قصة فيلم walled in

كتابة: Hanan Ghonemy آخر تحديث: 02 أكتوبر 2021 , 12:27

فيلم Walled In

فيلم Walled In هو من الأفلام الكندية، تمّ عرضه في عام 2009 ميلادي ، وتمّ تصنيفه من أفلام الرعب، حيثُ شارك في بطولة الفيلم ميشا بارتون – ديبورا كارا أنجر- كاميرون برايت، والفيلم من تأليف جيل باكية برينر، تعود قصة الفيلم إلى رواية فرنسية بإسم Emmures وهي من أكثر الروايات مبيعًا.

قصة فيلم Walled In

تبدأ أحداث الفيلم بأن فتاة تستيقظ من النوم تجد نفسها بغرفة ضيقة مخيفة وتبدأ الغرفة تمتلك بالأسمنت التي تسقط من الجدران بشكل تدريجي وتظل الفتاة في البكاء والصراخ حتى تمتلك الغرفة بالأسمنت وتدفن وهي على قيد الحياة.

كانت سام والكزاك (ميشا بارتون) في حفل التخرج الخاص بها من كلية الهندسة قام والدها بتقديم هدية لها لهذه المناسبة وهي الإشراف على هدم مبنى Malestrazza ووعده إذا نجحت في هذا الأمر سوف تصبح شريك له، فذهبت إلى الموقع وكانت ماري (ديبورا كارا أنجر) في استقبالها وهي المشرفة على تلك الأعمال.

قام سام باخبار ماري بأنّها يجب أنّ تقيم في أحد الشقق في مبنى Malestrazza التي كانت مملوكه مقدّمًا لشخص يسمى جولي حيث قام جيمي (كاميرون برايت) الخاص بالرعاية بحمل الحقائب إلى الشقة وكانت تكمن الشقة في الدور الثامن الذي كان يوجد به مشكلة في السقف خطيرة للغاية.

أخذت سام تسأل عن الماضي الخاص بهذا المبنى وعلمت انه كان مسرح للكثير من الجرائم على مر السنوات الماضية حيثُ أنّ الجثث دفنت في جدرانه واخذ جيمي يروي لها قصة والده الذي كان ضحية هذا المبني وهو يحمل الأغراض الخاصة بها إلى الشقة الخاصة بها بالطابق الثامن.

خلال حديثهم معا تم قطع النور عن المبني وجرحت سام في ساقها من مصدر مجهول ثم قام جيمي بتنظيف الجرح الخاص بسام ثم استلقت على السرير حتى تنام ولكنها لم تشعر بالراحة بسبب تلك الكوابيس التي طاردتها طوال الليل.

في اليوم الثاني وصل صديق سام إلى المبني وأخذوا يتجولون معا حتّى اكتشفوا ممرا سريا يستطيعون من خلاله أن يراقبوا جميع الشقق في المبنى بدون علم أصحابها، وبينها كانت سام مع صديقها كان جيمي يراقبهما ويشعر بالغيرة وعلمت سام بعد ذلك بأمر جيمي، وفي اليوم الثالث وجد سام الكلب الخاص بصديقها مذبوحا فقررا أن يغادرون المبنى في الحال.

يقوم جيمي بإعطاء سام نسخة من المجلة الهندسية الخاصة بالمبنى Malestrazza التي تكشف وجود فوهه كبيرة في وسط المبنى ويبدون في البحث عنها حيث يتجه جيمي بعيدا عن سام وصديقها ولكنه يختفي ثم ترى سام وجود رمح مدبب فس وسط المبنى ويسمعون صوت جسمس وهو يتأوه ويجدوا في القاع ومصاب، تحاول سام أن تنزل إلى جيمي عن طريق حبل ولكنها وهي تنزل يتم ضرب رصاص على صديقها مما يؤدي إلى سقوط سام في الأسفل.

عندما تفيق سام تجد نفسها لا تزال في القاع ومعها شخص غريب وهو المهندس المعماري الخاص بالمبنى والذي يخبرها بأن جيمي تركها هنا من أجل أن تعلم بمقدار حبه لها وعلى الجهة الآخرة يقوم جيمي بإرسال رسالة إلكترونية بتقرير هدم المبنى وقام أيضا بإغراق سيارة سام في البحيرة.

يسرد المهندس المعماري قصة المبنى وأنّه يعتبر من عجائب الدنيا السبع مثل الاهرامات في مصر حيثُ أنّه هو المبنى الذي عند بناءه دفن العمال به وكذلك المبنى في بناءه مثال الأهرامات، وذكر لها أنّ من ضحايا هذا المبنى زوج ماري وابنتها جولي وهي الفتاة التي دفنت حيه في المشهد الافتتاحي وذلك خلق داخل ماري روح الانتقام من Malestrazza، أخذ يذكر لها أيضًا أنّ جيمي من الشخصيات اللطيفة ولكن عندما يعصى أوامره يصبح قاسي شديد الغضب.

يقوم جيمي بإرسال شريط كاسيت ويقوم كلا من سام وMalestrazza بالرقص معا وعندما اقترب من أجل أنّ يقبلها رفضت ولكن Malestrazza اجبرها على ذلك مما أدى إلى غضب جيمي فأرسل سله بها راديو مع الطعام والماء وطلب جيمي من سام ان تحتفظ بالراديو حتى يستطيعون التحدث معا.

أخدت سام تبحث عن طريقة لله للهرب ووجدت أن يوجد جدار واحد يؤدي إلى منطقة بها قمامة، فطلبت من جيمي أن يحضر لها دواء بسبب جرح بها وقامت بإفراغ العبوات لصنع مزيج لتفجير هذا الجدار ولكن محاولتها باءت بالفشل ولكن تلك المحاولة جعلت جيمي يشعر بالاستياء والغضب، وتدرك ماري أنّ جيمي هو من قام بحفر تلك الحفرة التي سقطت بها سام وMalestrazza معا مما جعلها تشعر بالغضب من جيمي بشكل كبير ولكنها أدركت أن جيمي يرغب في أنّ يجعل سام محاصرة تحت أمره.

لقد قام جيمي بقتل Malestrazza ولكن بعد البعض من السخرية حيثُ جعله يسقط في قبره وأصبح المكان يمتلأ بالأسمنت بشكل تدريجي حتى تم دفنه حي وظلت سام تبكي خوفا وأملا في أنّ يأتي جيمي ويقوم بإنقاذها.

ثمّ يأتي فريق الهدم إلى المبني ويحضر والد سام إلى المكان ليسأل عن ابنته ولكن ماري تنكر وجودها وتقول أنّها غادرت المبنى ويظل جيمي في صمته ثم يقوم فريق الهدم بتحضير المتفجرات ولكن يعود جيمي إلى رشده ويركض إلى المكان الذي توجد سام به ويقفذ ثم يسقط جثة هامده ويتم رفع سام إلى سيارة الإسعاف.[1][2]

شخصيات فيلم Walled In

ميشا بارتون

ميشا بارتون هي ممثلة بريطانية تحمل الجنسية البريطانية وهي من مواليد يوم 24 شهر يناير لعام 1986 ميلادي وعملت كممثلة سينمائية وتلفزيونية وكذلك مثلت على المسرح ومن أعمالها فيلم Tony Kushner Slavs.

كاميرون برايت

كاميرون دوجلاس كريجر وهو ممثل ذو جنسية كندية، من مواليد يوم 26 شهر يناير لعام 1993 ميلادي وقام بالعديد من الأفلام ومنها Birth, The Butterfly Effect, X-Men.

ديبورا كارا أنجر

ديبورا كارا أنجر هي ممثلة كندية الأصل وهي من مواليد يوم 12 شهر مايو لعام 1966 ميلادي وقام بالعديد من الأدوار في الأفلام مثل Sorcerer, Payback, Silent Hill, Crash.

الوسوم
0 0 أصوات
Article Rating
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
رد خطي
الإطلاع على كل التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
0
نحب تفكيرك .. رجاءا شاركنا تعليقكx
()
x
إغلاق