لماذا لا نأكل قشرة الجبنة الرومي ؟ .. وكيف نعرف أنها صالحة للأكل

كتابة: Asmaa آخر تحديث: 15 سبتمبر 2021 , 10:35

لماذا لا نأكل قشرة الجبنة الرومي

الجبن الرومي للأسف من أكثر أنواع الجبن ضرراً على صحتك ولا نشير حتى إلى محتواها العالي من الدهون المشبعة حيث إن المشكلة الرئيسية تحدث في مناطق التخزين حيث يتم وضع الجبن لعدة أشهر لتطوير قوامها “من المفترض أن يتم تنظيف مناطق التخزين يومياً لكن للأسف لا يتم تنظيفها على الإطلاق”.

عندما ينضج الجبن الرومي يتساقط الماء المملح على الرفوف الخشبية حيث تجلس كتل الجبن لأشهر تاركاً الخشب لامتصاص البكتيريا والفطريات وتكوينها ثم تتحول الفطريات المتعفنة إلى كتل الجبن حيث يتم حفظ الجبن والتي تشكل نوعاً من السم يسمى الأفلاتوكسين والأفلاتوكسين هو سم عديم الرائحة وعديم اللون ينتج عن بعض أنواع العفن التي يمكن أن تسبب تلف الكبد والسرطان.

قبل إرسال الجبن إلى السوبر ماركت يتم تنظيفه بفرشاة خاصة لمحاولة إزالة السموم ومع ذلك فإنه ينظف فقط حوالي 1-2 مم وبحلول ذلك الوقت وصلت السموم بالفعل إلى 5 سم في قرص الجبن بينما نشعر بالصدمة والحزن لسماع هذا عن أحد الأجبان المفضلة في عالمنا ربما سيساعدنا ذلك في التخلص من عادة الجبن لدينا بعد كل شيء.

وهناك بعض أنواع قشور الجبن الآمنة للطعام والصالحة للأكل حيث يجب أن لا نتردد في الاستمتاع بالقشور المنكهة والقشر المغسول ويمكن عموماً إزالة القشور الأخرى المصنوعة من الشمع أو القماش والتخلص منها فهذه القشور موجودة لحماية الجبن طوال فترة شيخوخة الجبن.[1]

كيف تعرف ما إذا كانت قشرة الجبن صالحة للأكل

  • من خلال التذوق سوف تلاحظ إذا كان طعمها غير متعفن فستجدها صالحة للأكل.
  • يتراوح لون القشرة الطبيعي من الأحمر الوردي إلى البرتقالي أو البني.
  • ما لم يكن هناك شمع أو قماش قطني أو ورق على القشرة يمكنك تناولها.
  • إذا كانت الجبنة كريهة الرائحة وقوامها لزج.
  • القشرة الطبيعية وهي النوع الذي يتكون بشكل طبيعي على الجبن أثناء عملية التعتيق وعادةً ما توجد في جبن الشيدر والبارميزان.
  • تميل القشرة الطبيعية إلى إن يكون لها مذاق أكثر مرارة ولكن أثناء عملية الشيخوخة مرارة القشرة لها تأثير على النكهة الإجمالية للمنتج النهائي.

مكونات الجبنة الرومي

الجبن رومي (المعروف أيضاً باسم الجبن التركي) هو جبن مصنوع من حليب البقر كامل الدسم أو من خليط من حليب البقر والجاموس وهي جبنة صلبة مشتقة من جبنة الكيفالوتيري اليونانية ويُعتقد إن الجبن ينتمي إلى نفس عائلة بيكورينو رومانو ومانتشيجو كما يختلف ملمس وطعم الجبن باختلاف مراحل تعتيقه

فهناك نوع من الجبن له نكهة قوية بينما هناك نوع آخر مذاقه حاد وآخر لاذع مع إضافة حبوب الفلفل الأسود لتحسين المذاق حيث يتوفر الجبن المفتت في مراحل مختلفة في السوق وتُباع الجبنة الرومى الجديدة في السوق غير المعبأة في شرائح وعبوات جاهزة للاستعمال.

أضرار الجبنة الرومي

  • تسبب الانتفاخ: إذا تناولت طعاماً من المعكرونة والجبن فقط سوف تجد نفسك منتفخاً بعد فترة وجيزة فالأشخاص الذين يأكلون الجبن بشكل منتظم من المرجح أن ينتهي بهم الأمر إلى انتفاخ شديد في غضون 30 دقيقة إلى ساعتين.
  • تصاب بالإسهال: عندما يستهلك شخص يعاني من عدم تحمل اللاكتوز الجبن لا يتم تكسير اللاكتاز الموجود في الجبن ويتم تخميره في الأمعاء بواسطة البكتيريا والذي يمكن أن يؤدي إلى الإسهال.
  • تحصل على غازات: إذا كنت تعاني من حساسية شديدة من اللاكتوز وتناول الكثير من الجبن فإن كل هذا اللاكتوز سينتقل إلى القولون بدلاً من معالجته وامتصاصه داخل الجسم “في القولون يتحد اللاكتوز غير المهضوم مع البكتيريا الطبيعية ويسبب الغازات” ووفقاً لإدارة الغذاء والدواء الأمريكية فإن التعرض للغازات بعد تناول منتجات الألبان مثل الجبن بفترة وجيزة هو أحد أكثر العلامات المنبهة شيوعاً لعدم كفاية اللاكتاز (أي الإنزيم الذي يكسر اللاكتوز أو السكر في منتجات الألبان).
  • يمكن أن تصاب بالجفاف:نعم، عدم شرب كمية كافية من الماء يمكن أن يؤدي بسهولة إلى الجفاف ولكن أيضاً تناول الأطعمة الغنية بالصوديوم مثل الكاسرولات الدسمة والبرغر بالجبن ذات الطابقين “الجبن هو طعام يحتوي على نسبة عالية من الصوديوم ويمكن أن يتراكم بسرعة خاصةً إذا كنت تأكل أكثر من شريحة في المرة الواحدة وتشمل العلامات التي تدل على إن عاداتك الغذائية تسبب لك الجفاف الصداع وانخفاض التبول لذا تأكد من أنك تعمد إلى الترطيب قبل أو بعد الوجبات الغنية بالصوديوم لتجنب الجفاف وعلى الجانب الآخر نظراً لإن الجبن يحتوي على نسبة عالية من الصوديوم إنه يمكن أيضاً أن يتسبب في احتفاظ الأشخاص الذين لديهم حساسية من الملح بالماء هذا هو السبب في إن الأفراد الذين يتبعون أنظمة غذائية منخفضة الصوديوم مثل أولئك الذين يعانون من أمراض القلب أو ارتفاع الكوليسترول في الدم يُطلب منهم في كثير من الأحيان الحد من الجبن أو تجنبه.
  • يؤثر على صحة قلبك: إن تناول الكثير من الجبن يمكن أن يعرضك لخطر أكبر للإصابة بأمراض القلب لإن مستويات الصوديوم المرتفعة ترفع ضغط الدم (من الممكن أن يسبب زيادة خطر الإصابة بالسكتة الدماغية) والدهون المشبعة ترفع الكوليسترول السيئ لذا “تناول الجبن باعتدال لن يؤدي إلى رفع نسبة الكوليسترول وضغط الدم بشكل كبير لذا استمتع بها في بعض الأحيان أو استخدمها بكميات صغيرة لتزيين السلطة أو حساء”.
  • زيادة الوزن:هناك بعض المفاهيم الخاطئة الشائعة حول الجبن نظراً لأن الناس يميلون إلى التفكير في الجبن على أنه طعام” منخفض الكربوهيدرات أو غني بالبروتين” فإنهم يضيفونه إلى العديد من عناصر القائمة مثل السلطات والسندويشات والعجة ويستمتعون بها كوجبات خفيفة ولكن إن أونصة واحدة من الجبن تحتوي على حوالي 100 سعرة حرارية وثمانية جرامات من الدهون لذا فهي ليست طعاماً صحياً يراه الكثير من الناس وبدلاً من ذلك فإنها تزيد بسرعة كبيرة من تناول الدهون والسعرات الحرارية وبمرور الوقت يمكن أن تؤدي عادات الجبن إلى زيادة الوزن.[4]

الفرق بين الجبنة الرومي القديمة والجديدة

  • يباع الجبن الرومى الجديد في السوق غير مقسم إلى شرائح وجاهز للاستخدام بينما الجبن الرومى عتيق العمر يتراوح عمره بين 8 و 12 عاماً.
  • يمكن التفرقة أيضاً من خلال المذاق نلاحظ إن طعم الجبن الرومي الجديد ليس له طعم في الغالب بينما الجبن الرومي القديم له طعم مميز ذات طعم لاذع.
  • من الممكن ملاحظته من خلال اللون الجبن الرومي القديم يكون لونه باهت نوعاً ما بينما الجبن الرومي الجديد أصفر مميز.
  • من الممكن التفرقة أيضاً من خلال الملمس سوف تجد الجبن الرومي الجديد ناعم جداً بينما القديم خشن شيء بسيط.
  • الجبن الرومي القديم تسمي البطارخ بينما الجبن الرومي الجديد يسمى العادي أو التركي.

الجبنة الرومي صحية أم لا

لا يمكن القول إن الجبن الرومي صحية بالطبع لا بها الكثير من الأضرار ولكن لا تجد منزل يخلو منها فهي تعتبر رقم واحد في أنواع الجبن ولكن يجب ألا نتناولها بكثرة وذلك لما بها من أضرار يمكن أن تؤثر علينا فيما بعد واستبدالها بأنواع جبن أخرى.[2][3]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق