بماذا يمتاز البيتموس كوسط للتجذير

كتابة: alaa saad آخر تحديث: 30 أغسطس 2021 , 11:35

البيتموس

يُعد البيتموس مادة بنية طبيعي ة تتكون من التحلل الجزئي لواحد من اثني عشر ألف نوع من الحزازيات أو الطحالب تسمى “mosses”، كما يُطلق على الجنس (Genus) الذي ينتمي إليه الطحالب أو البيتموس (Sphagnum)، والذي ينقسم إلى أكثر من مائة وعشرين نوعًا من البيتموس، حيث تنتشر هذه النباتات في المستنقعات والبحيرات، وتتميز هذه النباتات بقدرة خلاياها على امتصاص الماء وتخزين كميات كبيرة منه حية كانت أو ميتة، لأنّها يمكن أن تخزن حوالي 16 إلى 36 ضعف وزنها الجاف.

بماذا يمتاز البيتموس كوسط للتجذير

يتمتع البيتموس كوسط للتجذير بالعديد من المزايا في الزراعة، وذلك بسبب الخصائص التي يتميز بها، وتتمثل أبرزها فيما يلي:

  • درجة حموضته المنخفضة: حيث تتراوح درجة حموضه البيتموس المنخفضة ما بين 3.4 و 4.8، وبالتالي فهي تستخدم لضبط درجة الحموضة في التربة (أي درجة حموضة التربة) مما يساهم في تحسين مستويات نمو النبات.
  • قدرته البيتموس على امتصاص الماء وتخزينه: حيث يصل إلى 36 مرة أكبر من الوزن الجاف، كما يعمل على تصريف المياه الزائدة ، لذلك يتم استخدامه عند تعبئة النباتات أثناء النقل من بلد إلى آخر للحفاظ على الرطوبة
  • كما تتجلى فائدة الطحالب من خلال توفير المياه عند إضافة الأسمدة إلى النباتات، لذلك يتم امتصاص الكمية الإضافية في الطحالب وتجف مرة أخرى إلى جذور النباتات مما يعني أنّه يمكن استخدام كمية السماد المضافة بشكل كامل وبالتالي توفير كمية السماد المستهلكة.
  • كما يحتوي البيتموس على مادة عضوية في حدود 94٪ إلى 99٪، وذلك لاحتوائه على مستويات عالية من الكربون الناتج عن التحلل الجزئي للنباتات في المياه الحمضية، مما يجعلها وسيطًا غذائيًا جيدًا لنمو النباتات بمفردها أو مع أنواع أخرى من التربة، حيث أنّه غني بالمواد العضوية والنباتات الضرورية، كما يمكن أيضًا استعادة الرمال عن طريق خلط الرمل والطحالب للحصول على بيئة مناسبة للزراعة.
  • كما أنّ له مسامية بنسبة 95-98٪ مما يساعد النباتات على تهوية جذورها جيدًا، حتى تتمكن من الحصول على الغازات اللازمة لإعداد الطعام، وعدم تعفنها بتراكم الماء عليه، كما يسمح لها بالنمو بشكل جيد.
  • كما أنّه خفيف الوزن مما يجعله من المرغوب فيه لتعبئة الأواني بحيث يسهل حملها.
  • كما أنّه مادة صديقة للبيئة وخالية من الأمراض والحشائش والمواد الكيميائية والأملاح والبذور غير المرغوب فيها مما يجعله بيئة مثالية لنمو وتكاثر الشتلات بدون أمراض.
  • بالرغم من أنّ الطحالب غنية بالمواد الكربونية، إلا أنها فقيرة في الأملاح اللازمة لنمو النبات، لذلك يجب خلطها مع الأسمدة الأساسية، لأن الطحالب تستخدم على نطاق واسع في الزراعة حول العالم، ولكن غالبًا ما يتم خلطها بنسب معينة من الأنواع الأخرى من التربة، مثل الرمل والبيرلايت والسماد والتربة العادية.

عيوب البيتموس

  • زيادة سعره.
  • كما يوجد بكميات محدودة في الطبيعة.
  • كما يتم استخراجه من مصادر غير متجددة.
  • كما أنّ عملية الاستخراج ضارة بالبيئة.
  • كما يتطلب البيتموس إخصاب محدود.
  • انخفاض معدل تصريف المياه.
  • يحتوي على عناصر ميكروية ومائية سيئة.
  • كما أنّ درجة حموضة بالبيتموس منخفضة.
  • وفي حالة زراعة النباتات التي تفضل التربة المحايدة أو التي تميل إلى أن تكون قلوية، ويجب تعديل حموضة الطحالب إلى مسحوق البلاط.
  • كما يمكن أن يتسبب الري المفرط والرطوبة الزائدة في الإصابة بأمراض تعفن الجذور.

كما يمكن حل هذه المشكلة من خلال خلط الطحالب مع التربة، ومن المستحسن خلط الطحالب مع التربة بنسب متعددة، حيث أنّ أهمية خلط البيتموس مع التربة تهدف إلى التغلب على مشاكل التربة العادية وسوء التهوية، أو قد تكون بسبب فقر في العناصر الغذائية، ومن خلال خلط الطحالب يمكن التغلب على وزن الأواني والشتلات وسهولة النقل من مكان إلى آخر.

كما يمكن خلط الطحالب مع الرمل، وذلك بنسب متساوية 1: 1، أو بنسب 2 من الطحالب لكل 1 رمل، حيث تكمن أهمية خلط الطحالب بالرمل في التغلب على ما يلي:

  • يعمل على مساعد التربة الرملية على الاحتفاظ بالرطوبة لأطول فترة ممكنة.
  • مساعدة نظام جذر النبات على استخدام جميع العناصر الغذائية التي يتم توفيرها له.
  • سهولة حمل الأواني والتغلب على وزنها عند زراعتها الداخ المنازل.

كما يمكن خلط البيتموس مع البيرليت والفيرميكيولايت، حيث يتم خلط الطحالب مع البيرلايت والفيرميكوليت بنسب 3 طحالب: 1 بيرلايت: 1 فيرميكولايت، كما يُوصي بضرورة استخدام الفيرميكيولايت كمواد مالئة مع الطحالب أو البيرلايت أو كليهما، ولزيادة ثبات الجذور ومنع تهويتها بسبب كثرة التجاويف.

كما يمكن خلط البيتموس مع الطمي أي التربه الطين يه، حيث يتم خلط الطحالب مع الطمي أو التربة الطينية وذلك بهدف زيادة تهوية التربة الطينية وتسهيل توسع نظام الجذر، ويرجع ذلك إلى عدم نفاذية التربة الطينية وخطورتها على شعر الجذر المتكون حديثًا.

من ماذا يتكون سماد البيتموس

يُعد البيتموس أو كما يطلق عليه أيضًا الطحالب هو مادة ليفية مترابطة تتكون من تحلل الخلايا الميتة من الطحالب والكائنات الحية مثل النباتات في المستنقعات، وعلى شواطئ البحيرات والمنحدرات الرطبة، ونباتات فيها أكثر من 150 نوعًا، وتتميز هذه المادة المتكونة بمختلف المكونات التي تنتجها، وتتميز بوجود فتحات تسمح للماء بالدخول إليه وتخزينه، لأنّه يمكن أن يتحمل 20 ضعف وزنه.

كما تكافح الشركات لإنتاج السماد، حيث تلجأ أحيانًا إلى تجفيف الأراضي الرطبة مؤقتًا من أجل إخراج الطحالب من الأراضي الرطبة، ويسبق المنتج النهائي المتاح في السوق خطوات عديدة، وتتبيّن في: التجفيف، والغربلة، والضغط، حيث أنّ المكون الرئيسي لأسمدة الطحالب هو الخلايا الميتة من الطحالب والنباتات بعد موتها.

ما أبرز خصائص سماد البيتموس

يتميز سماد البيتموس بالعديد من الخصائص التي أدت إلى توسعته، وتتبيّن أبرز خصائصه فيما يلي:

  • سماد البيتموس طبيعي بدون ملوثات، ويتم إنتاج سماد البيتموس بشكل طبيعي من مصادر موجودة في الطبيعة، ويتم دراسة تأثيره على البيئة لضمان استدامته وقابليته لإعادة التدوير، ولأنه لا يتكون من مواد أو أعشاب ضارة وملوثة، فإن إنتاجه لا يضر بالبيئة، و يحسن استخدامه خصائص التربة لأنها هشة ومجزأة.
  • يحسن هذا السماد تهوية التربة الثقيلة مثل الطين ويسمح لجذور النباتات المزروعة بالتنفس، حيث أنّ تكوين الأسمدة الطحلبية تساعد على امتصاص العناصر الغذائية من التربة.
  • انخفاض درجة الحموضة، حيث أنّ درجة الحموضة في الطحالب منخفضة، لذا فهي متوسطة الحمضية ومناسبة للنباتات المحبة للأحماض مثل: التوت الأزرق والكاميليا، وهو خيار مناسب للاستخدام في الزراعة.
  • قدرة امتصاص الماء، حيث يحتفظ هذا النوع بوزن يصل إلى 20 ضعفًا في الماء، وهذا من أهم خصائصه التي تعمل على تحسين أداء التربة المضاف إليها.
  • خال من العناصر الغذائية، حيث يحتوي البيتموس بشكل طبيعي على القليل من العناصر الغذائية، أو لا يحتوي في كثير من الأحيان على أي منها، لذلك تعتبر هذه الخاصية سلبية، ونظرًا لأنّ الأسمدة تتكون عادةً من مغذيات معززة للتربة، فإن الطحالب تتمتع بميزة الاحتفاظ بالمغذيات الموجودة في التربة المصدر من خلال ما يسمى بقدرة التبادل الكاتيوني (CEC).
  • يتميز سماد البيتموس بالعديد من الخصائص التي تميزه عن الأسمدة الأخرى، لأنه طبيعي وخالي من الملوثات والعناصر الغذائية، كما يتميز بقدرته العالية على امتصاص الماء.[1]

نبّهني عن
guest
0 تعليقات
رد خطي
الإطلاع على كل التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
0
نحب تفكيرك .. رجاءا شاركنا تعليقكx
()
x
إغلاق