اضرار امبولات ايفا بالكولاجين

كتابة: Nessrin آخر تحديث: 16 يوليو 2021 , 19:18

الآثار الجانبية لأمبولات ايفا الكولاجين

لا يوجد أضرار أو آثار جانبية واضحة لأمبولات ايفا بالكولاجين ، ولكن يمكن طرح بعض الأضرار الخاصة بامبولات الكولاجين بشكل عام.

تعتبر امبولات الكولاجين من العلاجات اللي انتشرت بشكل كبير في عالم التجميل لفوائدها المتعددة على البشرة، لكن ما هو الكولاجين، أولا لنتعرف على الكولاجين، حيث أن الكولاجين هو بروتين طبيعي يوجد داخل الجسم في حدود تقريبا بنسبة ثلاثون بالمائة، من البروتين ات الموجودة في جسم الإنسان حيث يقوم الجلد بإنتاج الكولاجين باستمرار.

كما يساعد في المحافظة على صحة البشرة ويحميها من التجاعيد ويمنع الترهلات، لكن إنتاج الكولاجين يقل إنتاجه من الجسم مع تقدم الإنسان في العمر لذلك الجلد تظهر فيه مشاكل التجاعيد وظهور الترهلات، كما تنخفض نسبة الكولاجين وتؤثر على الشعر وهو ما يتسبب في أن الشعر يتغير لونه ويبدأ في ظهور الشعر الأبيض، كما تتأثر المفاصل والعظام والصحة بشكل عام.

لذلك يعد الكولاجين مهم جداً للجسم، وضروري للبشرة بوجه خاص، لذا تقوم بعض الشركات بإنتاجه، ومن الشركات المنتجة للكولاجين في شكل أمبولات شركة إيفا، والمعروفة في الأسواق باسم، أمبولات أيفا بالكولاجين، والتي شاع استعمال الكثير من النساء لها في الآونة الأخيرة فهل لتلك الأمبولات أضرار.

في الحقيقة فإن أغلب المختصين قد أشاروا إلى عدة أمور تخص أمبولات الكولاجين ، بشكل عام والتي يدخل تحتها هذه الماركة المذكورة إيفا كولاجين، وإن كان ما تم ذكره من أضرار لا يخص هذه الشركة بوجه خاص، وإنما إنتاج الكولاجين بشكل عام. [1]

أول ما تم توجيهه إلى أمبولات الكولاجين، هو كونها أمبولات لا تؤتي بثمار كبيرة على من استخدامها، وإن البشرة بمجرد التوقف عن استعمالها تعود لحالتها السابقة، بل قد تصبح حالة البشرة أسوء من قبل ذلك.

ثاني ما يوجهه المختصون لأمبولات الكولاجين هو كونها قد تؤثر على قدرة الجلد الذاتية في إنتاج الكولاجين بنفسه، ويعتمد الجلد في إنتاجه على العوامل والمساعدة الخارجية من الأمبولات وغيرها.

ويتوقف عن إنتاجه مما يعرض الجلد للاعتماد على الكولاجين الخارجي، وربما يتأثر الجلد في حال توقف استهلاك أمبولات الكولاجين، بسبب عدم قدرته على إنتاجه بنفسه، كما أن هناك بعض الآثار الجانبية للكولاجين وهي:

  • حساسية تؤدي إلى احمرار البشرة.
  • التسبب في تقشير في الجلد.
  • حدوث تصبّغ أو لون في الجلد.
  • إحتمال حدوث نزيف في البشرة. 
  • قد يحدث جفاف في البشرة.
  • وجود رائحة للفم غير مستحبة، وهي ناتجة عن بعض أنواع مكمّلات من الكولاجين.

أمبولات الكولاجين شراب

يعتبر الكولاجين المعد للشرب واحد من أنواع المكملات الغذائية والتي تنتمي لمادة الكولاجين، ومن الهام جداً الإنتباه إلى أن المكمّلات التي تتكون من الكولاجين تتكون في الأساس من نسيج ضام يخص الحيوانات، ومن تلك الحيوانات مثلاً الأبقار، و أيضًا الأسماك، وكذلك الدواجن.

 و تتوفر مادة الكولاجين في عدة أشكال متنوعة ما بين مسحوق أو سائل، لذا فإن شكله، وهيئة الكولاجين لا تحقق اختلاف في الفوائد التي يقدمها الكولاجين في أشكاله المتنوعة، ولكن ما يميز الكولاجين السائل أنه يمكن أن يتحلل في الماء، أي أن البروتينات ذات الأحجام الكبيرة تكون متحللة، مما يساهم في سهولة الامتصاص لها في الجسم.

ومن المهم الإشارة له أن هناك ستة عشر نوع تقريباً من الكولاجين، من تلك الأنواع هناك أربعة أنواع رئيسية، وهذه الأنواع الرئيسية هي

النوع الأول الذي يمثل حوالي تسعون بالمائة من الكولاجين في الجسم، وهو مصنع من مجموعة من الألياف الكثيفة والتي تساعد في إعادة البناء للجلد مرة أخرى، وكذلك العظام ، والأوتار، وأيضًا الغضاريف والأسنان. 

ثاني نوع من أنواع الكولاجين هو الذي يتكون من مجموعة من الألياف الأقل تماسك، والذي يوجد في الغضروف، وبالأخص المرن، الذي يعمل كدعامة بشكل ما للمفاصل، ثالث نوع من أنواع الكولاجين هو النوع الذي يدعم بنية العضلات، والأعضاء، وكذلك يدعم الشرايين.

بالنسبة للنوع الرابع فهو الذي يساعد في عملية تسمى بعملية الترشيح، وهو موجود في طبقات الجلد، حيث يساعد الكولاجين بشكل ما في عدة أمور هامة للجسم، من بينها التئام الجروح، وكذلك إعادة بناء العظام والغضاريف التالفة، وأيضًا المحافظة على عدة عمليات مثل المقاومة والمرونة وحركة المفصل.

أمبولات كولاجين الذهب

أمبولات الذهب مصنوعة من ذرات الذهب، وتعطي بشرة الوجه نضارة وحيوية وهي مرغوب بها من أجل الوصول على بشرة متألقة، وقد تحتوي الأمبولات على الريتينول، وهو مادة من فيتامين ألف الذي يؤدي إلى تقليل المسام في الوجه، كما يساعد في سرعة عملية التجديد الخاصة بخلايا الجلد.

كما يعمل على  تحسين شكل البشرة ونعومتها، كما أنه يعمل على رفع معدل الكولاجين بالجسم، وبعض منتجات أمبولات كولاجين الذهب تحتوي أيضاً على أنزيم Q10، الذي يساعد على الحماية اللازمة للبشرة من التعرض للمشاكل التي تنتج عن تعرض البشرة لأشعة الشمس التي تضر البشرة، كما أن منتجات الذهب تساعد في الحد من ظهور تجاعيد منطقة العين.

كذالك تحتوي أمبولات الذهب على مادة الببيتدات التي تساعد على التئام الجروح والحد من ظهور التجاعيد والآثار وكذلك علامات تمدد الجلد، كذلك فهي مادة فعالة في مرونة البشرة بحيث تقوم هذه المادة بملأ التجاعيد والخطوط الدقيقة التي تحدث للبشرة بفعل التقدم في السن.

وتحتوي أيضاً بعض منتجات الذهب على فيتامين سي حيث يعد الفيتامين مضاد للأكسدة ومهم جداً في حماية البشرة من التعرض للشمس وأشعتها الضارة، للحصول في النهاية على بشرة، مرنة، متألقة، ومشرقة خالية من مشاكل التصبغ، والبهتان.

أمبولات إيفا كولاجين لنفخ الخدود

منتجات ايفا كولاجين المصنوعة من أجل علاج التجاعيدمع علامات التقدم في العمر ويحتوي إيفا كولاجين على البروتين الخاص بالكولاجين و هو مسؤول البشرة عن الجمال و كذلك عن النضارة، وهو البروتين الذي ينتجه الجسم بشكل طبيعي.

و لكن يؤدي تقدم السن الى انخفاض نسبة الكولاجين التي يقوم الجسم بإنتاجها لهذا تظهر التجاعيد على بشرة الوجه مما يضطر الناس للبحث عن منتجات تحتوي على كولاجين لعلاجها، ومن المعروف أن الكولاجين يستخدم أيضاً في نفخ الخدود و نفخ الوجه، و هو ما يتم عن طريق الحقن التجميلية التي تتم في عيادات التجميل.

والطبيب هو من يقرر مكان حقن الخدود بالكولاجين لنفخها، لكن في الوقت الاخير، تم الترويج لكريمات الكولاجين باعتبارها تعمل على نفخ الخدود و لكن تجارب بعض الناس ترى أنه أمر غير حقيقي، والبعض يرى أنها تتوقف فقط على حالة الخدود، كلما كانت التجاعيد والخطوط كثيرة كانت النتيجة واضحة، والعكس.

لكن الشركة المنتجة تقول عن منتجاتها أنها لا تتوقف على فوائد أمبولات الكولاجين في إخفاء تجاعيد البشرة أو في إعادة الحيوية والمرونة لها، بل يمكن اللجوء إليها أيضاً لنفخ الخدود.

وهو ما يزيد مظهر البشرة نضارة ويجدد شبابها كما يساهم بشكل كبير في مقاومة آثار التقدم في السن وأيضاً يقاوم تأثير التلوث والغبار والنظام الغذائي غير الصحي وغيرها كذلك من العوامل التي تضر البشرة، وتهدد حالاتها.

من الذي يمكنه استخدام أمبولات الكولاجين لنفخ الخدود، يحتاج إلى استخدام أمبولات الكولاجين من ايفا غالباً أشخاص قد وصلت أعمارهم إلى خمس وثلاثون عام وأكثر، بحيث تقلل من ظهور علامات الشيخوخة من الخطوط الرفيعة والتجاعيد، وغيرها من العلامات.

كما أن استخدام هذه الأمبولات يساعد في نضارة البشرة، ويخفي لونها الباهت، ويمنح النضارة والحيوية والمرونة، لأنها تحتوي على مادة الكولاجين الطبيعية، وهي مادة فعالة، أما الحاجة إلى نفخ الخدود فبخسب التحارب لا تظهر إلا في حال بروز الخطوط في محيط الفم.

والخلاصة أن النتيجة من استخدام امبولات ايفا كولاجين لنفخ الخدود، ليست واحدة لدى الجميع، وربما يكون أثرها أوضح عند من يوجد لديه خطوط وتجاعيد واضحة من أثر التقدم في السن. [2]

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق