيش ابن آوى ذو الظهر الأسود والذي يسمى أيضاً المدعوم بالفضة في المقام الأول في السافانا والغابات.

يتعدى البشر على أماكن معيشة أبناء آوى:

تزايد فقدان الموائل بسبب النمو السكاني وما ينتج عنه من توسع في الطرق والمستوطنات والزراعة يهدد ابن آوى ويتم الآن استبدال تربية الماشية والزراعة التي تؤدي إلى بقاء ابن آوى والحياة البرية بالتصنيع والممارسات الزراعية غير المستدامة.

يشكل الصراع بين الإنسان والحياة البرية تهديداً متزايداً:

مع فقدان الموائل ينتهك ابن آوى بشكل متزايد المستوطنات البشرية حيث يمكن اعتباره خطراً على الماشية والدواجن ويقتل كآفات وهم أيضاً غالباً ما يتعرضون للاضطهاد بصفتهم ناقلين لداء الكلب.[3]

صفات حيوان ابن اوى

هناك ثلاثة أنواع متميزة من ابن آوى ويزن ما بين 5 و 12 كيلوجراماً والخصائص المختلفة بين الأنواع هي:

  • ابن آوى الذهبي: هذا هو النوع الأكثر شيوعاً من ابن آوى ويتميز بلون ذهبي بني على معطفه ويمكن العثور على ابن آوى الذهبي في إفريقيا وآسيا وأوروبا ومع ذلك نظراً للعيش في مناطق مختلفة فإن لديهم اختلافات كبيرة مما أدى إلى تصنيف العلماء لهم في أنواع فرعية مختلفة حيث يوجد ما يصل إلى سبعة أنواع فرعية مختلفة من ابن آوى الذهبي.
  • ابن آوى ذو الظهر الأسود: هذا هو أكثر أنواع ابن آوى شهرة بفضل لونه الفريد وعادةً ما يكون ابن آوى الأسود هو ما تراه في الأفلام الوثائقية الأفريقية للحياة البرية ولديهم فراء ذهبي مع شريط أسود أو فضي يمتد على ظهورهم ويمكن القول إن ابن آوى المدعوم من السود هم الأشجع في عائلتهم حيث تطورت لتنافس القطط والضباع الكبيرة في إفريقيا.
  • ابن آوى مخطط الجانبين: ابن آوى مخطط جانبياً يتميز باللون الفضي على ظهره وخطوط سوداء داكنة على جوانبه كما أنها تعيش في إفريقيا ومع ذلك فإنه يفضل موائل الغابات.[3][4]

ماذا يأكل ابن آوى

يستطيع حيوان ابن آوى العيش نهاراً وليلياً هذا يعني أنه يمكنهم البحث عن الطعام ليلاً ونهاراً وجميع ابن آوى آكلة اللحوم مما يعني أن نظامهم الغذائي يتكون من اللحوم والنباتات وإنها مهيأة جيداً للصيد وذلك بفضل أسنانها المنحنية وأرجلها الطويلة وقدرتها على التحمل المذهلة وكونها حيوانات صغيرة فإن خيارات اللحوم الخاصة بها تقتصر على الثدييات الصغيرة والزواحف والطيور والبرمائيات.

كما أنهم لن يفوتوا فرصة البحث عن عمليات القتل التي يرتكبها المفترسون الكبار في الواقع عادةً ما يكتسبون الشجاعة لسرقة قطع اللحم أثناء تناول الأسود ومع ذلك فإن هذا مسعى محفوف بالمخاطر للغاية وعندما يتعلق الأمر بقتل الفريسة الصغيرة فإنهم يفعلون ذلك عادةً عن طريق إيصال لدغة إلى مؤخرة العنق وهز الحيوان بقوة وسوف يأكلون أي فواكه أو حشرات أو نباتات صالحة للأكل يصادفونها أيضاً.

هل ابن آوى يأكل البشر؟

ابن آوى لا يأكل البشر ولكن الإنسان الذي يتجول في أراضي ابن آوى قد يتعرض للعض أو الهجوم كوسيلة لإقناع الشخص بالمغادرة.[2]

معلومات عن ابن آوى

  • يتكاثر ابن آوى الذهبي بسهولة مع أفراد آخرين من عائلة الكلاب بما في ذلك الذئاب.
  • قام الروس بتهجين ابن آوى الذهبي مع أجش سيبيريا ويستخدمون الهجين لشم القنابل في مطار شيريميتيفو بموسكو مستفيدين من حاسة الشم الفائقة لدى ابن آوى.
  • وفقًا لمؤسسة Young People’s Trust من أجل البيئة فإن ابن آوى الذهبي الذي نشأ وترعرع من جرو يعتبر حيواناً أليفاً جيداً لكنه دائماً ما يتصرف بحذر مع شخص غريب.
  • يقود ابن آوى في بعض الأحيان أسداً إلى الفريسة الأكبر مما يخلق فرصة للبحث عن قتل الحيوان الأكبر وقد أدى هذا إلى مصطلح “الاصطياد” والذي يستخدم أحياناً لوصف هؤلاء البشر الذين يظهرون فور وقوع كارثة لنهب المجتمع.
  • اكتسب ابن آوى الذهبي مكاناً في تاريخ طوابق الجنس البشري على سبيل المثال وفقاً للموسوعة الكاثوليكية يمكن العثور على إشارات عديدة في جميع أنحاء الكتاب المقدس لعواء ابن آوى وعاداته الاجتماعية.
  • وفقاً لعلم الفلك المطلق تم تصوير إله التحنيط المصري أنوبيس على أنه رجل برأس ابن آوى أو ابن آوى يرتدي شرائط ويحمل سوطاً ورمزاً للحماية في ذراعه ومن المعتقد أن المصريين بدأوا ممارسة صنع قبور ومقابر متقنة لحماية الموتى من تدنيس ابن آوى.
  • الأنواع الثلاثة من ابن آوى ليست مهددة بالانقراض وهي مدرجة في القائمة الحمراء من قبل الاتحاد الدولي للحفاظ على الطبيعة هذا يعني أنهم مستقرون في الغالب ويتواجدون في مناطق متعددة.
  • كل عائلة ابن آوى لها صوت يبكي خاص بها لا يستجيب له إلا أفراد أسرتهم ويمكن لأبناء آوى المخططة الجانبية أن تصيح مثل البُوم وبسبب هذا يطلق عليهم شعب كاراماجونغ في أوغندا اسم “يا لوو”.
  • ابن آوى لديه رفيق واحد مدى الحياة ويساعد كلا الوالدين في رعاية الصغار بعد فترة حمل من 57 إلى 70 يوماً وستلد الأنثى من اثنين إلى أربعة أطفال في عرينها تحت الأرض ويولدون وأعينهم مغلقة ويستغرق الأمر حوالي 10 أيام حتى تفتح أعينهم.[5][4]

شكل حيوان ابن اوى بالصور

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق