كيف تنزل السكر التراكمي ؟.. حمية + رياضة

كتابة: ابتسام مهران آخر تحديث: 26 يوليو 2021 , 11:01

ما هو السكر التراكمي

يعتبر السكر التراكمي قياس متوسط نسبة ​​مستويات الجلوكوز في الدم خلال شهرين إلى ثلاثة أشهر ماضيين، ويُعرف السكر التراكمي بـ “الهيموجلوبين السكري “، ويقوم الجلوكوز بالالتصاق في خلايا الدم الحمراء في الجسم خلال هذه الفترة، ومن المعروف أن مرض السكري هو مرض أيضي يكون نتيجة نقص هرمون الأنسولين في الجسم وبالتالي يحدث ضعف استجابة من خلايا الجسم للأنسولين الذي من خلاله يدخل السكر في الدم. [1]

ويستطيع اختبار السكر التراكمي أن يوضح نسبة الجلوكوز خلال ثلاثة اشهر وهو ليس اختبار يوم واحد كباقي اختبارات السكري، وهذا الاختبار من الاختبارات الهامة حيث يجب على الأشخاص المصابين بمرض السكري أن يقوموا بعمل هذا الاختبار بانتظام لكي يكونوا على علم بمستوى السكر في الدم لتعديل اي أدوية لكي يتم التحكم في نسبة السكر في الدم. [2]

كيف تنزل السكر التراكمي بالحمية و الرياضة

بخصوص الحمية التي تساعد في تنزيل السكر التراكمي فالكثير من الأشخاص يعتقد أنه يجب على مرضى السكري أن يتبعون نظام غذائي محدد طوال الوقت وهذا غير صحيح حيث يجب عليهم أن يقوموا بالتركيز على بعض الأشياء في أي نظام غذائي، فيجب على مريض السكري أن يتبع جدول وجبات منتظم وصحي وتكون هذه الوجبات حصص صغيرة، ومن الضروري تناول الكثير من الأطعمة التي تحتوي على الألياف والحبوب الكاملة والغير نشوية، واستخدام زيوت طهي صحية فهي تحتوي على سعرات حرارية أقل. [3]

في سياق ذلك من الضروري على مريض السكري أن يتواصل مع طبيب مختص واخصائي تغذية لكي يتم تحديد النظام الغذائي الملائم لكل حالة، والحمية التي تساعد على تنزيل السكر التراكمي يجب أن تكون مكونة من:

  • خضروات.
  • فاكهة.
  • حبوب كاملة.
  • بروتين.
  • دهون صحية.

ويجب تجنب الأطعمة المصنعة بقدر المستطاع، والابتعاد عن أي مشروبات غازية وذلك لأنها تحتوي على سعرات حرارية وكربوهيدرات بنسب عالية وهذا يؤدي بدوره لارتفاع نسبة السكر في الدم، وأيضًا تخطي الوجبات أو تناول الطعام بصورة كبيرة قد يؤدي إلى انخفاض أو ارتفاع مستوى السكر في الدم بشكل سريع، لذلك يجب اتباع نمط حياة صحي. [4]

وعند التحدث عن الرياضة وعلاقتها بالسكر التراكمي، فنجد أن التمرينات الرياضية هامة للغاية في الحفاظ على صحة أفضل، والرياضة تساعد في تنظيم مستويات السكر في الدم، ولكن من الأفضل الرجوع للطبيب المعالج قبل بدء أي تمارين رياضية، ومن أمثلة التمارين الرياضية التي تناسب مريض السكري:

  • تمارين الأيروبيك: هذه التمارين من التمارين الهوائية، ويستمتع بها الشخص كثيرًا ومنها السباحة والمشي والجري، فعلى الاقل يجب ممارسة هذه التمارين لمدة نص ساعة معظم أيام الأسبوع، وحتى الأطفال يمكنهم ممارستها يوميًا.
  • تمارين المقاومة: تُزيد تمارين المقاومة من قوة الشخص وتوازنه وقدرته على القيام بأنشطة يومية بشكل أسهل، ومن هذه التمارين اليوجا والجمباز ورفع الأثقال، ويجب على مرضى السكري أن يقوموا بهذا النوع من التمارين من مرتين إلى ثلاث مرات أسبوعيًا.
  • الحد من الخمول : قد يكون مجرد الحد من الخمول من الاشياء التي تساعد في تنزيل السكر في الدم حيث يجب على الشخص ان لا يظل خامل لفترات طويلة فعلى سبيل المثال يجب عليه عدم الجلوس فترات طويلة أمام الكمبيوتر، ويجب أن يحاول أن يقف أو يمشي لمدة 30 دقيقة. [3]

ومن الضروري أن يضع الشخص خطة تمرين محكمة ومنتظمة ويمكن البحث عن أي نشاط يستمتع به ويحرك من خلاله الجسم، حيث أن التمارين الرياضية تعمل على تنزيل السكر التراكمي في الدم لأنها تجعل الجسم أكثر حساسية للأنسولين، وسيكون من الجيد فحص نسبة السكر في الدم كل يوم قبل وبعد التمرين حيث في بعض الأحيان قد تؤدي التمارين الرياضية إلى ارتفاع نسبة السكر في الدم. [4]

وتذكر جيدًا إنه إذا لم يتمكن المريض أن يحافظ على مستوى السكر في الدم من خلال الحمية الغذائية والتمارين الرياضية فقد يبدأ الطبيب المعالج في إعطاء المريض أدوية خاصة بمرض السكري لكي يعمل على خفض مستوى الأنسولين وخفض إنتاج الجلوكوز في الكبد، وهذه الأدوية تساعد بشكل كبير في استخدام الجسم للأنسولين بشكل جيد. [3]

معدل السكر التراكمي الطبيعي

عند التفكير في معدل السكر التراكمي الطبيعي، فيجب أن يكون المعدل الطبيعي أقل من 5.7 %، ويجب ألا تزيد عن هذه النسبة وإلا يكون الشخص مصاب ببداية مرض السكري، وهناك خطر الإصابة بمرض السكري من النوع 2 بمنتهي السهولة، لذا يجب على الشخص أن يتخذ خطوات الوقاية من مرض السكري ومتابعة الأمور وإعادة الاختبار بصفة دورية

ومن المحتمل الإصابة بمرض السكري من النوع 2 إذا كانت نسبة السكر التراكمي 6.5% أو أكثر، والحفاظ على النسبة أقل من ذلك يقلل من حدوث أي مضاعفات خطيرة، وفي جميع الأحوال تأكد من استشارة الطبيب سواء كانت نتيجة الاختبار مرتفعة أو منخفضة. [5]

نصائح هامة لتنزيل السكر التراكمي

  • تتبع ما تأكله، ويمكن عمل ذلك بمنتهى السهولة عن طريق تسجيل كل ما تأكله والآن هناك عدد من التطبيقات التي تساعد الشخص على مراقبة ما يتناوله وبالتالي يستطيع التحكم في نسبة السكر في الدم.
  • تناول نظام غذائي صحي وأخذ سعرات حرارية أقل مما يتم حرقه، واختيار الأطعمة التي تحتوي على نسبة دهون قليلة ومن الضروري التقليل من تناول الأطعمة المصنعة.
  • سيكون من الأمور المفيدة اختيار الكربوهيدرات الصحية المليئة بالعناصر الغذائية المختلفة، مثل الفواكه والخضروات ولكن يجب الانتباه للكمية التي يتم تناولها.
  • من الضروري تحديد أهداف لفقدان الوزن، فلا يمكن السيطة على مرض السكري بدون السيطرة على الوزن، والتغيير على المدى الطويل هو مفتاح النجاح لذا يجب تغيير نمط الحياة وتناول أطعمة صحية ذو سعرات حرارية قليلة.
  • قد يعمل زيادة مستوى نشاطك على تقليل نسبة السكر التراكمي للأبدوسيكون من الرائع أن تبدأ بالمشي لمدة من 20 – 30 دقيقة بعد الغداء، ومحاولة الوصول إلى 150 دقيقة من النشاط البدني في الأسبوع، ولكن يجب الحصول على استشارة من الطبيب المعالج أولًا وخاصة قبل زيادة مستوى النشاط. [5]

هل يستخدم اختبار السكر التراكمي أثناء الحمل

بدون شك يستخدم اختبار السكر التراكمي أثناء الحمل بل يعتبر من الاشياء المهمة للغاية التي يجب الكشف عنها في وقت مبكر من الحمل لتقليل اي مضاعفات من الممكن أن تحدث للأم أو الجنين، واختبار السكر التراكمي يعكس متوسط ​​مستويات الجلوكوز في الدم خلال الأشهر الثلاثة الماضية، مما يساعد في اكتشاف سكري الحمل، وإذا ظل مستوى الجلوكوز في الدم مرتفعًا حتى بعد الولادة فقد تتعرض الأم لخطر الإصابة بمرض السكري من النوع 2 في المستقبل. [6]

وفي النهاية، قد يكون مرض السكري بالنسبة للكثيرين حالة صعبة الإدارة، ولكن يجب استيعاب أن مرض السكري يمكن التعامل معه على إنه وظيفة ما وتتطلب الكثير من العمل للنجاح في هذه الوظيفة، وبدون شك سيتعين على الشخص المصاب بمرض السكري أن يبذل المزيد من الجهد لكي يحسن من نوعية حياته والسكر التراكمي في العموم مرتبط بشكل كبير باتباع أسلوب حياة صحي. [4]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق