كيف تصنع عجلات السيارات ؟.. ما المواد المستخدمة

كتابة: Wessam Mohamed آخر تحديث: 10 يوليو 2021 , 05:00

لاقت عجلات السيارات  تطورًا كبيرًا خلال السنوات القليلة الماضية حيث زُودت السيارات الحديثة بعجلات معدنية قوية تم تصميمها بإتقان عالي، وبالطبع قد يتساءل عقلك الفضولي حول كيفية صنعها وما هي المواد المستخدمة في ذلك؟

كيف تصنع عجلات السيارات

يتم صُنع عجلات السيارات المعدنية بعدة خطوات مُتقنة تتمثل فيما يلي:

– الخطوة الأولى: في الخطوة الأولى يتم شحن الألومنيوم الخام إلى المصنع ليتم فحصه جيدًا والإستغناء عن القطع الغير صالحة، من ثم يتم تعدينه وتحويله إلى المصانع المعالجة.

– الخطوة الثانية: يتم في هذه الخطوة تعريض الألومنيوم للفحص والتحليل الكيميائي للتأكد من أنها من الألومنيوم الخام بالفعل ولا يدخل في تركيبه شئ آخر وبناءً على ذلك يتخلص المصنع من القطع المغشوشة أو التي لا تتناسب مع المعايير المطلوبة.

– الخطوة الثالثة: يدخل الألومنيوم في مرحلة الصهر لتشكيله فيما بعد بسهولة، وتستغرق هذه المرحلة من 10 لـ 30 دقيقة فهي مرحلة سريعة ولكنها ضرورية جدًا لا غنى عنها.

– الخطوة الرابعة: بعد ذوبان وانصهار الألومنيوم تبدأ مرحلة تشكيله عن طريق تقنية “الصب” حيث يتم تصنيع عجلات السيارات بمساعدة أجهزة أوتوماتيكية للأشعة السينية.

– الخطوة الخامسة: بعد تصميم شكل وهيكلة العجلات تدخل في مرحلة الفحص مرة أخرى للتأكد من جودتها وأنها خالية من أي عيوب تصنيع.

– الخطوة السادسة: تُعرف هذه المرحلة بـ الطاحونة المائلة فبعد التأكد من جودة عجلات السيارات يتم تشكيل الجزء الداخلي من العجلات بواسطة أداة الطاحونة فتُزيل المعدن الداخلي ويتشكل بطريقة معينة.

– الخطوة السابعة: مرة أخرى تخضع العجلات للفحص لتصحيح أي عيوب تصنيع مع تعريض العجلات لقوة ضغط هائلة لقياس مدى قوتها ونقاط ضعفها.

– الخطوة الثامنة: بعد ذلك تدخل العجلات في عدة آلات ليتم طلاؤها ومعالجتها بشكل صحيح.

– الخطوة التاسعة: وبالطبع تكون المرحلة الأخيرة مرحلة فحص أيضًا من قبل الموظف المسؤول للبحث عن أي خدوش أو عيوب طلاء تمنعها من البيع بنجاح. [1]

أنواع عجلات السيارات

يمكن أن نقول أن العجلات هي روح السيارة بالفعل لهذا السبب تطورت سُبل صناعتها كما اختلفت أنواعها من الأغلى إلى الأقل ثمنًا، وتشمل أنواع عجلات السيارات ما يلي: 

عجلات الألومنيوم

تعتبر الأكثر شيوعًا وأغلى ثمنًا من العجلات الفوذلاية الأخرى، لكن أكثر ما يميزها أنها أخف من العجلات الفولاذية لذلك تضمن قيادة وسرعة بشكل أفضل، كما أنها تقلل من مخاطر تعطل الفرامل وتكون أقل عرضة لمشكلة التآكل أو الصدأ فضلاً عن توفير استهلاك وقود السيارة نظرًا لأنها أخف وأكثر سرعة ولها أشكال مميزة جميلة المظهر.

– أما عن عيوبها فقد تتعرض لبعض الخدوش والأضرار لأنها خفيفة كما أن سعرها مرتفع بعض الشئ.

عجلات الصلب “الفولاذية”

تُصنع عجلات الصلب من الفولاذ وهي منتشرة أيضًا في أسواق السيارات، بفضل ثُقلها بعض الشئ تتميز بتحملها للخدوش ومتانتها وقوتها لذا تتحمل أكثر من غيرها من العجلات الأخرى، ويتم تصليحها بسهولة كما أنها رخيصة الثمن عن نظائرها.

– وتشمل عيوبها ضعف جودة القيادة نظرًا لثقل حركتها، وبمرور الوقت تتقشر طبقة الطلاء ويظهر الفولاذ فيتعرض للصدأ.

عجلات المغنيسيوم “مزورة”

تعتبر مادة المغنيسيوم أخف مادة معدنية متاحة في عجلات السيارات، ويتم صُنعها إما عن طريق الصب كما ذكرنا في خطوات صُنع عجلات السيارات أي عن طريق صهر المعدن وتشكيله أو عن طريق الحدادة، وما يميز هذه العجلات أنها خفيفة في الوزن عن عجلات الألومنيوم والعجلات الفولاذية مما توفر سرعة كبيرة وترشيد في استهلاك الوقود، كما تُصنع بشكل جميل وجذاب جدًا.

– بينما تتمثل عيوبها في ارتفاع تكلفتها، وتنعكس ميزة خفتها في فصل الشتاء لعيب من ضمن العيوب حيث تكون أقل ثباتًا لتكون أكثر عرضة للانزلاق على الجليد أو التعلق في الثلوج. [2]

المواد الداخلة في صناعة الإطارات

المطاط: المطاط هو المادة الخام الرئيسية المستخدمة في صناعة إطارات السيارات ويتم استخدام المطاط الطبيعي الناتج من لحاء شجرة المطاط وخلطه مع مادة اللاتكس ليصبح صلبًا متماسكًا كما يُستخدم أيضًا المطاط الصناعي.

أسود الكربون: المكون الأساسي الآخر في الإطارات هو أسود الكربون وهو عبارة عن مسحوق ناعم يكون ناتج عن حرق النفط الخام أو الغاز الطبيعي بكمية محدودة من الأكسجين مما يتسبب في احتراق غير كامل وخلق كمية كبيرة من السخام الناعم.

– الكبريت ومواد كيميائية أخرى: تدخل هذه المواد أيضًا في تصنيع إطارات السيارات فعند خلطها مع مادة المطاط وتسخينها ينتج شكل إطارات محددة مثل إطارات سيارات السباق.

ومن ضمن الحقائق الأخرى حول الإطارات وصُنعها:

  • في أوائل القرن العشرين تغير لون الإطارات إلى الأسود حيث تم إضافة مادة أسود الكربون لزيادة متانة الإطارات وطول عمرها.
  • تُنتج الإطارات المستعملة الكثير من النفايات ويتم التخلص من أكثر من 250 مليون إطار مستعمل كل عام.
  • يحتوي الإطار الحديث على أكثر من 200 مادة تشمل الكيفلار والنايلون والمطاط والصلب.

دور الإطارات في أداء السيارات

نتيجة لصناعة إطارات السيارات من مادة المطاط المرنة التي تحوي بداخلها كمية من الهواء المضغوط وفرت عدة مميزات في أداء السيارات وحركتها وتتمثل في الآتي:

  • يمكن للإطار دعم السيارة ووزنها.
  • يمتص الإطار أيضًا الصدمات التي يمكن أن تتعرض لها السيارات في الطريق.
  • يساعد السيارة في القدرة على الفرملة والدوران فضلاً عن أهم ميزة وهي سهولة تغيير خط السير.

صناعة الإطارات في السعودية

من المعروف عن المملكة العربية السعودية أنها قد شهدت تطورًا كبيرًا في السنوات القليلة الماضية في كافة المجالات ومن ضمنها صناعة الإطارات حيث بلغ حجم سوق الإطارات في المملكة العربية السعودية 4 مليارات دولار أمريكي في عام 2019 ومن المتوقع أن ينمو بمعدل نمو سنوي يزيد عن 7٪ بحلول عام 2026.

ونتيجة لزيادة القوة الشرائية وتنفيذ البرامج مثل برنامج تطوير الصناعة الوطنية والخدمات اللوجستية لتسهيل رؤية المملكة العربية السعودية 2030 يقودان لمزيد من النمو في سوق الإطارات في المملكة العربية السعودية، والجدير بالذكر أيضًا أن بعض مناطق المملكة العربية السعودية والوسطى والغربية قد شهدت ارتفاعًا في الطلب على الإطارات في عام 2020.

أسئلة عامة حول عجلات السيارات

هناك بعض الأسئلة التي قد تراود بعض المهتمين بمجال السيارات تشمل الآتي:

لماذا تُصنع إطارات السيارات من المطاط؟

تم اختيار مادة المطاط لمرونتها حيث تساعد هذه المرونة من تحسين أداء السيارة بشكل أفضل من ناحية القيادة وتغيير المسار بسهولة، كما أنها تضمن حماية السيارات من بعض الصدمات.

هل العجلات والحافات من نفس الشيء؟

يستخدم بعض الأشخاص مصطلحي “عجلات” و “جنوط” بالتبادل لكنهما مختلفان تمامًا، فالعجلة هي الهيكل المعدني بالكامل وتشمل الحافة والقرص والمحور بينما الحافة هي الحافة الخارجية التي تُثبت الإطار في مكانه ويمكن صنع الحافة من عدة مواد مختلفة بما في ذلك الفولاذ والسبائك والكروم. [3][4][5]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق