ما سبب اختفاء إفرازات التبويض

كتابة: duaa mohe آخر تحديث: 11 سبتمبر 2021 , 17:35

ما هي إفرازات التبويض

إن إفرازات التبويض أو ما يسمى بمخاط عنق الرحم هو سائل يتم إفرازه بواسطة عنق الرحم، وإن معظم النساء لا يستطعن أن يميزن بين السائل الذي يفرزه عنق الرحم أو المهبل بالشكل الطبيعي، ولهذا من الممكن إيجاد مزيجاً من سائل عنق الرحم، وإن هرمونات الجسم تتحكم في شكل ومظهر الإفرازات، مثل هرمون الاستروجين ومستويات البروجسترون ، تقول الدكتورة “إيفا لو”، طبيبة أمراض النساء والتوليد في مركز بيث ديكونيس الطبي في بوسطن: “إذا كان هدفك هو التعرف على دورتك الشهرية، فإن تتبع مخاط عنق الرحم هو علامة فسيولوجية يجب اتباعها”.[2]

أسباب اختفاء إفرازات التبويض

إن مخاط عنق الرحم مهم للحمل، فإن إفرازات التبويض مهمة لأنها تساعد الحيوانات المنوية على البقاء على قيد الحياة والتحرك بشكل سلس في عنق الرحم، وإن مشاكل إفرازات التبويض ممكن أن تتداخل مع الحمل ، ولكن هناك أسباب تؤدي إلى اختفاء إفرازات التبويض في عنق الرحم وتتجلى في:

  • وجود الاختلالات الهرمونية غالباً ما تؤدي إلى وجود مشاكل في التبويض وفي إفرازات التبويض.
  • إن بعض الآثار الجانبية للأدوية من الممكن أن تؤثر سلباً على إفرازات التبويض، ومن الممكن أن تجفف مخاط عنق الرحم أو تقلل من جودته وتشمل الأدوية التالية:
    1. مضادات الهيستامين أو أدوية الحساسية
    2. مثبطات السعال.
    3. أدوية البرد والجيوب الأنفية ، خاصةً إذا كانت تحتوي على مثبطات السعال أو مضادات الهيستامين.
    4. بعض مساعدات النوم.
    5. أتروبين.
    6. بروبانثيلين.
    7. كلوميد.
    8. بعض الأدوية المضادة للاكتئاب والصرع.
    9. وإن أدوية البرد والحساسية تعمل على تقليل إفرازات التبويض في عنق الرحم، ومن الممكن أن تسبب العقم.
  • وجود الوسط الحمضي في المهبل الذي من الممكن أن ينتج بسبب عدوى بكتيرية أو خميرة يؤدي إلى اختفاء إفرازات التبويض أو تقليلها، وفي هذه الحالة يتم إنتاج الخلايا الالتهابية استجابة للعدوى.
  • استخدام الغسل المهبلي الذي يهدف إلى إزالة العرق في هذه المنطقة يعمل على إزالة مخاط وإفرازات عنق الرحم، وقد يؤدي إلى التخلص من البكتريا التي تكون جيدة للمهبل مما يؤدي إلى الإصابة بعدوى المهبل.
  • من الممكن أن تسبب الإصابة أو الجراحة السابقة في عنق الرحم إلى مشاكل في إنتاج إفرازات التبويض في عنق الرحم، فعندما تخضع المرأة إلى تخدير في عنق الرحم أو إلى الخزعة المخروطية فينتج عنها إنخفاض في إفرازات عنق الرحم.
  • إن نقص الوزن المفرط أو ممارسة الرياضة المفرطة تسبب إلى تقليل مستويات هرمون الاستروجين، وهو الذي يقوم بدوره إلى زيادة إفرازات التبويض، فعند نقصان هرمون الاستروجين يؤدي إلى انخفاض إفرازات التبويض أو ممكن أن تنعدم تماماً.
  • إن عدم التوازن الهرموني يؤدي إلى نقص في إفرازات التبويض، والسبب في في عدم وجود هذا التوازن هو المشاكل في توازن الغدة الدرقية أو وجود فرط في برولاكتين الدم، أو مشكلة متلازمة تكيس المبايض وقصور المبيض الأولي.[1]

متى تبدأ إفرازات الحمل ما بعد التبويض

نجد أن هرمون البروجسترون يعمل على تهيئة بطانة الرحم حتى تستقبل البويضة بعد أن يتم تخصيبها، وتتم هذه التهيئة خلال النصف الثاني من الدورة الشهرية، وإذا لم تخصب البويضة ففي هذه الحالة تتحلل ويؤدي إلى انخفاض مستوى هرمون البروجسترون، وبعد اثني عشر إلى ستة عشر يوماً تخرج البويضة مع الأنسجة المتواجدة في بطانة الرحم والدم خارج الجسم، وإن هذه العملية يطلق عليها اسم الحيض التي تستمر مدة تتراوح ما بين ثلاثة إلى ثمانية أيام، وتختلف هذه المدة من امرأة لأخرى.

وإن إفرازات الحمل ما بعد التبويض تبدأ من اليوم 14 حتى يوم 22 من كل شهر، وفي هذه الفترة يفرز الجسم هرمون البروجسترون الذي يعمل على تجفيف سائل عنق الرحم، مع العلم أن الحمل يعمل على تغيير مظهر الإفرازات ما بعد التبويض، مع وجود أسباب أخرى كنا قد ذكرناها سابقاً في هذا المقال.

سبب جفاف المهبل بعد التبويض مباشرة

إن سبب جفاف المهبل بعد التبويض مباشرة هو إما أن يكون وجود الحمل أو بسبب التغيير في مستويات إفراز هرمون البروجسترون، وهنا نجد أن جفاف المهبل بعد التبويض تكون من علامات الحمل، حيث أن المرأة تتبع كل التغيرات التي من الممكن أن تطرأ عليها خاصة بعد فترة الحيض، وتراقب كل الإفرازات التي يفرزها عنق الرحم، فمن الممكن أن تتغير الإفرازات من حيث اللون والسماكة عند انقضاء كل دورة شهرية، سواء كان قبل التبويض أو بعده، ومن الممكن أن تتغير الإفرازات تماماً عندما يحدث الحمل ومن الممكن أن تختفي تماماً، ومن هنا نجد أن مراقبة إفرازات التبويض وقلتها أو انعدامها هي من أحد العلامات التي تشير إلى وجود الحمل.

فائدة إفرازات التبويض

وهنا نجد أن السؤال المطروح هو كيف أعرف أن التبويض ممتاز، فيجب أن نتتبع إفرازات التبويض لأنها تشير إلى أمور هامة، حيث أن إفرازات التبويض التي تفرز من عنق الرحم لها فائدة مهمة حيث أنها كلما زادت أيام وجود إفرازات التبويض في عنق الرحم فكانت فرصة الحمل أفضل لدى المرأة، بالإضافة إلى تغيير لون وكمية واتساق هذه الإفرازات تساعد على تحديد الإباضة وفي تحديد فترة الخصوبة، حيث أن أكثر أيام الخصوبة تكون الأيام الخمسة التي تسبق الإباضة والأربع والعشرين ساعة التي تلي الإباضة، فهي الفرصة الأفضل لحدوث الحمل، فقد أجريت دراسة أن طرق إفرازات التبويض في عنق الرحم تعمل على تتبع الخصوبة، وتتنبأ بوجود الحمل بالإضافة إلى تحديد درجة حرارة الجسم الأساسية و مراقبة الهرمون اللوتيني البولي، وإن هذه الدراسة أظهرت أن احتمالية وجود الحمل كانت أعلى في الأيام التي تكون فيها الإفرازات بكميات كبيرة في عنق الرحم.

طرق علاج جفاف المهبل خلال فترة الحمل

عند جفاف المهبل خلال فترة الحمل يجب ان تراجع المرأة الحامل الطبيب، وسنعرض بعض الإرشادات التي من الممكن أن يتم اتباعها حتى يتم التخفيف من هذا الجفاف وتكون كالتالي:

  • يُنصح بعدم استخدام المعطرات بالإضافة المستحضرات الكيميائية التي تستخدم بهدف تنظيف منطقة المهبل بشكل نهائي.
  • العمل على المحافظة على نظافة منطقة المهبل بشكل جيد وذلك باستخدام الماء والصابون بشكل منتظم، بشرط ان يتم تجفيف هذه المنطقة بشكل كامل.
  • ينصح الأطباء أن يتم استخدام مرطبات طبية، تستخدم لمنطقة المهبل والهدف من هذه المرطبات هو المحافظة على رطوبتها.
  • يجب شرب الماء بكثرة في اليوم الواحد.
  • ارتداء الملابس القطنية والابتعاد عن الملابس التي تحتوي على نايلون أو أي قماش آخر ممكن أن يؤذي هذه المنطقة، بشرط أن تكون واسعة وغير ضيقة.
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق