ما أفضل أنواع الدرابزين ؟.. الزجاجي أم الحديد أم الألمنيوم

كتابة: Kholoud Hassan آخر تحديث: 31 يوليو 2021 , 11:34

أفضل درابزين حديد أم زجاج أم ألمنيوم

اختيار الدرابزين الأفضل يتوقف على أكثر من عامل مثل الدرابزين داخلي أو خارجي؟، التكلفة المقدرة، ديكور المنزل وكذلك عند اختيار الدرابزين فإن أهم جانب هو المادة التي صنع منها لأنه بناءً على ذلك.

سيكون أكثر أو أقل مقاومة، نظرًا لأن السور يجب أن يكون دائمًا عنصر أمان، فيجب دائمًا إعطاء الأولوية للوظائف الأساسية على الجماليات عند اختيار المادة والشكل، وفي نفس الوقت لكل نوع درابزين مزاياه وعيوبه.

وبإختصار إذا كنت تريد عنصر الأمان والفخامة وقليل الصيانة فالدرابزين الحديد يوفر ذلك لك، أما إذا كنت تبحث عن الأناقة ولا يشغلك أمر التنظيف المستمر يمكن أن يكون الدرابزين الزجاج مناسب لك، أما إذا كنت تربد درابزين  رخيص وعملي ولا تهتم للمنظر الجمالي فالألمينيوم الأنسب لك، وفيما يلي شرح للدرابزين الزجاج والحديد والألمنيوم من خلاله تختار الدرابزين الأنسب لك.

الدرابزين الحديد

على الرغم من تعقيد تركيبه وثمنه الباهظ إلا أنه يتمتع بجودة عالية ومتانة عالية، لضمان بقائه دون تغيير وصيانته قليلة، وإذا شعرت أنه أصبح قديم يمكن طلائه فيعود جديد، ولكن أحذر من المهم حمايته بطلاء مقاوم للصدأ.

وفيما يتعلق بالجانب الزخرفي يعد الحديد خيارًا جيدًا للمنازل الأنيقة أو ذات الطراز الصناعي، التصميم إذا كان بنظرك قديم وغير عصري أو ليس كما تريد هناك أماكن لصنعه توفر لك أختيار تصميم يناسبك من الأنترنت وتتطلب تنفيذه، وبدمجه مع الخشب يكون مميز وأنيق.

الدرابزين الألمنيوم

هذه المادة ليست جذابة لكنها عملية لأنها رخيصة الثمن وسهلة التركيب، على الرغم من أنه يشبه الفولاذ المقاوم للصدأ من الناحية الجمالية إلا أنه ليس مقاوم بنفس القدر،  ولكنه قادر على تحمل الصدأ والتآكل.

فالألمنيوم أختيار عملي لمن لا يهتم بالمنظر الجمالي، ويهتم بالسعر القليل خاصة إذا كان خارج المنزل سوف يثبت سوف يكون عملي لأن صيانته قليلة فهو لا يصدأ ومقاوم للتغيرات المناخية ، أما إذا كان مكان تثبيت الدرابزين الألومنيوم داخل المنزلو لديك أطفال صغيرة فعنصر الأمان يكون من أهم أولوياتك وعليك مراعاة التصميم بأن لا يكون به فرغات تسمح لهم بالسقوط منها.

الدرابزين الزجاج

على الرغم من أنه قد يبدو هش إلا أنه يكون مصنوع من زجاج قوي وآمن للغاية، يتناسب الزجاج جيدًا مع الطرز الحديثة ويسمح بمرور الضوء، مما يوفر الضوء والرحابة للغرف، من سلبياته هو أنه من المهم الاهتمام بتنظيفه جيدًا بشكل مستمر، حيث تظهر الأوساخ وبصمات الأصابع عليه بسرعة.

معلومات عن الدرابزين الزجاجي

الدرابزين الزجاجي خيار آخر يكتسب أهمية على مر السنين، قد يبدو أختيار غير مألوف للبعض وقد يثير بعض الشكوك حول ما إذا كان الخيار الأفضل أم لا، ولكن يقال عنه أنه نوع درابزين آمن للغاية.

السبب الرئيسي وراء اكتسابه أهمية كبيرة هو أنه خيار أنيق للغاية، بالإضافة إلى ذلك فإنه يمنح الغرفة إحساسًا أكبر بالأتساع فضلاً أنه يعطي إضاءة أكبر.

مع أخذ هذه الجوانب في الاعتبار يمكننا اعتبار أن الدرابزين الزجاجي يعد خيارًا رائعًا للشقق الصغيرة أو المكاتب الحديثة، من ناحية أخرى توفر هذه الأنواع من الدرابزين أيضًا لمسة من التخصيص حيث يتم دمجها غالبًا مع مواد أخرى مثل الخشب أو الفولاذ.

أين يتم استخدام الدرابزين الزجاجي

هناك أماكن لا حصر لها حيث يمكننا تثبيت هذه الدرابزين الزجاجي الجميل من بين أكثرها شيوعًا:

  • الشرفات
  • المدرجات
  • النوافذ
  • الدرج
  • الممرات

ما هو نوع الزجاج المستخدم في الدرابزين

هناك العديد من أنواع الزجاج ، ولكن لا يُستخدم جميعًا في إنشاء الدرابزين، نظرًا لأنه مكون أمان، يجب بالضرورة أن يتم بناؤه بزجاج خاص يسمح لها بتوفير الأمان المذكور.

من بين أنواع الزجاج الخاصة المستخدمة لدينا:

  • زجاج متآلف

الزجاج المتآلف هو الزجاج المصنوع من لوح زجاجي واحد، من بين كل هذا هو أبسط نوع خاص لأنه لا يحتوي على أنواع أخرى مثل الزجاج الرقائقي والزجاج المقسّى.

  • زجاج مصفح

يتألف الزجاج الرقائقي على عكس الزجاج المتآلف، من عدة صفائح من الزجاج وفي منتصفها يمكن أن يحتوي على مادة بلاستيكية شفافة تقوي الزجاج وفي حالة الاصطدام يمنع شظايا أو جزيئاته من الانفصال.

  • زجاج صلب

يتم تصنيع الزجاج المقسّى بعملية مختلفة تمامًا عن الزجاج الرقائقي، حيث تتم معالجته بواسطة المعالجات الكيميائية والحرارية التي تزيد من مقاومته مقارنة بالبلورات الأخرى بحيث يتفتت الزجاج في حالات الاصطدام إلى شظايا حُبيبية صغيرة لتجنب احتمالات التسبب في تلف أو إصابة.

  • زجاج غرفة الهواء

يتكون هذا النوع في تصنيعه من الزجاج من عدة طبقات منفصلة عن بعضها بواسطة حجرة هواء، والتي يتم تجفيفها من خلال عملية كيميائية وتستخدم في العديد من المناسبات كزجاج مضاد للضوضاء وله أيضًا خصائص حرارية مثيرة للاهتمام.

مزايا الدرابزين الزجاجي

  • وهم بمساحة أكبر

هذه الخاصية الخاصة أساسية في الجانب المرئي، لأنه مع وجود هيكل مصنوع من مواد أخرى من المستحيل إحداث هذا التأثير نظرًا لكون الزجاج شفافًا، فإنه يخلق الوهم بوجود مساحة أكبر وينعش العين، كما أنه يولد تغييرًا في تصور جو المبنى.

  • كمية أكبر من الضوء

نظرًا لأنه مادة شفافة يمكن للضوء أن يمر بحرية عبره، بحيث يمكن ملء الفراغات بضوء النهار والذي لا يعطي مظهرًا طبيعيًا فحسب بل يمكنه أيضًا توفير الكهرباء.

  • أنها توفر التطور

يسمح الدرابزين الزجاجي للمبنى أن يظهر أكثر إشراقًا أو أوسع، كما أنها توفر التصميم العام للمساحات بلمسة أكثر عصرية وأنيقة.

  • القوة والمتانة

مثل الزجاج المقسّى هو المادة التي تُبنى بها أنظمة الدرابزين لأنه نوع من الزجاج شديد المقاومة يتقادم ببطء ولا يتطلب الكثير من الصيانة بعد التنظيف أو التلميع في المناطق التي بها خدوش أو علامات، وبالتالي يمكن أن يستمر لعقود دون أن يفقد جودته.

  • مادة آمنة للغاية

نوع الزجاج المستخدم في الدرابزين يجب أن يكون قوي جدًا حينها يوفر الأمان، وأن يكون من النوع الذي يمكن أن يقاوم مثل الفولاذ والذي حتى لو تم كسره فلن يكون هناك خطر أيضًا لأن القطع ليست حادة لذلك نتحدث عن مادة موثوقة للغاية.

مفاتيح لاختيار الدرابزين

بالإضافة إلى اختيار المواد من المهم أن تضع هذه النصائح في الاعتبار:

  • راهن على الدعم

على الرغم من وجود أشكال جميلة جدًا إلا أنها ليست الخيار الأفضل إذا كانت لا تسمح بالاستخدام المريح أو توفر الدعم الكافي والأمان.

  • اختر تصميمًا متواصلًا

يجب ألا يكون للحاجز قطوع فارقة كبيرة لضمان أقصى درجات الأمان عند الحركة.

  • ضع الرؤية في الاعتبار

لتجنب التعثر يجب وضع الدرابزين بحيث يُمكن من الرؤية كاملة لهيكل الدرج.

  • التثبيت

من المهم ملاحظة أن تركيب الزجاج كحاجز يجب أن يتم من خلال عملية مسؤولة ومعقدة حيث يتم استخدام تدابير السلامة والمثبتات المناسبة لكل زجاج.[1][2][3]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق