هل البلح الناشف ” المجفف ” .. يزيد الوزن

كتابة: دينا محمود آخر تحديث: 09 سبتمبر 2021 , 04:09

هل البلح الناشف يزيد الوزن

نعم البلح الناشف أو المجفف يزيد الوزن ، حيث يتنافس كل من التمر الطازج والجاف بالتساوي في التغذية، ولكن التمر الطازج لأنه يمكن أن يبقيك مشبعًا لساعات أطول، لذلك إذا كنت تبحث عن زيادة الوزن فإن التمور الجافة هي أفضل شئ بفضل محتواها من السعرات الحرارية العالية.

الفوائد الصحية للتمور الجافة

التمر الجاف مغذي مثل الثمار الناضجة وهذه الثمار لا تحتوي على رطوبة وتبدو صلبة، وتعتبر النسخة المجففة من التمور مصدرًا ممتازًا للبروتين والألياف وقوة الكالسيوم وفيتامين سي ومن الفوائد الصحية المميزة للتمور الجافة:

تحتوي التمر الجاف على الكوليسترول بكميات ضئيلة للغاية ويمكن أن تنظم كمية البروتين الدهني منخفض الكثافة (LDL أو الكوليسترول السيئ في مجرى الدم ، ويجب على مرضى ضغط الدم أن يجعلوا تناول ثلاث تمرات جافة على الأقل يوميًا، لأنها تحتوي على نسبة عالية من البوتاسيوم، ولكنه يحتوي على نسبة منخفضة من الصوديوم مما يجعله نظامًا غذائيًا مثاليًا لتنظيم ضغط الدم. 

  • ينظم مشاكل الجهاز الهضمي

يمكن التعامل مع مشاكل الجهاز الهضمي مثل الحموضة والإمساك بشكل فعال عن طريق تضمين التمر الجاف في النظام الغذائي اليومي، يحدث الإمساك بسبب نقص الألياف في الطعام أو الجفاف أو يمكن أن يكون مؤشرًا على بعض الحالات الأساسية، التمر الجاف مليء بكميات هائلة من الألياف الغذائية ويعمل كملين طبيعي وينظم حركة الأمعاء، ويعمل تأثير التبريد لهذه الفاكهة على خفض الحموضة وتهدئة البطن. 

  • يسهل امتصاص العناصر الغذائية

تحفز الخصائص المضادة للأكسدة الموجودة في التمور الجافة النشاط الأيضي بينما تطلق الألياف القابلة للذوبان وغير القابلة للذوبان كمية جيدة من العصارات الهضمية لتحسين امتصاص العناصر الغذائية، ولكن إذا كنت تريد خسارة الوزن فيجب عدم تناول أكثر من تمرتين لأنه قد يزيد من عدد السعرات الحرارية.

  • طاقة فورية

التمر الجاف هو المصدر النهائي للطاقة، كونه مصدرًا طبيعيًا للسكريات بما في ذلك الفركتوز والسكروز فهو يساعد في محاربة التعب المفاجئ والإرهاق الشديد، إذا كنت تعاني من فقدان الطاقة على فترات منتظمة، احتفظ دائمًا ببعض التمر المنقوع في متناول اليد لاستعادة الطاقة في لمح البصر.

  • عظام أقوى

تساعد الكميات الجيدة من الكالسيوم وفيتامين ج والحديد وفيتامين ب 6 في تقوية العظام ، يوصي خبراء التغذية بتضمين 3 تمرات جافة على الأقل يوميًا لمرتين على الأقل في الأسبوع، للوقاية من هشاشة العظام والاضطرابات الأخرى المرتبطة بالعظام والتغلب عليها في مرحلة لاحقة.

مرض الزهايمر هو السبب الأكثر شيوعًا للخرف وهو حالة تؤثر على الذاكرة والقدرة على التفكير.

أظهرت دراسة أن المكملات الغذائية مع التمر لها تأثير وقائي للأعصاب في القوارض المعرضة وراثيا لمرض الزهايمر، وخلص الباحثون إلى أن البلح قد يقلل من خطر الإصابة بهذا المرض ويبطئ تقدمه.

  • تحسين الكوليسترول

قد تزيد مستويات الكوليسترول المرتفعة من خطر الإصابة بأمراض القلب.

وأظهرت النتائج أن المشاركين الذين تناولوا البلح كان لديهم مستويات أعلى من الكوليسترول الجيد، مما يساعد على التخلص من النوع الضار من الكوليسترول، كان لدى المشاركين أيضًا مستويات أقل من الكوليسترول الكلي وأبلغوا عن نوعية حياة أفضل.

  • تقليل الالتهاب

بعد العثور على أن بذور البلح لها خصائص مضادة للالتهابات، خلصوا إلى أن تناول بذور البلح بانتظام قد يزيد من المناعة ويساعد في الوقاية من الأمراض المزمنة.

وصفات التمور الجافة

في حين أن الخطوة الأساسية لتناول التمور الناشفة هي تليينه في الماء ، يمكن جعل هذا المزود الفوري للطاقة جزءًا لا يتجزأ من العديد من الوصفات الصحية اللذيذة، وفيما يلي وصفتان صحيتان يمكنك تجربتهما:

عصير التمر الجاف

المكونات

  • 10 تمور جافة
  • 1 ملعقة صغيرة عسل
  • رشة من مسحوق الهال
  • ماء

طريقة التحضير

  • نقع البلح الناشف في الماء طوال الليل.
  • افتح التمر المخفف وتخلص من البذور، يُهرس اللب في العجينة ويخلط مع الماء والعسل.
  • أضف مسحوق الهيل، قدميها مبردة.

حلوى البلح الناشف 

مكونات

  • 250 جرام تمر جاف
  • 1 لتر حليب
  • 50 جرام سمن
  • 1 ملعقة صغيرة هيل بودرة
  • حفنة من الكاجو المقلي واللوز والفواكه الجافة الأخرى 

طريقة التحضير

  • نقع البلح الناشف في الماء لمدة 6 ساعات على الأقل.
  • انزع البذور وقطّع التمر الجاف إلى قطع صغيرة واطحنها إلى مسحوق خشن في الخلاط.
  • اخلطي المعجون في الحليب وضعيه في الثلاجة لمدة ساعتين.
  • في مقلاة نضيف السمن ونضيف التمر ومزيج الحليب، استمر في التقليب حتى يتحول إلى اللون البني الذهبي، ويضاف السمن إذا لزم الأمر. 
  • يضاف الحليب ويقلب حتى يتكاثف ويتبخر تماما، إذا كنت تريد المزيد من الحلاوة أضف مسحوق الجاغري وقلبه جيدًا. 
  • ضعي عليها الفواكه الجافة، وقدميها ساخنة أو مبردة.

السعرات الحرارية في البلح الناشف

تحتوي بلحتين ناشفين على: 110 سعر حراري 

الفرق بين البلح الناشف المجفف والبلح الطازج

يختلف البلح المجفف والبلح الطازج في 6 أشياء أساسية بما في ذلك السعرات الحرارية والمغذيات والمغذيات الكبيرة والمغذيات الدقيقة ومحتوى الألياف ومدة الصلاحية، وسوف نناقش هذه الفروقات في النقاط التالية:

-سعرات حراريه

يحتوي البلح الطازج على 145 سعرة حرارية لكل 100 جرام، بينما يزيد عدد السعرات الحرارية في البلح الناشف إلى 280 سعرة حرارية لكل وجبة. 

-مدة الصلاحية

يمكن الاحتفاظ بالبلح الناشف لمدة تصل إلى 5 سنوات بينما يمكن أن تبقى التمور الطازجة المعبأة لمدة تصل إلى 8 أشهر. 

-التغذية

لا يوجد فرق كبير في المحتوى الغذائي لكل من البلح الناشف والطازج، كلا النوعين غنيان جدًا بالحديد الذي يساعد في مكافحة المشاكل المتعلقة بالقلب وتعزيز المناعة كما أن وجود المغنيسيوم يمنع خطر الإصابة بمرض السكري كما أن التركيز الغني لفيتامين أ يحسن الرؤية. 

-المغذيات الدقيقة

تلعب المغذيات الدقيقة وإن كانت بكميات أقل دورًا محوريًا في صحتنا، يوفر البلح الناشف  فيتامين سي بكميات كبيرة بينما البلح المجفف مصدر ممتاز للحديد والكالسيوم. 

-المغذيات الكبيرة

المغذيات الكبيرة المقدار هي تلك المكونات الهامة مثل الدهون والبروتينات والكربوهيدرات التي يحتاجها الجسم بكميات أكبر، ومحتوى الكربوهيدرات في البلح الناشف أعلى بكثير مقارنة بالتمر الطازج ولكن وجود الدهون والبروتينات هو نفسه تقريبًا.

-الألياف

البلح مليء بالألياف الغذائية مما يجعله ملينًا طبيعيًا وجزءًا مهمًا من النظام الغذائي الذي يمكن أن ينظم الجهاز الهضمي، البلح الناذف غني جدًا بالألياف الغذائية بالمقارنة مع البلح الطازج.[1]

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق