جدول مواسم الزراعة في الإمارات

كتابة: خلود صلاح آخر تحديث: 09 أغسطس 2021 , 17:37

جدول مواسم زراعة الخضروات والفواكه في دولة الإمارات

لكل دولة جدول لمواسم الزراعة فيها، والذي يختلف من دولة إلى دولة تبعًا لحالة الطقس، وفي التالي جدول مواسم زراعة الخضروات والفواكه في دولة الإمارات: [1]

النبات

موعد الزراعة في المشتل

موعد الزراعة في الحقل

موعد الحصاد

العائلة

الجرجيـر

فبراير – مارس
سبتمبر – ديسمبر

45 يوم

الصليبية

الفجل

أكتوبر – نوفمبر

نوفمبر – ديسمبر

40 – 50 يوم

الصليبية

اللفت

أكتوبر – نوفمبر

نوفمبر – ديسمبر

45 – 50 يوم

الصليبية

الزهرة (القرنبيط)

سبتمبر – ديسمبر

أكتوبر – ديسمبر

70 – 90 يوم

الصليبية

الملفوف

سبتمبر – ديسمبر

أكتوبر – ديسمبر

70 – 80 يوم

الصليبية

البازلاء

أكتوبر – نوفمبر

أكتوبر – ديسمبر

80 يوم

البقولية

اللوبيا

أغسطس – أكتوبر

سبتمبر – نوفمبر

50 – 60 يوم

البقولية

الفاصوليا

أكتوبر – نوفمبر

أكتوبر – نوفمبر

60 – 70 يوم

30 – 40 يوم

البقولية

الفول

سبتمبر – أكتوبر

80 – 90 يوم

البقولية

اليقطين

فبراير – مارس
سبتمبر – أكتوبر

مارس – أبريل
سبتمبر – نوفمبر

180 يوم

القرعية

الطروح

فبراير – سبتمبر

مارس
سبتمبر – أكتوبر

40 يوم

القرعية

الكوسا

فبراير – مارس
أغسطس – أكتوبر

مارس – أبريل
سبتمبر – نوفمبر

35 يوم

القرعية

الخيار

فبراير – مارس
أغسطس – سبتمبر

مارس – أبريل
سبتمبر – أكتوبر

40 يوم

القرعية

الشمام

فبراير – مارس

مارس – أبريل

75 – 80 يوم

القرعية

البطيخ الأحمر

فبراير – مارس

مارس – أبريل

80 – 90 يوم

القرعية

البطاطس

أكتوبر – نوفمبر

100 – 120 يوم

الباذنجانية

الفلفل

أغسطس – أكتوبر

سبتمبر – نوفمبر

60 – 70 يوم

الباذنجانية

الباذنجان

أغسطس – أكتوبر

سبتمبر – نوفمبر

70 – 80 يوم

الباذنجانية

الطماطم

أغسطس – أكتوبر

سبتمبر – نوفمبر

85 – 90 يوم

الباذنجانية

الخس

سبتمبر – نوفمبر

أكتوبر – ديسمبر

50 – 60 يوم

المركبة

الملوخية

فبراير – مارس

50 – 60 يوم

الزيزقونية

الباميا

فبراير – مارس

مارس – أبريل

50 – 60 يوم

الخبازية

البطاطا الحلوة

فبراير – مارس
ديسمبر

90 – 120 يوم

الطبقية

الفراولة

سبتمبر – نوفمبر

أكتوبر – ديسمبر

120 – 180 يوم

الوردية

الذرة

فبراير – مارس
أكتوبر – نوفمبر

70 – 190 يوم

120 – 130 يوم

النجيلية

الكرافس

نوفمبر

90 – 190 يوم

الخيمية

الشبت

أكتوبر – نوفمبر

45 يوم

الخيمية

الكزبرة

أكتوبر – نوفمبر

50 – 60 يوم

الخيمية

البقدونس

أكتوبر – نوفمبر

60 يوم

الخيمية

الجزر

أكتوبر – ديسمبر

100 – 120 يوم

الخيمية

السلق

سبتمبر – نوفمبر

100 – 120 يوم

الرمرامية

السبانخ

أكتوبر – ديسمبر

50 – 60 يوم

الرمرامية

الشمندر

أكتوبر – نوفمبر

75 – 80 يوم

الرمرامية

الكرات

سبتمبر – أكتوبر

45 – 60 يوم

النرجسي

الثوم

نوفمبر

180 يوم

النرجسي

البصل

سبتمبر – نوفمبر

أكتوبر – ديسمبر

150 يوم

60 يوم

النرجسي

معلومات هامة قبل الزراعة

يهدف الدليل المبسط لزراعة الخضروات في دولة الإمارات إلى توفير وإتاحة المعارف والمهارات التي تتعلق بأسس الزراعة في الإمارات لمن يهتم بالزراعة من طلاب المدارس، والسكان، وفي التالي بعض المعلومات الهامة قبل البدء في عملية الزراعة مباشرة: [2]

  • الظروف الجوية المحيطة بالعملية الإنتاجية

كالحرارة، الفترة الضوئية والرطوبة التي لها تأثير على مراحل نمو النباتات، إذ أن الاختلاف في الانخفاض أو الارتفاع في درجات الحرارة يؤثر في الكثير من العمليات الإنتاجية والحيوية للنبات، وفي المقابل تؤدي زيادة الرطوبة النسبية إلى تقليل الأضرار التي تنتج عن ارتفاع الحرارة في عدد من المحاصيل من الخضروات، وأيضًا فإن طول أو قصر النهار له دور في التحكم في تحديد مواعيد الإزهار، وفترات النضج، وكذلك فإن طول النهار يتناسب طرديًا مع الزيادة في حجم الدرنات والأبصال.

  • الاختيار الأمثل لنوع التربة عند زراعة محصول محدد

إذ له تأثير إيجابي في نجاح عملية الزراعة والحصول على إنتاج جيد نوعًا وكمًا، وفي الإجمال فإن الأراضي الصفراء الثقيلة والخفيفة تُعتبر من أكثر أنواع الأراضي المناسبة للتأكيد على نجاح زراعة الخضروات.

  • الأملاح الضارة الذائبة في التربة ومياه الري

وهي التي تؤدي إلى حدوث أضرار هائلة في محاصيل الخضروات، مثل كلوريد المغنيسيوم، كلوريد الصوديوم، وبيكربونات المغنسيوم والصوديوم.

كما تتباين قدرة تحمل الخضروات للملوحة من محصول لمحصول آخر، إذ يُمكن ملاحظة أن البطيخ، الكرفس، الفجل، الفاصولياء، من المحاصيل الحساسة للملوحة، في حين أن محاصيل البازلاء، الخيار، الثوم، البصل، الشمام، الكوسا، الفلفل، الجزر، الخس، الملفوف، الطماطم من النباتات متوسطة التحمل، إلى جانب أن هناك محاصيل لديها قدرة كبيرة على تحمل الملوحة مثل السبانخ، السلق، البنجر، اللوبيا.

  • ري محاصيل الخضار

إذ يختلف احتياج الخضروات للمياه باختلاف المحاصيل، فالبعض منها يتحمل نقص المياه والري، والبعض لا يتحمل، ومن الجدير بالذكر أن توزيع جذور النبات هو الذي يتحكم في ذلك العامل، ويُمكن ملاحظة أن النبات ذا الجذور العميقة مثل (القرع العسلي، البطاطا الحلوة، الطماطم) احتياجه للمياه يكون بكميات أقل من النبات ذي الجذور السطحية مثل (الملفوف، البصل، الكوسا، الخس، الثوم، البطاطا، القرنبيط، الفجل، السبانخ، البقدونس)

خطوات زراعة الخضروات

يوفر الدليل المبسط لزراعة الخضروات في دولة الإمارات العربية المتحدة العديد من المهارات والمعارف التي تتعلق بالزراعة فيها، بحيث يستفاد منها الطلاب والمزارعين والسكان على حد سواء، وفي التالي خطوات زراعة الخضروات التي طرحها الدليل: [2]

-تجهيز الأرض

وتلك الخطوة تنطبق على كافة المحاصيل الزراعية التي سوف يتم زراعتها وهي:

  • توفير مصدر لمياه الري.
  • تحديد المنطقة الملائمة للزراعة في الحديقة، من حيث الإضاءة الطبيعية، نوع التربة.
  • وحتى يتم التحقق من ملائمة المكان يُمكن التواصل مع أي مرشد زراعي أو شخص مختص.
  • القيام بوضع مخطط للحديقة، بحيث يوضح كل تفاصيلها.
  • تجهيز مكان ملائم لإعادة تدوير المخلفات النباتية، من أجل إنتاج الأسمدة العضوية (الكمبوست).
  • حرث الأرض، وتقليبها بصورة جيدة، والتخلص من جميع الحجارة والأعشاب، إلى جانب التأكد من أنه لا يوجد كتل اسمنت أو غيرها من الأشياء التي تمنع نمو المحاصيل.
  • وضع الأسمدة العضوية المتحللة والمعاملة بالحرارة بنسبة 3 – 4 كجم للمتر الواحد، ثم يتم إضافة كميات صغيرة في وقت لاحق تبعًا للاحتياج.

-تحديد المحاصيل التي سوف تزرع

في تلك الخطوة يتم القيام بما يلي:

  • القيام بتحديد المحاصيل التي سوف يتم زراعتها في الحديقة، ومن الجدير بالعلم أن كل محصول يتم زراعته في الموسم الخاص به.
  • معرفة المحاصيل التي يتم زراعتها مباشرة والمحاصيل التي تحتاج إلى تشتيل.

خطوات زراعة المحاصيل التي تحتاج تشتيل

يجب الحرص أولًا على أن يتم الحصول على البذور من مصادر موثوقة، مع التحقق من أنها تلائم المنطقة، كما أن تلك العملية تحتاج بعض الأدوات وهي: (ماء، قوارير، صواني، بلاستيك، أداة ري، بذور، تربة بيتموس) وفيما يلي الخطوات:

  • تُخلط تربة البيتموس التي تحتوي على مادة برلايت بمعدل لا يقل عن 30% بصورة جيدة، إلى جانب ترطيبها بالماء.
  • يتم ملأ الصواني أو القوارير بتربة البيتموس بعد ترطيبها.
  • ثم تُزرع البذور في صواني التشتيل أو القوارير الصغيرة على عمق نصف سم، أو واحد سم، ويجب مراعاة عدم الضغط عليها.
  • ثم تُغطى البذور المزروعة بطبقة من تربة البيتموس.
  • يتم ري البذور ريًا خفيفًا بصورة مباشرة.
  • ثم تُغطى القوارير أو الصواني بقطعة من البلاستيك أو بغطاء بلاستيكي.
  • توضع القوارير أو الصواني المزروعة في منطقة مناسبة، بحيث لا تكون معرضة للرياح، ومن الأفضل أن تكون داخل بيت بلاستيكي، أو غرفة بها تهوئة جيدة.
  • لا بد من الاهتمام بفحص ومتابعة حاجة البذور إلى المياه، حتى يتم تجنب حدوث الجفاف، وكذلك عدم زيادة الري، فقد يؤدي إلى موت الشتلات أو إصابتها بأمراض الجذور.
  • يتم التحقق من الإنبات بعد مرور أسبوع، وإذا تم الإنبات لا بد من إزالة الغطاء البلاستيكي، وتعريض الزرع للشمس.

نبّهني عن
guest
0 تعليقات
رد خطي
الإطلاع على كل التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
0
نحب تفكيرك .. رجاءا شاركنا تعليقكx
()
x
إغلاق