قصة فيلم رجل الجوزاء

كتابة: علا علي آخر تحديث: 21 سبتمبر 2021 , 04:17

معلومات عن فيلم رجل الجوزاء

فيلم رجل الجوزاء Gemini Man هو فيلم كان من المقرر تصويره منذ عام 1997، وتم تأجيل التصوير عدة مرات لأسباب مختلفة، وتم ترشيح عدد من الممثلين الهامين لهذا الدور، وبعد مرور 20 عامًا تم تصوير الفيلم في النهاية.

يروي الفيلم قصة قاتل متقاعد يجد نفسه مطاردًا من قبل قاتل غامض يستطيع التنبؤ بكل تحركاته، لكنه يكتشف أن من يطارده نسخ منه لكن أصغر سنًا، ويحتاج هذا القاتل إلى معرفة سبب استهدافه ومن هو مبتكر تلك النسخة من نفسه.

أبطال فيلم رجل الجوزاء

  • الممثلين: ويل سميث وماري إليزابيث وتبستيد، وكلايف أوين، وبينديكت وونج.
  • المؤلف: ديفيد بينيوف وبيلي راي ودارين ليمكي.
  • المخرج: أنج لي.
  • تاريخ الصدور: 2019م.

قصة فيلم رجل الجوزاء Gemini Man

تبدأ أحداث الفيلم بقيام القاتل المحترف هنري بروجان الذي يعمل لصالح وكالة استخبارات الدفاع DIA ، بالاختباء في أحد الحقول لينتظر هدفه، وهو قطار يسير وعلى متنه الإرهابي المشتبه به فاليري دورموف، وبمجرد أن يكون هنري على استعداد لإطلاق النار يخبره زميله في وكالة الاستخبارات الأمريكية مارينو والذي كان يتواى المراقبة أن هناك فتاة تقف أمام دوموف.

يحاول هنري الانتظار حتى تبتعد الفتاة فيخطئ رأس دورموف لكن الرصاصة تصيب رقبته ويموت، ولاحقًا يعرض مارينو على هنري مقطع فيديو للمدنيين داخل القطار وقت اغتيال دورموف، لكن هنري يطلب منه حذفه لأنه لا يريد أي ذكرى عن تلك الأحداث في رأسه.

يشعر هنري بالإحباط ويقرر التقاعد من الخدمة، يذهب ديل باترسون المعالج النفسي لهنري ليزوره، فيعرب هنري عن ندمه عن كل الأرواح التي قتلها خلال سنوات خدمته، وكيف أن خطوة واحدة فقط كانت يمكن أن تنهي حياة تلك الطفلة الصغيرة.

يذهب هنري ليستأجر قارب، ذم يقابل صديقه جاك ويليس والذي يخبره بأن دورموف لم يكن إرهابي كما أخبروه، ولكنه في الواقع عالم أحياء جزيئية عمل في الولايات المتحدة لمدة 30  عامًا، وأن هناك سبب أخر لقتله.

وعندما يسأله هنري عن مصدر معلوماته، يخبره أنه يعرف مخبر من بودابست يسمى يوري كوفاكس وهو من سرب إليه تلك المعلومة.

في تلك الأثناء يتم التنصت على هنري ويستمع مدير وكالة استخبارات الدفاع جانيت لاسيتر، ومعه كلاي فاريس مدير برنامج أمني يسمى ” جيمني” ، يأمر كلاي لاسيتر بإيجاد طريقة لرعاية هنري.

يعود هنري إلى المتجر ويشتبه في أن داني مديرة المتجر تعمل مع DIA، ولكنها تنكر ذلك، ويشعر هنري وكأنه أحمق  لذلك دعاها لتناول العشاء،.وأثناء نزهاتهم، يتأكد هنري أن داني هي عميلة ل DIA بالفعل، لكنها تقول إنها كانت تتبع خطى والدها في مكتب التحقيقات الفيدرالي، فيذكر لها هنري أيضًا تقاعده ولماذا اختار ترك هذه الحياة وراءه.

وفي تلك الليلة يتسلل فريق إلى قارب جاك ويقوموا بقتله هو وصديقته وإلقاء جثتيهما في الماء، وبعد فترة يستيقظ هنري في منزله، ويشعر أن الرجال يقتحمون المنزل فيتصل بصديقه مارينو الذي كان يتولى معه المراقبة، لكنه يسمع عبر الهاتف أن مارينو يقتل، فيهرب هنري.

ويذهب لمنزل داني ليحذرها، ويعتقد أنها ربما تكون الهدف التالي لأنها قد علمت بما يجري، وبالفعل بمجرد أن يتركها هنري تتعرض للهجوم، لكنها تتفوق على من يهاجمها، ويؤكد هنري لداني أن لاسيتر هو من أرسلهم.

يهرب هنري وداني في قارب في مكان غامض حتى يجدهما الطيار بارون  صديق هنري، ويواصل هنري مع معالجة ديل ليعرف منه ماذا يجري فيخبره ديل عن فريق جيمني الذي عينته وكالة DIA للتخلص من عملائها.

ويتضح أن دورموف كان يعمل لصالح جيمني، ويسأل هنري داني عما تعرفه عن جيمني، فتخبره أنها منظمة شبه عسكرية يديرها كلاي ، والذي أراد في الأصل أن يضم إليه هنري وبارون لأنهما يعرفانه منذ أن كان جندي من مشاة البحرية، لكن كلاهما رفض  الانضمام لتلك المنظمة المتخصصة في القضاء على أهداف محددة بأقصى قدر من التكتم.

يذهب الثلاثة إلى كارتاخينا بكولومبيا، وفي الفندق يرى هنري مطلق نار يجري عبر أسطح المنازل المجاورة فيلحقه، ويحاول أن يطلق النار عليه، لكن سرعان ما يكتشف أنه يشبهه تمامًا ويدعى جونيور ويمتلك نفس مهارات هنري بالضبط وهذا يجعل من الصعب على هنري استهدافه.

وبعد مطاردة يهرب جونيور، فيتجه هنري وداني وبارون إلى بودابست لمقابلة يوري، ويذهب جونيور لمنزله الآمن ليعالج جروحه ويقابل كلاي الذي يعامله كأنه ابنه، فيعرب جونيور عن دهشته من تمكن هنري من تفادي هجماته.

في تلك الأثناء تكون داني قد حصلت على عينة من الحمض النووي لجونيور من قبعته التي كان يرتديها، وترسلها للتحليل مما يكشف أن جونيور هو مجرد استنساخ لهنري، فيشعر هنري بالحيرة ويتسائل عن السبب الذي يجعلهم يرسلون نسخة منه لقتله.

يصل الثلاثي إلى بودابست ويلتقون بيوري المخبر الذي يخبر هنري أنه ضد كلاي أيضًا، وكشف أن دورموف عمل مع جيمني في مشروع الاستنساخ، وأنه ساعد في تصميم مستنسخات يمكن أن تكون أقوى وأكثر ذكاءً من الأشخاص الأصليين، لكن كلاي أراد جنودًا بلا ضمائر ولا شعور بالألم، ولما قرر دورموف التخلي عن المشروع تم قتله.

فيرسل هنري إلى لاسيتر رسالة يخبره أنه عرف كل شيء عنه، ويهدده أنه إذا أرسل شخص لقتله مرة أخرى، فإنه سيقتله أولًا، فيحاول لاسيتر التفاوض ويرسل إليه جونيور ليخبره أنه يمكن أن يرسل داني إلى الولايات المتحدة بأمان، ويمسك جونيور بداني حتى يجعل هنري يسلم نفسه، عندما تتحدث داني إلى جونيور وتسأله عن سبب مطاردته لهنري فيخبرها لأن هنري قتل أعضاء فريق جيمني الآخرين.

يتمكن هنري من تحرر داني، ثم يخبر جونيور أنه لا يريد قتله ولكنه سيفعل ذلك إذا لزم الأمر، ويخبره أيضًا من هو كلاي حقًا ، وكذلك من هو جونيور ، معبرًا عن مدى شعورهما بالفراغ، ولكن جونيور لا يصدق أنه نسخة من هنري، ويحاول قتله حتى تتدخل داني فيهرب جونيور.

يعود جونيور لجيمني ويسأل كلاي عن هنري لكنه ينكر الحقيقة ويؤكد له أنه ابنه، لكن بعد عودة جونيور لمنزله يجد الثلاثي بانتظاره، فيحاول أن يتأكد مما قاله هنري عن طريق ضربه بسم النحل لأنه يعاني حساسية تجاهه، ويدرك أن كلام هنري صحيح فيقرر أن ينضم إليهم ليتخلص من كلاي.

وبالفعل يتمكنوا من ملاحقة كلاي، لكن بارون يموت في المطاردة، وكتشف هنري أن هناك نسخة أخرى منه، ويتمكن من القبض على كلاي الذي يخبره أن الهدف من هذا المشروع كان تقليل الخسائر البشرية في الحرب من خلال استخدام شخص ماهر مثل هنري.

تمنع هنري جونيور من قتل كلاي ثم يقوم هو نفسه بضربه بالرصاص في صدره، ويتم إيقاف مشروع جيمني، ويذهب جونيور للجامعة باستخدام اسم جديد هو ” جاكسون بروجان” وهو اسم والدة هنري قبل الزواج. [1]

المراجع
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق