أعشاب لفتح الرحم المغلق

كتابة: duaa mohe آخر تحديث: 25 سبتمبر 2021 , 14:16

أعشاب تفتح الرحم وتقوي الطلق

إن هناك بعض الأعشاب التي تكون مفيدة في مرحلة المخاض وبعد الولادة، فهي تقوم بتسهيل الولادة وتخفيه الألم بعدها، بالإضافة إلى أنها تساعد في تسريع الشفاء، فنجد أن الطب التقليدي يعتمد على أعشاب معينة أثناء الحمل والولادة لأن لها آثار مفيدة التي تتجلى في تقوية عضلة الرحم بالإضافة إلى تحفيز المخاض، وتقوم بإزالة المشيمة المحتبسة وإدراة النزيف الذي من الممكن حدوثه بعد الولادة، وإن بعض الأعشاب التي تفتح الرحم وتقوي الطلق:

  • الكوهوش الأزرق والكوهوش الأسود وهما نوعان من الأعشاب اللذان يعملان بشكل تآزري للولادة، ولكن لا يُنصح استخدامها قبل 39 أسبوعاً من الحمل.
  • أوراق التوت الأحمر وهي من الأعشاب الممتازة حيث أنها تعمل على تقوية الرحم، بالإضافة إلى أنها تحضر عضلات الرحم للعمل بكفاءة، فلأوراق التوت لها مفعول قابض يعمل على إبطاء النزيف، ويساهم في طرد المشيمة، بالإضافة إلى أنه يساعد النساء على الاستعداد للولادة، فهذه الأوراق غنية بفيتامينات عديدة وتحتوي على كمية كبيرة من المعادن مثل المغنيسيوم والبوتاسيوم بالإضافة إلى الكاليسيوم والفوسور، فهي لا تغذي الرحم فقط بل تعمل على توفير المعادن التي يحتاجها الرحم للتقلص والاسترخاء، فهي تقوم على تقوية عضلات الرحم التي تساعد على دفع الطفل، وهي غنية بمكونات نباتية طبيعية تعرف باسم فراجارين، ويعتقد أن هذه المادة تقوم على تحفيز عضلات الرحم وفتحه.
  • التمر الأحمر ويتميز بغناه بالمغذيات وبالدهون بالإضافة إلى احتوائه على الكربوهيدرات ومجموعة من الفيتامينات والمعادن والألياف، وهي علاج شائع يساهم في الولادة، ويقال أن التمر الأحمر له تأثير على الأوكسيتوسين الذي يستخدم لبدء المخاض ويفتح الرحم، فقد أظهرت الدراسات أنه يعمل على:
    1. زيادة نضج عنق الرحم.
    2. يعمل على توسيع عنق الرحم عند الوصول إلى المستشفى.
    3. يحتاج أقل للبيتوسين لتحفيز المخاض.[2]
  • ومن الأعشاب أيضاً المستخدمة في فتح عنق الرحم هي الزنجبيل وحشيشة الهر، بالإضافة إلى الزعتر والحلبة والشاي الأخضر، والثوم، وزيت الخروع.

الأعشاب التي تخفف من آلام الولادة

إن هناك بعض الأعشاب التي تساعد في تخفيف آلام التقلصات أثناء الولادة وتتجلى في:

  • صبغة Crampbark التي يتم استخدامها لتشنجات الرحم أثناء المخاض، وتستخدم أيضاً بعد الولادة لأنها تخلص من آلام التشنجات التي تحدث بعدها.
  • النعناع البري يخفف الألم ويعمل على تهدئة الجسم.
  • البانونج يسيطر على الألم أثناء المخاض، ويعمل على تخفيض التوتر.
  • صبغة Shepherd’s Purse والتي تعتبر أفضل عشبة من الأعشاب التي تعمل على إيقاف النزيف الذي من الممكن حصوله بعد الولادة.[1]

الأعشاب التي تساعد على التوازن العاطفي أثناء المخاض

إن هناك أعشاب أخرى تعمل على التوازن العاطفي أثناء المخاض وتتجلى في:

  • زهرة باخ والتي تساعد الشخص على التركيز وخاصة عندما يكون تحت ضغط أو عندما تكون المرأة في صدمة أثناء المخاض.
  • زيت التدليك الذي يكون معززاً بالأعشاب، وهو الذي يعمل على استرخاء العضلات وتخفيف آلام الظهر.
  • إن اللافندر يعتبر مهدئ ومقوي، ويعمل على تخفيف حدة الاكتئاب والتهيج.

استخدامات الأعشاب

إن هناك فوائد كثيرة للطب التقليدي الذي يعتمد على الأعشاب والتي تعمل على فتح الرحم المغلق وتساعد على الولادة، وقد تم استخدام الأدوية العشبية أثناء الحمل لــ:

  • معالجة الغثيان والقيء.
  • العمل على التقليل من مخاطر تسمم الحمل.
  • تعمل على تقصير المخاض.
  • تعالج نزلات البرد والتهابات المسالك البولية.

ولكن إن استخدام الأدوية العشبية من الممكن أن تؤدي إلى بعض المشاكل التي تتجلى في:

  • الحموضة المعوية.
  • التسبب في الولادة قبل النضج.
  • تؤدي إلى الإجهاض في بعض الحالات.
  • تعمل على زيادة تدفق الدم.
  • من الممكن أن يكون لها آثار جانبية وتعمل على ردود فعل تحسسية.[3]

فواكه تفتح الرحم

إن من الفواكه التي تعمل على فتح الرحم هي فاكهة الأناناس فهي من الفواكه التي تم اللجوء إليها في الماضي وهي مستخدمة حتى يومنا هذا، حيث أن فاكهة الأناناس تساعد على فتح الرحم في الشهر الأخير من الحمل، وتعمل على تسريع الولادة، فهي تحتوي على مركبات تلين الرحم وتعمل على تسهيل خروج الجنين منه، وإن الأطباء ينصحون المرأة الحامل بأن تتناول كميات من هذه الفاكهة عند اقتراب موعد الولادة.

إبرة توسيع الرحم

إن من الطرق الطبيعية التي تعمل على تسهيل عملية الولادة هي الوخز بالإبر ويتم فيها وضع الإبر الرفيعة في أماكن محددة بالجسم، وهي أماكن الضغط، فهذه الإبر تعمل على تحفيز الرحم بالإضافة إلى تحفيز الجنين حتى يبدأ المخاض بشكل طبيعي، ولكن في حال عدم تهيئة الجنين للنزول إلى حوض الرحم، فإن طريقة إبرة توسيع الرحم لن تساعد في الولادة الطبيعية.

مشروبات تفتح الرحم بسرعة

إن السيدات الحوامل اللواتي يدخلن في شهرن الأخير يقمن بالبحث عن مشروبات وأطعمة تساعد على تسهيل الولادة بشكل طبيعي، وإن هناك بعض الأعشاب المفيدة لفتح الرحم وتسهيل الولادة وقد تم ذكرها سابقاً في هذا المقال، ونستطيع أن نصنع من هذه الأعشاب مشروبات تفيد وتساعد في فتح الرحم وتتجلى في:

  • مشروب الحلبة والذي يتم تحضيره مع الحليب، فللحلبة فوائد كثيرة وهو يعتبر خيار مثالي لفتح الرحم وتسهيل الولادة.
  • مشروب القرفة وهو يعمل على تحفيز الرحم ويساهم في تسهيل الولادة.
  • مشروب الزنجبيل الذي يحفز عضلات الرحم.
  • مشروب الميرامية وهي من أفضل المشروبات التي تعمل على تسهيل الولادة، ويُنصح أن يتم شربها في الساعات الأخيرة قبل أن تتم الولادة.

توسيع عنق الرحم للولادة باليد

إن عملية توسيع عنق الرحم للولادة باليد تعرف باسم “تحريض المخاض باليد”، وفيها يتم إنزال ماء الولادة، وإن هذه العملية تتم عن طريق إدخال يد الطبيب المختص في الرحم لإنشاء فتحة في الكيس الذي يحيط بالجنين، ويسمى بالكيس الأمينوسي، فتفيد هذه العملية في خروج السوائل جميعها خارج الرحم، ففي هذه المرحلة من الممكن أن تشعر الحامل بشعور الدفء بعد أن يتم إخراج هذه السوائل منها، ولكن لا يُنصح بهذه الطريقة عندما يكون الرحم متسعاً أو يكون رقيقاً، ويجب أن لا تُتبع هذه الطريقة أبداً عند نزول رأس الجنين إلى مدى مناسب في حوض المرأة عند الولادة.

ويجب أن تكون المرأة قبل القيام بعملية فحص عنق الرحم باليد على استعداد كامل للولادة من خلال التحدث مع الطبيب، حتى يتم التأكد من أنها ستحصل على الرعاية الطبية الكاملة ولضمان إكمال عملية الولادة بشكل آمن، بالإضافة إلى أنها يجب أن تكون متأكدة تماماً أنها دخلت في الشهر التاسع، وهناك بعض العلامات التي تشير إلى اقتراب المخاض.

نبّهني عن
guest
0 تعليقات
رد خطي
الإطلاع على كل التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
0
نحب تفكيرك .. رجاءا شاركنا تعليقكx
()
x
إغلاق