ما هو الوقت المناسب للتقاعد ؟.. في أي عمر

كتابة: Kholoud Hassan آخر تحديث: 31 يوليو 2021 , 10:23

السن المناسب للتقاعد

سن الخامسة والستين يعد هو سن التقاعد المعروف، وعليك معرفة أنه يوجد عدة أعمار رئيسية يمكنك التقاعد بها، يمكنك التقاعد في سن الخامسة والخمسين، وفي تلك الحالة يمكن سحب كل مدخراتك.

في هذا العمر في الغالب لن تتعرض لأي غرامات جزائية، في سن الثانية والستين يمكنك أن تحصل على مال من الضمان الاجتماعي ، أما إذا تقاعدت في سن الخامسة والستين يمكنكِ أن تحصل على رعاية صحية.

وفي سن التقاعد القانوني يمكنك أن تحصل على كافة مزايا الضمان الاجتماعي، وفيما يخص الوقت المناسب للتقاعد عليك أن تكون على درجة من الوعى الكافي بأن سن التقاعد لا يعني المعاش المادي والتأمين الصحي بل أستعدادات نفسية وتجهيزية.

التعامل مع التقاعد في الوقت المناسب

كلما زادت أهمية الوظيفة مدى الحياة ، كلما زاد ارتباط الشخص بمهنته وكلما زاد اعتراف المرتبطين بعمله بمدى قدره ومكانته، كلما زاد خطر التعرض للمعاناة من متلازمة المكتب الفارغ وهي متلازمة تخص المتقاعدين، خصوصًا من وصلوا لمنصب المديرين والمديرين التنفيذيين وبالتالي يتأثر بشكل خاص في كثير من الأحيان.

يُعد التحضير للتقاعد مهمًا بشكل خاص فنهاية الحياة المهنية هي تجربة حاسمة للجميع، ومن أجل حماية نفسك يجب أن تفكر فيما يحدث لك في مرحلة مبكرة، لا تقلق بشأن الخطوة التالية لبضعة أشهر قبل التقاعد يمكنك التعامل مع الوقت بعد الوظيفة بالتخطيط له.

أفضل طريقة للتقاعد المبكر

الوقت المناسب للتقاعد يبدأ من أفكارك الخاصة ووقت أستعدادك للتقاعد لأن الدخل والمعيشة في سن الشيخوخة لا تعتمد فقط على مدفوعات التقاعد (المعاش) التي تتدفق إلى حساب ك الخاص.

ولكن أيضًا من خلال بعض المعايير الأخرى التي يمكنك التأثير فيها على نفسك، التقاعد يحتاج للجاهزية الكافية لتلك الخطة ووعى بالعواقب والطرق التي تقي بها نفسك وتكون خطوة جديدة في حياتك نحو حياة أفضل.

العواقب المحتملة للتقاعد

لا يكاد أي شخص يعتقد أن التقاعد يمكن أن يكون له عواقب سلبية، ويمكن أن تكون العواقب المحتملة للتقاعد ثقيلة مثل:

  • العواقب المالية

للتقاعد نقطة مهمة هي التغيير في الوضع المالي فعادة ما تكون الأموال المتاحة أقل كل شهر بعد التقاعد، وفي أسوأ الحالات يجب وضع قيود أو تعديل مستوى المعيشة، ففي بعض الحالات هناك حتى خطر فقر المسنين على الرغم من أن تلك الناس عملت لعقود قبل التقاعد.

  • عواقب خاصة

في كثير من الأحيان تعاني العلاقات من التقاعد، حتى الأزواج والشركاء الذين كانوا سعداء لسنوات وعقود ليسوا محميين من هذه الخلافات، بعد أن كنتم تتقابلان وقت محدد في اليوم فجأة أصبحتما معًا على مدار الساعة وعليك الاستقرار مرة أخرى، وحتى يحدث ذلك تكون عملية مرهقة ويمكن أن يصاحبها الكثير من الحجج والإحباط.

  • عواقب نفسية

أخيرًا وليس آخرًا يكافح الكثيرون من أجل إدراك سنهم بعد التقاعد حتى مصطلح المتقاعد صعب على مسمعهم، خاصة لأن الكثيرين لا يشعرون أنه قد تقدموا في السن حتى الآن ويواجهونه كأذى حتمي.

أسئلة تسألها لنفسك قبل التقاعد

اسأل نفسك ماذا أفعل إذا توقفت عن الذهاب إلى العمل كل يوم؟ اكتشف بنفسك ما يمنحك المتعة ويكون منطقيًا، هناك أسئلة يجب أن تطرحها على نفسك والإجابة عليها قبل التقاعد وعندما تتهيأ نفسيًا للتقاعد يحين موعد التقاعد المناسب:

  • ما هي الضرائب التي يجب أن تتوقعها

إذا كنت تُقبل على خطوة التقاعد المبكر عليك تأمين نفسك وحساب كل المصروفات المتوقعة وترى هل هناك مساهمات وخصومات في الضمان الاجتماعي إذا كنت ترغب في التقاعد مبكرًا؟

لذا احسب معاشك التقاعدي بعناية وقارن بعناية معاشك المتوقع وإيراداتك ومصروفاتك الأخرى، هناك سؤال مهم عند إجراء حساب التكلفة النظر من ناحية أخرى أن هناك تكاليف تم إلغاؤها (جزئيًا) مثل ملابس العمل والبنزين اليومي للعمل أو مصروفات المواصلات.

  • ما الهواية التي تفضلها

كيف تريد أن تقضي كل أيام إجازتك؟ ما الهوايات والاهتمامات التي تمارسها؟ قم بنشاط تطوعي أو انخرط في طرق أخرى؟ توجد أنشطة ترفيهية معينة تعتبر أكثر تكلفة بكثير من غيرها مثل السفر خارج البلاد لفترات.

  • هل لديك خطة طوارئ في جيبك؟

بصفتك متقاعدًا جديدًا يجب أن تكون مستعدًا لأسوأ سيناريو وهذا يعني بالنسبة للكثيرين، كيف أنا وعائلتي على استعداد لذلك؟ كم من المال سأحصل عليه من التأمين القانوني للرعاية طويلة الأجل وكم سأساهم بشكل خاص؟

أسئلة محددة: هل لديك تأمين رعاية خاص طويل الأجل؟ تأمين على الحياة؟ يجب على الأقل وضع خطة طوارئ عامة يمكنها تحمل أثقل الأحمال والظروف، لذلك ليس بالضرورة أن يكون تأمينًا.

سؤال يستحق التفكير فيه على سبيل المثال: هل أدخر مبلغًا معينًا مسبقًا مع خطة توفير وما هو الوضع المالي لأولادي؟ من ناحية أخرى من الصعب بل من المستحيل على الأشخاص المحتاجين للرعاية الاستمرار في دعمهم مالياً.

  • تجنب هذه الأخطاء

إن الأخطاء الأولى التي يرتكبها كثير من الناس تكمن هنا: لمجرد أنه يمكن تخصيص مبالغ صغيرة فقط من المال لتوفير المعاش التقاعدي لا يعني أنه لا يستحق الادخار على الإطلاق، بمعنى أنك لا تعتمد على مكافأة نهاية الخدمة وتمنع الادخار.

ومع ذلك لا يتكشف هذا إلا بعد فترة زمنية مماثلة إذا انتظرت وقتًا طويلاً للادخار، فلا يمكنك الاستفادة إلى أقصى حد من المكافأة، بالإضافة إلى ذلك يصبح ليس لديك كثير من الوقت لوضع مبالغ جانباً حتى تتقاعد.

أفكار لك لتملئ وقتك بعد التقاعد

  • الزراعة

نشاط مثل البستنة والزراعة لا يحتاج تكلفة كبيرة فزراعة حديقتك أو شرفتك والاعتناء بها نشاط لا يستهلك طاقة كبيرة ولا أموال ويوفر مشاعر إيجابية خاصة عندما تزهر النباتات.

يمكنك الزراعة لأنواع مختلفة من النباتات وإذا كنت لا تملك حديقة يمكنك شراء نباتات تزرع في الظل، فتسهل عليك الزراعة داخل منزلك أو أمام باب منزلك.

  • السفر

يمكنك تجربة السفر لبلدة جديدة وتخلق لك متعة مختلفة لم تكن تقدر عليها بسبب عملك الذي يقيد حركتك، السفر لمناطق تعطيك طاقة وتجدد حيوتك، السياحة تعطيك روح تُريك أن الحياة واسعة بها تجارب مختلفة ولم تنتهي عند تقاعدك، يمكنك السفر لمنطقة بها ثقافة مختلفة كالثقافة الهندية أو التايلندية أو المصرية.

  • التطوع

الأعمال التطوعية قد يبدوا أقتراح غير مناسب لشخص يفكر في التقاعد إذا كانت صورة التطوع بالنسبة لك تعني أعمال تتطلب الحركة، ولكن هذا غير صحيح فالتطوع يمكن أن يكون عبر الأنترنت.

وهناك كثير من الأمثلة حسب مساحة خبرتك، فإذا كنت معلم يمكنك التطوع وتعليم طلاب غير قادرين ماديًا، داخل بلدك أو للبلاد الفقيرة، ويمكنك التطوع كمستشار أعمال تعطي خبرتك في الإدارة على سبيل المثال أو تنقل خبرتك الخاصة في أي مجال.

شعور أنك لا زلت تستطيع المساعدة والدعم للمحتاجين، وأنك صاحب أثر ورد الفعل تجاه مساعدتك يعكس رضا وسعادة في نفسك وتكسب ثواب كبير بمثابة أستثمار كبير في بنك حسناتك.[1][2][3]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق