موضوع عن التبرع بالدم بالانجليزي

كتابة: خلود صلاح آخر تحديث: 05 سبتمبر 2021 , 16:29

مقدمة عن التبرع بالدم بالانجليزي

Donating blood is one of the processes in which people donate an amount of their blood up to half a liter voluntarily, as there are thousands of people who need to get blood every day, and sometimes they die if they do not get it quickly, and it is worth noting that blood is the most important liquid that exists In the body, so that it helps in the work of all parts and vital organs of the body, and when a person loses blood due to an accident or disease and exceeds the specified amount, in that case he may be exposed to serious diseases and may reach the point of death.

Therefore, there is a quick need to restore the normal blood level in the body, and here is the dependence on the blood of a relative or people who have donated their blood before, so that the donated blood is entered into the veins of the injured through medical devices, and the blood donation must be before A registered medical practitioner and done strictly.

الترجمة

إن التبرع بالدم إحدى العمليات التي يقوم فيها الأشخاص بالتبرع بكمية من دمائهم تصل إلى نصف لتر بشكل تطوعي، إذ أن هناك آلاف الأشخاص يحتاجون إلى الحصول على الدم كل يوم، وأحيانًا يموتون إذا لم يحصلوا عليه سريعًا، ومن الجدير بالذكر أن الدم هو أهم سائل يوجد في الجسم ، بحيث يساعد في عمل كافة أجزاء وأعضاء الجسم الحيوية، وعندما يفقد الشخص دمائه بسبب حادثة أو مرض ما ويتجاوز الكمية المحددة، ففي تلك الحالة قد يتعرض لأمراض خطيرة وقد تصل لدرجة الموت.

ولذا يكون هناك حاجة سريعة لاسترجاع مستوى الدم الطبيعي في الجسم، وهنا يكون الاعتماد على دم أحد الأقارب أو الأشخاص الذين تبرعوا بدمائهم من قبل، بحيث يتم إدخال الدم الذي تم التبرع به إلى عروق المُصاب من خلال الأجهزة الطبية، ويجب أن يكون التبرع بالدم من قبل ممارس طبي مسجل والقيام به بدقة.

فوائد التبرع بالدم للمتبرع بالانجليزي

Although it saves the recipient’s life more, donating blood also benefits the donor in many ways, and if these benefits are recognized, people will organize to go to donate blood, as he does the following:

  • If blood is donated regularly, it prevents the body from absorbing excess iron, thus protecting against a condition known as hemochromatosis.
  • Also, when donating blood regularly, it reduces the risk of cancer by maintaining a healthy and appropriate proportion of iron in the body.
  • Significantly reduces the risk of heart and liver diseases.
  • It reduces overweight and obesity, thus avoiding cardiovascular diseases.
  • Donating blood stimulates the production of more new blood cells, and thus helps to promote the general health of the human being.
  • Donating blood helps people with genetic blood abnormalities such as chronic anemia, sickle cell anemia and other diseases.

الترجمة

وعلى الرغم من أنه ينقذ حياة المتلقي أكثر، إلا أن التبرع بالدم يُفيد المتبرع كذلك بالكثير من الطرق، وإذا تم التعرف على تلك الفوائد سوف ينتظم الناس في الذهاب للتبرع بالدم، إذ أنه يقوم بالتالي:

  • إذا تم التبرع بالدم باستمرار فإنه يمنع الجسم من امتصاص الحديد الزائد، وبالتالي يحمي من حدوث حالة تُعرف باسم (داء ترسب الأصبغة الدموية).
  • كما أنه عند الانتظام في تبرع الدم فإنه يقلل من خطر الإصابة بالسرطان من خلال المحافظة على نسبة صحية ومناسبة من عنصر الحديد في الجسم.
  • يُقلل ​​من خطر التعرض لأمراض القلب والكبد بدرجة كبيرة.
  • يُحد من زيادة الوزن والسمنة المفرطة، وبالتالي يعمل على تجنب أمراض القلب والأوعية الدموية.
  • التبرع بالدم يُحفز من إنتاج المزيد من خلايا الدم الجديدة، وبالتالي يُساعد على تعزيز الصحة العامة للإنسان.
  • التبرع بالدم يساعد الأشخاص المصابين بتشوهات الدم الوراثية مثل فقر الدم المزمن وفقر الدم المنجلي وغيرها من الأمراض.

اليوم العالمي للمتبرعين بالدم

In order to encourage people and raise their awareness about donating life-saving blood, the world celebrates annually on the 14th of June blood donors, and this day is very important because it makes people know the importance of donating safe blood, and it pushes them to know the basics so that they can donate blood, as That there are specific criteria that we must meet to donate blood, which not everyone knows about, and through this day they get to know them.

The most important thing on this day is that the World Health Organization is organizing a campaign to invite people to donate blood, but the donor should be in the age group between 17-66 years, and weigh more than 50 kg, and be in good health. They have some diseases like diabetes or high blood pressure or others they cannot donate blood.

الترجمة

وحتى يتم تشجيع الأشخاص ورفع مستوى الوعي لديهم حول التبرع بالدم المنقذ للحياة، فإن العالم يحتفل سنويًا في يوم 14 يونيو بالمتبرعين بالدم، ويُعتبر هذا اليوم هامًا جدًا لأنه يجعل الناس يعرفون أهمية التبرع بالدم الآمن، كما أنه يدفعهم لمعرفة الأساسيات لكي يستطيعوا التبرع بالدم، إذ أن هناك معايير مُحددة ينبغي علينا استيفاؤها لنتبرع بالدم، والتي لا يعلم عنها الجميع، ومن خلال هذا اليوم يتعرفون عليها.

وأهم ما في هذا اليوم هو أن منظمة الصحة العالمية تقوم بتنظيم حملة لدعوة الناس للتبرع بالدم، ولكن ينبغي أن يكون المتبرع في الفئة العمرية ما بين 17-66 سنة، وأن يكون وزنه أكثر من 50 كجم، وأن يتمتع بصحة جيدة، إذ أن الأشخاص ممن لديهم بعض الأمراض مثل السكري أو ارتفاع ضغط الدم أو غيرها لا يمكنهم التبرع بالدم.

خاتمة عن التبرع بالدم بالانجليزي

And after everyone knows how donating blood saves the lives of so many people who need it, we will find that they rush to volunteer and do that process, and it must be known that it is a sign of humanity that unites all human beings, regardless of their sect, creed, religion or other .

الترجمة

وبعد أن يعلم كل شخص كيف يقوم التبرع بالدم بإنقاذ حياة الكثير من الناس الذين يحتاجونه، سوف نجد أنهم يتسارعون للتطوع والقيام بتلك العملية، ويجب العلم بأنه يُعتبر علامة على الإنسانية التي توحد بين البشر جميعًا، بصرف النظر عن طائفتهم، عقيدتهم، دينهم أو غير ذلك. [1] [2]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق