اصعب مناهج التعليم في الوطن العربي

كتابة: Hanan Ghonemy آخر تحديث: 12 يوليو 2021 , 14:46

ما هي اصعب المناهج التعليمية العربية وخاصًة في الثانوية العامة

يٌعدّ المنهج التعليم ي لدولة فلسطين من أصعب المناهج التعليمية في الوطن العربي يليها الأردن، بل يُعدّ الأصعب كذلك من الدول الأوروبية حيثُ تُعدّ  شهادة الثانوية العامة في فلسطين من اصعب المناهج التعليمية بل تٌعدّ اصعب سنة دراسية للطالب حيثُ يؤدي الطالب الامتحان في جميع المواد لعام كامل بالإضافة إلى صعوبة المناهج لذا تعتبر المناهج الفلسطينية هي الأصعب بين المناهج التعليمية، كما تٌعدّ أقوى شهادة ثانوية عربية.

مقارنة بسيطة بين المنهاج الفلسطيني والمنهاج السعودي أو منهاج أي دولة عربية

المنهاج الفلسطيني لنعتبر أنه للفرع العلمي ..

جميع الكتب الدراسية الخاصة بالثانوية العامة للمنهج الفلسطيني في المواد التالية: 

  • لغة عربية. 
  • تربية إسلاميه. 
  • لغة انجليزية. 
  • رياضيات كتاب 1.
  • رياضيات كتاب ثاني. 
  • تكنولوجيا المعلومات. 
  • إدارة واقتصاد. 
  • كيمياء. 
  • فيزياء. 
  • أحياء. 

تتراوح عدد صفحات الكتاب الواحد من المجموعة السابقة إلى نحو 150 – 250 صفحة، بالإضافة إلى صعوبة المناهج حيثُ يحتوى كل كتاب على عدد كبير من المواضيع والمسائل الصعبة، حيثُ تعادل دراسة مناهج الثانوية العامة في فلسطين الدراسة في كليات وجامعات الدول العربية والغربية أيضًا. 

أما المنهاج السعودي أو أي دولة عربية أخرى عدا الأردن ((لأن الأردن تقريبًا مثل فلسطين))  

يتميز المنهج السعودي بسهولة التحصيل، كما أنّ الطالب يكون متفرغًا للدراسة بالإضافة إلى أن الامتحانات تكون على فصلين دراسيين. 

مناهج التعليم في الوطن العربي 

يوجد العديد من أشكال المناهج ومنها ما يلي:

  • المنهج الرسمي (Official): ويتكون  من المقررات والمناهج التعليمية التي يتفق عليها المجتمع وتقوم المؤسسات التعليمية بتدريسها. 
  • المنهج الإجرائي (Operational): وهو المنهج الذي يقوم بتدريسه المعلمون للطلاب ويحتوى على جزء من المنهج الرسمي، وبعض الأجزاء من المناهج غير الرسمية. 

تعريف التعليم الحقيقي هو ما يبقي مع الطلبة بعد أن ينسوا الحقائق والمهارات والقيم التي تعلموها في المدرسة 

المنهج الخفي (Hidden): وهو منهج ينتج من تعاملات وتفاعلات الطلاب مع بعضهم لذا فهو منهج غير معروف وناتج أيضًا من نقل خبرات المعلمين للطلاب، وأحيانًا تكون تجارب وخبرات مفيدة وأحيانًا تكون خبرات كارثية. 

المنهج الصفري(Null): يضّم هذا المنهج المواد الغير معترف بها في المنهج الرسمي مثل: 

  1. الفلسفة وهي من المواد الدراسية التي يُمنع تدرسها في بعض الدول العربية وعلى رأسهم المملكة العربية السعودية. 
  2. المنطق والحقوق. 
  3. علم الاجتماع. 
  4. علم النفس. 
  5. الفنون ولغة الجسد. 
  6. والرقص وكافة المهارات الحياتية الأخرى. 

وذلك لأنّ المنهج الرسمي ينحاز إلى اتباع منهج  وطريقة الأئمة الأربعة الكبار في كلاً من المواد التالية: 

  1. اللغة العربية. 
  2. العلوم الطبيعية. 
  3. الرياضيات. 

المنهج الإضافي (Extra): يُعدّ هذا المنهج منهجًا اختياريًا لمن يرغب من الطلبة في دراسته، كما أنّ لا يضاف لتقيم الطالب في نهاية العام. 

حيثّ يختص كل من المنهج الخفي والصفري بالألعاب والأنشطة التي يمكن تلقيها في المنزل أو في الساحات والمرافق. 

ومن المهم معرفة أنّ المناهج  الأربعة غير الرسمية تؤثر على المناهج الرسمية، حيثُ يفسر ذلك سبب تسريب العديد من الأفكار إلى الطلبة من خارج المنهج، بالرغم من ذلك يّوجد العديد من المفاهيم والأفكار غير الصحيحة في المنهج الرسمي كذلك، كما يرى العديد من المعلمون أنّ هذه المناهج لا تصل جميعها إلى الطلبة بل تمر بالعديد من التصفيات وهي على النحو التالي: 

  • يقوم المعلمون بتوصيل جزء من المقرر فقط. 
  • ليس كل ما يقوم المعلمون بتقديمه للطلبة يصل لهم لأنه لا يتناسب مع احتياجاتهم. 
  • كما أنّ الطلبة تنسي الكثير من المقررات وأحيانًا جميعها. 

ولكن يظل التعليم الحقيقي هو ما يبقى مع الطلبة بعد تركهم التعليم بكافة مهاراته. 

أهداف التعليم المعلنة والخفية في الوطن العربي

  • حفظ التراث وكافة العادات والتقاليد والقيم العربية. 
  • نقل التراث العربي للأجيال القادمة. 
  • إحباط أي عملية تهدف إلى حدوث تغيرات في التراث أو أي محاولة لتجديده أو تطويره. 

قائمة الدول ذات المناهج الدراسية الصعبة 

  • الصين. 
  • أندونيسيا. 
  • الهند. 
  • اليونان. 
  • كوريا الجنوبية. 
  • كوريا الشمالية. 
  • العراق. 
  • الأردن. 
  • المملكة المتحدة. 
  • سوريا. 
  • فلسطين. 
  • اليمن.
  • الإمارات العربية المتحدة. 

تصنيف الدول العربية من حيث التعليم

سوف نوضح من خلال النقاط التالي الترتيب العالم ي للدول العربية من حيثُ جودة التعليم وفقًا للمعايير العالمية: 

  • احتلت الإمارات العربية المتحدة المركز الـ45 عالميًا والأول عربياً.  
  • جاءت البحرين في المركز 57 عالميًا والمرتبة الثانية على مستوى العالم العربي. 
  • احتل لبنان المركز الـ 58 عالميًا والمرتبة الثالثة عربيًا. 
  • أما المركز الـ61 عالميًا والرابع على مستوى الدول العربية فكان من نصيب دولة الأردن. 
  • تونس جاءت في المركز ال64 عالميًا والخامس عربياً. 
  • كما احتلت المملكة العربية السعودية المركز السادس عربيًا، والمركز 66 عالميًا. 
  • وجاءت قطر في المركز السابع عربيًا واحتلت المركز الـ 68 عالميًا. 
  • أمّا سلطنة عمان جاءت في المركز الثامن على مستوى الوطن العربي، واحتلت المركز 72 عالمياً. 
  • أمّا المركز التاسع فكان من نصيب دولة المغرب، كما جاءت في المركز ال 73 عالميًا. 

التصنيف العالمي للدول من حيث التعليم

لقد قامت جامعة سينترال كونيتيكت الأمريكية بعمل إحصائية حول ترتيب الدول عالميًا من حيثُ جودة التعليم لعام  2021  بناءًا على العديد من الضوابط والمعايير العالمية  كالتالي: 

  • جاءت كوريا الجنوبية  في المركز الأول عالميًا. 
  • أمّا المركز الثاني فكان من نصيب دولة اليابان.
  • حصلت سنغافورة على المركز الثالث عالميًا. 
  • وجاءت هونج كونج في المركز الرابع عالميًا. 
  • أمّا المركز الخامس فقد حصلت عليه فنلندا. 
  • وتقلدت الولايات المتحدة الأمريكية المركز السادس عالميًا. 
  • وجاءت في المركز السابع عالميًا دولة كندا. 
  • وكان المركز الثامن من نصيب دولة هولندا. 
  • كما احتلت إيرلندا المركز التاسع عالميًا.   
  • أمّا المركز العاشر فكان من نصيب بولندا.

أفضل 10 نظم تعليمية بالعالم أهمها فنلندا التي ألغت الفيزياء والرياضيات 

  • دولة سنغافورة كأحد أفضل 10 نظم تعليمية:  حاز نظام التعليم في سنغافورة على إعجاب العالم أجمع، ومن المثير للدهشة أنّ سنغافورة ما كانت إلا جزيرة للأمية ولكنها سرعان ما احتلت المركز الثاني اقتصاديًا بعد سويسرا، كما يقوم نظام التعليم في سنغافورة على أساس تكافؤ فرص العمل، تتكون المرحلة الابتدائية في سنغافورة من ست سنوات، أمّا الفترة المتوسطة هي عامين، المرحلة الثانوية عامين أيضًا. 
  • هونج كونج: جاءت هونج كونج في المرتبة الثانية في قائمة الدول  الأفضل في العالم من حيثُ نظام التعليم، كما يتشابه نظام التعليم في هونج كونج مع نظام التعليم في المملكة البريطانية. 
  • كوريا الجنوبية: احتلت كوريا الجنوبية المركز الثالث في قائمة أفضل النظم التعليمية العالمية، تتكون المرحلة الابتدائية من ست سنوات، أمّا الإعدادية وتتكون من ثلاث سنوات والثانوية من ثلاث سنوات أيضًا، كما قامت الحكومة بتخصيص ميزانية للتعليم بلغت 29 مليار دولار سنويًا. 
  • اليابان: جاءت في المرتبة الرابعة ولكن التعليم في دولة اليابان يتميّز بطول الفترة الدراسية حيثُ يبدأ في الأول من ابريل وينتهي في شهر مارس من العام الذي يليه. 
  • تايوان: يتكون النظام التعليمي في تايوان من نظام التعليم الصيني والنظام الأمريكي، كما احتلت تايوان المركز الخامس في قائمة أفضل 10 دول في العالم كأحسن نظام تعليمي. 
  • فلندا: مع أنّ حصول فنلندا على المركز السادس في قائمة أفضل النظم التعليمية في العالم إلا أنها تأتي على رأس قائمة أخرى كأفضل دولة في العالم من ناحية جودة التعليم. 
  • استونيا: بعد أنّ استقلت استونيا عن الاتحاد السوفيتي قامت بتطوير المنظومة التعليمية على أكمل وجه، ويقوم نظام التعليم في استونيا على تعليم الأطفال من عمر ست سنوات نظام البرمجة الخاصة بالحواسيب، كما أنّ نظام التعليم رقمي في جميع المراحل التعليمية.
  • سويسرا: من أوائل الدول التي وضعت أسس النظم التعليمية في العالم، كما لا يوجد تعليم خاص في سويسرا، والمرحلة الابتدائية تبدأ من عمر ست وهي مرحلة إجبارية. 
  • هولندا: توفر هولندا التعليم المجاني في المرحلة الابتدائية كما تُعدّ المرحلة الابتدائية مرحلة إلزامية على جميع الأطفال في الدولة.
  • كندا: جاءت كندا في المرتبة الأخيرة على قائمة أفضل 10 نظم تعليمية في العالم، حيثُ حصلت على هذا الترتيب بالنسبة للتعليم الجامعي.[1][2][3] 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق